هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


قراءة بصرية للخطاب الفني المعاصر في اسلوب احمد حسين الزعيم : استعراض لنماذج من اعماله

احمد حسين الزعيم

قراءة بصرية للخطاب الفني المعاصر في اسلوب احمد حسين الزعيم :

استعراض لنماذج من اعماله

د.نغم الراوي


اللوحة ( قبب بغدادية)

يؤسس الفنان احمد حسين الزعيم اسلوبه المتفرد مترسما خطى الرواد، لترسيخ بغداد في ذاكرة الفن التشيكلي  . ينبري الفنان لفكرة بغداد  كمشهد يومي، فضلا عن انشغاله بتوثيق بصمته في الفن العراقي. فمنذ ان ارسى جواد سليم في خمسينيات القرن الماضي اركان الفن العراقي بسلسة اعماله المسماة بغداديات التي ضمت تسجيل دقيق للتراث العراقي،  والفنانون العراقيون على مدى نصف قرن او ينيف في دأب لتحقيق ذواتهم في ذلك الاطار المحفوف بمخاطر الوقوع في رتابة التكرار .

بغداد عند الفنان احمد حسين الزعيم تتمثل كمدينة مسورة وان لم يحيطها السور فهو قيمة مُسلم بها وهي مدورة وان لم تحتويها ابعاد اللوحة فهي تمتد في مسارات الطاقة للمتلقي، و يجري دجلة خلالها ، و المشاحيف  تطل خجولة تغري بارتياد لجتة ، يذكرنا بضفاف الكرخ في بغدادنا العامرة والمعمورة. مساقط الضوء متعدد فاللوحة يغمرها الضوء ونقاط التلاشي في المنظور تمنح مساحة للضلال الباردة الكريمة في حنايا الاقواس وتحت الشناشيل. بينما انتشرت القباب داخلها مثل مدينة أسطورية، آتية من زمن سحيق، تحمل معها تاريخها ومعمارها المميز فهي مدينة حصينة. و يبدو  بوضوح ان القباب تهيمن على المشهد بالوانها التي تتدرج بين الاخضر والاخضر المزرق بتلوينات تغازل الضوء والضل. النخيل في اللوحة سعفاته يقطع امتداد اوصالها خطوط دائرية، لطالما وددت لو امتدت اطراف السعفات الوارفات بانسيابية لتعطي الاحساس بالكرم والبذل الفطري الذي جبلت عليه عماتنا النخيل.  



 الفنان احمد حسين الزعيم يستدرج تجارب سنيه في الدرس والتدريس و حكايات ألف ليلة وليلة، والموروث الإسلامي، و هذا واضح أثره في تجاربه الفنية . تحكي اللوحة (قبب بغدادية)، علامات تاريخ المدينة، فالفنان يحتفي بعناصر الحياة  البغدادية، وأبعادها الروحية . وهناك استعارات واعية لرموز حية في وجدان الفن العراقي مثل الفوهات الناتئة لحافظ الدروبي و نرى زخارف جواد سليم الهلالية حية في اهلته واقواسه، على ان الالوان وتوزيع الضلال والضوء له خصوصية تحمل سمة واسلوب الفنان احمد حسين الزعيم. الحرفية العالية  باستخدام تعدد نقط التلاشي في المنظور قد صُقلت بخبرة أستاذ  لياتي المشهد متعدد الاسطح والابعاد ، بتوازن لا تمله العين . المدينة عند احمد حسين الزعيم واضحة، صريحة، و قوية تشغل المساحة و تملئها و هي و ان كانت كذلك فهي الوقت ذاته ليست خيالية يلفها الضباب و تطل من بعيد مثل منمنمات وداد الاورفلي و ليست بعيدة في الشفق كانها حلم كما هي مدينة نوري الراوي الطوباوية.  رغم  إن عمل لوحة بهذه الرموز و المواد ، أكثر من مغامرة، فقد تحدى الفنان كافة الاشكالات، وحقق لوحة مثار الإعجاب وستكون كذلك لامد طويل . فهو جزء من المدينة، وبنيتها الجمالية.   

