.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


في مرسم الأُسطة البغدادي / حوار فني مع الدكتور السيد علاء الجوادي / القسم الاول

د.علاء الجوادي

صوّر كل اللوحات وإجرى الحوار الفنان عليم كرومي

Beskrivning saknas.

Beskrivning saknas.


مدخل للحوار

عليم كرومي[1]:تمتاز حوارات استاذي وابي الروحي بعمق وجاذبية متميزتين، وللبروفيسور السيد علاء الجوادي العديد من هذه الحوارات أجرتها واجراها اعلاميون رائعون ومتمكنون استطاعوا استخراج جواهر ولألئ من بحر علمه ومعرفته... ولكن بقي حوار اخبرني السيد الجوادي انه يرغب باجرائه وهو حوار فني تشكيلي يتعلق بأمرين هما: أراؤه في قضايا في فن البناء والعمارة والاثار بصورة عامة والقسم الثاني هو ابداعاته في الرسم والبناء والديكور... وقد طلبت من سيادته ان يُجَمِلَني ان اقوم انا تلميذه عليم كرومي بهذا الحوار!!! قال الاستاذ الجوادي: نعم انت اهل لهذا الحوار فانت عملت معي لفترة طويلة نسبيا، وتقريبا كل الصور المتعلقة بنتاجاتي الفنية التشكيلية أو بالبناء وهي بالمئات من تصويرك، ولذا فأنت خير من يقوم بهذه المهمة... ولكن ارجو منك يا ابني ان تحضّر مجموعة من الاسئلة تلخّص بها ما تريد مني الأجابة علية، واعتقد انك تعرف من عملنا المشترك ونقاشاتنا المستفيضة اهم محاور اهتماماتي الفكرية في البناء والعمارة والالوان او نشاطي العملي الذي كنتَ شريكا به لسنوات وكنتَ تنفذ توجيهاتي انت وبقية فريق العمل الفني وكنت انت من خيرة اعضاء الفريق في ايصال الفكرة وتنفيذ التوجيهات بدقة كبيرة... فاجتهد في صياغة الاسئلة ثم ارسلها لي، لادرسها واكمل المعلومات التي هي حاضرة في ذهني وذلك بمراجعة بعض المكتوب لاكمال صيغة الاجابة... وفعلا أعددتُ الاسئلة واجرى استاذي الجوادي عليها بعض الحذف والاضافة والتعديل، ثم شرع بكتابة الأجوبة ومراجعة بعض المصادر لاكمال الاجابة بما يسد شغفي وشغف القارئ الكريم... فكان هذا الحوار الجميل. ولكن ارغب قبل البدأ بالحوار مع سيادة البروفسور الجوادي ان امر على خاطرات وتعليقات كُتِبت حوله او حول بعض دراساته في المجالات التشكيلية والفنية والجمالية... كتب عنه الدبلوماسي الرائع محمد عدنان الخفاجي وهو احد تلاميذ الجوادي والمطلعين على جانب مهم من فكره وابداعاته، يقول:من وحي تجربة ومعرفة حقة بالدكتور علاء الجوادي المبدع سياسة وعلما وشعرا ورسما اقول وجدته مبدعا يبحث عن المبدعين والنخبة المثقفة في المجالات المختلفة من اوائل قدومه الى سورية في عام 2009 وانا هنا اتكلم عن مرحلة عشتها وعاصرتها وفي نفس الوقت انا على يقين انه كذلك منذ سنين طوال ومنذ ايام المعارضة السياسية والنضال السياسي في العقود الماضية... وكتب: قرأت وتتبعت جمالية الالوان وتنسيقاتها واختياراتها في كل ركن من الاركان لكم هي رائعة الوصف وعندما انهى دراسته لم يغفل المعمار علاء الجوادي شيئا فيها فأنهى الكتابة بالقول ان هذا مرتبط بالثقافة اللونية، فعلا الثقافة بما يصفها كبار علماء الاجتماع كونها اسلوب وسلوك في الحياة بالفعل اننا اليوم امام اسلوب شيق من الرسم والتشكيل اللوني، الحالة التي عاصرتها في وجودي بقرب استاذي ومعلمي المعمار المهندس الدكتور علاء الجوادي عندما يدخل في محراب الرسم والفن وتفصيلاته وتنسيق الالوان واختيارها كنت انظر الى عينيه وانامله وهي تصنع الصورة والاجمل من ذلك هو يجسد الصورة ليس بمعناها المجرد كلوحة توضع في اي زاوية من زوايا في مكان ما، بل الاكثر من ذلك عندما تكون اللوحة معبرة ولها جذورها التاريخية وحاضرها ومعناها المستقبلي... وكتب الخفاجي: سيدي الاديب الفنان التشكيلي سيد علاء الجوادي:عندما اتحدث عن الفنان التشكيلي علاء الجوادي ابدء بسؤال سألني اياه في يوم من الايام هل تتصور يوما اني ارسم او هل هناك من اعطاك معلومة عني بأني ارسم وانا على مقربة منه وهو على وشك انجاز لوحة فنية؟ اجبته قلت: يا سيدي علمت هذا اليوم ولكنه ليس بعيدا عنك وانت المعمار المهندس (المعمار المقصود منه الاسطة وليس مهندس معماري) ليس بعيدا عنك وانت تكتب لغة الشعر باجمل ما يكون واجد في كل نص شعري مختلف الصور ظاهرة وباطنة، ليس غريبا عنك ذلك ولكنه اضاف لي انا شيئا جديدا باني امام صفة جديدة لمعلمي الجوادي وهي صفة الفنان التشكيلي. وقفت متأملا لوحته الفنية التي يملئها اللون الازرق وانامله تداعب ريشته فأخذ يتكلم عن اللوحة وقال هذا تطور تاريخي للحياة البشرية في حقبة زمنية معينة وهذه مراحل نشأة تلك الحياة وتنقلاتها عبر السنين. وانا بدوري اقول له سيدي ان اللوحة في كل زاوية من زواياها هناك مفصل حياتي معين وانتقالة فكرية وانطلاقة الى بعد جديد، سيدي ارى في اللوحة تعبيرا عن حضارة وحغرافية وتاريخ وسياسة ودين وجمال. لن اضيف شيئ الى لوحة تصف نفسها بنفسها والى شعر في لغة الريشة ولوحة مرسومة بالكلمات هكذا وجدت هذا البحث اضافة فكرية جديدة في مجال الادب والفن. سلمت يداك الاديب الفنان التشكيلي السيد علاء الجوادي وحفظك الله لبنيك وتلامذتك استاذا وابا ومعلما وناصحا بكل معاني النصح. فاجاب الجوادي تلميذه:اتذكر تماما عندما دخلت علي فوجدتني مشغولا برسم احدى اللوحات وكانت الاصباغ قد صبغتني كما صبغت اللوحة ولكن بطريقة غير منسقة، فاخذتك دهشة ولانك لم تعرف عني هذه الممارسة وهي الرسم والالوان والاصباغ مما جعلني ابتسم، وكنت على وشك انجاز لوحة فنية، ولدي عدنان، هناك مبدأ أأمن به في تعميق العلاقة بين الاخوان او بين الابناء وابائهم هو استمرار الاكتشاف، للبعد عن الحالة الروتينية في العلاقات مما يؤدي الى ديمومتها... تعليقك ذكرني بكلمة قالها لي ابن عمي واخي وتلميذي ومن اعز الناس الى قلبي وهو السيد حيدر ال سيد جواد الموسوي وهو شاعر ورسام واديب وباحث، قال لي في اواسط الثمانينيات: سيدنا اعتبر نفسي من اقرب الناس اليك لكني اكتشفت اليوم انني لا اعرف عنك الا 10% من محتواك الداخلي!!! وهذا طبعي يا ولدي واخي دكتور محمد اترك المقابل يكتشفني على مهل فهو الأدوم في العلاقات الصميمية!!! سيد علاء

