.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مشهد يحتاج إلى تأمل

عقيل العبود

أن تتماشى معَ ألحياة بنقاءٍ ، 

عليكَ أن تَعد نفسك بشكلٍ صحيح،

  أي أن تعمل لإجل سعادة هؤلاء..

  

هذه مجرد تداعيات ، لرجل فقد بيته وإبنه ألوحيد ، في مدينة أحرقها ألمفخخون ،

فلم يبقَ أمامه ، إلا أن يبحث عن جسر يواصل به مسيرته ،

ليستكمل ما تبقى عليه من ديون ..

  

هنالك في ألقرية ألبعيدة ، ألبعيدة جداً ، عن أولئك ألذين يختطفون ألحياة كل يوم ،

هنالك  يقرر ألرجل، أن يستكمل شروط كهولته ألقادمة ، بصحبة حمار؛

ألحمار هذا، صار شيئاً مهماً بألنسبة للرجل،

إذ فيما بعد قررألرجل، أن ينذر حماره ،

 فقط لإجل مساعدة ألقرية تلكَ ..

  

ألمشهد : يستلقي ألرجل ألوقورعند جذع شجيرة نائمة ،

يغمض عينيه قليلاً ،

 بعد أن يتطلع إلى ما حوله بحركة تامة ؛

  

خالٍ تماماً من ألزحام  ذلك ألمكان ،

ألسماء، تبدو أشبه بفضاء ساكن، رغم أنها مليئة بألأشياء ،

إذن، ألنومة هنا هادئة..

  

ألمكان ؛ ذلك ألوجود من ألتعين ، 

هو ألرابطة بين مشاعر ألإنسان،

وما ينوي فعله ..

  

بيوت طينية،

ومدرسة يبدو أن سياجها من ألقصب ،

 ومستوصف صحي ،

 بسرير واحد ..  

  

هنالك عند تلك ألساقية، ألكثيرة ألتجاعيد،

ألمكان، يصلح  للإقامة،

رغم أن ألمعاينة ألسريرية ،

 لم تتم بعد،

لعدم توفر إلكادر ألمختص ؛

ولكن ...(..)

  

ـ إذن هنا،

عند ((هذي ألبقعة من ألأرض)) ،

سأمتلكُ بيتاً من طين ،

 سأجمعُ كل ما حولي،

وسأهييء كل ما يتعلق بإمور ألبناء ؛ 

 سأحتاج إلى غرفتين ومطبخ وحمام ،  

 سأعد كل شيء،

لكني أحتاج ربما بعض ألنقود هنا أوهناك ..

  

 سيفيدني ألحمار كثيراً في نقل ألعفش وبعض ألأمتعة ،

وألتي من ضمنها أي ألأمتعة،

سيكون بعض ألدواء، ألمصنوع من ألعشب،

من ألعشب ألخالص ..

إذن ،

 سيكون هنالك ملحقاً لهذا ألحمار،

 سيشعر صاحبي هنا بألإستراحة،

 فألأجواء كما يبدو ،هادئة خالية تماماً من ألضجيج ،

 وكل شيء سيكون على ما يرام..

  

وعليه، دعني أتحدث مع أهل  ألقرية،

بطريقة جديدة ،

 سأحكي لهم قليلاً عن ألأسباب،

 ألتي حملتني، لإن أترك كل شيء في ألمدينة ،

لأَِعيش فقط هنا ،

عند جذع هذه ألنخلة ..

  

 ألناس هنا، كما قيل عنهم يسهل ألتعامل معهم ؛

 سيوفرون كل شيء لأِجلي ،

 سيأتون لزيارتي حال إقامتي  

 أجل ألناس هنا طيبون..

  

ـ شيء بسيط يكفي ،

لإن يبث روح ألسعادة فيهم ،

بعيداً عن عقد ألحياة وتفرعاتها ،

إذ كما تشاهدون ،

لا توجد هنا أسواق فخمة أوساحات عريضة ،

 أو مكاتب عقارات ،

أودوائر حكومية ، أومستشفيات ، أو مقرات لإحزاب ، أومكاتب حسابات أو.. ، أو..؛  

أهل ألقرية هنا، يحتاجون فقط ،

إلى وسائل سهلة جداً ، جداً للعيش ..

هم كما يبدو يكتفون بعربة يجرها حصان ،

أوأي دابة أخرى ،

تجلب لهم بعض ما يحتاجون ،

رغم إنهم بحاجة إلى سوق للتسوق ، رغم أنهم بحاجة إلى حدائق ،

 وإلى كازينوهات ، وإلى ، و (... )

وهذه أل (إلى قد تصل حتى إلى..) ،

ولكن هم هكذا ، يكتفون بالمتيسر ،

  

ـ إذن لإجل هذا ،

سأفتتح دكاناً ،

وأملأه بكل ما يحتاجون ..

  

هم بحاجة إلى سوق صغير،

صغير جداً ، ربما بقدر نقودي،

ألتي سأحصل عليها بعد حين..

