..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ملكوت غزة

فاطمة العراقية

عن غزة انكفأت الشموس 
توقفت الصلاة 
بدماء صغارهم
فقد الطريق 
نحو الاماني 
تتشنج بهم الطرقات 
اثثت بسواقي الجنان 
تتكسر الرغبات 
واصلت سيري
نحو طبول حربهم 
قطبت 
دار حديث الرصاص
بأشلاء الزمان
نجمتهم تنتظر
تعفرت جباه القدس
سرت في ملكوت الارواح
سحاب
فرحهم
بنيت منذ عصور
الترهل
تكدست بها
اطباق السنين
سرت في ملكوت
خصلات الحواري
ترملت الازهار
تورم اليأس
باحشائي
سرت بين التسعة مئة
والالف
ابتلعوا غرة
شبابهم
التقط تراتيل
الحزن
المنحوت
ياالله
ياالله
يامعجزة الموت
تزلزل بأمتي
بتضاريس عروبة
مفجوعة
سرت بسريا
سواعد قطعت
آواه
بغير رداء
لبدت الصبايا
صرخت الجدران
((ويح امة ضحكت من صمتها الامم))
سرت بنباح جندهم
صرخ بي
من غابة البنادق
لن اقف
اسير تثاقل
الصمت
لفعتني سموم
وجوهم
ياملكوت غزة
ياملكوت الزيتون
ياملكوت شيبات
امهاتنا
ليزلزل العرب
ليحط بركان
اليأس علينا




 

فاطمة العراقية


التعليقات

الاسم: فاطمة العراقية
التاريخ: 19/01/2009 18:34:40
اهلا اخي الفاضل المحترم جابر السوداني .
نعم اكيد نحن لانخلط اوراق الابرياء والذين يدفعون ثمن المؤامرات الخسيسة .

الاسم: جابر السوداني
التاريخ: 18/01/2009 17:58:44
السيدة العراقية
الف سلام وتحية ود لجنابك الكريم
تلمست صدق مشاعرك الانسانية في ما يحصل للابرياء بغزة لقد عبرت
بصدق واجدت الوصف وكأنك تعيشين المحنة معهم وتذكرتُ وانا اقرء قصيدتك الرائعة هذه موافقك البطولية وانت تقاتلين بالقلم وتنقلين الى العالم من خلال قصائدك ومقالاتك محنة الابرياء في مدن العراق وهم يعانون بطش الارهاب الاعمى
نحن يا ام نزار نفرق بين الابرياء الذين يتعرضون للموت في غزة
وبين مواقف حماس التي ضلت تنعى جلادين الشعب العراقي (صدام والزرقاوي )وغيرهم وتترحم عليهم وتقيم لهم مجالس العزاء دون تحسب لمشاعر العراقيين ودمائهم التي سفكت على يد هؤلاء
ختاما ارجو قبول سلامي مع فائق التقدير

الاسم: فاطمة العراقية
التاريخ: 17/01/2009 17:45:13
الف اهلا بغادتي الرائعة والصديقة الاروع.
نعم يجب ان يغادرنا الحزن ولابد. لاننا بتنا .نعيش بدوامته المتعبة .

الاسم: فاطمة العراقية
التاريخ: 17/01/2009 15:19:50
والله يااخ جبار انا سعيدة بكم واخوة اعزاء ان الانسان
حين يفقد انسايته لااعلم مذا اقول .هلى تعلم ان الكثير لاموني لما غزة ونحن عشنا الويلات قلت انا انسان ولااستطيع ان ابتعد عن انسانيتي .
ولااعلم من يرضى على من .
شكرا اليك اخي .

الاسم: غاده التميمى
التاريخ: 17/01/2009 11:38:23
متى تحدث الانتفاضه الم
وجله منذ قرون فى داخلنا
لنستذكر شجاعات امواتنا فى لحظه الميلاد لا لحظه الموت
متى نستبدل سواد الحزن ونطلق سراحه من الاغانى
لكنهم يقولون
الامانى تقتل بمجرد تحقيقها
بوركت ياأم نزار فانت زوجه عم رائع رحمه الله
وصديقه اروع

الاسم: [جبار عودة الخطاط
التاريخ: 16/01/2009 19:33:15
اهلا فاطمة النور
سلمت وانت تتطلعين بعينين دامعتين لظلامة غزة وهي تتلقى بصدرها الاعزل حمم الموت الهمجي من سدنة الشر والجريمة
لكن العرب الذين تنادين في سطورك التالية امسوا في سبات غريب :

ياملكوت غزة
ياملكوت الزيتون
ياملكوت شيبات
امهاتنا
ليزلزل العرب
ليحط بركان
اليأس علينا

تحياتي ودمت رائعة

الاسم: فاطمة العراقية
التاريخ: 16/01/2009 18:04:17
اهلا اخي سلام .
ان للعرب مساحات من النوم كبيرة جدا ان
راحهتم تكمن في ذلتهم .
دمتم اخا عزيزا ..

