..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


11 / كانون الثاني (( مسلة الأحزان ))

أحزان السنة العراقية 

خزعل الماجدي 

2006

 

خطفوا ولدي

وأشعلوا نار الحب والشعر في صدري بلا حدود

  

إلى

مروان

ولدي الحبيب الذي خطفه الإرهابيون

إلى حزنه الذي هو بعض أحزان السنة العراقية 

 

أنظرُ إلى الروزنامة

كما لو أني أنظرُ إلى كتابٍ ممزقٍ

يقطرُ دماً

وإلى شجرةٍ يابسة الأوراق

واحسرتاه..

هذه هي أيام السنة العراقية

 

كانون الثاني 

المرآة

المزدحمة بالأخطاء 

 

 

11 / كانون الثاني

مسلة الأحزان

 

كان العيدُ رملاً يتكوم في الشوارع

كان العيدُ دخاناً يملأ العيون

كان العيدُ غراباً يقف على شرفات البيوت

كان العيدُ ناياً حزيناً ينأى بالآفاق

كان العيدُ مرآة سوداء

لماذا تفككت كلماتنا في أفواهنا؟

لماذا سقطت أيدينا في البرية وتلاشت؟

هكذا ذهبت الأيام حزينة وأتت حزينةً

ولم يكن معنا سوى مسلة الأحزان هذه

التي ننقلها على أكتافنا أينما ذهبنا

000

العناكب تسدّ منافذ الطرق

ووراء شباكها اللامعة

كانوا يطبخون المكائد

قبورٌ حجرية تفور فيها المصائر

وترسم لكلّ واحد فينا طريقاً أعمى

جثث الليل صفراء

وأوراق الزمان ملطخة بالرماد

هكذا عدنا إلى أول الدهور

الناس هم الذين يُنحرون لا الخراف

بينما العيد يتكوم رملاً في الشوارع.

000

الحزنُ

غمَرنا لسنين طويلة

وسيبقى حيّاً , مثل افعى ,في أعماقنا

لسنين أطول.

 

قصيدة أحزان السنة العراقية


التعليقات

الاسم: سعدالدليمي
التاريخ: 12/01/2009 20:18:39
كن قويا اخي خزعل000
اعانك الله على مصيبتك0
والله ان المصيبه كبيره0
ولكن ليس لنا الا الصبر
والاحتساب الى الله تعالى0
فلابد ان ينتقم من الظالمين0
ومن الحاقدين على كل ماهوعراقي
اصيل000ولكن لابدينجلي الظلام وتدورالايام0
وعلى الباغي تدور الدوائر000

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 12/01/2009 10:09:03
عزيزي الدكتور خزعل الماجدي سلام الله عليك وعلى ابداعك وعلى جرحك العميق لك دعائي بالصبر والسلوان ولك محبتي هؤلاء الشهداء هم اصابعنا التي سنشير بهاالى قباحة المجرمين واللهم صبرا ياعراق فالفجر سيبزغ بسحنة شهيد دمت لنا يا ايها الصديق الرائع ودع دموعنا تغسل بعض هذه الجراح ودعاواتنا تكون هي البريد

الاسم: وجیه عباس
التاريخ: 12/01/2009 10:00:09
أخي خزعل المثكول:
عيدنا رمل؟
وهل هناك شيء يُفرح يا خزعل؟انظر إلى وطن من الجنازات التي لا ترضى أن تتوقف عن الهطول ، وأنظر إلى مقبرة تستطيل على جسد الوطن، في كل شبر تنمو وتستطيل كربلاء عراقية جديدة ، وفي كل كرسي وبناية ينمو قتلته،يشربون الكوكاكولا ويتمززون بدمي ودمك ولحمي ولحمك،يقولون اني أسخر فأقول:أنا اسخر إذن أنا عراقي،أنا المهضوم من فجر السلالات حتى فجر النفايات،هل ترى أفقا أتفه مما يحيط بنا يا خزعل؟الواقع عود أخضر يلتف مثل أفعى تلسع الأحياء ممن بقوا في قاعة انتظار الموتى،المجتمع لا يريد أن نخلع أثوابنا،الساسة يريدون رسم خطوط عبورهم على أجسادنا وكأننا حمير وحشية،هذا فيلم هندي يا صاحبي وليس لنا سوى الله الذي تركنا وحيدا بعد أن غدرنا بابن بنت نبيه العظيم فانسلت الكربلاءات تحيض بنا،أنا غاضب من شيء،وغضبي هذاأنني مهضوم في وجه الحضارة،العالم نفسه يحزنني ،البنايات التي تنمو بقتل الناس،والأشجار التي ترفع رؤوسنا على أغصانها ،هل تستطيع الأشجار أن تنفي عن نفسها إنها أمُّ المشنقة الأولى في التاريخ البشري! ، يحزنني أن نتهم ذئب يوسف بما نفعله يوميا بإخوتنا،يحزنني أنني أتشهى أن أحب امرأة فلا أجد سوى عباءات سود تلوح بين نون النسوة وواو الجماعة،يحزنني إنني لاأجد لقمة ليتيم تركه أبوه حين وجد الدفء في شظية دخلت جوفه من عبوة ناسفة،يحزنني الإمعات وهم ينبحون العراق وأحزن أكثر حين يكونوا عراقيين ..يحزنني وجيه عباس نفسه،هذا الذي ملأني بالبكاء فأين المهرب منه؟

الاسم: نزار شهيد الفدعم
التاريخ: 11/01/2009 18:52:08
الله يلهمك الصبر والسلوان ياصديقي الله بعونك ....اعرفك دائما قويا ومتماسكا الله يعينك وكلنا معك

الاسم: حميد قاسم
التاريخ: 11/01/2009 18:22:52
واحسرتاه..!
سيبقى مصير مروان معلقا في ذمة هذه المحاصصة القذرة التي تجعل الوغد خاطف مروان محميا ومحصنا يرتعش في مجلس النواب يرعد ويزبد.. كلنا نعرف الجاني ياخزعل الحبيب وكلنا ينبغي ان نشير بأيدينا صوب سحنته البشعة.




5000