وكتبت الشاعرة الكاتبة المبدعة الجزائرية نورة سعدي: سعادة الأديب الشاعر والفنان الشامل أستاذي الفاضل الدكتور سيد علاء الجوادي... ورجاحة العقل، أعترف أن الألوان جذبتني حتى قبل أن أتوغل في قراءة ما جاء بين سطورك القيمة، سأعيد قراءة المقالة قراءة متأنية لأنهل من رحيق قلمك الفذ وأستمتع بكل ماتفضلت به من أفكار في التصميم اللوني للديكور الذي يجعلنا نتمتع بجمالية المكان.

اما الفنان علي الصالح وهو ممن تتلمذ لاحقا على المهندس الجوادي في ميدان الديكور والتصميم فكتب تحت عنوان رسالة من فنان سوري:  تحية عربية طيبة معطرة برياحين الوفاق والمحبة... كنت قد دخلتفي خضم مشاريع الديكور التي اقوم بها كمنفذ... ولكني التقيت به السيد الدكتور علاء الجواديسفير دولة العراق الشقيقة في بلدنا الغالية سوريا وقد جالت في نفسي الخواطر حولكيفية التعامل مع رجل سياسة في مواضيع فيها الفن والتراث والإبداع حيث أن السِمةالتي يتصف بها السياسيون من وجهة نظري والكثيرين غيري هي العملية والجدية بحكممناصبهم والأعمال التي ينجزونها والتي يطول الحديث فيها، وقلت في نفسي إن الأمرسيتطلب جهدا لاقناعه بنوعية الأفكار التي سأطرحها عليه حول ماهية إنجاز العمل الذيساقوم به وهو في مجال الديكور والتصميم والبناء لدى السفارة العراقية... ولكن الذي حدث وهوبعيد كل البعد عما كان يدور في خلدي هو أنني جلست تلميذاً في مدرسةٍ معماريةٍعريقةٍ اصيلةٍ تحلّق في صفوفها انوارٌ أكاديميةٌ فذة وتطوف بي من أغبر الأزمنة إلىأحدثها لم أتوقع ان يكون هذا السيد السياسي العملي الجدي مهندس وفنان مرهف الإحساسبحِرَفِيِةٍ قل نظيرها يتكلم بحس فني علمي جميل ترتاح له النفوس كأنك في رحلة فنيةتاريخيه. ومن هنا انطلقت للعمل وكنت المهندس المنفذ (لا المصمم) لتصاميم وأفكارقدمها المهندس الأكبر في مجال الفن والعمارة والتصميم فيها من العراقة والإبداعالشيء الكثير وكان يجول في موقع العمل كمهندس مر (متمرس) عتيق كما يقال في بلدنا اي صاحبالخبرة القديمة والعريقة، كأن مهنته هي الهندسة المعمارية[2] منذ امد طويل وبعدهاعلمت أن شهادته العلمية كانت في هندسة البناء والعمارة وتخطيط المدن وفوجئت بذلك لعلمي أنالسفير هو من دارسي العلوم السياسية... ومن خلال النقاشات والأحاديث المتبادلة معالسيد الدكتور علاء الجوادي تبين لي انني لا أتكلم إلى سياسي عملي وحسب وإنما إلىمهندس وفنان معماري مخضرم ذو نظرة خلاقه وإلى أديب وشاعر عظيم الشعر والأدب وأشياءأخرى من الرقة وسماحة النفس والأصالة التي لن يعلم أحد معناها بحقيقتها حتى يصافحهذا الإنسان الجميل... طبعا أنا وبعد هذا كله لي من الشرف الشيء العظيم أنني فييوم من الأيام عرفت هذا الإنسان بمعنى المعرفه الحقة ومن اختاره على انه سفير فقدبلغ من اختياره الحق فعلا هو سفير بكل ما للكلمة من معنى... علي صالح/فنان تشكيلي ومهندس ومصمم ديكور12/04/2011... وكان جواب السيد الجوادي الرجل المتواضع لتلميذه هذا: الاخ العزيز والشاب المتطلع الواعد الطموح المهندس المبدع الفنانالتشكيلي ومصمم الديكور الاستاذ علي صالح... اشكرك جدا جدا على مرورك الرائع وعلىتعليقك الفني الراقي والذي ينم على علو شؤوك في فن العمارة والتصميموالديكور... واشكرك انك تفهمت وطبقت افكاري ومخططاتي بالتصميم والترميم والبناء واعادةالتأهيل للفلا... واقترح عليك ان تجمع كل الافكار التي طرحتها عليك مع الصور والتصاميموالمخططات لتكون كتابا جميلا بهذا الخصوص... اشهد انك كنت متجاوبا ومتفهما ومبدعاومنفذا جيدا وشريكا حيويا في النقاش... اشكرك شكرا جزيلا على تقيمك بقولك عني مهندسقديم ما زال يحن الى رسومه والوانه ومخططاته اشد الحنين... "هو أنني جلست تلميذاً فيمدرسةٍ معماريةٍ عريقةٍ اصيلةٍ تحلق في صفوفها انوارٌ أكاديميةٌ فذة وتطوف بي منأغبر الأزمنة إلى أحدثها... سيد علاء بتاريخ13/04/2011

