.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


لقاء حواري مع الدكتور علاء الجوادي عند زيارته لمعهد العلمين / القسم الأول

د.علاء الجوادي

لقاء حواري مع الدكتور علاء الجوادي عند زيارته لمعهد العلمين حول السيد محمد بحر العلوم والانتفاضة ومدينة النجف والأهوار 

المحاوران: الاستاذ احمد الساعدي (مساعد مدير مكتبة العلمين لارشاد الباحثين)، 

وطالبة الدراسات العليا عبير قاسم. مع إضافات بحثية وصور لاكمال الحوار...  

تم الحوار بتاريخ 7/4/2018 في معهد العلمين في النجف الاشرف 

 

قد تكون صورة ‏‏شخص أو أكثر‏ و‏تحتوي على النص '‏الفصل الفصلالثاد حوار مع الدكتور حول العلامة السيد محمد بحر العلوم والانتف اضة ومدينة النجف والأهوار أجرى الحوار أحمد الساعدي مساعد) مدير مكتبة العلمين للدراسات العليا قاسم وعبيرقاسم ماجستیر في العلوم السياسية تالحواربتاريخ بتاريخ 2018/4/7 في معهد العلمين في النجف الاشرف‏'‏‏

 

كتاب جديد عن العلامة السيد محمد بحر العلوم

اعد الاخ الدكتور نزار الشيخ عبد العباس الهلالي كتابا ضمن سلسلة مسيرة العطاء بتسلسل (15)  العلامة الدكتور السيد محمد بحر العلوم (ره)... وكاب عبارة عن حوارات مع شخصيات عراقية عن دوره السياسي والاجتماعي في الذكرى السادسة لرحليه، أجرها د.نزار، وصدر عن مؤسسة بحر العلوم الخيرية كانون الاول 2021 والكتاب يتكون من فصلين الاول حوارات مع بعض الاشخاص في فترة مجلس الحكم الانتقالي.    في فترة مجلس الحكم طلب السيد محمد بحر االعلوم من السيد علاء الجوادي ان يعمل معه في هذا المشروع السياسي المهم بصفة العضو المناوب له وانه يمثله في العمل. ومن الجدير ذكره ان الاخ سيد ابراهيم بحر العلوم لم يكن عضوا مناوبا لابيه قط، إذ كان يعتقد ان السيد الجوادي هو الانسب. وافق السيد الجوادي على هذه المهمة لعدة اشهر ثم انه انسحب منها بعد مقتل الشهيد السيد محمد باقر الحكيم، واعلن في الجلسة التي تم الاخبار عن مقتله بشكه في ان الامريكان هم من كان وراء ذلك، وخرج من الجلسة ومعه السيد ابراهيم ميميمين النجف حيث مسرح الجريمة النكراء... وقد حاول احدهم ممن له علاقة وثيقة بالامريكان، وممن كان يطمح للقيام بهذه المهمة تحريف المسار التاريخي لهذا الموضوع . وكان للسيد الجوادي مواقف في الاعتراض على السفير بريمر وفي هذه الفترة شارك السيد الجوادي مع اخوة أخرين من أعضاء مجلس الحكم ممثلا للسيد بحر العلوم في نقاش واقرار مسودة قانون الدولة العراقية.

 

قد تكون صورة ‏‏شخص واحد‏ و‏نص‏‏

 

 

وارتأوا الاخوة القائمون على إصدار الكتاب ان يُضمن في هذا الكتاب الحوار مع الدكتور علاء الجوادي حول العلامة السيد محمد بحر العلوم والانتفاضة ومدينة النجف والأهوار أجرى الحوار أحمد الساعدي )مساعد مدير مكتبة العلمين للدراسات العليا)  وعبير قاسم ماجسيتر في العلوم السياسية تم الحوار بتاريخ 7/4/2018 في معهد العلمين في النجف الاشرف . 

 

قد تكون صورة ‏‏‏شخصين‏، ‏أشخاص يقفون‏‏ و‏منظر داخلي‏‏

 

 

سماحة السيد محمدعلي بن المرحوم السيد محمد بحر العلوم يستقبل الاستاذ الدكتور السيد علاء الجوادي في معهد العلمين

 

قد تكون صورة ‏نص‏

 

هيكلية مؤسسة بحر العلوم الخيرية التي يشرف عليها السيد محمد علي نجل السيد محمد بحر العلوم 

  

قد تكون صورة ‏‏شخصين‏ و‏أشخاص يقفون‏‏ 

قد تكون صورة ‏‏شخصين‏ و‏منظر داخلي‏‏ 

السيد محمد علي بحر العلوم يشرح للسيد علاء الجوادي لوحة تبين الترابط الحضاري في النجف بين العلمين... وهما الشيخ الطوسي مؤسس الحوزة العلمية في النجف والسيد مهدي بحر العلوم رمز إعادة الدور القيادي لمدينة النجف قبل ثلاثة قرون.

 

قد تكون صورة ‏‏‏٥‏ أشخاص‏ و‏أشخاص يقفون‏‏ 

السيد محمدعلي بحر العلوم يودع السيد علاء الجوادي، بعد انتهاء زيارته للمعهد.

 

قد تكون صورة ‏‏شخصين‏ و‏أشخاص يقفون‏‏ 

علاء الجوادي يتحدث مع الاستاذ احمد الساعدي الذي شارك باجراء المقابلة.

الساعدي: هلا حدثتمونا يا سيادة الاستاذ الدكتور علاء الجوادي عن كتابكم المتميز (العلامة السيد محمد بحر العلوم (رح) خواطر من عالم السمو والكفاح)؟

 

قد تكون صورة ‏‏شخص أو أكثر‏ و‏نص‏‏

 

الجوادي: رحم الله عمي الكبير السيد ابو ابراهيم الدكتور محمد بحر العلوم، فالكتاب هو شهادة حية عن الرجل وشهادة عن ٢٥ سنة من المعايشة والعمل المشترك الثقافي والسياسي معه... واقول ونحن في معهد العلمين: ما شاء الله انه صرح كبير وضخم وفيه الكثير من العاملين والمخلصين... ونحن ابتدأناه بمحاولة مرنه بسيطة جدا انا والسيد محمد بحر العلوم ونجله السيد ابراهيم وجمع من الاخوة المخلصين واشتغلنا وعملنا انجازات كثيره في المعهد (معهد الدراسات العربية والاسلامية-لندن)، من قبيل مجلة المعهد الصادرة في لندن، وقد اصدرنا (4) اعداد منها وكنت انا مسؤول الهيئة التحريرية مع السيد ابراهيم وكانت هذه الاعداد تخصصية تختلف عن طريقة الاعداد الحالية للمجلة... إذ كانت تصدر بمحاور متخصصة، مثلا محاور: التاريخ، والديمقراطية، والمواطن والمواطنة، والاسلام والارهاب... وكنا نقسم كل عدد من الاعداد الى (3) محاور داخلية، واحد يتناول المفاهيم والاخر التطبيقات ومختلف المستويات ولعل من كتّابه فخامة رئيس الجمهوية الاستاذ فؤاد معصوم... وتحولت الى شكل اخر وليس لي علاقة بالاصدار الجديد، لاني كنت مشغول بوظيفة دبلوماسية.

السيد كان حسب مخالطتي العمليه معه لمدة ربع قرن من الزمن (منذ بداية التسعينات لغاية وفاته سنة ٢٠١٥) الرجل شهادة لله ما كان يعمل شي الا بعد ان يستشيرني وكان يتحدث عني بثناء كبير ومدح لا يمكن ان اتحدث بها انا. ويمكن مراجعة ما كتبه اخي معالي السيد ابراهيم بحر العلوم في هذا المجال...

الساعدي: ما هو موقع النجف الاشرف في تفكير السيد محمد بحر العلوم؟

الجوادي: وفي الحديث عن الانتفاضة الشعبانية المباركة، توجد عدة قضايا كان الاهتمام بها كاهتمامه بحياته... الشاهد احدها كانت النجف فالنجف كانت هاجس كبير جدا عند السيد المرحوم بحر العلوم... وهو دعمني في جوانب اجرائية في كتابة اطروحتي للدكتوراه عن اعادة اعمار المدن العربية القديمة: النجف انموذجا، وهي بحدود ٥٠٠ صفحة -لم تترجم للغة العربية- حول مدينة النجف... في تلك الظروف الصعبة هيأ السيد لي بعض الاشياء عن الكتابه. النجف كان عنده محور جدا مهم يتحدث عنه دائما وبكل مجال مناسب... واذا كانت المسافات بعيدة فهو يُنظر لها بدربين، في حالتنا فأن الدربين الذي كان ينظر به السيد بحر العلوم في العراق هو من خلال اسم النجف (الدربين النجفي) الذي كان يربطه بكل العراق

الساعدي: اين تقع الأهوار جنوب العراق من تفكير المرحوم اية الله السيد محمد بحر العلوم؟ وما هو تصور السيد محمد بحر العلوم لتخريب صدام لبيئة الأهوار؟

الجوادي: الشيء الثاني في تفكير السيد بحر العلوم هو الأهوار... فالأهوار معلم مهم من معالم الجغرافية والبيئة العراقية... نحن المعارضة العراقية في اوربا وبالذات في بريطانيا، كنا نصارع قوة غادرة وطائشة هي (قوة صدام)... وفي سني الحرب الصدامية الايرانية، قضى الاخير على بيئة الأهوار وجففها... وبعد احتلال صدام للكويت الشقيق، ومن ثم طرده منها بكل ذل وبعد ذلك قامت الانتفاضة الشعبانية التي تبعها حرب ابادة للجنوب العراقي كما انه عمد الى المزيد من التخريب في منطقة الأهوار وتشريد سكانها... لقد تلفت الأهوار في فترات الحروب، مما جعلنا نتحرك بقوة من اجل تحقيق منطقة أمنه على غرار المنطقة الامنة شمال العراق لكي نحمي بها الأهوار... وانشغلنا كثيرا والسيد بحر العلوم كان على رأسنا في هذا العمل وكلنا كنا منخرطين في هذا المشروع وطبيعي فان قضية تجفيف الأهوار مرتبطة بالانتفاضة وكانتا ضمن محاورنا ضمن هذا المشروع الضخم (الانتفاضة) الذي كتبنا به، والذي بقي هنا نائما في الصناديق. والسيد كان جدا مهتم بالسنة الاولى مابعد الانتفاضة وبعدها دخلنا في كثير من المشاريع والسيد انشغل بها اكثر وانا بقيت مستمرا في المواصلة وكتبت كتاب وما زلت الان اشتغل عليه وجئت اليوم للمعهد الموقر بدعوة من الاخ الدكتور السيد ابراهيم بحرالعلوم لتوفير بعض المصادر التي ليست تحت يدي وهذا الكتاب حوالي (1220) صفحة وهو بجزئين وان شاء الله سيتعاون المعهد مع العتبة الحسينية في طبعه، وانا أسابق وقتي ووضعي الصحي لغرض إكمال المشروع وليكون واحداُ من الاشياء التي تربط بيني وبين مشوع الانتفاضة والأهوار والسيد بحر العلوم .