  

سأملأ دكاني وسأشتري كمية من ألحلوى ،

لأَِجل إطفال تلك ألقرية ،

سأصنع بعض خيوط ذلك ألنقاء ،

  

وهكذ راح ألرجل ،

يستحضر ألفكرة بعد ألفكرة ،

يصنعها مع نفسه ، ليراها قد تحققت ،

أشبه ببذرة تُزرعُ في عقل ألإنسان ،

لتنمو، تتفرع ،

تتفرع أكثر، تنمو، تنضج ،

لتصبح أشبه بحديقة غناء ، ترتادها ألمحبة ،

ألمحبة ألخالصة ،

بدلاً ؛

عن حسابات أولئك ،

بعيداً عن أوساخ تلك ألنفوس ،

ألمليئة بألموت وألخراب.. 

  

ألقضية ؛

  ألآخرون،

شيء مبجل ، يستحق ألتفكير،

حدث ألرجل نفسه أيضاً ؛

لهذا ، أشعر بألسعادة ألغامرة  .

       شاركت ألشجيرة ، شعور ألرجل ،

بينما قالت ألساقية :

 أنك ستنجزما يحتاجه هؤلاء ،

ستحقق ما يريدون ،

إن فيك قدرة هائلة من ألمحبة ،

لإنك كألآخرين ،

تحمل معك أشياءًا كثيرة ، وأحلاماً كبيرة .

إذن، إعمل أي شيء ،لإجل  تلك ألرابطة ألمقدسة ..

إعمل أي شيء ،لأَِجل سعادتهم .

 

عقيل العبود


التعليقات

الاسم: محسن وهيب عبد
التاريخ: 12/12/2008 01:14:46
إن فيك قدرة هائلة من ألمحبة ،
هنئت ايامك وطاب عيدك اخي العزيز عقيل
دمت وسلمت

الاسم: عقيل ألعبود
التاريخ: 10/12/2008 22:08:51
أستاذي سلام
خالص تقديري لزيارتكم صفحتي ..دامت كلماتك ألجميلة ..

الاسم: عقيل ألعبود
التاريخ: 10/12/2008 22:07:33
أستاذي ألعزيز صباح محسن كاظم
أيامكم أعياد وأفراح دائمة
أتمنى لكم مسيرة حافلة دوماً بالعطاء لما فيه خدمة ألكلمة ليتها تصبح منبراً لخدمة ألإنسان .

الاسم: عقيل ألعبود
التاريخ: 10/12/2008 22:04:01
ألمبدعة دائماً وألقاصة وألأديبة ألأخت بان ألخيالي
سيدتي ؛ أتشرف بقراءة تعليقاتك ألرائعة وهي تستضيف سطوري، لعلها تضيف لها بعضاً من ألق روعتها ..لك فائق إحترامي وأتمنى لك أياماً مليئة بالأفراح.

الاسم: عقيل ألعبود
التاريخ: 10/12/2008 21:57:13
ألأخت ألقاصة وألأديبة زينب ألخفاجي
تحية مليئة بالإحترام ، روعتكم تسجل بين طياتها أنقى ألكلمات ،
سلام خالص لكم سيدتي وجزيل ألشكر وألإمتنان لقراءة ألنص أكثر من مرة ، ذلك إنما هو روحكم ألمليئة بالنقاء، مرة أخرى فائق تقديري لكل حرف تكتبين سيدتي ألفاضلة وعيد مليء بالأفراح إنشاءألله .

الاسم: زينب محمد رضا الخفاجي
التاريخ: 10/12/2008 18:54:51
الاستاذ والاخ عقيل العبود
تحية طيبة...وكل عام وانت بخير
اقسم انني لن اكذب لو قلت انني قرات ما سطر ابداعك..
ربما عدد كثير من المرات...لا اعرف عددها...جميل ان تسحبنا كاطفال من ايدينا لنتجول معك في قرى البساطة والحب الصادق...
ولانك لست كالاخرين وتحمل معك أشياءًا كثيرة ، وأحلاماً كبيرة ...لك ان تبدع اي شيء ..لاننا حتما سنسعد به
عيدك صبح خير..وايامك مواسم فرح وابداع

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 10/12/2008 17:26:59
الحبيب عقيل كلفت اخي اكرم ان ينقل لك مشاعري ...
وانت بغربتك ترتبط بأرضك ووطنك وهذا خلق النبلاء والفرسان...

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 10/12/2008 12:47:25
الاخ الفاضل المبدع دائما عقيل العبود
كل عام وانتم بألف خير ....مشاهد شفافة ...أرى الحياة في قرى البساطة اروع منها في مدن التكنلوجيا والحداثة لأن الاولى ترسخ في الروح البشرية قيم النقاء والتشبث بالارض والصدق المستمدة من رموز الطبيعة أما الثانية فترسخ قيم الامبالاة والعجز ....رائعة نصوصك دائما سلمت يداك

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 10/12/2008 11:58:28
مرحبا صديقي عقيل
كل عام وانت بالف خير
كل الحب
اتمنى زيارتك لقصيدتي عشتار
محبتي




5000