وكتب الاستاذ الاديب حمودي الكناني: الدكتور الجوادي حياك الله وأيدك... الأسطة كلمة محببة جدا يطلقها العراقيون على كل من يجيد صنعته وقد ارتبط مدلول كلمة الأسطة اكثر بالبنائين المشهورين وأحيانا يستبدلونها بالمعمار... وها هنا وجدت أن استاذي البديع الدكتور علاء الجوادي واحدا من الاسطوات الذين لهم بصمة في الفن والعمارة بالاضافة الى الشعر والوان الادب الاخرى... وأقول لربما سأجلب لك يوما ام سبع عيون لتدرأ الشر وحسد الحاسدين... تحياتي واحترامي ودعواتي لك عند ابو كبة الزركة[3]ان يحميك ويحفظك بحفظه.فاجابه الدكتور السيد علاء الجواي: الاستاذ الفاضل حمودي الكناني المحترم... وكلمة الأسطة والبنّه والمعمار كلمات حلوة وكما قلت انت فانها محببة جدا يطلقها العراقيون على كل من يجيد صنعت... ومهنتي الاصلية يا حبيبي حمودي هي البناء والتصميم والرسم وتخطيط المدن واذكر ان استاذي الكبير في الصف الخامس في الكلية البروفسور محمد طارق الكاتب رحمة الله عليه كان يدرسنا تصميم الكونكريت العالي وكان يحترم كثيرا الاسطوات ومعماري بغداد القدماء ويدعونا للاستفادة منهم، كمنهدسيين يافعين سندخل قريبا في حقل الخدمة في هذه الصنعة الشريفة... والبروفسور محمد مكية كان يعول كثيرا على خبرات الاسطوات والمعماريين القدماء وكذلك عمي واخو ابي المهندس السيد محمد علي موسى الموسوي عندما انيطت به مهمة بناء البانوراما التي تخلد واقعة القادسية بين العرب والفرس في منطقة طاق كسرى كان يستفيد من خبرات هؤلاء المتخصصين، وكنت في تلك الفترة مسؤولا عن ترميم طاق كسرى مع الاثاري الدكتور المرحوم طارق مظلوم وكان جل اعتمادنا في اعادة الترميم للطابوق والمقرنصات والنقوش على الاسطوات والمعماريينالبغادّة القدماء وكثير من كبار المهندسين ممن درسنا كانوا يفتخرون بامثال هذه الكلمات واايدك ان هذه الكلمات قد ارتبط مدلولها اكثر بالبنائين المشهورين وأحيانا يستبدلونها بالمعمار... ولذلك يشرفني جدا ان وجدتني واحدا من الاسطوات... وفعلا اضافة الى عملي السياسي والدبلوماسي فقد انجزت في الاشهر العشرة الماضية اعادة تأهيل وتصميم بناية كبيرة فاصبحت تحفة معمارية افتخر بها وقد اعادت لروحي الحياة بعد ابتعادي عن ممارسة مهنتي الحبيبة في البناء لفترة طويلة... الأسطة المعمار سيد علاء

وكتبت الاديبة الفانة الرائعة رفيف الفارس: استاذي ووالدي الغالي الدكتور الجوادي وانا ارتب الصور الرائعة التي ارفقتها نصك(تأملات باللون الازرق) استوقفني امران الاول هو جمالية الموضوع والذوق الرفيع في اختيار اللوحات وان دل هذا فيدل على نفس تواقة للجمال الذي تجده في ابسط الاشياء. والثاني هذا الجهد الرائع والمثابرة التي تعطينا مثالا يحتذى فرغم مشاغلك التي نعلمها ورغم مسؤولياتك الجسيمة... والدي الغالي، الا انك لا تبخل على محبي قلمك وابداعك بالمواضيع القيمة والجميلة تحيتي من القلب استاذي الغالي دمت معلما نحتذي بنوره...