   قد تكون صورة ‏نص‏  قد تكون صورة ‏كتاب‏

ثوار بلا نصير يوميات الانتفاضة الشعبانية

عبير قاسم ، وعرفت الباحثة الاخت عبير قاسم بحضور السيد الجوادي في المعهد، وهي طالبة ماجستير في العلوم السياسية وشاركت بالحوار بأسألتها الراقية وقالت: أسأل معاليكم عن اهتمام سماحة العلامة بحر العلوم بقضية الأهوار، وحول دور السيد في المعارضة السياسية/ الأهوار انموذجا...

الجوادي: انتِ قبل ان تسأليني تبرعت أنا بالكلام عن الأهوار في سؤال سابق للاخ الساعدي... فاذا لديك سؤال معين فانا حاضر...

عبير قاسم: العفو دكتور انا لا احب ان اخذ من وقتك كثيراَ لوجود انشغالات عندك، وتفاجئت بوجودك صراحة ويشرفني ان التقي بحضرتك هذا اليوم...

الجوادي: ذكر لي الاستاذ الساعدي انه توجد اخت تريد مقابلتي ولها بعض الاسئلة، وقلت له: خلي نشوفها (دعنا نراها) واذا كان عندها كتاب او كراس بهذا الموضوع لتطلعنا عليه... فهل انتي كاتبة شيئ حول الموضوع؟

عبير قاسم: انا حاليا لدي فقط اطار نظري ولم ادخل بموضوع الأهوار لانه الفصل الثالث.. الجوادي: ماهو البحث؟

عبير قاسم: أسألكم حول دور السيد في المعارضة السياسية/ الأهوار انموذجا...

 الجوادي: ما كتبته اذا ترجعين الى خواطر عن اية الله السيد العلامة محمد بحر العلوم من تأليفي ٧٣٠ صفحة... خواطر من السمو والنضال وكتبت خواطر ولا اريد القول انه بحث علمي او أكاديمي ١٠٠%، وهو جاء في بعض جوانبه او معانيه بحثاَ أكاديمياَ لكن لم اطلق عليه صفة البحث الأكاديمي كي لا اقع في مطب عدم التوصيف الدقيق. هذا الكتاب الذي امامك حول السيد بحر العلوم فيه تجربتي بالعمل السياسي والثقافي مع السيد بحر العلوم، وبه الكثير من الوقائع وسترين به معلومات قد لاتخطر ببالك... 

عبير قاسم: سيادتكم مهتمين في البحث والتأليف عن كبار المراجع والقيادات العلمائية...

الجوادي: لنخرج عن الموضوع قليلا نعم، ما تقولينه صحيح... فكذلك كتبت عن علماء منها كتاب نشر بحلقات عن اخي الحبيب المجاهد الشهيد محمد باقر الحكيم "قائد النضال ضد دكتاتورية" نشر منه بحدود ٦٠٠ وتوجد ٢٠٠ صفحة منه غير منشورة لكني اقوم الان بترتيبها . واعدادها للنشر ان شاء الله.

وكذلك كتابي عن المرجع العظيم السيد محمد الصدر كتبت عنه كتابا عبارة عن١٧٠ صفحة عن نظرية العمل السياسي عند السيد محمد الصدر، لان هناك بعض الناس بسبب التنافس السياسي انكروا انه لديه رؤية سياسية لانه انسان ساذج ورجل إنطوائي وكتبت بحث بعد او بعيد شهادته بفترة وجيزة ١٧٠ صفحة، لكن لاحظت تجمع مواد وقضايا وكتابات اضافية عنه، لذا قررت ان اصدره في كتاب اخر هو "مرجعية الزمن الاصعب" السيد محمد الصدر وقيسي على ذلك وانا مشغول بـعشرة مشاريع اخرى... واحد منها كتاب -اعطيته لذوي المرجع الامام محمد طه نجف- اسمه: "دور الامام محمد طه نجف في بناء المرجعية العراقية"... وهناك كتاب الامام المجاهد الشيخ محمد حسين كاشف الغطاء وكتاب الشاهد الشهيد وهو كتاب عن محمد باقر الصدر وهناك كتاب "مواطنون لا سبايا" عن جريمة التهجير... وهذه جوانب من كتاباتي حول المراجع والعلماء رضوان الله عليهم. ولدي ١٠ مشاريع ولا اعرف ان كان العمر سيسعفني بالشغل عليها... هي منجزة تقريباَ لكن بحاجة الى لمسات اخيرة. وصدر لي ديواني شعر، وهناك ديوان ثالث اكملته باسم "تسبيح الدموع في معابد الجمال- أنغام سيد علاء الجوادي، ودواوين اخرى...

الساعدي: سؤال يلحّ في خاطري، وهو ان علاقتكم مع السيد محمد بحر العلوم كانت عميقة وانسانية وعلمية واحب ان اسمع المزيد عنها...

الجوادي: هذا يبدو ان سؤالك قفزة عن السياق ولكن لا بأس... وسؤالك هذا يخص المعهد هذا حلو -بعض الاحيان- التداخل بالاسئلة!!! البارحه جاء السيد جعفر الحكيم لرؤيتي في بيت السيد محمد علي وعتب على خاله، وقال له: لماذا لم تعطيني نسخه منه يقصد الكتاب عن جده والذي كان كاتبه اخو جده الصغير (المقصود المتحدث الفقير الى الله)... كان السيد محمد بحر العلوم يقول: الله اعطاني ثلاثة اولاد ثم اضافني وكان يقول ان السيد علاء هو ابني الاكبر. ويمكنني ان اتكلم عن كثير من مواقف التي هي تخص سؤالكم... هو كان يحبني كثيرا... اروي لك قصة تعبر عن مدى انسانية السيد رحمه الله تعالى، في يوم ابني سيد محمد كان عمره عشر سنوات، ونحن نربي ونعلم اولادنا على احترام العالم واحترام السيد وقلت له: تروح تقبل يد جدو السيد، وفعلا ذهب لكن السيد سبقه وقبل يده!!! وقلت للسيد بحر العلوم وانا غير مرتاح: ليش هيج (هكذا) سيدنا؟؟ اجابني: يعني هي الناس مو تتبارك بتقبيل يد السيد؟ قلت: نعم، قال: انا ما اريد اقبل ايدك سيدنا!!! حتى تدق لي طبلا وحتى تُألف كتابا بالموضوع، وتقول: السيد قبل يدي!!! انا قبلت يد ابنك لانه طفل برئ وابن رسول الله... كان السيد ابو ابراهيم ادمي بمعنى الكلمة... وكان اختيار الله له زوجة صالحة هي العلوية ام ابراهيم رحمها الله، نعمة كبرى... حقيقة قلما رأيت من امثالها في النساء امرأة فاضلة مؤمنة تقية ربت اولادها وبناتها خير التربية، السادة: ابراهيم ومحمد حسين ومحمد علي، ولو تقيسهم مع اولاد معممين أخرين لرأيت الفرق الكبير!!! هؤلاء الاخوان الافاضل والسيدات بنات السيد تربيتهم هي تربية ام ابراهيم والسيد اعطاهم الفكر والسياسة والكثير من الخبرات الحياتية والادبية والاجتماعية... اما ام ابراهيم اعطتهم هذه الاخلاق الرفيعة... ويسألني البعض عن سيد ابراهيم يقول: انه ساكت في البرلمان؟! وقلت له: انه يشتغل في البرلمان اكثر من غيره وليس ساكتا لا يعمل كما تظن، بل هو يعمل بصمت... لانه شبعان ولا يحتاج ليصيح كل يوم ليقول الناس هناك انسان اسمه ابراهيم، في حين البعض الاخر يحتاج للصياح باعلى صوته ليقول انا موجود ولا يفكر ولا يعلم انه ايام وسيترك هذا المكان، ويُنسى من قبل الجميع لانه لا يمتلك مقومات الوجود الحقيقي. مرات اتفاجئ من أُناس تلتقي معي لمره واحدة لكن الانطباع عنه لحد الان انطباعا طيبا... الفكرة الطيبة والانسان الطيب اكبر من مجرد ان يصيح انا انا... وهناك ناس في الدولة ليس لهم وجود حقيقي في الحياة ويضطر ان يصيح احدهم حتى يقول انا اصيح فأنا موجود... وترجع هذه الى تربية للعلوية والتي كانت لنا نعم الام... انا الان بخدمتكم شوفوا شتريدون (أنظروا ماذا تريدون) تسألوني ماذا تريدون وانا حاضر...

عبير قاسم: دكتور لدي مفارقات ان العراق كله في جبهة وجبهة، الأهوار وحدها في جبهة!!! الذي مبين (الظاهر) منه فقط الشمال ومبين منه فقط ١٠%، اما الأهوار وحدها لم يبين منها اكثر من ١% وانتم دكتور بدأتم بمشروعكم مع اخوتكم د. صاحب الحكيم وعقيلته السيدة بيان الاعرجي وسيد ابراهيم بحر العلوم وجنابكم الموقر والسيد الكبير لتبينوا لنا مظلومية هذه المنطقة واضطهاد هذه المنطقة امام العالم وانا كتبت الكراسات مرات ومرات لاحظت قضيتها بأدق واكبر التفاصيل بمسمياتها الحقيقية والوهمية... كيف اظهرتوها للواقع؟

الجوادي: المعارضين او الحاكمين، ان تكون حاكما او مسؤولا ينقسمون الى قسمين القسم الذي يمثل خط (ام الولد) والقسم الاخر يمثل خط التي ادعى انه ام الولد اخذت الولد لنفسها، وقالت هذا ابني وعندما يذهبون الى القضاء يعترفن كلاهما وتدعي كل منهما انها ام الولد.. حكم القاضي انه سيقسمه قسمين بالتساوي وكل واحده تاخذ شرخ منه... ام الولد الحقيقية قالت انا مو (لست) ام الولد وتنازلت عن الدعوه والقاضي كان جدا ذكي وقال اعطوا الولد للتي قالت انه ليس ولدها!!! لماذا لان الثانية قبلت بالقسمة حتى لو ادت الى موت الولد، رضيت بالمحاصصة وتقسيم الوطن والوطن يموت عندما يتقسم اين سيكون الراس واين سيكون  الجسد واين واين والنتيجه الموت. وهكذا كنا نضحي بحصصنا لغيرنا ولو كانت على حساب مصلحة وجودنا لاننا لا نريد تمزيق البلد... نحن ننتمي اصلا الى خط المرجعية الرشيدة ممثلة بالعلماء والابرار والمناضلين والشهداء الذي يقول الطاغية لاحدهم نذبك (نرميك) بالتيزاب لو ما تعترف ولكنه يصر على حمل الرسالة والامانة والصمود وهذا الذي يقول لو كان اصبعي بعثي لقصصته ورميته الى الكلاب.

