.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


سيدة البيـاض

سلام محمد البناي

في محاولتها الأولى 

لتدوين البكاء  

اتخذت من ضوء القمر متَّكأً 

فارتعشتْ روحها بالبياض  

حينها اعتدتُ 

 ظلَّ عطرها  

وهي تغرسني  

في تضاريس وجهها 

***

ذات ليلة حدَّثتني

كيف تستفيق معها 

عيون النخيل 

وهي تختفي مثل نجمة 

يطاردها الفجر

لتشطب الجوع 

بمحراث مواسمها

وتصوغ  لنا من سنابل شعرها 

تيجان الرغيف 

***

ساعةَ الغروب 

كنتُ أشم أنفاس روحها  

عندما ألوذ مستجيرا

 بسواد أيامها 

وأتأمل الشتاء 

كيف يطير مبتعداً

حينما يورق الدفء

من أصابعها 

***

وإذا داهمني الحزن

تدقُّ طبول قلبها 

فتلمُّني بعباءة صبرها 

وتعمدني بلهاثها 

حتى أفيق 

***

كلما حدَّثتني 

عن طفولتها 

تتهاوى النجوم 

من عينيها 

وأنا ممسك

بأطراف نعاسها 

مذهولا أنحني 

كي لا تسقط 

فوق استقامتها السماء 


***

وعندما وضَعَتني 

قرب نافذتها القديمة  

لأكبُرَ

اتّسعت أمامي 

كل نوافذ الكون 

وصارت لعبتي المفضلة 

أن أملأَ الدفاتر بالطيور.

وحين استفاقت 

على  تقاويم السنين

 وقد ملأَتْ وجهي               

توسّلَتْ بالتراب 

الذي تحت قدميها

أن يسألَ اللهَ لكي أصغر 

***

وفي الحروب 

تغزل جدائلها

 أدعية وتعاويذ 

وتقف مكسورة 

كقطرة ماء 

تلوذ في التراب

حتى أعود  

***

وفي ما تبقى من عمرها

 أجّلتْ آلامها 

وانشغلت بكشف

 بيادر فضتها للسماء 

وكنت أصغي 

إلى - ما لا يُسمع 

من ارتعاشة شفتيها - 

وهي تهمس في كوّة 

أنثال ضوء المزارات 

على إيقاع غربتها 

حتى إذا تهدج الدعاء 

من بين كفيها 

ترمي بآخر دموعها 

ليستفيق الفجر أملاً

لآخر نهاراتها .


سلام محمد البناي


التعليقات




5000