.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الوجهُ البشعُ لِـ 27ديسمبر

عبدالله علي الأقزم

فلسطينٌ

 

على  صدري

 

زلازلُ  عالَم ٍ دام ٍ

 

حضنتُ

 

بحضنِها  شمسي

 

و فوقَ جراحِهـا

 

نطقت

 

كـتـابـاتـي

 

و أفلامي

 

و أغرسُ

 

في تـلـفـُّـتـِهـا

 

و بينَ رجالِها الأبطال ِ

 

أحلامي

 

كلانا   لم   يكنْ  إلا

 

سوى لفظٍ

 

سوى  معـنى

 

يُجدِّدُ

 

وجهَـهُ السَّامي

 

و ما زالتْ

 

فلسطينٌ  تـُظلِّـلـُنـي

 

قراءاتٍ  تـُعـذبـُنـي

 

و أبقى

 

مثـلَ  قافيةٍ

 

مُحطَّمةٍ

 

و أحـرَقُ  بينَ  آلامي

 

أيا  زهرَ  البطولاتِ

 

التي اتَّحدتْ

 

بأدعيةِ الندى

 

محورْ

 

وجودُكِ في تلاوتي

 

هوَ الأحلى

 

مِنَ الـسُّكَّرْ

 

على كـفـِّيِكِ

 

لنْ أشقى

 

و تحتَ القصفِ

 

لنْ  أقـهَـرْ

 

سيخرجُ

 

منكِ حيدرةٌ

 

إلى   تسطير ِ ملحمةٍ

 

تسلسلَ

 

فكرُهُ  الأزهرْ

 

و ما عيناكِ

 

في عيني

 

سوى بدر ٍ

 

سوى خـيـبـرْ

 

و مَنْ يهواكِ

 

سيِّدتي

 

يُضِيءُ

 

العَالَمَ الأكبرْ

 

أحُـبـُّـكِ  يا  فلسطينُ

 

بحبِّـكِ تكبرُ الدنيا

 

و تسطعُ

 

في يديكِ لنا

 

البراهينُ

 

شوارعُكِ  التي  صلَّتْ

 

بأضلاعي

 

مدائـِنـُكِ  التي اتَّحدتْ

 

بألواني

 

فصولـُـكِ  كلُّها

 

بدمي

 

شرايـيـنُ

 

كلانا  في  توحِّدِنا

 

كلانـا  الماءُ  و الطِّينُ

 

و أنتِ بخارجي

 

وردٌ

 

و أنتِ بداخلي

 

تـيـنُ

 

ضلوعي

 

كلُّها  كهفٌ

 

ألا كوني  بداخِلهِ

 

وإنْ حُشِدَتْ بأضلاعي

 

المجانيـنُ

 

و لن  ترضي

 

و لن  أرضى

 

و غزة ُ في صلاةِ الـلَّـيل ِ

 

قد ذبِـِحَتْ

 

و تـُرمَى للإباداتِ

 

على  تـقصيرِنا

 

صُـلِـبَـتْ  مشارقـُهـا

 

و  قـد  زادتْ  مغاربُهـا

 

و كلُّ جراحِـهـا

 

فاضتْ بطولاتِ

 

ستولَدُ مرَّةً أخرى

 

بمئذنـتي

 

و محرابي

 

ستـنهضُ في مٌناجاتي

 

سأنـقـلـُهـا إلى قـلبي

 

سأجعلُ ذاتـَهـا

 

ذاتي

 

سأجعلُ

 

حُسْنَ  جوهرِهـا

 

بمرآتـي

 

هوَ الآتي

 

فلسطينُ

 

انظري فهنا

 

بلادُ  العُرْبِ  في  كـفِّي

 

تـُـنـادي

 

الضِّفـَّة  الأخرى

 

أفـيقي  يا  نجومَ  الـلَّيل ِ

 

في  نصِّي

 

و كوني النثرَ

 

و الشِّعـرا

 

سنكـتبُ

 

في تـفرُّقِـنـا

 

بوادي الـنـِّيـل ِ

 

أسطرَنـا

 

مناطقـُنـا

 

هيَ الصُّغرى

 

و تـكـبُرُ

 

حينما  تـبـقى

 

فلسطينٌ هيَ الكُبرى

 

 28/12/2008م

1/1/1430هـ

 

عبدالله علي الأقزم


التعليقات

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 2009-01-06 10:08:58
استاذ عبدالله الاقزم
فلسطين جرحنا الازلي
وجودُكِ في تلاوتي



هوَ الأحلى



مِنَ الـسُّكَّرْ



على كـفـِّيِكِ



لنْ أشقى



و تحتَ القصفِ



لنْ أقـهَـرْ



سيخرجُ



منكِ حيدرةٌ



إلى تسطير ِ ملحمةٍ



تسلسلَ



فكرُهُ الأزهرْ



و ما عيناكِ



في عيني



سوى بدر ٍ



سوى خـيـبـرْ



و مَنْ يهواكِ



سيِّدتي



يُضِيءُ



العَالَمَ الأكبرْ



أحُـبـُّـكِ يا فلسطينُ



بحبِّـكِ تكبرُ الدنيا



و تسطعُ



في يديكِ لنا



البراهينُ



شوارعُكِ التي صلَّتْ



بأضلاعي



مدائـِنـُكِ التي اتَّحدتْ



بألواني



فصولـُـكِ كلُّها



بدمي



شرايـيـنُ



كلانا في توحِّدِنا



كلانـا الماءُ و الطِّينُ



و أنتِ بخارجي



وردٌ



و أنتِ بداخلي



تـيـنُ



ضلوعي



كلُّها كهفٌ



ألا كوني بداخِلهِ



وإنْ حُشِدَتْ بأضلاعي



المجانيـنُ



و لن ترضي



و لن أرضى



و غزة ُ في صلاةِ الـلَّـيل ِ



قد ذبِـِحَتْ



و تـُرمَى للإباداتِ



على تـقصيرِنا



صُـلِـبَـتْ مشارقـُهـا



و قـد زادتْ مغاربُهـا



و كلُّ جراحِـهـا



فاضتْ بطولاتِ



ستولَدُ مرَّةً أخرى



بمئذنـتي



و محرابي



ستـنهضُ في مٌناجاتي



سأنـقـلـُهـا إلى قـلبي



سأجعلُ ذاتـَهـا



ذاتي



سأجعلُ



حُسْنَ جوهرِهـا



بمرآتـي



هوَ الآتي



فلسطينُ



انظري فهنا



بلادُ العُرْبِ في كـفِّي



تـُـنـادي



الضِّفـَّة الأخرى



أفـيقي يا نجومَ الـلَّيل ِ



في نصِّي



و كوني النثرَ



و الشِّعـرا



سنكـتبُ



في تـفرُّقِـنـا



بوادي الـنـِّيـل ِ



أسطرَنـا



مناطقـُنـا



هيَ الصُّغرى



و تـكـبُرُ



حينما تـبـقى



فلسطينٌ هيَ الكُبرى



ابدعت ايها الحبيب




5000