خط المرجعية خط اصالة العاملين، خط محسن الحكيم وباقر الصدر لديه معطيات العمل الجاد من اجل التضحية للوطن وهذا يمتلك وعي ويجعله يرى الاشياء من وقت مبكر ويتخذ قرارات بوقت مبكر. انت ذكرت ٥ أو ٦ اسماء انا اقول انهم اكثر ولا اعتبر نفسي منهم وذلك ليس تواضعا، هناك غيري الكثير ممن اهتموا بهذا المشروع ونظّر له والتنظير كان منه العاطفي وكان منه العلمي كونهم مختصين بهذا الموضوع... فأنا مخطط مدن وتناولت هذا الموضوع وكل من زاويته وصولا لتجفيف الأهوار او محاربة الأهوار وهذه قضية مثل تخريب بيئة جبال كردستان، تجفيف الأهوار وتحويلها الى ارض سهلية رملية... بمقدار ما كانت الأهوار هي محطاتنا النضالية وكنا نقول ايام النضال بصريح اللسان نحن نقاتل في اراضينا العراقية وعندما كنا نذهب الى شمال العراق او الأهوار نقول نحن في اراضي العراق وكانت هذه مخابئ لنا وهي بيئتنا الشعبية وعندما تجفف مياهها معناها قتلت الغنم والهوش والحلال والانسان لا يستطيع شرب الماء يعني صحراء قاتلة وهذا يعني لنا كمجاهد او مناضل ضد الدكتاتورية عدم وجود مكان للعمل... لذا لاحظي فترة تجفيف الأهوار انتقلنا الى شمال العراق... وانا اقول كمقاتل -انا لست مقاتلا بالسلاح- لاني اقاتل بالفكر والقلم وكانت ظروف قاسية... وكان صدام وكلابه يتحدثون بلغة من الوقاحة لدرجة وكانت تستعمل كلمات الفحش ضد نسوان وبنات الأهوار ويتهموهن بعدم الشرف ويطعنون بهن... وكذلك عارضت الحوزات العلمية والمراجع بغض النظر عن الاسم سيد محسن الحكيم، ابو القاسم الخوئي، وباقر الصدر، ومحمد الصدر، بغض النظر عن ظرف كل منهم ومع ذلك فهو يحارب تجفيف الأهوار وتدمير بيئتها.

الشي الثالث ذات الشي كان صدام يحارب المدينة الدينية المقدسة.... لو تلقي نظره الى المدن التي اسماها الطاغية المدن البيضاء ونفسهم هم الصداميون الذين اعتدى الدواعش عليهم وانهم هم هدموا مدنهم واعتدوا على اعراض مدنهم... وبنفس الوقت الذي حارب فيه صدام الأهوار كان يحارب العتبة المقدسة... وهذا اختصاصي مخطط مدن وحتى الأهوار والمدن المقدسة تدخل ضمن اختصاصي وحتى الأهوار بأعتبارها ضمن البيئة وتخطيط المدن واطروحتي للدكتوراه كانت حول النجف الاشرف... والمدن المقدسة كان للصداميين عداء معها من قبل وتحولت نتيجة العداء الى مدن اشباح واوساخ وكذلك كربلاء كذلك ما يحيط بحضرة العسكريين وبالتالي كشفوا عن وجوههم وقاموا يهدموها انا اذكر معركة ادارية سنة ١٩٧٨ كانوا يريدون ان يهمدوا ويزيلوا سياج الصحن الحيدري الشريف، وشكلوا لذلك لجنة من وزارات ومؤسسات متعددة  وانا كنت عضوا في هذه اللجنة عن المؤسسة العامة للاثار... ورحت للسيد محمد باقر الصدر رضوان الله عليه وقلت له: انا مكلف سيدنا بهذا الشي اطلع منها او ابقى بها؟؟؟ قال: لا ابقى وتدافع وابذل جهدك. قلت له: احتمال تهدم وسيد ابو القاسم الخوئي قال لهم: يا جماعة اعطوني سنة انا عايش سنة انطوني مهلة... بعدم هدم هذا المسجد (يقصد مسجد الخضرة) وقتها كان الحبوبي، قال له: لا استطيع فعل اي شي هذا القرار من الرئاسة... وبتوفيق من الله وهذا مدون، دخلت بمعركة جدلية وهندسية مستفيدا من فقرات قانونية، قوّت موقفي، واستطعت المحافظة على سياج الصحن من الهدم وذهبت الى السيد الخوئي وتكلمت معه هذا الكلام، اجابني بعبارة وهو رجل كبير قال: سيدنا كلما اقع في مشاكل كبرى جدا ان الله عز وجل يبعث لي احد شيعة ال محمد يحلها لي... ذهبت للسيد الصدر وقلت له: هيج (هكذا) صار واجابني جزاك الله بكل خير تدري انت حفظت كم قبر وكم مسجد ومقبرة للشيعة يا سيد.. ومنها قبور الامام محمد طه نجف والشيخ الانصاري وميرزا حسن الشيرازي والسيد محمد سعيد الحبوبي... نقول نحن كان لدينا وعي مبكر بهذه المسألة لاننا نعرف بأن من جاء بالبعثيين والصداميين هو يحاربنا حربا حضارية وليست حربا عسكرية فقط، او حربا لتداول السلطة...

الان وضعنا كأمة او بشر في هذه الكرة الارضية وبمعايير الصراع الداخلي نحن قاب قوسين او ادنى من ان نكون دولة عظمى او تحالفا اسلاميا عالميا قويا... ايران والعراق وسوريا ولبنان واليمن والخليح العربي يدرون الى ان بيننا وبين ان نصل لمشروع الدولة العظمى كشعرة صغير وهم يدركون هذا الشكل ولهذا يخلقون مشاكل... وهم تماما واعين لما يصير بالعراق... وعيهم اكثر من وعينا... وانا الاحظ ان واحدا يسألك اسئلة نوعية عقلية ستراتيجة وتفهم ما يحكي... ويسألك الاخر أسئلة صغيرة مثلا –يسألني احدهم يوم البارحة من هو 

الافضل هوشيار زيباري او ابراهيم الجعفري؟! ولا يفكر اني رجل مسؤول في وزارة الخارجية وانا لا استطيع اعطاء اجابة بسهولة وادبيا غير ممكن، لكن نقول لك ان وزارة الخارجية اقل الوزارات فسادا واكثرها انجازا مثل تثبيت المعاهدة بيننا وبين امريكا وخروج العراق من البند السابع ووجود علاقات متبادلة مع الجميع و.... لدينا علاقات مع روسيا والسعودية وايران وهذا نجاح لنا... او هي مجموع العمل الدبلوماسي الكل لهم دور وكلاهما لديهم ايجابيات وسلبيات وانا ايضا وانت والذي يقول لا توجد سلبيات هذا مجنون والذي يقول انا ليس لدي ايجابيات هذا انسان محبط ويعالج نفسيا لدى الطبيب كون لديه كأبه حاده وشعور عنيف بالنقص او عقدة الحقارة. شوف حينما قسم يسأل هذا احسن لو هذا والاخر يسأل تحدث عن التغيير عن سياسة العراق الخارجية للدولة من البداية حتى الان ماهي السياسة الخارجية للعراق ماهي نواقص السياسة الخارجية... تتضح لك مدى الاختلاف في العقليات... وعلى اي حال يعتمد العمل الدبلوماسي وعلى وجود النظرية الصحيحة والعنصر الكفوء ينفذها وعدم وجود النظرية السياسية لو تجيب نبي (تأتي بنبي) لا يمكنه الوصول للهدف. كما ان درجة فساد المجتمع تؤثر كثيرا على العمل... فمجتمع فاسد مثل مجتمع لوط كل المحاولات لم تفيد في هدايتهم فقضى الله عليه وسحقه. لكن مع مجتمع اخر عندما تكلم النبي معهم مثل أهل نينوى عندما عصوا الله والنبي يونس دعا عليهم، وبدت امامهم رسل العقاب، فاسرعوا للتوبة الى الله. قصدي النظرية من تكون موجودة هنا الحديث يصير واقعي هذا ينفذ او لا ينفذ والاقتراح يصير وتدريجيا نقوم باستبدال الموزين (غير الجيد) بالزين.

عودة على بدء هؤلاء المجموعة التي ذكرتيهم في سؤالك وغيرهم تنبهوا مبكرا وتلاحظين انهم اشتغلوا على حقوق الانسان والأهوار وطرحوا اضطهاد المرجعية والمدن المقدسة وهذا نابع من وعي وهذا يعطي للحركة الاسلامية مصداقية قبال المقالات العامة الفضفاضة... ان هذا حكم الله وكون نعمل بهذا الشكل فهو استجابة دينية وانسانية بحتة لاداء واجبنا الشرعي، وهذا يعطي بعد اخر لطبيعية عملنا... نحن وغيرنا اناس متدينيون كلنا ابناء المرجعية والخط الاسلامي وليس لدينا فقط شعارات اسلامية عامة لا تصل الى تطبيب المشكلات في المجتمع...

اضافة لما قلنا فقد اشتغل الواعون من ابناء الامة على مفردة اخرى وهي الطائفية ويحاربون الطائفة لكن ليس بمفهوم طائفي انت مثلا مسيحي وانا من دين اخر... افهم الطائفية انه انت اسحبك من الكرسي واني اقعد بمكانك هذه مو (ليست) طائفية هذه طائفية ونص... لا نحن ثبتنا ونقلنا الطائفية من شخص طائفي الى شخص طائفي اخر.

اما الطائفية كما اوضحها الامام سيد محسن الحكيم... قال للحكومة العراقية، في ذاك الوقت كان رئيس الجمهورية عبدالرحمن ورئيس الوزراء طاهر يحيى، واشتكى سيد محسن من وجود الطائفية وقال له طاهر يحيى: سيدنا اكو في الحكومة والمسؤولية هذا شيعي وهذا شيعي وووو!!! فرد سيد محسن عليه وقال له: هذا فهم ساذج للطائفية انا لا اقصد وجود كم مدير عام او وزير، الطائفية هي عقلية ونظام حكم يقوم على تفرد طائفة في الحكم وقراراته وظلم الاخر وانا سيد محسن لايهمني ان تكون الدولة من رئيس جمهوريتها الى الجايجي من الطائفة الاخرى، لايهمني بشرط ان يعدلوا مع بقيه الناس وحقوق الاخرين لا يظلموها... ونحن كنا نحارب الطائفية ونؤكد على حقوق الشيعة المظلومين من هذه الزاوية... وليس صراع على الكراسي  ان هذا الكرس لي وانت قوم (ابتعد) وانا اقعد بدلا عنك، وامارس الطائفية...

حتى تضع سؤال في التركيبة التكاملية لنضال المعارضين الواعين كون الامر ليس فقط الأهوار بل وبمحاربة المدن المقدسة وتدميرها ومحاربة المرجعيه وعدم وجود اليمقراطية ووجود الطائفية وقضية محاربة الأهوار وقضية حقوق الانسان هولاء الناس كلهم كانوا مهتمين بهذا...