وباعتباري (انا عليم كرومي) من تلاميذ السيد الجوادي ومرافقية اجد من حقي ان أدلو بدلوي مع بقية الاخوة والاخوات حول فن استاذي، وهو ما كتبته تعليقا على بحث له بعنوان: تأملات باللون الازرق- تبادر الى ذهني ان الموضوع أثآري بحت وانتهيت بان الباحث اقتادنا الى اللون كإرث حضاري وكيف اتخذت الشعوب من اللون معاير مختلفه لفلسفة الاشياء وحركتها واستخداماته وتوضيفه ضمن مناحي الحياة العمراني والجمالي والفلسفي. والانسان بداخله تواق لاتخاذ اشياء يؤمن بها ابتدائا من ايمانه بالقوه الخارقه والخياليه وبالتالي جاء البحث ملما بكل استخدامات اللون بالحياة ومن اين اتت والمعمار الأسطة علاء الجوادي يغوص في مكنون اللون وعند انتهائه من تاسيس اللوحه او العمل التشكيلي الذي يعمل عليه تجد ملابساته قد احيلت الى لوحه من الالوان الملتصقه بها والايادي التي تلونت ناسيا نفسه وهو يسبر اغوار اللون وتشكيله ضمن الوحة وانا شاهد عليها وفي المحصلة النهائية فان اللون هو ذائقة لكل انسان فما قد تراه غير ما يراه الاخر في التذوق وفي النهاية يا والدي ومعلمي هذا البحث جاء متعمقا وملما بكل ما ورد عبر التاريخ واستخدامات الشعوب والاجناس له. اتمنى دكتور ان ينجز بشكل مطبوع مع بقية كتاباتك الفنية والجمالية، تمنياتي... الاعلامي عليم كرومي... فاجابه الجوادي: ...اقول لك يا علومي الوردة انجزت يوم امس بحثا مفصلا في استعمالات الالوان ودلالاتها وسانشره كذلك في موقع النور... ومن جهة اخرى ستكون هذه البحوث ومداخلات فنية تشكيلية اخرى مع كراسة "لوحات وتصاميم الأسطة البغدادي علاء البغدادي" ستكون جميعها مادة اولية لكتاب في فن العمارة والفنون التشكيلية ويحتوي على العشرات من لوحاتي وبعضا من تصاميمي في البناء." عمك سيد علاء

 



[1] هو اعلامي ومصور ومخرج تلفزيوني وسينمائي، وتخرج من معهد الفنون الجميلة وكان من العشرة الاوائل وحصل على درجة دبلوم عالي في الاخراج سينمائي، ثم تخرج بدرجة بكلوريوس اخراج سينمائي أيضا، من اكاديمية الفنون الجميلة وكان من العشرة الاوائل. وتنقل من العراق الى سوريا ثم هاجر للولايات المتحدة الامريكية... ومارس العمل الاعلامي وكان مبدعا في مجال التصوير الفوتوغرافي والتلفزيوني . وكان المرافق الفني للدكتور علاء الجوادي لمدة 6 سنوات. وفي اعادة تأهيل سكن سفير العراق في سوريا نَسّبَ له البروفيسور المهندس علاء الجوادي متابعة اعمال الفيللا في يعفور في سوريا من ديكور وبناء وتأهيل الاثاث... وكان تلميذا نجيبا وشاطرا ومتلقيا جيدا لتوجيهات الأسطة البغدادي المهندس علاء الجوادي.

[2]انا لست مهندسا معماريا بل مهندس بناء وانشاءات ومخطط مدن

[3]كناية عن الله لان قبته السماء الزرقاء.

يتبع

د.علاء الجوادي


التعليقات

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2021-03-04 23:30:51
اخي الغالي العزيز الحاج ابو صلاح مهدي السلامي مشگن الولايات المتحده الامريكيه... انت من اعز اخوتي عندي وقد قضينا اكثر من عقد من الزمن الصعب مترافقين وكنا نجوب بغداد والعراق لا نخاف من ارهاب ولا نسمع لنصيحة محتاط يخوفنا من ارهاب كنا قد سلمنا امرنا الى الله فتكفل الله بحفظنا... وقد عرفتني وعرفت افكاري واحاسيسي وحبي للناس وذوباني في طلب المعرفة... لاسيما مع اخواني وابنائي... هل تعلم يا اخي اننا اليوم انا والعلوية زوجتي كنا في طيب سيرتكم ولم يؤلمنا فيها الا عندما مررنا على صلاح وصباح الشهيدين المظلومين حيث دمعت عيوننا... ان الذكريات الطيبة ذخيرة عند الانسان تعينه في طريق العمل الصالح...

الاسم: ابو صلاح مهدي السلامي
التاريخ: 2021-03-04 17:16:40
السيد الدكتور علاء الجوادي المحترم
بعد التحيه والمزيد من الاحترام
شكراً لكلماتك الرقيقه النابعه من طيب انفاسك ورقي خلقك دمت لاخوانك واهلك وانعم الله عليك بوافر الصحه والعافيه

اخوكم
ابو صلاح مهدي السلامي
مشگن الولايات المتحده الامريكيه
4/3/2021

الاسم: عليم كرومي
التاريخ: 2021-02-28 23:52:12
الفاضلة الكريمة مروة نافع مقدسي المحترمة
شكرا على مروركم العبق
وتعليقكم الشذي
مع تحياتنا لكم ونرجو ان نكون دائما عند حسن ظنكم
دمتم لنا اصدقاء اعزاء

الاسم: عليم كرومي
التاريخ: 2021-02-28 18:59:28
الفاضلة الكريمة شيرين النابلسي المحترمة
شكرا على مروركم العبق
وتعليقكم الشذي
مع تحياتنا لكم ونرجو ان نكون دائما عند حسن ظنكم
دمتم لنا اصدقاء اعزاء