الجدارية    (تجليات بغدادية )

كما فعلت الخزافة الاولى عبلة العزاوي في جدارياتها صانعة علاماتها البغدادية، الجمالية، والسحرية الفريدة، نرى ان احمد حسين الزعيم يؤكد على اسلوبه المتفرد في ايجاد بنية جمالية بذات المفردات ولكن بروح فنية لها طابع خاص.  بغداد المدورة ذات السور تبدو برؤية متجددة،   المتلقي ينظر اليها من بساط شهرزاد السحري محلقاً في الفضاء في استعارة لعين الطير . السور في هذه الجدارية يلف بغداد ولا يكاد  فلا تبدو حبيسة السور وانما هي في مدار كأنها كوكب يروم التفلت من ثوانيه. اللون البرونزي اللامع الذي كسى به الفنان السور الاهليجي  يشير الى دورة الزمان الابدية وتجدد المدينة ما بين السماء والارض، فالجزء الارضي من الجدارية ترك عمدا دون طلاء فكانما يريد الفنان لهذه المدينة التمسك بالارض بينما يشدها المدار الى اعنان الفضاء فيضيئها هلال ذهبي اللون احتل اعلى الجدارية . وبنية الجدارية ثلاثية الابعاد ، متماسكة العناصر : فهناك علاقة بين المساحات الكبيرة والصغيرة ، ضمن تكوين شبه منغلق ، بينما ثمة علاقة متوازنة بين لون الشواخص والنهر.  تمنيت لو ان الفنان ضم  الحرف العربي ، كجزء من البعد الثقافي الذي ميز بغداد طوال الزمن . وعلى الرغم من إن الجدارية ثلاثية الابعاد ذات سطوح متراكبة في تناغم عصي على التقليد، إلا إن الفنان قد تفوق في استخدامه  نقاط التلاشي للمنظور في أعطاء الجدارية أبعادا وأعماقا متجانسة في الرؤيا وفي السرد المشبع بالحكايات والرموز ببساطة و دون اغراق.  و عالج الفنان، في حدود بنية النص الفني ، العلاقة الجدلية بين تاريخ المدينة ، ورموزها ، وبين البعد الجمالي ، والروحي ، عبر استثمار عدد من العلامات ذات الصلة بالمكان، والزمن . انه صنع قصيدة ، تروي حكاية بغداد عبر الأزمنة .

بين البوح والايحاء

عناصر قد تتكرر مثل الحرز، والسبع عيون ، والشناشيل  و الابواب الخشبية ، فمن  المهم قوله ان هذه العناصر احتوت على نماذج من التجديد والرؤية الخاصة بالفنان احمد حسين الزعيم، فلم يكن لأي عمل منها شبيه في اعماله الاخرى، ولم يكن ثمة تماثل بين طريقة تنفيذها مهما كان تشابه الرمز الذي يختاره، فهو يجيد لغة النص الفني و صياغته التي لا تقف عند التفاصيل التي ربما يلحظها اكثر الناس بل تتعداها الى الايحاء الروحي كوحدة شعرية. 


أحمد حسين الزعيم و صياغة توقيعه

حول مفهوم الهوية، وامتدادها، في عصر تصادم العلامات،  فصياغة توقيع الفنان هو تاريخ تطور ه وما قام به من درس وتدريس طوال خمسة عشر سنة من حياته، وما واكب من تاريخ قومي كان هو في الغمرة منه منذ ان نشأ عند ضفاف الكرخ الساحرة. التاريخ و الهوية عند أحمد حسين الزعيم عملية مخاض نفسي، أو عملية نمو وإيناع في تربة اكتشفها الفنان في نفسه  وعرف  كوامن خصبها. لكن صياغة توقيعه الخاص، حتما تم في إطار صيرورته الابداعية الخلاقة. المتلقي دوما يقف ازاء منجز فني يمتزج فيه الرسم بالنحت بالمعمار . الفنان احمد حسين الزعيم ينفذ اعماله بطريقة بنائية انشائية غير انها ذات رؤية تشكيلية عالية و حس لوني انيق. مازال الفنان احمد حسين الزعيم في بداية عطائة الفكري وابداعه الفني وستحمل لنا قادم السنوات المزيد من فنه الجزل بطابعه العراقي المتميز.  


د. نغم الراوي

غرب نيويورك 03/13/2020

المصادر:

جبرا إبراهيم جبرا . "اقنعة الحقيقة واقنعة الخيال". بيروت : المؤسسة العربية للدراسات و النشر , 1992.

شاكر حسن آل سعيد. "جواد سليم: الفنان والآخرون". بغداد: دار الشؤون الثقافية العامة، وزارة الثقافة، 1991.​

عماد عبد السلام رؤوف . "عبلة العزاوي، رحلة بين الماء والطين". بغداد ، 2005.


احمد حسين الزعيم


التعليقات

الاسم: عمر مصلح
التاريخ: 2020-05-06 18:38:43
عرض واستقراء ينمان عن حرفنة ومعرفة.. فنصوص الزعيم اللونية قابلة للتعدد القرائي، وهذا تأكيد على مقدرته الفنية، وكفاءته العالية بتوظيف المفردة الحياتية في خامة اللوحة لتكون شاهد عصر على ماحدث ويحدث.
وهنا أجد الدكتورة نغم الراوي قد غاصت في جوانيات نصوصه واستنطقت لغته اللونية فأبدعت.
تحية وإعجاب للقارئ والمقروء.




5000