.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


تبيان وبرهان-(15) الكتب التي انزلت على حضرة بهاءالله

راندا شوقى الحمامصى

اما الكتب التي جاء بها حضرة بهاء الله فقد اشار تعالى اليها بقوله ( والذي اوحينا اليك من الكتاب هو الحق مصدقا لما بين يديه ان الله بعباده لخبير بصير ثم اورثنا الكتاب الذين اصطفينا من عبادنا فمنهم ظالم لنفسه ومنهم قتصد ومنهم سابق بالخيرات باذن الله ذلك هو الفضل الكبير)فاطر آية31-32 والذين اورثهم الكتاب واصطفاهم هم اولاء الامة البهائية بدليل ان هذه الآية جاءت بعد قوله تعالى ( والذي اوحينا اليك من الكتاب هو الحق) فاطر آية31 ومعلوم ان الذي اوحى اليك من الكتاب هو القرآن وقال بعده (ثم اورثنا الكتاب) اي جنس الكتاب المنزل الذي اصطفيناه من عبادنا، وثم للتراخي والارث لا يكون الا بعد انتهاء اجل المورث.

ولما تمت هذه الامة المحمدية وانتهى اجلها ورثت هذه الامة انزال الكتاب وذلك ان الكتاب تتوارث الامم انزاله. فمثلا بعد موسى عليه السلام ورثت الامة العيسوية انزال الكتاب. وبعد الامة العيسوية الامة المحمدية . الى ان ورثته هذه الامة.

انظر الى عظمة هذا الرسول الكريم وشرفه الرفيع حيث ان امته اصطفاها الله تعالى من عباده حتى الظالم لنفسه منها فكيف شرف وعظمة رسولها. حضرة بهاء الله ربنا لا نحصى ثناء عليك انت كما اثنيت على نفسك.

الكوثر

واما الكوثر فهو امر معنوي وليس بشيء محسوس. جاء في البخاري في تفسير الكوثر عن ابن عباس "ر ض" انه قال في الكوثر هو الخير الذي اعطاه الله اياه وقال العلامة العيني في شرحه على البخاري في تفسير سورة الكوثر ايضاً (الكوثر على وزن فوعل من الكثرة، والعرب تسمي كل شيء كثير العدد او في القدر والخطر كوثراً واختلف فيه، والجمهور على أنه الحوض) الى ان قال ( وعن عكرمة- الكوثر، النبوة والقرآن والاسلام) وعن مجاهد ( الخير كله) وقيل نور في قلبه صلى الله عليه وسلم دله على الحق وقطعه عما سواه. وقيل الشفاعة واورد اقوالا اخرى لا حاجه لذكرها .أ.هـ.

واكثر ماذكر هي امور معنوية. فقول عكرمة"ر ض" يدلك على ان الكوثر شيء شبه بالحوض ينهل منه المعارف والفضائل، فكما ان الكوثر كان في زمن الامة المحمدية القرآن والنبوة والاسلام وكانت منهلاً للمعارف والفضائل ففي هذه الامة كتب حضرة بهاء الله وتعاليمه هي الكوثر.

الجنة والنار

اما الجنة والنار ففي هذا العالم جنان ونيران كما ان فيما بعد مفارقة الارواح أبدانها جناناً ونيراناً ولكل منها مقام وحال. فمن فاز برضاء الله في هذا الدار يفوز برضاء الله في تلك الدار وينال اجر اعماله التي عملها في هذه الدار وهناك جنات لا عداد لها ولا نعيم لا يعادله شيء ومراتب لا تحصى ومن لم يفز برضاء الله في هذه الدار فهو في النار ههنا وينال جزاء اعماله في نلك الدار. وقد مر هذا مفصلا في بحث القيامة الصغرى وبحثنا الان متعلق بجنان ونيران القيامة الكبرى فالجنة هنا كما تقدم هي رضاء الله تعالى فمن آمن برسول الوقت وعمل بما امره به اجتاز الصراط وفاز برضاء الله وصار من اهل الجنة ومن اعرض عن الاجابة فهو من اهل النار. وقد اشار سبحانه وتعالى الى هذا بقوله( ان الذين كذبوا بآياتنا واستكبروا عنها لا تفتح لهم ابواب السماء ولا يدخلون الجنة حتى يلج الجمل في سم الخياط وكذلك نجزي المجرمين لهم من جهنم مهاد ومن فوقهم غواش وكذلك نجزي الظالمين والذين آمنوا وعملوا الصالحات لا تكلف نفساً الا وسعها اولئك اصحاب الجنة هم فيها خالدون ونزعنا ما في صدورهم من غل تجري من تحتهم الانهار وقالوا الحمد لله الذي هدانا لهذا وما كنا لنهتدي لولا ان هدانا الله لقد جاءت رسل ربنا بالحق ونودوا ان تلكم الجنة اورثتموها بما كنتم تعملون) الاعراف آية40-43 فترى ان سبحانه وتعالى اخبر في هذه الآيات ان من لا يؤمن فجهنم فراشه ومهاده ومن فوقه غواش العذاب.