الاسم: مروة نافع مقدسي
التاريخ: 2021-02-23 00:51:17
فنان ومهندس متميز ودبلوماسي وسياسي
هو جمال يفرح منه الجمال

الاسم: شيرين النابلسي
التاريخ: 2021-02-22 02:49:52
بداية حوار راقي مع اديب وشاعر ورسام وداعية سلام وجمال حلو المنطق وجميل الخصال
وشكرا لمدير الحوار الفنان المخرج عليم كرومي الذي قدم لنا هدية رقيقة عن انسان انسان
بانتظار بقية الحوارات مع رسول الجمال الجوادي

الاسم: عليم كرومي
التاريخ: 2021-02-19 19:14:11
الاخ العزيز الغالي جاسم خزعل المحترم
شكرا على مروركم العبق و
وتعليقكم الطيب
ونتمنى ان نكون دائما عند حسن ظنكم
وتحية سيد الاسطوات لكم
ونتمنى لكم التوفيق في كل اموركم

الاسم: عليم كرومي
التاريخ: 2021-02-19 19:12:32
الاخت العزيزة الغالية مايا شمعون المحترمة
شكرا على مروركم العبق و
وتعليقكم الطيب
ونتمنى ان نكون دائما عند حسن ظنكم
ونتمنى لكم التوفيق في كل اموركم

الاسم: عليم كرومي
التاريخ: 2021-02-19 19:11:37
الاخت العزيزة استبرق شاهين الغالية المحترمة
شكرا على مروركم العبق و
وتعليقكم الطيب
ونتمنى ان نكون دائما عند حسن ظنكم
ونتمنى لكم التوفيق في كل اموركم

الاسم: جاسم خزعل
التاريخ: 2021-02-18 15:31:59
تحية وسلام الى الاسطة بل سيد الاسطوات وابن بغداد الاصيل
الفنان والمهندس والانسان

الاسم: مايا شمعون
التاريخ: 2021-02-18 15:28:49
حوار متعدد الجمال وكل جانب منه جميل
تحية للبروفيسور الجميل

الاسم: استبرق شاهين
التاريخ: 2021-02-18 02:36:21
تحية كبيرة للمبدع العربي العراقي علاء الجوادي اللقاء كان ممتعًا

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2021-02-18 01:32:09
اخي الغالي العزيز الاستاذ فاروق عبد الجبار ابو بلسم وجابر المحترم
وصديقي قبل اكثر من ستين سنة اشكرك على مرورك الكريم الذي عطر صفحتي واغنى الحوار ودمت لي من اعز الاصدقاء والاحباب وكلامك شهادة اعتز بها لانها صدرت من لسان صادق وقلب محب مخلص
اخوك سيد علاء

الاسم: عليم كرومي
التاريخ: 2021-02-18 01:28:20
الاخت العزيزة ناهدة جمال المحترمة
شكرا على مروركم الكريم
وتعليقكم العطر
نتمنى لكم الخير والتوفيق

الاسم: عليم كرومي
التاريخ: 2021-02-18 01:27:52
الاخت العزيزة سوسن مراد المحترمة
شكرا على مروركم الكريم
وتعليقكم العطر
نتمنى لكم الخير والتوفيق

الاسم: عليم كرومي
التاريخ: 2021-02-18 01:27:24
الاخت العزيزة شذى الريماوي المحترمة
شكرا على مروركم الكريم
وتعليقكم العطر
نتمنى لكم الخير والتوفيق

الاسم: عليم كرومي
التاريخ: 2021-02-18 01:26:52
الاخ العزيز مالك شمران جعفر المحترم
شكرا على مروركم الكريم
وتعليقكم العطر
نتمنى لكم الخير والتوفيق

الاسم: عليم كرومي
التاريخ: 2021-02-18 01:26:22
الاخ العزيز حسام عبد العزيز المحترم
شكرا على مروركم الكريم
وتعليقكم العطر
نتمنى لكم الخير والتوفيق

الاسم: عليم كرومي
التاريخ: 2021-02-18 01:25:58
الاخ العزيز سعود سفيان الهجان المحترم
شكرا على مروركم الكريم
وتعليقكم العطر
نتمنى لكم الخير والتوفيق

الاسم: عليم كرومي
التاريخ: 2021-02-18 01:25:32
الاخ العزيز زيد عمر سلمان المحترم
شكرا على مروركم الكريم
وتعليقكم العطر
نتمنى لكم الخير والتوفيق
نؤيد مقترحكم بجمع جوارات البروفيسور السيد علاء الجوادي بكتاب واحد

الاسم: فاروق عبد الجبار عبد الامام
التاريخ: 2021-02-16 14:36:57
الأخ الدكتور علاء الموسوي الجوادي سفير المحبة والسلام والإنسانية المحترم
الأخ عليم كرومي المحترم
السيدات الفضيلات، السادة الأفاضل المشاركين في هذا الحوار الفكري والتشكيلي
دعوني بداية ان أتقدم بشكري للإعلامي عليم كرومي؛ لأنه ارتاح لنا فرصة قد لا تتكرر لاحقاً؛ خاصةً لمعرفتي بالإنسان المتواضع والاسطة البارع الجوادي القانع بأن أجمل ما في الحياة مشاركة الآخرين هموم وأفراح هذه الحياة الدنيا.
أود أن اشارككم تعليقاتكم النابعة من متابعة الاسطة الجوادي في حلّه وترحاله من خلال اللون أو من خلال الفكرة الكامنة في ذلك اللون بعينه ومدى تأثيره في صناعة الفكرة؛ فالمعمار او الاسطة المعماري يعرف بالفطرة والغريزة مدى تأثير اللون على الذائقة البشرية، وكيفية رد الفعل الموازي لتلك اللمسة اللونية، من خلال معرفتي بالاسطة والمعمار والمعماري الجوادي بدأت أفهم تلك اللمسة وضربة الريشة في موقعها، وماذا تريد تلك الضربة اللونية أن تقول بلا صوت، لكن صوتها يسمع بالهمسات التي تصل لعين المتلقي؛ وتجعله يفكّر ماذا سيكون وقع العمل بمجمله، أو بجزيئياته. نحن إزاء عمل من يراه لأول وهله يعتقد بعبثيته؛ لأنه صعب الفهم، وما أن تفتح مغاليق الفكرة حتى تجد الإعجاب والتقدير يصل إلينا عبر شبكة من الفهم الواعي والواقعي لكافة أعمال صديقي وزميلي الدكتور علاء الجوادي.
تحية للعلمين الجوادي وكرومي.
تحيات من غرب أستراليا
فاروق عبدالجبار عبدالامام
١٦/٢/٢٠٢١