تفاصيل حول مشكلة الأهوار

الساعدي: دكتور نرجو ان تحدثونا عن أهوار العراق كنظرة اجمالية، أكدت اهميتها ؟

الجوادي: خذ الان مني جوابا بما في ذهني من معلومات حاضرة وسأضيف لهذا الجواب معلومات ومعطيات من تقارير علمية عن الأهوار... اقول اولا: ان الأهوار العراقية او فينيسيا العراق معلم مهم من معالمه، وكتب عنها بحوث وتقارير جيدة وقد حاولت ان اقدم لمحات منها في ادناه لتقديم صورة واضحة عنها، باذن الله... تاريخيا، اقيمت في مناطق الأهوار وعلى اطرافها العديد من المدن السومرية التي تعتبر من اقدم حضارات العالم والتي اكتشفت الكتابة والعجلة وبنيت فيها اول مدرسة في العالم، وقد زارها العديد من المستكشفين ورحالة الغربيين في القرن العشرين والفوا عنها العديد من الكتب مثل كتاب "حلقات المياه الرائعة" لكيفن ماكسويل، و"العودة إلى الأهوار" لكيفن يونج، و"عرب الأهوار" لويلفرد ثيسيجر، اضافة الى العالم الآثار والمستكشف النرويجي ثور هايردال صاحب كتاب "حملة دجلة.. في البحث عن البداية".

 قد تكون صورة ‏‏جسم مائي‏ و‏نص‏‏

منظر قديم للأهوار قبل عمليات التجفيف

  

 قد تكون صورة ‏‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏ و‏نص‏‏

 

 قد تكون صورة ‏‏شخص واحد‏ و‏جسم مائي‏‏

أثنان من سكنة الأهوار جنوب العراق وهما يقودان قاربهما (مشحوف) وسط نبات القصب

  

قد تكون صورة ‏‏شخصين‏ و‏نص‏‏ 

الصيد بالفالات

تقع منطقة الأهوار بين دائرتي عرض (50 30 و50 32 شمالاً)، وبين الحدود الإيرانية من الشرق، وحافة الهضبة من الغرب.

 

قد تكون صورة ‏‏‏جسم مائي‏، ‏‏سماء‏، ‏عشب‏‏‏ و‏نص‏‏ 

أحد الأهوار جنوب الفرات

  قد تكون صورة ‏‏شخص واحد‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏

 

قد تكون صورة ‏نص‏ 

أهوار ميسان في الجبايش

 

تقسم الأهوار إلى:

1- مجموعة الأهوار الواقعة شرقي نهر دجلة وأهمها الحويزة وتبلغ مساحتها داخل العراق نحو 2863 كيلومتراً مربعاً.

2- والأهوار الواقعة غربي دجلة وأهمها هور الحمَّار الذي تبلغ مساحته نحو 2441 كيلومتراً مربعاً. 

3- أهوار الفرات التي تمتد من الخضر إلى الكفل بين فرعي الفرات (الحلة والهندية). وتتألف من عدد من الأهوار الصغيرة.

المساحة الإجمالية للأهوار، تراوحت تقديراتها بين 9000 و20000 كيلومتراً مربعاً، وتبلغ مساحتها بحسب تقديرات أخرى على أساس وحداتها الإدارية الصغرى والبالغة 20 ناحية ضمن المحافظات الثلاث التي تقع فيها منطقة الأهوار وهي محافظات (ميسان–ذي قار- البصرة) التي تعتبر مراكز التوازن المكاني والسكاني فيها. ويعيش سكان الأهوار في جزر صغيرة طبيعية أو مصنعة في الأهوار، ويستخدمون نوعا من الزوارق يسمى المشحوف في تنقلهم وترحالهم

الساعدي: هل يمكن ان تنورونا حول أصل الأهوار وتكونها الجغرافي في جنوب العراق؟

لا توجد عندي رؤية خاصة في هذا المجال ولكني اقتبس من المصادر، التي تذكر انه هناك آراء مختلفة حول نشوء الأهوار وتكونها الجغرافي منها:

الرأي الاول: يعتقد أن المنطقة كانت مغمورة بمياه البحر الى ما قبل الالف الرابع قبل الميلاد ثم انحسر البحر تدريجياً الى الخليج بعامل الترسبات وتخلف جزء من مياهه في بعض المنخفضات فتكونت هذه الأهوار.

الرأي الثاني: يعتقد ان المنطقة تكونت نتيجة التواء القشرة الارضية مما ادى الى ارتفاعها في بعض الأماكن وانخفاضها في البعض الاخر وان اصحاب هذا الرأي يعتقدون بأن الأهوار كانت منذ الازل ولا يوجد ما يجزم بأن رأس الخليج كان شمالاً بل ان هناك ادلة جويولوجية تثبت القدم السحيق لهذه المنطقة.

الرأي الثالث: يعتقد ان الأهوار تكونت نتيجة للفيضانات الهائلة لنهر دجلة والفرات خاصة الفيضان الذي حصل عام 628م حيث طغى النهران دجلة والفرات مرة واحدة بحيث لم يعد بامكان الجهد البشري ايقافهما مما ادى الى تخريب السدود وتحول مجاري الانهر وبالتالي تحولت المناطق الجنوبية الى مستنقعات وأهوار عرفت عند العرب بالبطائح.

ويبدو لي ان كل رأي من هذه الاراء يلتقي مع الحقيقة من جهة ما، ولكن اميل الى ان تكون الأهوار يرتبط بالفائض من الماء في حوض الرافدين واذا اضمحل هذا الفائض فانه يؤثر على مستوى المياه في الأهوار...

 قد تكون صورة ‏‏‏شخص أو أكثر‏، ‏أشخاص يقفون‏‏ و‏نص‏‏

الساعدي: وبماذا تخبرونا عن سكان الأهوار واصولهم؟

 

الشيخ فالح الصيهود ملك الأهوار وهرقل العراق

وهو الشيخ فالح الصيهود ابن منشد ابن خليفه ابن داغر ابن صابر ابن جويمل ابن ليلو مواليد 1845، واطلق عليه الصحفين الانجليز بــ "هـــــرقل العــــــراق" الذي فاق هرقل الروم في القوة والكثير من المواصفات وكان يسكن محافظة ميسان وتوفي عام 1941. وهو شيخ مشايخ البو محمد... ومما تجدر الاشاره اليه ان الشيخ فالح عاش مايقارب المائة عام... يعود نسبه الى الصحابي معد ابن يكرب عربي يتصل نسبه الى قحطان، من ذرية زبيد الاصغر بن ربيعه بن سلمه بن مازن بن ربيعه بن زبيد الاكبر بن صعب بن سعد العشيره بن مالك (مذحج) 

الجوادي: تشير الابحاث الاثرية والتاريخية الى ان اغلب سكان عرب الأهوار الحاليين ترجع انسابهم الى قبائل عربية أصيلة... يطلق على سكان أعماق الأهوار المعدان وهي تسمية غير مرغوبة من قبل سكان الأهوار انما هي نبز او كنية اطلقت عليهم ولعلها تشير الى ان اصولهم البعيدة تنحدر من القبائل المعدية العدنانية الحجازية، وتشبه حياتهم حياة البدو الرحل، ويعتمدون في معيشتهم على صيد الأسماك وزراعة الأرز وتربية الجاموس، وقد عانوا فقرا مدقعا بعد انتفاضة شعبان بعد حرب طرد صدام من الكويت التي سميت حرب الخليج الثانية... عقب تجفيف الدولة العراقية لكثير من المسطحات المائية لأسباب قيل إنها أمنية... واستقرت بالجانب الشرقي من هور الحويزة عشائر السواعد والسواري والحيادر والشريفات، فيما استقر بالجانب الغربي بعض حمايل عشيرتي البو حمد والسواعد... وبحافات الأهوار عشيرة بني أسد قضاء الجبايش وعشيرة الغزي، فيما تستقر عشيرة الفهود بالجهة الشمالية من هور الحمار اضلفة لوجود العشائر العلوية الهاشمية من السادات الحسنية والحسينية والموسوية.

ولكن صدام وهو هجين الاصل واثبت البحث DNA انه ينحدر من اصول هندية غجرية سريلانكية ومرتزقته الملفقين كانوا دائما يحاولون تشويه الحقيقة فيما يتعلق بأصول سكنة الأهوار، وفي كتابي "مواطنون لا سبايا" الذي يبحث عن قوانين الجنسية والتكوين الانثربولوجي والعرقي للعراقيين ومنهم اهل الأهوار اثباتات على اصالة السكان العراقية والعربية وردود مفحمة لتنظيرات صدام وعصابته حول اصول سكنة الأهوار... وعلى اي حال من الثابت ان اهل الأهوار هم امتداد للشعب السومري العراقي منذ الاف السنين ثم هاجرت اليها القبائل العربية القديمة المعروفة الحسب والنسب ومنها قبيلة بني اسد المضرية العدنانية، وان هذه المنطقة كانت مآوى لتجمعات بشرية قديمة لأكثر من خمسة آلاف سنة خلت فهي تمثل ارث السومريين والبابليين وسكانها يمثلون حلقة وصل بين سكان العراق الحاليين وسكان بلاد ما بين النهرين القديمة وقد تأثر سكان عرب الأهوار بعمليات الهجرة والتزاوج مع الاقوام الفارسية والبدوية في المناطق المحيطة حيث يسكن في الأهوار العديد من العشائر العربية التي تتجلى فيهم المظاهر العربية والاسلامية في حياتهم وتقاليدهم واعرافهم الاجتماعية التي لا تختلف عما هو سائد بين القبائل العربية.

اما المزاعم التي تثبت وجود اصول غير عربية لسكنة الأهوار وذلك لوجود ملامح هندية وايرانية او تركية عند افراد هذه العشائر أو تلك فلا يخلو من الغلو والمبالغة والتشويه حيث يتخذ اصحاب هذا الرأي من احتراف سكان الأهوار حرفة تربية الجاموس دليلاً على كون اصول هذه العشائر غير عربي في حين ان الدلائل التاريخية والاثارية تشير الى ان الجاموس كان موجودا في العراق منذ اكثر من 3500 سنة قبل الميلاد.

 قد تكون صورة ‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏

بيوت القصب (الجبايش) في أهوار العراق 1978


 قد تكون صورة ‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏

وتتميز المنطقة بإسلوب بناء المضايف المصنوعة من القصب التي يعود اصله للحضارة السومرية القديمة والذي يعتبر من احد المرتكزات الثقافة الأهوارية، حيث وجدت في مدينة اور التاريخية على رقم طينية واختام اسطوانية ترجع تاريخها الى اكثر من 3000 سنة تحمل نقوش مماثلة لهذه المضايف.

 قد تكون صورة ‏‏شخص واحد‏ و‏جسم مائي‏‏

كانت الأهوار تسمى فنسيا العراق او بندقية الشرق حيث كانت تنتشر القرى العائمة على المياه تعلوها المناظر الساحرة لمضايف ذات الطراز المعماري الفريد المصنوعة من القصب بلونه الذهبي الساحر وصور انعكاسه على الماء الصافي، واعتماد سكان المحليين على زوارق في تنقلهم وترحالهم.

 قد تكون صورة ‏‏‏٣‏ أشخاص‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏

حياة أهوار العراق قبل التجفيف

 قد تكون صورة ‏‏‏شخص واحد‏، ‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏ و‏نص‏‏

فتاة الأهوار العراقية العاملة الشريفة رغما عن صدام وجلاوزته

الا انها تقلصت بصورة كبير بعد عمليات التجفيف المتعمدة الواسعة منذ عام 1991 والتي استمرت لسنوات، حيث اقام النظام الصدامي العديد من السدود على الروافد المغذية لها بالمياه من نهري دجلة والفرات وانشاء شبكة من الطرق المعبدة فيها لتسهيل السيطرة عليها، مما حولها الى صحراء جرداء وانهيار النظام الاقتصادي مما ادى الى هجرة اغلب سكانها الى داخل وخارج العراق، وقد اعتبرت الامم المتحدة تجفيفها من اكبر الكوارث البيئية في قرن العشرين، حيث تعرض العديد من الحيوانات لخطر الانقراض مثل "كليب الماء ذو الفراء الناعم العراقي" الذي دخل في القائمة الحمراء للحيوانات المهددة بانقراض.

