.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


حَثُّوا الخُطَى نُجُبا

د. سعد الحداد

مِنْ كُلِّ فَجٍّ حُشُودُ اللهِ تَنْطَلِقُ * تُعَانِقُ الآيَةَ الكُبرَى وتَعتَنِقُ 

كُلُّ الدُّروبِ بِحَشدِ اللهِ زَاخِرَةٌ * فَاضَتْ مَيَاسِمُها وَازَّاحَمَتْ طُرُقُ 

(لَبَّيَكَ) دَوَّتْ كَأَنَّ الحَشرَ أَلْهَبَهَا * تَرنُو الى كَربَلاء الأَعيُنُ الحُدُقُ  

عَافُوا بُيُوتَهُمُ بَلْ كُلَّ مَامَلَكُوا* وَوَدَّعُوا الأَهلَ والأَحبَابَ وانْطَلَقُوا  

وَسَربَلوا بالوَلاءِ الحُرِّ أَفئِدَةً  * كأَنَّهُمْ مِنْ ضِيَاءِ اللهِ قَد خُلِقُوا 

سَارُوا خُشُوعًا بِفَيْضُ الحُبِّ يَقدِمُهُمْ * مِنَ المَلائِكِ سَيْلٌ لَيسَ يَفْتَرِقُ 

حَثُّوا الخُطَى نُجُبًا, لم يُرهَبُوا أَبَدًا * أَو يُثْنِهِمْ مَرَضٌ أَوعَاقَهُمْ رَنَقُ 

نَحوَ الحُسَينِ بِعَزمٍ ثَابِتٍ صَلِدٍ * مُبَايعِيْنَ بأَرَواحٍ بِهَا عَشِقُوا 

جَاءوا ونُورُ الهُدَى شَعَّتْ بَشَائِرُهُ * يُعَلِّمُونَ الوَرَى أَنَّ الهُدَى أَلَقُ 

هُمُ المُضَيّفُ والأَضْيَافُ يَجمَعُهُمْ * عُنْوانُ عِزٍّ لَهُ الأَبرَارُ تَستَبِقُ 

بِصَمتِهِمْ بَلَغُوا الفَتحَ المُبينَ وَمَا * زَالوا عَلَى العَهدِ أَحرارًا , وما خَرَقُوا 

يُسبِّحونَ طَوَالَ الوَقتِ دَيدَنُهُمْ * ذِكْرُ الإلهِ بهِ الشَّيطَانُ يَحتَرِقُ 

وآخَرُونَ لإحيَاءِ العَزَاءِ سَعَوا * تَغدو مَواكِبُهُمْ بالحُزْنِ تَنْتَطِقُ 

والزينبيَّاتُ يَذرفْنَ الدُّموعَ أَسًى * يَنْثُرْنَ مِنْ وَجَعٍ مَايُنْثِرُ الوَدَقُ 

والرُّضَعُ الطِّفْلُ والصِّبيَانُ في أَثَرٍ * ساروا الى الجَنَّةِ الشَّماءِ فاعْتَبَقوا 

هُمْ صَفوَةٌ كَرَحِيقِ الوَردِ عِطرُهُمُ * شَبُّوا بِفِطرَتِهِمْ نَهجًا وَقَد صَدَقُوا

أَدَّوا رَسَالَتَهُمْ مُستَبشِريْنَ شَذًى* مِنَ الدَّمِ الطُّهرِ نَفْحَ المِسْكِ يَنْتَشِقُوا 

وأَعلَنُوا  لِلورى فَخرَ انْتِمَائِهِمُ *  لابْنِ النَّبيِّينَ , ذَاكَ العَاطِرُ العَبِقُ    

هُمُ المكارِمُ تَسمُو فِي فَضَائِلِهَا * مِنْ مَنبَعِ الآلِ هذا الجُوْدُ ينبَثِقُ 

البَاذِلونَ وِدَادًا غَيرَ مُنْقَطِعٍ * بِاسْمِ الحُسَينِ عَطَاءً لَيسَ يَنْمَحِقُ   

الفَارشُونَ وَرُغمَ العُسْرِ مَأدُبَةً *  سِمَاطُهَا مِنْ نَعيمِ اللهِ يُغْتَدَقُ

المَانِحونَ بَيَاضَ القَلبِ أَردِيَةً  * هُمُ السُّعاةُ بِغَيرِ الوِدِّ مَا نَطَقُوا

هُمُ السُّقَاةُ, هُمُ الطَّاهونَ, قَد فَتَحُوا * قُدورَهُمْ قَبْلَما أَنْ يُنشرَ الفَلَقُ

تَعَدَّدَتْ صُورُ الخُدَّامِ وازْدَهَرَتْ * وازْدَانَتِ الخِيَمُ الغَرَّاءُ والفِرَقُ

كلٌّ يَجودُ بِمَا اسْطَاعَتْ عزيمَتُهُ * وَحَسبُهُ الأَجرَ عند اللهُ يُرتَزَقُ 

 

 

 

د. سعد الحداد


التعليقات




5000