الاسم: شذى الريماوي
التاريخ: 2021-02-15 17:27:52
تحية للفنان التشكيلي البروفيسور علاء الجوادي والى المزيد من العطاء

الاسم: زيد عمر سلمان
التاريخ: 2021-02-15 17:26:00
معالي السفير والبروفيسور المفكر والفنان والاديب السيد علاء الجوادي
حوار رائع عن مهارات متميزة لمعاليكم وبانتظار بقية حلقات في مرسم الاسطة علاء الجوادي... قدمت في تعليق لي قبل فترة طويلة نسبيا كتبت فيه: قرأت لكم عددا من المقابلات الرائعة قبل وبعد هذه المقابله المتميزة منشورة في موقع النور
واقترح على سيادتكم جمعها وطبعها ضمن كتب لئلا تتبعثر هذه القطع الادبية التاريخية وليبقى ذكركم بها محفوظ
ولو قام موقع النور بذلك ستكون مبادرة عظيمة

الاسم: سعود سفيان الهجان
التاريخ: 2021-02-15 17:23:47
حوار شيق مع السيد علاء الجوادي وشكرا للاعلامي عليم كرومي... المفكر السيد علاء الجوادي عراقي اصيل وشريف ووطني وعربي غيور على امته لم يعطيه الاعلام حقه وهو من رموز الثقافة العربية البارزة لانه نأى بنفسه عن تكتلات الخونة والعملاء... للاسف العراقيين مولعين بتقديم الحثالات والناقصين والتوافه وتأخير وظلم كبار الرجال والنوابغ
لك الله معالي البروفيسور علاء الذي ظلمه قومه اتمنى ان ينصفك العراقيون وان تعرف قدرك حكومة بغداد الموقرة

الاسم: عليم كرومي
التاريخ: 2021-02-15 16:15:48
الاخت العزيزة سناء منصور المحترمة
شكرا على مروركم الكريم
وتعليقكم العطر
نتمنى لكم الخير والتوفيق

الاسم: عليم كرومي
التاريخ: 2021-02-15 16:15:24
الاخ العزيز فاضل داود ردام المحترم
شكرا على مروركم الكريم
وتعليقكم العطر
نتمنى لكم الخير والتوفيق

الاسم: عليم كرومي
التاريخ: 2021-02-15 16:14:54
الاخت العزيزة كلنار فوزي المحترمة
شكرا على مروركم الكريم
وتعليقكم العطر
نتمنى لكم الخير والتوفيق

الاسم: عليم كرومي
التاريخ: 2021-02-15 16:14:22
الاخ العزيز الدكتور مسعود عبد الرزاق الهاشمي- عمان الاردن المحترم
شكرا على مروركم الكريم
وتعليقكم العطر
نتمنى لكم الخير والتوفيق

الاسم: عليم كرومي
التاريخ: 2021-02-15 16:13:45
الاخت العزيزة نغم داغستاني المحترمة
شكرا على مروركم الكريم
وتعليقكم العطر
نتمنى لكم الخير والتوفيق

الاسم: عليم كرومي
التاريخ: 2021-02-15 16:13:03
الاخ العزيز سنان مراد المحترم
شكرا على مروركم الكريم
وتعليقكم العطر
نتمنى لكم الخير والتوفيق

الاسم: عليم كرومي
التاريخ: 2021-02-15 16:12:21
الاخت العزيزة سوسن العمارنة المحترمة
شكرا على مروركم الكريم
وتعليقكم العطر
نتمنى لكم الخير والتوفيق

الاسم: عليم كرومي
التاريخ: 2021-02-15 16:11:48
الاخ العزيز علي مروان المحترم
شكرا على مروركم الكريم
وتعليقكم العطر
نتمنى لكم الخير والتوفيق

الاسم: عليم كرومي
التاريخ: 2021-02-15 16:10:44
الاخت العزيزة آمال مجدي المحترمة
شكرا على مروركم الكريم
وتعليقكم العطر
نتمنى لكم الخير والتوفيق

الاسم: عليم كرومي
التاريخ: 2021-02-15 16:09:17
الاخ العزيز محسن العراقي المحترم
شكرا على مروركم الكريم
وتعليقكم العطر
نتمنى لكم الخير والتوفيق

الاسم: سوسن مراد
التاريخ: 2021-02-15 03:30:32
حوار راقي مع الاستاذ الدكتور الجوادي رجل السلام والمحبة والصدق

الاسم: حسام عبد العزيز
التاريخ: 2021-02-15 02:20:49
تحية لابن بغداد الوفي الاسطة الفنان الاديب الجوادي