وللأهوار تأثير إيجابي على البيئة فهي تعتبر مصدرا جيدا لتوفير الكثير من المواد الغذائية من الاسماك والطيور والمواد الزراعية التي تعتمد على وفرة وديمومة المياه مثل الرز وقصب السكر. ويعتقد البعض أن المنطقة هي الموقع الذي يُطلق عليه العهد القديم  "جنة عدن"  وتشير الدراسات والبحوث التاريخية والأثرية إلى أن هذه المنطقة هي المكان الذي ظهرت فيه ملامح السومريين وحضاراتهم وتوضح ذلك الآثار والنقوش السومرية المكتشفة. وتعتبر مناطق الأهوار أكبر نظام بيئي من نوعه في الشرق الاوسط وغربي آسيا. وتبلغ مساحة هذا المستنقع المائي الشاسع نحو 16 ألف كيلومتر مربع أي أكبر من مساحة دولة لبنان.  وتمتد الأهوار بين ثلاث محافظات جنوبية هي ميسان وذي قار والبصرة .  وهي جزء لا يتجزأ من طرق عبور الطيور المهاجرة ما بين القارات، ودعم أنواع الحيوانات المهددة بالانقراض، واستمرارية مناطق صيد أسماك المياه العذبة، وكذلك النظام البيئي البحري في الخليج العربي. وإضافة إلى أهميتها البيئية، تعتبر مناطق الأهوار تراثاً إنسانياً لا نظير له، وقد كانت موطناً للسكان الأصليين منذ آلاف السنين. وقد قدّر الباحث ﮔفن يونػ عُمْرَ هذا المجتمع بخمسة آلاف سنة. وكانت منطقة الأهوار حاضنة للكثير من المعارضين للأنظمة السياسية على امتداد تاريخ البلاد، وذلك لوجود متاهات عديدة تخفي مئات الأفراد، ومنها انطلقت العديد من الثورات.

تحوي منطقة الأهوار على موارد طبيعية وثروات حيوانية نادرة الأنواع: من طيور وأسماك وجواميس. فبالنسبة إلى الجواميس كانت تصل أعدادها في بداية تسعينيات القرن الماضي بحدود 200 ألف رأس، ليتناقص العدد ويصل إلى 130 ألف رأس فتصبح نسبة الانخفاض 35 بالمائة. ويتميز الجاموس بإنتاجية عالية من الحليب الدسم الذي يدخل في صناعة الألبان، والنقص الحاصل في أعداد الجواميس جاء نتيجة الهجرة القسرية، وقلة المواد العلفية أو الرعاية البيطرية، أو تعرّضها للجفاف نتيجة تجفيف الأهوار .

وأسفل المسطحات المائية يوجد احتياط نفطي يقدر بــ 30 مليار برميل من النفط الخام. ويحصل سكان هذه المناطق على غذائهم من حقول الأَرُزْ الكبيرة التي كانوا يزرعونها، والجواميس التي توفر لهم الحليب ومشتقاته. وكذلك يحصلون على الأسماك والطيور من المستنقعات المحيطة بهم. وهذا ما جعلهم ينعزلون عن المجتمعات المدنية .

ويقول تقرير لبرنامج الأمم المتحدة البيئي المهتم بإعادة تأهيل الأهوار: "في أوائل السبعينيات من القرن العشرين، كانت مناطق الأهوار تتألف من مجموعة بحيرات وأراضٍ طينية وأراضٍ مستنقعية متصلة بعضها مع البعض الآخر، في الجزء الأدنى من حوض دجلة والفرات. وتمتد على مساحة أكثر من 20 ألف كيلومتر مربع من العراق وإيران. وقد سبـّب إنشاء السدود العالية انخفاضاً في انسياب المياه، وأوقف التدفقات التي كانت تغذي أراضي الأهوار في الحوض الأسفل، مما زاد في تركيز التلوّث. وبحلول العام 2000، كان أكثر من 90 % من المنطقة قد جفّ، وظهرت طبقات من الملح أساءت إلى النظام الطبيعي. ومما أسرع في ذلك، إنشاء كثير من مشاريع تصريف المياه. ونتيجة للمعدل السريع للتدهور، ظهرت إمكانية اختفاء الأهوار كلياً في منتصف السنوات 2000 ".

 

 

يتبع في القسم الثاني  


هوامش 

1/   كتب د. نزار عبد العباس الهلالي في تقديمه: في اربعينية الراحل الكبير ً السيد بحر العلوم، شاركت مع اخرين في رثائه ملبيا دعوة لحوارات ملتقى الثلاثاء الشهري في بغداد، وقد ضمنت حديثي بعض الذكريات مع الراحل بعد عودته الى العراق في أيار 2003، وخاصة في فترة مجلس الحكم الانتقالي الذي تشكل في 13 من تموز عام 2003 وحتى حله في الاول من حزيران من عام 2004. رغم ان سلسلة (مسيرة العطاء) التي تصدرها مؤسسة بحر العلوم الخيرية والتي تمحضت لنشر الكتب والرسائل الجامعية والمقالات عن العلامة السيد محمد بحر العلوم والتي تجاوزت خمسة عشر جزءا وشارك فيها العشرات من الكتاب والشعراء واالباحثين، استشعرت لا زالت هناك حاجة لتسليط الضوء على مواقف الفقيد الكبير السياسية تحديدا في فترة مجلس الحكم الانتقالي. لقد اختمرت في ذهني اجراء سلسلة من الحوارات مع السادة والسيدات أعضاء مجلس الحكم الانتقالي البالغ عددهم 25 ً شخصا، باعتبار ان هذه الفترة رغم أهميتها في التأسيس للواقع العراقي الا انها تعرضت لتشويهات كثيرة بفعل عوالم داخلية وخارجية، فحاولت جهد الامكان التواصل مع معظم اعضاء المجلس لاجراء حوارات حول مواقف سماحة الفقيد الكبير في تلك الفترة ً الزمنية، وبالفعل فقد استجاب مشكورا العديد ممن تواصلت معهم. املي في كل ذلك ان تكشف مضامينها عن تفاصيل جديدة عن مسيرة السيد بحر العلوم في تلك الفترة.  وقد شجعتني هذه الحوارات في التوسع لاجراء مثيلاتها مع شخصيات عراقية مرموقة ارتبطت بالفقيد الكبير بعلاقات مميزة في المنافي وعملت سوية في المعارضة العراقية طوال العقود الماضية واستمرت بنفس الوتيرة ما بعد سقوط النظام البائد. وآثرت في السياق ذاته، إعادة نشر مقالي الذي تضمن بعض ما اختزنته الذاكرة عن سماحة السيد بحر العلوم اثناء علمي معه وجاء ذلك في نهاية الفصل الاول استكمالا للفائدة. وهذه الحوارات بمجلمها شكلت الفصل الاول من الكتاب. اما الفصل الثاني من الكتاب فقد ضم حوارا للدكتور علاء الجوادي حول السيد بحر العلوم والنجف والاهوار اجراه معهد العلمين للدراسات العليا، الصرح الاكاديمي المميز للدراسات القانونية والسياسية الذي اشرف على تأسيسه المرحوم السيد بحر العلوم واصبح من الاكاديميات المعروفة برصانتها العلمية رغم عمره الفتي. فقد اجاد السيد الجوادي، الكاتب والسياسي في هذا الحوار تجليت تلكم الجوانب بجدارة، وارتأينُا نشره كاملا اتماما للفائدة لما احتواه من مادة غنية في محاوره الثالثة... والله ولي التوفيق 26  ترشين الثاني 2021.

 

 2/   جاء في حوارات مع شخصيات عراقية عن دوره السياسي والاجتماعي ص49، اختياري عضوًا مناوبًا: حين تأسيس مجلس الحكم كان الدكتور إبراهيم بحر العلوم هو العضو المناوب عن والده، ثم اختير السيد إبراهيم ليكون وزيرا للنفط في أول حكومة تشكلت بعد 2003 . اتصل بي الدكتور إبراهيم ليخبرني برغبة والده السيد محمد بحر العلوم في أن أكون العضو المناوب معه. شكرت للسيد ثقته الكبيرة بي واختياره لي من بين العديد من الشخصيات التي تعمل معه في فريقه أو التي يعرفها!!! ولم تفوت هذه المغالطة او الاشتباه عن الدكتور نزار الهلالي محرر الكتاب فيقول معلقا: كان السيد علاء الجوادي اول عضو مناوب لسماحة السيد بحر العلوم في مجلس الحكم، وقد انسحب بعد إستشهاد السيد محمد باقر الحكيم من إداء المهمة.

 

3 / وكتب د. نزار الهلالي في تعريف الدكتور السيد الجوادي: الدكتور علاء الجوادي كاتب وسياسي ودبلوماسي ولد في بغداد الرصافة محلة قنبرعلي البغدادية القديمة دربونة خضر بيك ، علم في صفوف الحركة الاسلامية، مهندس متخصص في تخطيط مدن، اكلم دراساته العليا في لندن، من المؤسسين للمجلس الاعلى للثورة الاسلامية في العراق، استقر في لندن عام 1991، اصبح مديرا لمعهد الدراسات العربية والاسلامية في لندن، وعين سفيرًا في ديوان وزارة الخارجية، واصبح سفير العراق في سوريا والدنمارك وسوبسرا حتى 2020، له العديد من المؤلفات ومنها خواطر السمو والكفاح عن العلامة السيد محمد بحر العلوم في 750 صفحة.

 

4/ طبع بمجلدين كبيرين كل مجلد بحدود 600 صفحة.

5/ هي الباحثة السياسية عبير خير الله قاسم الاسدي، لها كتاب العلامة السيد محمد بحر العلوم ودوره في المعارضةالعراقية (الأهوار نموذجاَ).

6/ طبع فيما بعد بكتاب بحدود 550 صفحة، بعدما حذف الناشر جزءً كبيرا منه حسب سياسة الناشر.


