..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


حنان اليكتروني (قصة قصيرة)

عدي المختار

 على إحدى صفحات (الفيس بوك) قرأ محمد قصةً غريبة،

كانت لفتاةٍ يافعة تُعاني من حرمانها من العطف والحنان،


تعيش حالة من الغربة والوحدة وكأنها تعيش في صحراء قاحلة، أو على كوكب بعيد عن هذه الارض،


تناثرت مشاعرها المحبطة بين حروفها المنشورة على الانترنت، صورتها الرمزية لا تقل حزناً وكآبة واحباطاً عن منشوراتها،


و من الواضح جداً أنها تعيش أزمة نفسية خانقة وضياع فكري كبير وحالة من العطش العاطفي المرعب،


ومن خلال ما كتبته على صفحتها من سنة التولد تبيّن أنها طفلة لم تتجاوز الثالثة عشر من عمرها،


تعاطف كثيراً معها واحتمل في نفسه ان تكون يتيمة، أو كان ابوها أسيراً أو مسافراً للعمل في مكان بعيد، رقّ قلبه لآلامها وقرر أن يواسيها بكلمة ويجبر خاطرها فالله عند المنكسرةِ قلوبهم،

فكتب مستفهماً هل أنتِ يتيمة ؟

فقالت له نعم أنا يتيمة الاحساس ولكن أبي على قيد الحياة

ازداد حيرة وقال: وهل هو مسافر الآن؟


فقالت له نعم هو مسافر منذ زمن بعيد ، لكن جسده معنا في البيت

وكيف ذلك؟! قال محمد

إنه معنا بجسده فقط ولكن عقله وقلبه خارج المنزل،

قال محمد: لابد أنه قاسي القلب وبلا مشاعر


قالت له بل انه طيب القلب ويرق لكل محتاج يتواصل مع الجميع ويسأل عن الصغير والكبير الغريب والقريب ولكنه لا يسأل عنّا نحن أبناءه

مرّت لحظات صمت بينهما، ثم وصلت رسالة من البنت كانت صادمة له


قالت فيها: بالمناسبة أنت تعرفه

قال محمد : ماذا ؟ أعرفه ؟! من هو ؟!

قالت : وتعرفني انا أيضاً

قال : لا بد انك تمزحين ؟! نحن لسنا اصدقاء على الفيس بوك حتى ، فكيف أعرفك ؟


قالت له : هل تريد ان تراني لتتأكد أنك تعرفني ؟

قال لها : لا، لا أريد أن ترسلي لي صورة ، أنا ضد ارسال الصور الشخصية عبر الانترنت


فقالت له لا حاجة لارسال الصورة،

التفت وستراني بجانبك،

أنا ابنتك يا أبي .

عدي المختار


التعليقات




5000