الاسم: فاطمة العراقية
التاريخ: 16/01/2009 17:47:09
ام الوليد العذبة جميل حضورك معي بواحات الشعر الذي تحبين . الف شكر ياغالية .

الاسم: فاطمة العراقية
التاريخ: 16/01/2009 17:44:34
شكرا اخي الاستاذ سعدي .
صدق يسعدني واتمنى ان اكون عند حسن الظن كي حضرتكم تنصتون وانا اسمع رايكم الموقر .
شكرا جزيلا .

الاسم: فاطمة العراقية
التاريخ: 16/01/2009 17:39:30
شكار الاخ الفاضل ضياء ..والف سلامة اليكم وعافية
وان نتخلى عن انسانيتنا هي الطامة الكبرى ..
شكر للمتابعة .

الاسم: فاطمة العراقية
التاريخ: 16/01/2009 17:35:05
شكرا يافاروق الاخ والصديق ..انه شعور جميل ان اراك بين سطوري وتتابعني .. تحياتي الى حواريكم وقراكم وجمال انسامكم .شكرا

الاسم: فاطمة العراقية
التاريخ: 16/01/2009 17:26:39
الاخ ايمن ..شكرا لتواصل حتى وان لم تكتب تعليق
انا اشعر بانك معي .وارجو ان لاتكرر انو انا اكون بانتظار عبارات فقيرة ..رجاء انا اتالم لاني احترم كل حرف تكتبوه واعتز اسمى اعتزاز لانه نابع من صميم صادق ..شكرا الف شكر .

الاسم: ايمن الراوي
التاريخ: 16/01/2009 12:43:18
سيدتي الفاضله...
بداية اقدماعتذاري لعدم مواكبتي لكتاباتك وعدم ورود اي تعليق من قبلي لاكثر من موضوع رفدت به مسيرتك الادبيه في الايام الماضيه بالرغم من اني اعرف ان امراة حالمه شاعره مثلك لا تجلس ولو ثانيه بانتظار عبارات فقيره مني في حق جبروتك الشعري والانساني....
لكني رغم ذلك لن اخجل من عدم انشغالك بكلماتي وانتظارك لها...بل ساقف بكل احترام لكل حرف من كلماتك..ومثلما قلت الامس كلاما في احساسك الشعري ....اقول لك اليوم كم هي رائعةهذه الكلمات التي سطرتها وهي تعبر عن الالم الكبير الذي يسكننا مما يجري تجاه اهلينا في بقعه صغيره من هذا الكون الكبير الظالم..... بقعه صغيره بحجمها... كبيرة بصمودها.. اسمها غزه.... شكرا لك سيدتي

الاسم: فاروق طوزو
التاريخ: 16/01/2009 11:16:28
الله على روعة اللغة وهي تمطر ألم القلب ايتها الشاعرة
قصيدك يعبر عن الهدف بروعة منسابة والم ظاهر تشربته المعاني والصور
اسجل اعجابي بهذا النص الجميل
شكراً لك كثيراً فاطمة العراقية

فاروق

الاسم: ضياء كامل
التاريخ: 16/01/2009 10:57:58
الرائعة العراقية فاطمة
هنا اكثر من مكمن شعري رائع وكبير يسجل لحضور القصيدة ولحرفك بالذات ولانسانيتك -العراقية الاصيلة ..
امنياتي بدوام العافية الابداعية والتواصل الانساني الرائع ..

الاسم: ام الوليد
التاريخ: 16/01/2009 10:38:42
احسنت واجدت وابدعت يا ام نزار وهذا ليس غريبا على احساسك المرهف وانسانيتك الكبيرة

الاسم: سعدي عبد الكريم
التاريخ: 16/01/2009 08:50:54
سيدتي الفاضلة
فاطمة العراقية

الحقيقة انا متفاجأ لانني لا اعرف بانك منغمسة مثلنا نحن الشياب داخل جوف اللحظة الشعرية وها انا اكتشف بانك وعد حقيقي للشعر الذي يطلع منسابا من ملامحك التأثيثة في مباهر اللغة .

سرت في ملكوت
خصلات الحواري
ترملت الازهار
تورم اليأس
باحشائي
سرت بين التسعة مئة
والالف

هنينئا لك هذا التاكيد وسأنصت لشعرك مستقبلا مليا .

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 16/01/2009 05:57:08
سيدتي الرائعة فاطمة
نعم
غزة تزرع الوجع وتحصد الالم
والعرب نيام
يالها من مفارقة
يهادنون لاطفاء انينها
شكرا سيدتي




5000