وأما الذين آمنوا وعملوا الصالحات فاولئك هم اصحاب الجنة فالناس في هذا العالم اما مؤمن برسول الوقت واما كافر به فالمؤمنون به فهم غي جنة الرضاء واما الكافرون به فهم في نار الاعراض. اما الدليل على ان هذه الجنة وهذه النار هما في هذا العالم فصريح الآيات تدل عليه فقوله تعالى:

(ولهم من جهنم مهاد ومن فوقهم غواش) يدلك على انهم الان في مهاد جهنم ومن فوقهم غواش من العذاب وقوله تعالى (وان جهنم لمحيطة بالكافرين) اي انها الان محيطة بهم وقوله جل من قائل( انا اعتدنا للظالمين ناراً احاط بهم سرادقها) الكهف آية29 اي بالفعل قد احاط سرادقها الآن بهم.

قال العلامة النيسابوري في تفسير قوله تعالى (الله ولي الذين آمنوا يخرجهم من الظلمات الى النور) بعد ان فسر الظلمات بالكفر والضلال وفسر النور بالهدى والايمان قال ومثله قوله ( وكنتم على شفا حفرة من النار فانقذكم منها) ومعلوم انهم ما كانوا قط في النار ولكن كانوا في كفرهم وضلالهم ويروي انه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم انساناً قال اشهد ان لا اله الا الله قال على الفطرة فلما قال واشهد ان محمداً رسول الله قال خرج من النار.أ.هـ.

وتفسيره النار بالكفر والضلال الذي هو الاعراض عن كلمة الله يدلك على ان الجنة ايضا هي الهداية والايمان الذي هو رضاء الله تعالى فأهل الكفر هم في النار لا يخرجهم منها الا الايمان والمؤمنون برسول الوقت والداخلون في طاعته وامره هم في الجنة في هذا العالم لقوله تعالى(ونودوا ان تلكم الجنة اورثتموها بما كنتم تعملون) فقوله تعالى (تلكم) هي اشارة عن الاستجابة للرسول والعمل بامره الدال عليه قوله تعالى "ونزعنا ما في صدورهم من غل" وهذا لا يكون الا في هذا العالم . والغل انما يحصل من التخالف في المصالح ولا شيء من ذلك بعد الموت فهذه هي الجنة التي ورثوها من الامة التي كانت قبلهم ذلك ان الامة التي كانت قبل مجيء رسول الوقت كانت في جنتها مؤمنة بالله عاملة بما امرت به فلما جاء الرسول المتأخر كذبته وكفرت به خرجت من الجنة ودخلت النار ومن استجاب له ورثوا تلك الجنة وصاروا اصحابها لفوزهم برضائه تعالى الذي هو الجنة العليا ولا يحصل رضاؤه تعالى الا بالايمان برسول الوقت والرسل المتقدمة عليه تفصيلاً فيمن عرفوا واجمالاً فيمن لم يعرفوا والدخول في طاعته.

فكون الجنة موروثة يدلك على انه واقع في هذا العالم لان الجنة التي فيما بعد الموت ليس فيها وارث ولا موروث لانها لم تكن لاحد من قبل حتى يرثها الآخرون وقوله تعالى ( بما كنتم تعملون) اي بسبب اعمالكم من الاجتهاد في تحري الحقيقة فوجدتم الحق واتبعتموه فهذا الايمان اورثكم الجنة هذه.

عمار – هذا واضح ولكن ما المراد من الجنة الواردة في هذه الآية المارة في قوله تعالى ( لا تفتح لهم ابواب السماء ولا يدخلون الجنة) هل هذه الجنة هي الجنة التي تكون بعد الممات وما معنى (لقد جاءت رسل ربنا بالحق) :

زيد – المراد من هذه الجنة جنة الرضاء الموروثة الآنفة الذكر ومن السماء ههنا الدين والمراد من الابواب الوسائط التي يدرك بها احقية هذا الدين وهي الدلائل والبراهين الموصلة للمطلوب فالمستكبر على آيات الله لا يصغي لحجة ولا يستمع لبرهان ويمنعه عن ذلك استكباره من سماع آيات الله ومن لا يسمع الدليل فكيف يصدق والايمان انما هو التصديق بالجنان والعمل بالاركان.

فلذا كان المتكبر على آيات الله لا يلج سماء الدين فلا يدخل الجنة بل من المحال منه ان يؤمن كما انه محال ان يدخل الجمل في سم الخياط أي في خرم الأبرة. اما قوله تعالى (لقد جاءت رسل ربنا بالحق) يريدون بهذا ان ما جاءت به الرسل في كتبها من الوعد بمجيء حضرة بهاء الله ان وعدها كان حقاً لتحققه ووقوعه الآن عياناً حيث جاء حضرة الموعود به وتم ما وعدت به الرسل وجاءت به كتبهم أرأيت كيف تطابق ما جاء به محمد صلى الله عليه وسلم وما جاء به بهاء الله فالاصول في الاديان كلها واحد لا تختلف ولا تتغير.  


راندا شوقى الحمامصى


التعليقات




5000