د.علاء الجوادي


التعليقات

الاسم: سمير عباس صبر
التاريخ: 2022-07-28 19:45:41
احسنت في الحوار العطاء الدكتور الجوادي

الاسم: سحر سلمان القيسي/-عمان -الاردن
التاريخ: 2022-07-24 02:27:59
💐 💐 💐
🧡 🧡 🧡
🕯 🕯 🕯
ابدعت يا سيدي

الاسم: صادق عبد الستار الحسيني -كوبنهاكن
التاريخ: 2022-07-24 02:22:57
رجل ضيعه قومه وهكذا هو شأن العظماء
والفكر الذي يقدمه البروفيسور الجوادي ضياء في العتمات التي تغطي طبقات المجتمع وكل مناحي الحياة
اسفي على امة تأكل ابنائها ونسحقهم وهم احياء
هذا طبع العرب بل الاعراب ويمتاز فيه عليهم اهل العراق اساتذة الشقاق والاحزاب
لكن السيد العلاء طار لعشه في مرتفعات الجبال متعاليا على حثالات الرجال ومتمتعا بحلل الجمال
انظر اليه كنسر يناجي ربه ذو الجلال

الاسم: جعفر موسى مرزوق
التاريخ: 2022-07-23 22:59:19
احسنت سعادة الاستاذ الجوادي حوار يقدم علم ومعرفة وافكار
حفظك الله وبارك بانتاجك العلمي والادبي

الاسم: دشتي صديق
التاريخ: 2022-07-22 16:13:55
اذهلتني المعلومات التاريخية والجغرافية الدقيقة حول الأهوار التي كانت بمثابة رئة العراق وبيئة خصبة تعج بشتى انواع الحياة والتي كانت تسمى بفينيسيا العراق قبل ان تتحول الى أرض جرداء بفعل سياسات النظام المقبور ودول الجوار، رحم الله الدكتور العلامة محمد بحر العلوم الذي كان علما من اعلام العراق ، كم كان حوارًا شيقًا وممتعًا وغزيراً بمعلوماته، دمت لنا موسوعة ثقافية واطال الله في عمرك لكي نتعلم منك البلاغة والشعر والتاريخ والسياسة وقبل كل شيء الإنسانية ايها الرائع السيد الدكتور علاء الجوادي

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-08 01:57:36
اخي الاستاذ حسن علي حسن-النجف الاشرف
شكرا على مرورك العبق وتعليقك الدقيق
نعم الامر كما ذكرت يا اخانا الفاضل فقبل انعقاد أول جلسة لمجلس الحكم قال لي السيد محمد بحر العلوم رحمه الله: سيدنا انت ممن نصحت بان اشارك في مجلس الحكم لنكون في مجريات صناعة الحكم والنظام الجديد وانا ارى انه من الضرورة ان تكون العضو المناوب عني وكتب لي بذلك ورقة بتوقيعه الكريم... ولم يكن لي امام طلبه الا الرضوخ لامره وفكنت مشاوره في الجلسات التي يحضرها و النائب عنه عند الاجتماعات التي لم يحضرها لسبب من اسباب التحرك والعمل... ولكن بعد مقتل السيد المظلوم اخي الغالي السيد محمد باقر الحكيم قررت ترك العمل في مجلس الحكم واخبرت سيد ابراهيم وكذلك سيد محمد بحر العلوم بقراري هذا وبعد يوم او يومين سافرت من النجف الى الكويت ومن ثم الى لندن... وقد اصبح احد الاشخاص عضوا مناوبا للسيد كما اصبح السيد ابراهيم وزيرا للنفط

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-08 00:30:33
اخي الاستاذ حسن علي حسن-النجف الاشرف
شكرا على مرورك العبق وتعليقك الدقيق
نعم الامر كما ذكرت يا اخينا الفاضل فقبل انعقاد أول جلسة لمجلس الحكم قال لي السيد محمد بحر العلو: سيدنا انت ممن نصحت بان اشارك في مجلس الحكم لتكون في مجريات صناعة الحكم والنظام الجديد وانا ارى انه من الضرورة ان تكون العضو المناوب عني وكتب لي بذلك ورقة بتوقيغه الكريم... ولم يكن لي اما طلبه الا الرضوخ لامره وفكنت النائب عنه عند الاجتماعات التي لم يحضرها لسبب من اسباب التحرك والعمل... ولكن بعد مقتل السيد المظلوم اخي الغالي السيد محمد باقر الحكيم قررت ترك العمل في مجلس الحكم واخبرت سيد ابراهيم وكذلك سيد محمد بحر العلوم بقراري هذا وبعد يوم او يومين سافرت من النجف الى الكويت ومن ثم الى لندن... وقد اصبح احد الاشخاص عضوا مناوبا للسيد كما اصبح السيد ابراهيم وزيرا للنفط.

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-08 00:18:55
الاخ الاستاذ الدكتور السيد ابراهيم بحر العلوم ابو عمار المحترم
شكرا على مروركم الاخوي الكريم وتعليقكم الموضوعي العلمي الدقيق
ويشرفني ما وصفتني به عن خبرة لاكثر من ثلاثة عقود... وما عساي أقول سوى انه لا يعرف الفضل الا اهل الفضل ولا يكرم اخاه او صديقه الا كريم الاصل
رحم الله اباك بواسع رحمته ورحم امك العلوية الطاهرة ام ابراهيم وحشرهما وايانا مع محمد وعلي فاطة والحسن والحسين عليهم افضل الصلاة والسلام

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-07 21:52:26
الاخ الاستاذ منهل عبد الكريم البغدادي/ عراقي مقيم في دمشق
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ان التعمق في كشف المستور والانتقال من ظاهر الامر الى اعماق النفوس وخفايا الناس هو منهج امني استخباراتي اكثر مما يكون المنهج الثقافي السياسي الاجتماعي وانا في هذه المجالات اكتفي بالظاهر دون التحري عن نوايا الناس… ولك مني هذه القصة القصيرة المليئة بالحكمة والعبر… يقول احدهم:
ما غلبتني إلا جارية ، كانت تحمل طبقا مُغطّى، فسألتها: ماذا يوجد في الطبق ؟
فقالت: ولمَ غطيناه إذاً ؟ فأحرجتني!
لا أقول عن هذه القصة انها حكمة اليوم بل حكمة العمر والعصور: " أي شيء مستور لا تحاول أن تكشفه" لا تحاول ان تبحث عن الوجه الآخر لأي شخص ، حتى لو كنت متأكدا بأنه سيئ
يكفي انه احترمك و أظهر لك الجانب الأفضل منه.
فالإشتغال بسرائر الناس ، يفتح باب سوء الظن وظلم الخَلق ...
فافهم يا صاحبي وتأمل

🌹🌹🌹🌹

الاسم: ابراهيم بحر العلوم
التاريخ: 2022-07-07 14:54:40
عندما تقرأ بحوث ومقالات للمفكر الدكتور السيد علاء الحوادي، تجدها مادة متحركة دسمة فيها الفكر والتاريخ والجغرافية والاجتماع، تشعرك في اجواء شخصية موسوعية تحمل ارثا كبيرا وتحاول ان تطرح التجربة بعقلانية وموضوعية واعتدال، وهذه سمات الشخصيات العلمية الفاعلة، دعواتنا له بالصحة والعافية ومزيد من العطاء

الاسم: حسن علي حسن-النجف الاشرف
التاريخ: 2022-07-07 02:10:21
من مصادر دقيقة جدا اذكر ان :الدكتور السيد علاء الجوادي تقبل ان يكون عضوا مناوبا للسيد بحر العلوم بناء على طلب الاخير وكانت له نقاشات عميقة في مجلس الحكم جعلت كل اعضاء المجلس يعجبون بافكاره وشخصيته كما كان يواجه المدعو بريمر عدة مرات للرد على مزاعمه … ولكن بعد مقتل السيد محمد باقر الحكيم قرر الجوادي عدم مواصلة النيابة (العضو المناوب) للسيد بحر العلوم لاحتجاجه على مقتل السيد الحكيم وشكوكه بالجهة التي كانت وراء اغتياله لذا ترك هذه المهمة معتذرا من السيد محمد بحر العلوم عن انسحابه…

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:54:47
الاخ الاستاذ طارق سليم-الكويت المحترم
شكرا على مروركم وتعليقك الجيد والعلمي
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:52:53
الاخ الاستاذ منهل عبد الكريم البغدادي-عراقي مقيم في دمشق العروبة المحترم
شكرا على مروركم وتعليقك الطيب وان كنت لا اتذكر الحوار الذي اشرت اليه بمداخلتك الكريمة
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:51:07
الاخ الغالي وولدي النجيب الاستاذ السيد علاء الشريفي المحترم
شكرا على مروركم وتعليقك المخلص الطيب
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:49:39
الاخ وابننا الغالي الاستاذ السيد عبود السيد غافل الموسوي-الناصرية المحترم
شكرا على مروركم وتعليقك الكريم
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:48:09
الاخ وولدي الغالي الاستاذ السيد حمزه رضا المحترم
شكرا على مروركم وتعليقك
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:47:03
الاخ الاستاذ فاروق عبدالجبار عبدالامام المحترم
شكرا على مروركم وتعليقك الرائع والطيب والذي يعبق بعطور الزمن الاصيل
تحية كبيرة لك يا اخي المندائي الغالي وصديقي اكثر من ستة عقود ونصف
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:45:01
الاخ الاستاذ السيد زهير الموسوي المحترم
شكرا على مروركم وتعليقك الطيب الكريم
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:43:55
الاخ الاستاذ كاظم دحدوح عمران المحترم
شكرا على مروركم وتعليقك الكريم
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:43:12
الاخ الاستاذ الحاج ابو حسنين فلاح شفيع المحترم
شكرا على مروركم وتعليقك المفيد الكريم
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:42:04
الاخ الاستاذ علي سلمان داود المحترم
شكرا على مروركم وتعليقكم
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:41:17
الاخ الاستاذ باسم محمود رشيد المحترم
شكرا على مروركم وتعليقك
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:40:38
الاخ الاستاذ عبد الهادي شكر الهاشمي المحترم
شكرا على مروركم وتعليقكم
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:39:49
الاخ الاستاذ شامل سمعان المحترم
شكرا على مروركم وتعليقكم
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:39:07
الاخ الاستاذ طاهر مرهون حنظل المحترم
شكرا على مروركم وتعليقك
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:38:21
الاخ الاستاذ سامي رضوان شهاب المحترم
شكرا على مروركم وتعليقك الكريم
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:37:37
الاخ الاستاذ ماهر صادق الزبيدي المحترم
شكرا على مروركم وتعليقكم
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:36:50
الاخ الاستاذ امين عبد المحسن زينل المحترم
شكرا على مروركم وتعليقكم
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:35:57
الاخ الاستاذ زاهر سعدون حسن-ميسان العراق المحترم
شكرا على مروركم وتعليقك المفيد
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:35:07
الاخ الاستاذ وولدي الغالي السيد ابو كاظم جواد الموسوي المحترم
شكرا على مروركم وتعليقك
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:33:54
الاخ الاستاذ السيدموسى نجف المحترم
شكرا على مروركم وتعليقك
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:33:06
ولدي الغالي الاستاذ بسام العلي المحترم
شكرا على مروركم وتعليقك
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:32:05
الاخ الاستاذ محمد نصير المحاسنة المحترم
شكرا على مروركم وتعليقك
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:31:10
الاخ الاستاذ خضر غازي عبود المحترم
شكرا على مروركم وتعليقكم
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:30:22
الاخ الاستاذ عبد القهار الحسني المحترم
شكرا على مروركم وتعليقك
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:28:58
الاخ الاستاذ قاسم حربي بديع المحترم
شكرا على مروركم وتعليقك
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:28:27
الاخ الاستاذ ممتاز لطفي نجم- بيروت المحترم
شكرا على مروركم وتعليقك المفيد
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:27:31
الاخ الاستاذ ممتاز لطفي نجم- بيروت المحترم
شكرا على مروركم وتعليقك المفيد
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:26:38
الاخ الاستاذ رشدي عمر منذر-عمان الاردن المحترم
شكرا على مروركم وتعليقكم
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:25:58
الاخ الاستاذ د. مهندس ماجد عبد الصاحب التميمي المحترم
شكرا على مروركم وتعليقك ضاف ومهم
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:25:00
الاخ الاستاذ مراد غزوان الطالبي المحترم
شكرا على مروركم وتعليقكم
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:24:14
العزيزة الاستاذة ا هنادي الحسيني لمحترمة
شكرا على مروركم وتعليقك
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:23:24
الاخ الاستاذ كاظم جواد الحسيني المحترم
شكرا على مروركم وتعليقكم
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:22:35
الاخ الاستاذ فاضل عباس حمزة-كربلاء المقدسة المحترم
شكرا على مروركم وتعليقكم
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:21:41
الاخ الاستاذ صبري رمضان المحترم
شكرا على مروركم وتعليقكم
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:21:03
الاخ الاستاذ عبد الجبار جعفر الحسني-بغداد المحترم
شكرا على مروركم وتعليقكم
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:20:01
الاخ الاستاذ حسين قاسم كامل المحترم
شكرا على مروركم وتعليقكم
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائمام

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:18:54
الاخ الاستاذ منذر برهان ناصر المحترم
شكرا على مروركم وتعليقك
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:17:56
الاخ الاستاذ عبد الكريم الشريف المحترم
شكرا على مروركم وتعليقك
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:17:03
الاخ الاستاذ سعد عبد الحميد الراشدي المحترم
شكرا على مروركم وتعليقك
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:15:20
الاخ الاستاذ محمود باقر سرحان المحترم
شكرا على مروركم وتعليقك
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-06 20:14:24
الاخ الاستاذ مهدي طاهر الموسوي المحترم
شكرا على مروركم وتعليقك
نأمل ان نكون عند حسن ظنكم دائما

الاسم: طارق سليم-الكويت
التاريخ: 2022-07-03 13:29:41
اعجبني الحوار واستفدت منه كثيرا ويؤثر الهور في جنوب العراق على الوضع البيئي في المنطقة منها الكويت… وقد حضرت بعض محاضرات الدكتور الجوادي في الكويت في طريق عودته لبلده العراق مع سماحة المرحوم محمد بحر العلوم وكان مفكرا متميزا ودعا الى مشروع تنموي بين البلدين الشقيقين
واستمر بذلك عبر عمله الدبلوماسي والسياسي…
شكرا لمعالي البروفيسور الجوادي الرجل الانساني الوطني العربي
ادعو له بالتوفيق وطول العمر والصحة والعافية

الاسم: منهل عبد الكريم البغدادي-عراقي مقيم في دمشق العروبة
التاريخ: 2022-07-03 02:23:18
حوار اكثر من رائع وانا اعرف سعادته عن قرب عندما كان سفير العراق في سوريا لسنوات صعبة جدا لكنه ادار السفينة رغم العواصف الهوجاء كل نجاح واقتدار وشجاعة وتضحية….
ولكن لي ملاحظة على معاليه وهي طيبته المفرطة وثقته بالاخرين وقد استغل البعض هذه الطيبة عنده وقد صارحته مرة بشعوري هذا فاجابني لا تظن اني لا اعرف الناس ولكني اتعامل معهم حسب ظاهرهم وتمكنت بهذا الاسلوب من اصلاح الكثيرين ممن ظن انه يقدر على خداعي بالتملق وذلك بصدق التعامل معه والجدية تمكنت ان اقول له انني لبس كما تتصور بل انا اسعى لخدمتك حقيقة…
لم اجبه لهيبته وعملت نفسي صدقته فتبسم ولعله فهم موقفي قراء افكاري
اتمنى للسيد البروفسور كل خير وعافية وتوفيق

الاسم: علاء الشريفي
التاريخ: 2022-07-01 23:54:33
كم نحن في حاجة الى ان تكون الافكار الاصيلة والراقية والمستندة الى الحقائق العلمية التاريخية كأفكار السيد السفير العلامة الجوادي الرجل الواعي الوطني الغيور الممتليء بشهامة اجداده اطارا لعمل جاد ينقل للعالم اجمع لاسيما شعوبنا العربية والاسلامية حقيقة ما حصل في العراق خلال القرن المنصرم من عمره كدولة . وكم ضحى أبناء العراق.ومازالوا يدفعون ثمن التفكير الطائفي الضيق الذي لم يتمكن من بناء الدولة-الأمة بل انه حاربها خلال العقود الاخيرة.
بارك الله بكم سيدنا المحترم . راجين من الله ان يوفقكم ويحفظكم .

الاسم: السيد عبود السيد غافل الموسوي-الناصرية
التاريخ: 2022-07-01 23:25:49
افتخر بك لانك احد كبار العمام ورموز العشيرة الحمزاوية الموسوية المباركة وانا احد شبابكم من ذرية الامام حمزة ابن الامام موسى الكاظم…. شرفتنا سيادة العم بهذا الحوار عن الانتفاضة والنجف والاهوار والمرجعية
احسنت يا قمر العشيرة ومفكر العراق الكبير
مشتاقين لرؤيتكم لنا عندما تزورون العراق

الاسم: السيد عبود السيد غافل الموسوي-الناصرية
التاريخ: 2022-07-01 23:20:17
افتخر بك لانك احد كبار الامام ورموز العشيرة الحمساوية الموسوية المباركة وانا احد شبابكم من ذرية الامام حمزة ابن الامام موسى الكاظم…. شرفتنا سيادة العم بهذا الحوار عن الانتفاضة والنجف والاهوار والمرجعية
احسنت يا قمر العشيرة ومفكر العراق الكبير

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-01 17:21:29
اخي الغالي المخلص شكرا على مروركم
انت انسان نبيل اخي دكتور نزار الشيخ عباس الهلالي الغالي والمخلص
وكنت معنا منذ وصولنا الى العراق 🇮🇶 عن طريق الكويت 🇰🇼 وقد بذلت انت وفريق العمل معكم جهودا استثنائية عند وصولنا مع السيد بحر العلوم كذلك كانت لك جهودا مباركة في خدمة مسيرة العمل واعتز بتعرفي عليك … ولكني اشعر انك لم تعط حقك قياسا بامكانياتك الكثيرة
دمت لي اخا مخلصا وكريما
تحيتي لكل من عمل معنا من الاخوة في تلك الايام الصعبة وبالخصوص شباب المشخاب الكرام
اخوكم
سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-01 17:12:46
اخي الفاضل الكبير الغالي سعادة السفير الدكتور حسين الخطيب المحترم شكرا على مروركم وتعليقكم الكريم
انتم اخ عزيز ونبيل واشكركم على كلماتكم الطيبة ومشاعركم الصادق نحوي
نسأل الله ان يحشرنا مع محمد وال محمد
اخوكم سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2022-07-01 17:07:55
الاخ السيد عباس الحمزاوي الموسوي// مؤرخ ونساب عشائر/ كربلاء المقدسة
رئيس السادة ال عبد الله الموسويين الحمزاوين … شكرا على مروركم الطيب وشكرا لكل بني عمومتنا من عموم عشائر الساده الحمزاويين الموسويين الحسينيين الهاشميين الذين نعتز بالانتماء اليهم… ونشكركم على كلامكم الطيب واتمنى لكم الموفقيه واشكركم على قولكم: شكرا على هذا الحوار الجميل الذي وضعتم به النقاط على الحروف
فيما يتعلق بنسخه بالواتساب لتحتفظوا به في ارشيفكم العشائري… فانه يمكنكم سحب نسخة من الحوار بجرئبه والتعليقات من الحوار المنشور في موقع النور بكل بساطة

اخوكم البروفيسور السيد علاء الجوادي الحمزاوي الموسوي
تحية خاصة لعشيرتك بني عمنا الساده ال عبد الله الموسويين
وتحيات متوالية لكل عشائر الساده الحمزاويين الموسويين الحسينيين

الاسم: حمزه رضا
التاريخ: 2022-07-01 16:53:24
حوار مهم جدا وعميق عن الحوزة العلمية في النجف الاشرف والانتفاضة
ابداع كالعادة من لدن السيد السفير د. علاء الجوادي
خالص تحياتي

الاسم: فاروق عبدالجبار عبدالامام
التاريخ: 2022-07-01 16:44:18
السيد علاء الجوادي ،ابن السادة الابرار
تحيّة واحترام ولمحاوريك الجليلين
أود أن ادلو بما عنّ لي من أفكار تخص اخلاقكم العالية التي كانت وما زالت الموجه لكم بما تملكون من مؤهلات فكرية وعلمية قلٌّ من يحملها يومنا هذا، لكن ايها العلاء تجاوزت في هذه المحاورات كل الموانع لتصل إلى أعلى مستوى من التفكير الناضج وخاصةً فيما يخص اهوار عراقنا الحبيب وكيف قاتلتم من أجل إبقاء هذا المعلم التاريخي ينبض بالحياة، والذي حاول من لا رحمة في قلوبهم من وأده،لكن شاء الله تبارك اسمه ان تنتصر ارادة الحياة على ارادة الموت والفناء.

السيد البروفيسور علاء الموسوي ،صديقي الغالي، حبكم للعراق ورجال العراق وسادة العراق امر لا مراء فيه، وما تتناوله ايها الشريف من بحث تاريخي موثّق بما جرى أثناء إسقاط النظام الصدامي، وما قامت به قوة الاحتلال لوضع العراق تحت الوصاية الأمريكية لأطول فترة ممكنة. عملكم ايها الشريف في توثيق الانتفاضة الشعبانية وما رافقها من اراقة دماء شباب العراق لإسكات صدى التوق للحرية.
تحياتي لكم أجمعين.
المحب
اخوكم دائماً
فاروق عبدالجبار عبدالامام

الاسم: زهير الموسوي
التاريخ: 2022-07-01 10:24:06
حوار مهم وجميل جدا من السيد المفكر والعالم المبدع علاء الجوادي
جزاكم الله كل خير كنت مبدعا

الاسم: كاظم دحدوح عمران
التاريخ: 2022-07-01 03:07:21
احسنت حضرة السيد الجوادي

الاسم: ابو حسنين فلاح شفيع
التاريخ: 2022-07-01 02:22:08
تحية احترام ومحبة للدكتور السيد الاخ علاء الجوادي
احسنتم انه حوار واسع ويتضمن معلومات مفيدة عن منطقة الاهوار عبر التاريخ وما تتضمنه من موارد وعن سكان المنطقة ،
تفضلت في المحاورة عن شخصية المرحوم العلامة سيد محمد بحر العلوم وعلاقتك الشخصية والمهنية معه وهويستحق ماذكرته عنه وفاء منك اتجاهه ،

الاسم: علي سلمان داود
التاريخ: 2022-07-01 01:12:03
حوار رائع حول حقبة زمنية خطيرة من نضال الشعب العراقي ضد العصابة الصدامية المجرمة وصفحات من نضال المعارضة العراقية

