هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ليلـــةُ العُــرس مُهداة : إلى زهـرتـي الهادئــــــة

حسين حسن التلسيني

بـدلاً من أن يكون ثـوبـك ليلـة العـرس 

أبيضـاً بلون الخلخــال

ليكن أزرقــاً بلون زرقــة السمـــــــاء

مُرصعــاً بمُضيئــات مملكتهــا 

******

وبدلاً من دمـوع وذبـول عنـاقيـد العسـل

تحت سيـاط سلاســل الذهب

دعيهـــــا تحيـــــــــا

دعيهــــــــا تــــرتــــــــــوي

دعيهــــــــــــــــا تـنـتـشـي

دعيهـــا تـتـعـلـمُ العشـــــــــــــق

من قـصــائد العشــــــــــــق والغزلِ

دعيهـــــا تـصـغي لفـؤاد شــــاعـر

يـــرى المــرأة قلب المهرجـــــــــــانِ

وفنـــــــــار الشعـــــراءِ

وبــلاد الكـرمـــــــــاءِ

وخبـــزاً يـــزور أكف الفقـــــــراءِ

وشمســاً تلهـثُ خلف حُسْــنهـــــا

أسـواق الـذهب والفضـة والمـاس والمـرجــانِ

******

وبـدلاً من نَثْـرِ أزهـار الياسميـن والنرجـسِ

فـوق رأسـك ليلـة العـرسِ

لأنثــر فوقـــه ثلوجـــــــــــاً

تـخـالطهـا خضـرة أعشـاب سفـوح الأمـل

تعـانقهـا أغصــان زيتـون فلسطيـــن

وحنــان جـوز كُردستــان

******

وبـدلاً من الـرقـص

على أوتــار العود وأنيـن الكمـــانِ

لنـرقـص على عـزف سيمفونيـات الشـلالِ

وهديــر البحـر وخريـــــر المـــــاءِ

بيـن غـابــات كُردستــــــان

******

لحظتهـا لننتـشـي بعـزف هذا البلبـلِ

وتغريـــد ذاك القبــج

بين الأوديـــة السحيقـــــةِ

فـوق الصخـــــــــــورِ

وتـحـت ظـل الشجــــــرِ

******

قولـي ياحبيبـتي مـرحـى لعفـة العنـاقِ

لأنهــا تُحيلنـــا

 إلـى نـجـمـتـيــــنِ

 إلى بسمتيـــــــــن

إلـى نسمتيـــــــنِ 

إلـى نـخـلتيـــــــن

إلـى دجلتيــــــــن 

إلـى نحلتيــــــــــن

تـضعــــــان الشـهد في شفــة العـراقِ

قولـي واسـألي الرحمن في لحظـة اللقـــــــاءِ

أن تظـل دموعنـــا كدمـوع السمـــــاءِ

شهــابــــاً  أو مطـــراً

أن تبقى خيمتنا دوماً مخضلـة بقطرات النـدى

أن تُصبـح وتمسي بيـن أجنحـة مصابيـح الهـدى(*)

(*) مصابيـح الهـدى : هي سور القـرآن الكريــم .


حسين حسن التلسيني


التعليقات




5000