الاسم: ناهدة جمال
التاريخ: 2021-02-15 02:18:31
ان الله جميل ويحب الجمال
الدكتور الجوادي رجل الحب والعطاء والجمال

الاسم: مالك شمران جعفر
التاريخ: 2021-02-15 02:16:23
البروفيسور الجوادي دائرة معارف كبرى ورجل كثير المواهب ومن مواهبه ابداعه بالفنون التشكيلية والبناء والرسم
اعجبني جدا ان يطلق على نفسه لقب اسطة

الاسم: فاضل داود ردام
التاريخ: 2021-02-14 03:15:40
تحية حب واحترام للسيد الدكتور علاء الجوادي
وشكرا للاستاذ عليم كرومي على هذا الموضوع

الاسم: سناء منصور
التاريخ: 2021-02-14 03:08:22
تقرير حواري رائع مع شخص رائع

الاسم: كلنار فوزي
التاريخ: 2021-02-14 03:04:21
استمتعت بالحوار مع الفنان الاديب الدكتور الجوادي شكرا لك استاذ عليم

الاسم: نغم داغستاني
التاريخ: 2021-02-14 02:59:05
حوار جميل مع مفكر وفنان كبير بانتظار الحلقات الاخرى

الاسم: عليم كرومي
التاريخ: 2021-02-14 01:19:09
الاخت حنان ادورد المحترمة
شكرا على المرور
وتحية على التعليق الجميل

الاسم: لدكتور مسعود عبد الرزاق الهاشمي- عمان الاردن
التاريخ: 2021-02-14 01:15:56
عدت الى الا بداع المتميز ايها العم الهاشمي المنور بنور الاباء والاجداد انت معجزة ايها السيد الجليل دبلوماسي وسياسي وشاعر ومؤرخ وقصاص ومهندس وفنان تشكيلي ووو انا افتخر بك ايها المعجزة واطال الله بعمرك الشريف

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 2021-02-13 14:22:24
نــعــم يا ســيـدنا الجليل

أقصــد تــحـــايـــا وهي جمع تــحــيّــة وما حصل غلط طباعي

وإنّ محـبـتي هي و الــتـحــايــا .... مـلــوّنةٌ كـألـوان الــورودِ

هـداياي الـتي ترجـو قـبـولًا .... وتــرحـيـبًا لــديـكَ عـلى جـهـودي

خالص ودّي لكم مع اطيب تمنياتي

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 2021-02-13 14:18:48
نــعــم يا ســيـدنا الجليل

أقصــد تــحـــايـــا وهي جمع تــحــيّــة وما حصل غلط طباعي

وإنّ محـبـتي هي و الــتـحــايــا .... مـلــوّنةٌ كـألـوان الــورودِ

هـداياي الـتي ترجـو قـبـولًا .... وتــرحـيـبًا لــديـكَ عـلى جـهـودي

خالص ودّي لكم مع اطيب تمنياتي

الحاج عطا

الاسم: سوسن العمارنة
التاريخ: 2021-02-13 03:12:21
البروفيسور الجوادي جمال في جمال في جمال حفظه الله ايقونة ابداع

الاسم: سنان مراد
التاريخ: 2021-02-13 03:09:58
تحية كبيرة للانسان المبدع المفكر علاء الجوادي

الاسم: آمال مجدي
التاريخ: 2021-02-13 02:34:39
حوار رائع وتعريف جميل بالجانب الفني التشكيلي من شخصية البروفيسور الجوادي اطال الله عمره بالعطاء والابداع

الاسم: علي مروان
التاريخ: 2021-02-12 21:32:58
الاستاذ الجوادي من رموز العراق الراقية جدا
وعطاءاته كثيرة وفي العديد من المجالات الدبلوماسية والبحث الاكاديمي والقصة والتأليف والشعر والقصة وهندسة البناء والديكور والرسم والفنون التشكيلية عدة رجال مبدعين تجمعت بشخصية رجل واحد هو البروفسور علاء الجوادي

الاسم: محسن العراقي
التاريخ: 2021-02-12 21:28:24
مقالة جميلة مع شخصية عراقية محترمة البروفيسور الجوادي
نتمنى له طول العمل ودوام الصحة

الاسم: محسن العراقي
التاريخ: 2021-02-12 21:27:27
مقالة جميلة مغ شخصية عراقية محترمة البروفيسور الجوادي
نتمنى له طول العمل وطوام الصحة

الاسم: عليم كرومي
التاريخ: 2021-02-12 21:25:14
الاخ امجد حسين المحترمة
شكرا على المرور
وتحية على التعليق

الاسم: عليم كرومي
التاريخ: 2021-02-12 21:24:04
الاخ منذر سالم البدر المحترمة
شكرا على المرور
وتحية على التعليق

الاسم: عليم كرومي
التاريخ: 2021-02-12 21:22:47
الاخت سامية نادر المحترمة
شكرا على المرور
وتحية على التعليق

الاسم: عليم كرومي
التاريخ: 2021-02-12 21:21:25
الاخت سامية نادر المحترمة
شكرا على المرور
وتحية على التعليق

الاسم: عليم كرومي
التاريخ: 2021-02-12 21:20:22
الاخت فهيمة رضوان المحترمة
شكرا على المرور
وتحية على التعليق

الاسم: عليم كرومي
التاريخ: 2021-02-12 21:19:02
الاستاذ منذر سالم البدر المحترم
شكرا على المرور
وتحية على التعليق

