.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


وفاء القلوب في قصص قصيرة جداً

عامر رمزي

1- وجدان ُ حرب

=============  

    لم تأبه الشمس لهمومهِ عند الأفق ، وصارت تستعد للنوم كأنها وسِـن ٌ غالبه النعاس.. وخاب رجاء توسلاته للنجمات الرابضة على كتف ذلك الرجل ذي الوجه الصارم في طلب العون. فراح قلبه الواجف يدفعه للزحف على الجسر ليقطرا معاً جثة الحبيبة المطروحة هناك منذ صباح ذلك اليوم الدامي ، متحديين عيون القناصة المـُشرقة ورصاصاتها العمياء التي تشهر قبضتها مهددة ًعلى الطرف الآخر ..

 

2- مُسافرون في قطار ٍمختطف

====================

    في ليلةِ رأس السنة ارتمت على عنقهِ وهما ينتظران عقارب الساعة لتعلن لحظة صعودهما قطار العمر سوية ً..مرّت سنة ٌلتقف وتحتضن طفلها وليتعانق الثلاثة ملوحين بأكفهم من نافذة القطار إلى ذكريات المحطة الماضية..مضت أخرى ووقفت تعانقه وكل منهما يحمل طفلاً ، يلوحون بفرح غامر..وفي نهاية ذلك العام البربري المُرهب وقفت على رصيف المحطة يلفها سواد الملبس وقلبها يضم طفلين ، يودعون ذكريات القطار.

 

3- رصيد ُالحب

============

   سألت أمها وقد تملكتها الدهشة: أتبتاعين لأبي وردة ً حمراء في عيد الحب هذا اليوم وقد بات عقله عاجزاً عن استرجاع شيءٍ من حياته الماضية؟!!..أجابتها وهي تسرح الطرف في الأفق البعيد وتبكي في نفسها بوقار: لكنه كان يتذكر جيداً ويشتريها لي قبل أن يغزوه الزهايمر.

 

 

الزهايمر: مرض يـُفقد الإنسان ذاكرته..

 

عامر رمزي


التعليقات

الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 2008-11-16 19:32:52
الشاعر البدر أمير بولص

هكذا سعدت تماماً بحضورك البهي ..مفاجأة لونت الردود بالوان قوس قزح..
شكراً لك صديقي المحب
عامر رمزي

الاسم: أمير بولص أبراهيم
التاريخ: 2008-11-16 07:41:52
الأخ الغالي عامر رمزي

دائما تأخذني حيث الخيال في إيجاد عالم معبق بالوفاء

تحيتي

الاسم: أمير بولص أبراهيم
التاريخ: 2008-11-16 07:30:11
الأخ الغالي عامر رمزي

تحية وسلام

هكذا أنت تجعلني أسير بمشاعري على صفحاتك الوردية أتلذذ ببلاغةنصوصك وسحر كلماتك

دمت بخير

الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 2008-11-15 10:16:16
الاستاذ عباس البدري الرقيق
===========================
يطيب لي أن تكلمني كما تشاء بلا ألقاب..لكنني بالتاكيد لن أقول لك (عمو)فأنت ذو روح متفائلة تفيض شباباً!..
وقد أوحت لي حادثة (شوان) بقصة قصيرة جداً كتبتها للتو وأهديها إليك:
((((((كلفته شجاعته جراحاً ثخينه في صراعه مع ذلك الشاب المتمرس وهو الكهل الذي لم يكن له سبيلا للحصول على المال اللازم لبناء المكتبة في تلك القرية اللاهية سوى الفوز بجائزة تلك المباراة ،التي تعوّد إقامتها بعض الشبان من أصحاب الاخلاق الشرسة.. ورغم إن خصمه قد إنتزع حماسة الجمهور ورهانهم منذ البداية،لكنه إستجمع قواه وراح يصلي خصمه ناراًحامية من الضربات أفقدته الوعي وقادته الى الترنح والسقوط..أما الجمهور فانسحب خائباً حانقاً !!..)))))
هل أعجبتك؟
أرجو لك كل الفرح ..ومن يدري قد نلتقي يوماً ما في طرقات زهو مدائن الدنيا..
عامر رمزي

الاسم: عباس البدرى
التاريخ: 2008-11-14 23:21:12
أقرأ ماتكتبه ،عامر ،واسمح للعمر أن يخاطبك بأسمك الوجيز،تحياتى .
فى بغداد ،زهو مدائن الدنيا ،كما أحب أن أسميها ،شخصيآ،
لاأكترث لرصاصة قناص (ولست شجاعآلايخشى ) ،ولكننى كلما
تجولت فى شوارع وأسواق وأزقة بغداد، أحلم بملاقاة صديق
،فى شارع فلسطين ، قبل عامين ،(اختطفوا) ولدى (شوان)
وترجمة اسمه بالعربية الحبيبة:(الراعى) ،فى عيد حب
العراق ، أهدى (البعض) خلجات وردة العشق الحمراء ،
فيقولون لى :الوردة لاتكفى ، انتزع قلبك لكى نصدق ،
ونصادق على (الهدية!!!!) و.....، تكفى الكلمة , مودتى .

الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 2008-11-14 19:33:02
أميرة الشعر غادة البندك
===============================
وضعك لبنود دستور الإنسانية كان موفقاً للغاية:
وفاء_ أخلاص_ صفاء....ثالوث كفيل بتحصين أي مجتمع من العودة في أية لحظة نحو البربرية ..
اي مجهر دقيق هذا الذي تملكينه؟
أي تفاؤل تهدين اليناعندما تقولين:ان ذلك الثالوث من مواليد عاصمة الإنسانية؟
أبدا..سأعجز عن شكركِ بالتأكيد..
عامر رمزي

الاسم: غاده البندك
التاريخ: 2008-11-14 18:34:12
عزيزي عامر

تحية الود الخالص اهديها لقلمك المثابر

ما اجمل ما خطته يداك هنا..حكايات وفاء..انا قلت ان وفاء لا تموت و ان اخلاص لن تفنى..و قلت او سأقول ان صفاء ستبقى على قيد احلياة وسط غيوم الحروب..
وفاء واخلاص وصفاء هم من مواليد عاصمة الانسانية التي مازلنا نؤمن بوجودها رغم ان الدولة المثالية لم تنوجد بعد..
تلك الدولة التي يعيش فيها الحب اخلاصه تحت الحرب و يبقى وجدان القلب اقوى من الرعب

تلك الدولة التي يعيش الانسان فيها مودعا احباءه و معانقا ذكرياتهم محطة محطة و وقفة وقفة..

تلك الدولة التي لا ينفذ في صندوقها رصيد الحب..

محبتي للرائع دوما ..

غاده

الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 2008-11-14 10:11:15
الاستاذ الناقد المبدع جاسم خلف الياس
=====================================
لو تعلم كم أسعدني تواجدك...لو تعلم مدى حاجتنا اليكم أنتم النقاد..فأعظم كتاب العالم شأنايحتاجونكم لتقويم وتصويب أعمالهم..ولم ينل أحدهم نصيبه من النجاح لولاكم..
وهي دعوة للحركة النقدية في النور بأن تشرق من جديد على المواضيع المطروحة ..
أستاذ جاسم ..أرحب بك دوماً..تمتدح نصي هنا و تعينني في مسيرتي في مكان آخر ..
أتمنى وجودك المهم دوماً..
عامر رمزي

الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 2008-11-14 09:39:16
الصديقة العزيزة الهام زكي
==========================
القصص الحقيقية يا الهام كتبت نفسها بنفسهاوصرت مجرد مراسل ينقل الخبر..
اشكر اهتمامك بالصور وروعة كلماتك وتوقيعك في هذه الصفحة..
عامر رمزي

الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 2008-11-14 09:26:00
سيد الحب سامي العامري
=======================
(((كيف يستطيع النوم لساعةٍ مَن عُذِّب نفسياً وجسدياً , كيف يستطيع دون نسيان ؟ ))
======================
كل من قدم للوطن وردة حمراء في أعياد حبه ومجده ، وأنت منهم أيها الغالي ، لن ينساه الوطن وإن غزى ترابه الزهايمر بفقدان ذاكرة.. وهي حالة وقتية بالتاكيد..بل إنه في غفوة وتحت تاثير التخدير..
سامي ..أيها الأديب المفكر ..إن كنت تقصد الهنود الحمر فأنخابك نقلتني الى خيمة زعيم قبائل(الأباتشي) حيث يجتمع كبار القوم لتكريم الصياد الذي جمع لهم اكبر مؤونة للشتاء..وأنت من يستحق التكريم..
عامر رمزي



الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 2008-11-14 08:06:13
الشاعر النقي فاروق طوزو
=========================
((((حين اقرأ لك أشعر ظلال الصور تتراقص على مخيلتي ))))
======================
بل هي مخيلتك الواسعة التي تحتوي بإهتمام بالغ كل تلك الصور فتسمو الصور وتصبح بهية وكأنها خارجة من برنامج ((أدب فوتوشوب))..
سلمت ايها النقي نقاء صور (الكوداك)..
عامر رمزي

الاسم: جاسم خلف الياس
التاريخ: 2008-11-13 16:58:03
رائعة هي تقاناتك القصصية في هذه القصص القصيرة جدا
والاروع انك سكت عن الشيء المراد قوله في خطابية مباشرة وتركت للقارئ وظيفة كشف المسكوت عنه فمنحت القصص بحق فاعلية إبداعية تتوازى مع فاعلية القراءة النموذجية.
عميق انت ايها القاص بعمق حزنك العراقي النبيل
دمت يا عامر مبدعا متألقا

