.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الحرب على العراق

رائد عمر العيدروسي

ليست هنالك من ضرورةٍ ما للربط المطلق بين الهجوم الثلاثيني على العراق في حرب عام 1991 وبين نظام الحكم السابق , وكان الإندفاع والتعجّل في شنّ الحرب على العراق بائناً وشديد الوضوح , ولم يجرِ منح الفرصة الكافية من الوقت لحل ازمة اجتياح العراق للكويت سياسياً " وهذا ليس بجديدٍ لذكره " , لكنّ هنالك تساؤلاتٌ لم يجرِ طرحها في الإعلام بهذا الشأن , فعلام هذا العدد من الدول والجيوش ال 34 لتهاجم العراق ؟ ألم يكن نصف المليون جندي امريكي الذين اشتركوا بالحرب كافياً لإرغام العراق على الإنسحاب من الكويت , فضلاً عن دولٍ ذي امكانات عسكريةٍ عالية كبريطانيا على الأقل .! , ولماذا لم يقتصر الهجوم الجوي الذي استمرّ 42 يوماً على الجيش العراقي داخل الأراضي الكويتية فقط , بينما كان تركيز الهجوم على كلّ ما له علاقة بالبنى التحتية والإقتصاد داخل العراق , وبما لا يتعلّق بالإعتبارات العسكرية .! , وبلا شكّ فالمسألةُ اكبر من قضية الكويت ولها ابعادٌ اخرى , كما لماذا عاودوا الهجوم على العراق واحتلاله في عام 2003 وهم يعلمون مسبقاً بعدم وجود اسلحة الدمار الشامل واعترفوا بذلك بعد الحرب!


  في آخرِ تصريحٍ لبول بريمر قبل اسبوعٍ ونيف , ذكر فيه : لو لم تقع حرب 2003 فكان لابدّ للحرب ان تقع في ايّ وقتٍ آخر .! , لماذا هذا التوقيت في الإدلاء بهذا التصريح بعد مرور تسعة عشر عاماً على الإحتلال .!


كلّ الإعتبارات التأريخية البعيدة والقريبة تشير الى حتميةٍ ما في استهداف العراق كدولةٍ وكشعبٍ وكيان .


  من الملاحظ أنّ ذات جيوش الإفرنجة التي واجهت القائد صلاح الدين الأيوبي " معركة حطّين سنة 1187 " قد عاودت هجومها على العراق في حرب 1991 , ولكن اضيفت لها اضعاف تلكم الجيوش من دولٍ اخرى , وإذ كانت معركة حطيّن بريّة , لكنّ الحربين التي اعقبتها كانت جويةً وبحريّة وبأستخدام وسائل الفضاء العسكرية , وتبقى إشارةٌ اخرى بأنّ الولايات المتحدة ابقت على سرّية وثائقٍ تتعلّق بثورة 14 تموز – 1958 الى غاية الآن ! رغم انتهاء المدة المحددة للكشف عن الوثائق ومرور سنواتٍ عليها وفق القانون الأمريكي , فكيف بأسرار الحربين الأخيرتين على العراق , وكم من عقود السنين سيجري الكشف عنها .!


< مناسبة هذا الحديث المختزل هي ذكرى يوم الهجوم الثلاثيني على العراق > ... 



رائد عمر العيدروسي


التعليقات




5000