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2021-02-12 21:17:17
اخي الغالي الحاج ابو الشهيدين ابو صلاح المحترم
انت شعلة محبة في قلبي بل انت شمعة حزينة امام عيوني
ما اجمل التواصل بين الاخوان رغم جور الزمان ارجو منك ان تتابع هذه الحلقات فقد جعلت اخر كلمة في اخر حلقة لك ايها الاخ الصديق
اخوكم سيد علاء معتزل في كهفه عن الناس
ولكنه يدعو لهم بالخلاص
وان يحرسهم الله من الوسواس الخناس
ورحم الله صلاح وصباح وعوضك بنسل صالح من وضاح
تحيتي لكل من يسأل عني في طرفكم

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2021-02-12 17:30:39
اخي الحاج عطا الغالي
اظن ان كلمة تحابا تقصد بها تحايا
دمت لي
علاء

الاسم: فهيمة رضوان
التاريخ: 2021-02-12 07:37:00
سلام على البروفسور علاء الجوادي الفنان والاديب والمفكر وبانتظار حلقات الحوار الاخرى

الاسم: امجد حسين
التاريخ: 2021-02-12 07:33:19
احسنت سيدي دكتور علاء الجوادي

الاسم: ابو صلاح مهدي السلامي
التاريخ: 2021-02-12 04:38:29
الاخ السيد الدكتور علاء الجوادي المحترم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بعد التحيه والمزيد من الاحترام

ابعث لكم ارق تحياتي من ارض مشگن المتجمده الى قلوبكم الدافئه المفعمه بالحب
عوده حميده لمركز النور مبعث النور للتواصل مع الاصدقاء والاحبه وتحياتي للاستاذ الجليل احمد الصائغ اامحترم

وتقبلوا اطيب تحياتي

الاسم: سامية نادر
التاريخ: 2021-02-12 03:17:41
انت انسان رائع متعدد المواهب وبدعي كثير من الجوانب اتمنى لك الصحة والعافية وطول العمر ايها البروفسور الجوادي

الاسم: حنان ادورد
التاريخ: 2021-02-12 03:06:10
البروفيسور الجوادي انت مجموعة جمال وابداع نادرة حفظك الرب شمعة لتنير الطريق لاحبابك وشكرا للمحاور الاستاذ عليم كرومي

الاسم: منذر سالم البدر
التاريخ: 2021-02-12 03:03:50
البروفيسور الشاعر والفنان التشكيلي المبدع سيد علاء الجوادي انت انسان متميز ومبدع في الكثير من مجالات المعرفة ولكن ارقى صفة عندك انسانيتك الصادقة ووفائك للاصدقاء وحبك للناس وانسجاما الداخلي

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2021-02-12 01:02:50
اخي الفاضل الشاعر المناضل الاستاذ الحاج عطا الحاج يوسف منصور المحترم
ااشكرك على مرورك الطيب المخلص على الحوار واتمنى لك كل خير سنبقى جميعا نحمل هموم الانسان ونحمل هموم وطن عراقي شريف تتوفر به كرامة الانسان مجتمع عدل وسعادة وسلام مجتمع تتوفر به لقمة كريمة مخلوطة بالمحبة والنبل
ابدعت يا ايها الشاعر الكريم والقاص الاديب بما نظمت متكرما
علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2021-02-12 00:58:04
اخي الاديب المتميز والشاعر المبدع والانسان الطيب الاستاذ جميل حسين الساعدي اولا اشكرك على مرورك العبق الطيب على الحوار كما انا ممنون لك على التعليق الانساني الجميل
لا عجب ففي قلوب الطيبين احاسيس وعواطف مشتركة تتحد لاتحاد سنخيتها وكأنهم صنعوا من طينة انسانية متجانسة وجاؤوا من عالم ذري من نوارنية ابدية
اشكرك على ما الهمك به ضميرك في ذكر عبد من عبيد الله السائحين في فيافي الحياة المريرة وهو يتحرى خدمة الانسان وانا ابادلك المحبة والاحترام والتقدير
علاء

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 2021-02-11 22:06:03
تحابا فوق اجنحة الورودِ
أقدمها ومن عِبرِ الحدودِ

الى مَنْ كاسمِهِ يسمو علاءً
بأخلاقٍ تَـنِـمُّ عن الجدودِ

فَدُمْ علمًا أخي في كلِّ فنٍ
وفي أدبٍ توشحّ بالعقودِ

أطيب تمنياتي لكم سيدنا الجليل الدكتور علاء الجوادي بموفور الصحة والعافية

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 2021-02-11 22:03:15
تحابا فوق اجنحة الورودِ
أقدمها ومن عِبرِ الحدودِ

الى مَنْ كاسمِهِ يسمو علاءً
بأخلاقٍ تَـنِـمُّ عن الجدودِ

فَدُمْ علمًا أخي في كلِّ فنٍ
وفي أدبٍ توشحّ بالعقودِ

أطيب تمنياتي لكم سيدنا الجليل الدكتور علاء الجوادي بموفور الصحة والعافية


الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 2021-02-11 21:33:31
ا علاء الجوادي هو شاعر وفنان ولهو ذو شخصية منفتحة ، يشعر الإنسان جنبها بالسلام الداخلي. شخصية محبوبة من الجميع. ورغم أني لا أعرفه ولم ألتقِ به ولا مرة واحدة ، لكنني من خلال من التقيت بهم وهم من مشارب سياسية وفكرية مختلفة ، تعرفت على ملامح هذه الشخصية الرائعة ، التي حاولت في مسيرتها الطويلة أن تجسّد القيم الإنسانية السامية لثقافتنا ومعتقداتنا ، والتي هي في توافق وانسجام مع كل المعتقدات في العالم ، التي تدعو إلى الخير والمحبة من أجل عالم تسود فيه العدالة والمساواة والسلام بدلا من الإستغلال والكراهيه
أشكر السيد الذي قام بهذا الحوار كما أشكر السيد علاء الجوادي
ودمتم برعاية الله وحفظه




5000