الاسم: باسم محمود رشيد
التاريخ: 2022-07-01 01:09:57
حوار جميل وبه الكثير من المعلومات المفيدة

الاسم: عبد الهادي شكر الهاشمي
التاريخ: 2022-07-01 00:06:04
سماحة السيد العلامة المفكر البروف علاء الجوادي
احترم وفائك لاخوانك لاسيما الراحلين ومنهم السيد بحر العلوم وتشمل هذه الخصلة الكريمة عندكم حتى صغار العاملين معكم
اذا فانت رمز للوفاء والاخلاص للاصدقاء فتذكرهم دائما ولا تنساهم

الاسم: شامل سمعان
التاريخ: 2022-06-30 23:58:08
سيادة البروفيسور كنت مبدعا في الحوار

الاسم: طاهر مرهون حنظل
التاريخ: 2022-06-30 23:45:19
حوار جيد جدا شكرا سيد علاء الجوادي

الاسم: سامي رضوان شهاب
التاريخ: 2022-06-30 23:42:37
عاشت ايدك وصح السانك

الاسم: ماهر صادق الزبيدي
التاريخ: 2022-06-30 23:25:25
احسنتم كثيرا وسلمكم الله لقاء حواري متميز

الاسم: امين عبد المحسن زينل
التاريخ: 2022-06-30 22:03:38
حوار مهم وعميق مع البروفيسور الجوادي احد مفكري العراق ورجالاته المخلصين

الاسم: زاهر سعدون حسن-ميسان العراق
التاريخ: 2022-06-30 21:57:15
سيدنا معالي البروفيسور المفكر السيد علاء الجوادي شكر الله سعيكم في خدمة الشعب العراقي
حوار توثيقي حول موقف عصابة صدام ضد شيعة العراق من معالمه:
*الحرب القاسية على المرجعية والعلماء
* تخريب المدن الدينية الاسلامية خصوصا كربلاء والنجف
* تجفيف الاهواء
*حرب الابادة الطائفية والمقابر الجماعية بعد الانتفاضة
* محاربة المواكب والشعائر الحسينية
ومع كل ظلمه لم يتمكن القضاء على شيعة علي واهل البيت فهو احقر من ان يمحو امر اهل بيت محمد
وانتصر عليه الشيعة وسحبوه هو واذنابه
قمت بواجب وطني واسلامي وانساني كبير يا سعادة المناضل العراقي الاصيل والعريق في كشف الحقيقة المغيبة في الاعلام العربي الحقير اللئيم الطائفي

الاسم: السيد ابو كاظم جواد الموسوي
التاريخ: 2022-06-30 20:41:35
حياك الله عمي الحبيب الغالي السيد البروفيسور السيد علاء الجوادي الموسوي
عاشت الانامل .. على هذا الحوار المليئ بالعلم والمعرفة والحقائق
الله يعلي شأنك ويطول بعمرك بالخير والصحه والعافيه

الاسم: موسى نجف
التاريخ: 2022-06-30 20:11:52
حوار جميل ورائع وشيق مع البروفيسور الدكتور السيد علاء الجوادي

بارك الله فيك الإنسان الوطني الشريف د،علاء الجوادي

الاسم: بسام العلي
التاريخ: 2022-06-30 19:07:02
الدكتور السيد علاء الحوادي المحترم
احسنتم وبوركت جهودكم بهذا الحوار الثقافي الثري والمعلومات القيّمة
احتراماتي لشخصكم الكريم وفقكم الله ودمتم سالمين

الاسم: الدكتور نزار الهلالي
التاريخ: 2022-06-30 16:57:49
سيدنا الاستاذ الدكتور علاء الجوادي المفكر والاخ الصادق الكريم المحترم
يسعدني جدا أن ضمني معك موضوع كهذا… تلك جوانب كانت خافية حتى على المقربين..
من حسن حظي اذ كنت التقيك أِبان عملنا في مجلس الحكم … وكنت استقي منك ما لا اعرف عن سماحة السيد الكبير بحر العلوم حيث انك الاقرب والاحب لسماحته..ولما كنتُ اخطو لألحق ركبكم
كنت انت ترسم الخطوط العامه...لِما كنت عليه من دراية لستراتيجية العمل..اذ لم استطع الحصول على ذلك من سماحته لأنه ملّائي لا يفصح عما لديه الّا الّلمم حيث انه تعرّف عليّ حديثا..ولم يملك الوقت الكافي ايضا..
منك انت حصلتُ على خلاصة عملكم السياسي والثقافي في المهجر ولولاك لكنت (أطرش بالزفّه)..ومع انسحابك من العمل في مجلس الحكم بعد شهادة السيد محمد باقر الحكيم، اشتبكت عليّ الامور..اذ أن من خلَفك كان ذا اجندة انتفاعيه يعمل من اجل مكاسبه الشخصيه .ولولا شخصية سماحة السيد الكبير (ره) لاصدمت به أيما اصطدام..
وفي الاخير وبعد مرور الوقت افصح الزمان ان اغلب من جاءوا تحت عباءة المعارضه هم ممن يغترفون من كعكة العراق بنهم ..ولم يتركوا ما يؤسف عليه.
وكان شعارهم اثناء عودتهم الى العراق
(ياناس باجر الصبح اَش بالحسينيه)
وصار شعار العراقيين المساكين..(اَه يا دستة الوره تبجي على الصينيه)
رعاكم الله وابقاكم اخاً عزيزا.

الاسم: محمد نصير المحاسنة
التاريخ: 2022-06-30 15:10:57
حوار ما ارقاه وما اروعه استفدت منه كثيرا
شكرا لمعالي البروفيسور المفكر العراقي العربي الهاشمي

الاسم: السفير الدكتور حسين الخطيب
التاريخ: 2022-06-30 13:46:27
السلام عليكم سيدنا الفاضل وأدعو الله أن يرزقكم تمام العافية ودوام العطاء وجزيل الثواب لما بذلتموه وتبذلوه لتدوين التأريخ الحديث وسير العلماء والمجاهدين خاصة ، أنتم محل فخرنا واعتزازنا ومحبتنا ولم ولن ننساكم بالدعاء
أخوكم الأصغر حسين الخطيب

الاسم: خضر غازي عبود
التاريخ: 2022-06-30 04:20:14
حوار معرفي تاريخي جاد وبه فائدة للمهتمين بتاريخ العراق في حربي الخليج الاولى والثانية

الاسم: عبد القهار الحسني
التاريخ: 2022-06-30 03:07:36
لقاء حواري رائع مع المفكر السيد الجوادي

الاسم: السيد عباس الحمزاوي الموسوي// مؤرخ ونساب عشائر/ كربلاء
التاريخ: 2022-06-30 02:01:23
لأسم عموم عشائر الساده الحمزاويين الموسويين الحسينيين الهاشميين اتمنى لكم الموفقيه على هذا الحوار الجميل الذي وضعتم به النقاط على الحروف ..اتمنى ارسال نسخه بالواتساب لنحتفظ به في ارشيفنا العشائري..
السيد عباس الحمزاوي الموسوي مؤرخ ونساب عشائر
رئيس الساده ال عبد الله الموسويين
عميد عام عشائر الساده الحمزاويين الموسويين الحسينيين
كربلاء ألمقدسه

الاسم: قاسم حربي بديع
التاريخ: 2022-06-30 01:59:23
حوار رائع جدا جدا دام توفيقك سيدي الاستاذ الدكتور الجوادي

الاسم: ممتاز لطفي نجم- بيروت
التاريخ: 2022-06-30 01:52:19
حوار علمي أوضح به معالي السفير الدكتور الجوادي نواحي مهمة من التاريخ السياسي فترة حكم المجرم صدام ومحاربته للشعب العراقي والاسلام والشيعة ارجو ان يستفيد منه القراء فالدكتور الجوادي شاهد عيان على الاحداث ومشارك مهم فيها وفي معارضة الطاغية الدكتاتور صدام ابن العوجة

الاسم: رشدي عمر منذر-عمان الاردن
التاريخ: 2022-06-30 01:44:20
لقاء رائع مع مفكر مبدع حفظ الله البروفيسور الجوادي استفدت منه كثيرا

الاسم: د. مهندس ماجد عبد الصاحب التميمي
التاريخ: 2022-06-30 01:41:43
البروف الجوادي اضافة الى كونه شاعر ومفكر وسياسي ودبلوماسي فهو متخصص بتخطيط المدن من الجامعات البريطاني الراقية جامعة لندن وجامعة ويلز في هذا الاختصاص اضافة الى كونه مهندس بناء استشاري منذ اكثر من اربعة عقود
ادعو له بالصحة والسلامة

الاسم: مراد غزوان الطالبي
التاريخ: 2022-06-30 01:36:47
اشكر المحاورين الاستاذ والاستاذة وكذلك محرر الكتاب دكتور نزار على ماقدموه من حوار راقي مع علم من اعلام العراق واحد كبار مفكريه المعاصرين معالي البروفيسور الجوادي

الاسم: هنادي الحسيني
التاريخ: 2022-06-30 00:08:23
انت دائما راية مرفرفة في سماء المعرفة
ونور يسطع في الافاق
وجمال انساني متميز بين كرام الرجال
هنادي

الاسم: كاظم جواد الحسيني
التاريخ: 2022-06-29 17:33:40
بارك الله بالعلامة الموسوعي السيد الجوادي وحفظه لاخوته وابنائه ومحبيه

الاسم: فاضل عباس حمزة-كربلاء المقدسة
التاريخ: 2022-06-29 17:29:52
حوار علمي ثقافي يضاف الى عطاءات البروفيسور سيد علاء الجوادي

الاسم: صبري رمضان
التاريخ: 2022-06-29 17:27:34
ما اروعك معالي البروفيسور الجوادي

الاسم: عبد الجبار جعفر الحسني-بغداد
التاريخ: 2022-06-29 17:24:53
سيدي الجوادي انت ابداع مستمر
والحوارات معكم تصلح ان تكون مجموعة مجلدات اقصد موسوعة ثقافية ادبية فنية كبيرة

الاسم: حسين قاسم كامل
التاريخ: 2022-06-29 17:21:42
رائع مبدع واصيل يا ابن العراق العظيم

الاسم: منذر برهان ناصر
التاريخ: 2022-06-29 17:19:34
مبدع بروفيسور علاء الجوادي
تناولت مواضيع في غاية الاهمية

الاسم: عبد الكريم الشريف
التاريخ: 2022-06-29 17:16:43
احسنت احسنت حوار ابدعت به يا دكتور

الاسم: سعد عبد الحميد الراشدي
التاريخ: 2022-06-29 17:14:44
ابدعت يا سيدي العلامة المفكر البروفيسور علاء الجوادي

الاسم: محمود باقر سرحان
التاريخ: 2022-06-29 17:11:50
حوار مهم جدا حول الحوزة العلمية والنجف الاشرف والانتفاضة والاهوار
اسلامي عليك ايها السيد العلامة من سلالة اهل البيت

الاسم: مهدي طاهر الموسوي
التاريخ: 2022-06-29 17:09:26
عمي الكبير سماحة السيد الجوادي
حوار رائع جدا وعلمي
وكم انت وفي لاخوتك الكرام يا معالي السيد الجليل




5000