الاسم: الهام زكي خابط
التاريخ: 2008-11-13 15:21:49
ليس غريبا ان نرى اغلب الكتاب والشعراء العراقين يغلف نصوصهم السواد ورائحة الحزن تفوح من كل كلمه كتبت في النص
فهذا هو واقعنا ولا مفر منه الاهم هو الابداع في تجسيد ذلك السواد بحيث يظهر للعيان كقطعه فنية جميلة كما ظهرت في القصص الثلاثه يا اخ عامر

مودتي

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2008-11-13 15:17:54
جاري العزيز عامر رمزي
أولا مساء الخيرات
أقصوصتك الأولى مؤثرة ودالة
والثانية محزنة عميقة
أما رصيد العمر فهي - وقد لا تصدق - باتت أمنية للكثيرين أقول هذا بكل أسف وعجب وإلا كيف يستطيع النوم لساعةٍ مَن عُذِّب نفسياً وجسدياً , كيف يستطيع دون نسيان ؟
أراك كما الكناني تفضح اللحظة الخاطفة فيما هي تظن أنها خاطفة ! وأراك ّتشرك القاريءَ بالنبش او الحفر في ماضٍ حاضر الى اليوم
ولكن روح التفاؤل تشيع بين السطور رغم كل شيء وأتلمس ذلك من خلال اللغة الهادئة , اللغة التي تتوسل حكمة منسية , لغة الهنود !!!
مع التحيات والتحيات

الاسم: فاروق طوزو
التاريخ: 2008-11-13 12:17:44
مترعة نفسك بالإبداع وعامرة بالمحبة
حين اقرأ لك أشعر ظلال الصور تتراقص على مخيلتي
كلماتك السلسة الخفيفة تقود القارئ الى تلمس الواقع ليرى أين تجري تلك القصة
دمت صديقي الصادق ايها المنير بحرفه وبيان كلماته

قاروق

الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 2008-11-13 10:48:06
حمامة بلادي د هناء القاضي
============================
رائعة بحضورك ..حينما يتوارد الى مسمعي صوت رفرة جناحي حمامة النور على واحتي أتأكد من حلول الربيع والنقاء..
سرب من التحايا أهدي اليكِ..
عامر رمزي

الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 2008-11-13 09:22:58
الاستاذالرائع صباح محسن كاظم
===========================
كل كلمة من كلماتي تعتز بك وأنت تقرأها.. وتنحني أمام طوق وردك الكريم الذي قد حوطت عنقي به ..
تحية لقلمك وروعة روحك..
عامر رمزي

الاسم: دهناء القاضي
التاريخ: 2008-11-13 09:06:39
صديقي العزيز
بحق مع نفسي صرخت إعجابا وبشكل خاص بالنص الأول...رائع..رائع.سطور قليلة لكنها تصل للقلب بسرعة البرق.مودتي

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 2008-11-13 08:27:52
العزيزالمبدع عامر رمزي...
أعيش مع قصيدتك بتماهي،أعيش مع مقالتك بتوافق،أعيش مع قصصك تلك بالحزن الشفيف الصادق..سلمت شاعرا وكاتبا وقاصا متألقا....

الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 2008-11-13 08:19:46
سلام الروح سلام نوري
===================
السرد القصصي بات وسيلة فعالة في زرع مفاهيم المحبة والسلام وهي توصل أفكارنا للقاري في أسطر معدودات وتغنينا عن كتابة مقالات مطولة..ثم إنها تجذب القارئ لكونها قصة وفيها عنصر التشويق..
سلامي أهديك ياسلام.. يامن تحمل المحبة في قلبك حتى جعلتك تكتب أرق القصائدى للعاشقين وللوطن..
عامر رمزي

الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 2008-11-13 07:33:16
الكناني سيد البرق
====================
وعد مني أيها الحبيب انك في القصةالقادمة التي سأنشرها هنا في موقع النور الرائع أن تضحك وتمرح وسع السماء..أناكذلك مثلك لا أقوى على الحزن لكن القلم يجرجرنانحو معاناة يود توثيقها في صفحات تاريخ بلادنا..
أجمل ما يكون أن نكتب التاريخ من خلال قصص حب لعشاق مجروحين..
تحيتي لك ياسيد البرق..
عامر رمزي

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 2008-11-13 04:32:49
الحبيب والمتألق عامر رمزي
يالحزن مقاصيرك السردية
في القطار وقفت طويلا أتأمل صورك الموشاة بالالم
جميل ياسيدي
انه الوجع العراقي لاغير

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 2008-11-13 03:33:01
آه من سامويه , كيفما تخفيت عنه يكشفك . لكن لا عليك يا عامر ارى انه ذهب ليسخن القهوة اما سيجارته فانها لم تنطفيء ... وحتما هو الان معافى لان مشافى لأنه شفي بدون تدخل ربة الشفاء .
لكن قل لي يا عامر ارى الحزن قد استبد فيك ! صدقني مهما حزنت فلن يتبدل شيء . عد الى المرح فهو الدواء الذي شفي من جرائه صاحب ربة الشفاء.




5000