.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


لك البرُّ والبحرُ والجو

حسين فاعور الساعدي

لَكَ البرُّ والبحرُ والجوُّ...

ولا شيء لك.

لك الحقلُ والكرمُ والنهرُ يا أيها العربيُّ

ولا شيء لك .

لك النفطُ والغازُ والثرواتُ...

ولا شيء لك

لك الطائراتُ الحديثةُ والقاذفاتُ

لتقتل حلمكَ، 

أهلكَ، 

أو تقتلكْ.

لك الدارُ، 

ساحتُها،

بابُها المشرَعُ، 

النارُ في موقدِ الذكرياتِ

لك الغابةُ، 

السنديانةُ 

كبَّرتها كيف شئتَ،

وقزّمتها كيف شئتَ

الطريقُ المؤدي 

إذا ما حلمتَ.

ذراعك،

لو ما أردتَ.!

لكَ المجدُ،

كرمُ الدوالي

نشيدُ الصباحِ

وعرسُ الأقاحي

إذا ما أردتَ.

أرادوك عبداً

فكنتَ.

أرادوكَ وغداً

فكنتَ

وهذا المدى هو أنتَ

وعشرون عاصمة هو أنتَ

أرادوكَ مَيْتاً فمتَّ

أجيراً قبلتَ

أرادوا لك العريَ والجوعَ والجهلَ

أذعنتَ.

يا أيها العربيُّ المكبلُ بالوهمِ

بالعريِ والجوعِ والجهلِ

ماذا أصابكَ؟

افتحْ عيونَكَ 

هذا المدى حقلُ قمحٍ

إذا ما أردتَ

وصحراءُ قاحلةٌ 

إن أردتَ.

احتضنتَ الذئابَ

فَهُنتَ

وكم كنت تدري

بأن الذئابَ ذئابٌ

تعضك مهما احتضنتَ

هو الوهمُ يا عاشقَ الوهمِ

ليس سوى الوهم غرّكَ 

فاقبض على الوهمِ

ما دمتَ في خدمة الذئبِ

ضِعْتَ وضيّعْتَ

دافع عن الذئب ما شئتَ

خبئهُ ما شئتَ

بين المصلينَ..

في الكتبِ المدرسيّةِ

زيّنهُ ما شئتَ

ألبسهُ كوفيةً وعباءةَ

يا أيها العربيُّ الحريصُ

على خدمة الذئبِ 

أنتَ المصيبةُ...

أنتَ الذي لا ترى

كلَّ هذا الظلام لتصحو.

حسين فاعور الساعدي


التعليقات




5000