..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الشاعر احمد مطر والانتماء

صبري طالب الفرحان

رجوعا الى ستينيات وسبعينيات القرن الماضي والى مكتبات اية الله العظمى السيد محسن الحكيم طهرت روحه والندوات والتثقيف الاسلامي والاهتمام بالدراسة الاكاديمية  والسفرات الترفيهية والفرق الرياضية والفرق المسرحية  والاحتفالات الدينية التي كانت تقام في المساجد يتوحد تاريخ مطر وتاريخ الحركة الاسلامية المتمثلة بحزب الدعوة الاسلامية  كنشاط ثقافي اسلامي  وطني عربي يوكد على فلسطين لنا ونفطنا لنا .

تلك البداية لجيل حاول ان يعيش الاسلام في ال 24 ساعة التي يحياها ورفع شعار الاسلام فكر حيث وصفها الكاتب الاسلامي جعفر العبودي في احد مقالاته 

( كانت تلك الايام في نظري شبيهه بايام الصدرالاول  للاسلام ايام تشابه في روعتها وشوقها ايام عمار وابي ذر والمقداد وذلك لاننا نشعر غرباء عن ذلك المجتمع الغارق في البعد عن الاسلام الحقيقي ، كنا نشعر بالزهو والفخر اننا كنا نحمله ونتحدى به الاخرين في بدايات البعث ... وتغلغله في المجتمع ) .

فكان الشاعر الكبير احمد مطر يمثل  الجيل الاسلامي الذي تمرد على الواقع  ورفع شعار الاسلام فكر  جيل محمد باقر الصدر وسيد قطب  ومحمد حسين فضل الله وفتحي يكن ومالك بن نبي وعلي شريعتي  واحمد الوائلي وحميد كشك وبنت الهدى وبنت الشاطئ .

 كما مثل الشاعر الكبير نزار قباني الجيل العلماني واقتباس التجربة الغربية حيث رفع شعار الدين لله والوطن للجميع وشعار  تحرر المراة وممارسة الحب على الهواء الطلق جيل طه حسين وعباس العقاد ونجيب محفوظ  ومصطفى لطفي المنفلوطي وعلي الوردي ومحمد مهدي الجواهري والرصافي  ومي زيادة ونوال السعداوي 

 وكما بات الشاعر نزار القباني تاريخ لوحده حيث انفصل عن جيله ونقد الحكام الذين اقنبسوا التجربة الغربية 

مسافرون نحن فى سفينة الأحزان..

قائدنا مرتزق..

وشيخنا قرصان

قصيدته في مهرجان المربد الخامس عام 1985…..

مواطنون دونما وطن

 مطاردون كالعصافير على خرائط الزمن

 مسافرون دون أوراق ..وموتى دونما كفن

 نحن بغايا العصر

 كل حاكم يبيعنا ويقبض الثمن

بات الشاعر  احمد مطر ايضا تاريخا لوحده  منفصلا عن جيله الاسلامي الذي اكد انتمائه له بقوله

 غادر البيت فتي طري العود، مغضوب علي صوته الذي انطلق من فوق منصة تشتت المحيطون بها بين سجن وغربة وموت 

المنصة التي غادرها بداية انفصاله حيث ينقل خبر التالي 

صعد احمد مطر المنصة في حفل ديني في البصرة وكان امن البعث يترصده  صدر امر اعتقاله ونصب له كميم قريب من ساحة الحفل وزودوا بصورة له  

وعلم حزب الدعوة بذلك فاحضروا سيارة اخرى في الجانب الاخر من ساحة الحفل وصدح الصوت نفطنا لنا فلسطين عربية البعث ظالم فقصائده معروفة وان كانت في ذلك الوقت لم يرفع الافتاته  ولم يتسنى  لي معرفة تفاصيل الحادث او بيت واحد في القصيدة وان كان لي حضور هناك  ورغم علاقتي الحميمة  باخيه استاذ اللغة العربية طاهر مطر وان كان الرجل لايتاخر عن الاجابه ولم يتسنى لي مخاطبة احمد مطر عينه ولكن ليس مهم القصيدة فمطر علم.

انتهى الحادث بانتصار فريق حزب الدعوة لتكتيك قاموا به حيث اخفوه تحت المنصة واحضروا له بدله اخرى فغير ملابسه انتهى الحفل وبدا يتطلع الكمين الى الشاب صاحب البدلة الزرقاء خرج احمد  ببدله الرصاصية واستقل السيارة التي اعدها حزب  الدعوة الاسلاميه له وقد يكذبي البعض فيقول اعدها اصدقائه او اهله  او في لون بدلته فلا مشاحه  ونقلوه للكويت في منفى مؤبد خارج الوطن .

ودخلنا السجن انا واخيه طاهرمطر بحكم موبدا  وقضينا ثمانية سنون لا شمس نرى ولا اهل وشاءت الاقدار في 1990 ان تطالب الامم المتحدة صدام حسين وسلطة البعث بسجناء سياسين لديهم فسجلنا في سجل الامم المتحدة 2000 سجين و500 سجينة فمنحنا رقمين لكلا منا رقم في جنيف ورقم في ديترويت وهرب السجل حسين الشهرستاني عندما هرب مع ثلاثة اشخاص من السجن 1991 ابان الانتفاضة الشعبانية فاصبح السجل في متناول الجميع .

 حيث كانت سياسة النظام كل شخص تنتهي محكوميته يدفن في مقابر جماعية او كلما امتئلت السجون يتخذون هذا الاجراء ، وعليه بات السجن فندق بفضل الامم المتحدة واول ما ادخل اخيه طاهر حسن مطر مجلة فيها تقرير عن اخيه احمد مطر وكتب اشعاره خفية طبعا 

علمنا صار احمد مطر تاريخ لوحده وعمل المغرضون عملهم  لكي يلغوا انتمائه فكتبوا عنه ولد في اسرة سنية وعاش في بغداد علما ان الرجل سيدا علوي ولكنه قفز فوق الطائفية  واكد اخرون ان بداية كانت كتابة الغزل  وهو كذلك واسدلوا الستار عن قصائده  في الاحتفالات الدينية وان ارخوا سجنه لتمرده على البعث عندما طلب منه قصيدة في حفل ذكرى 17 تموز فابى وفي السجن كتب قصيدة يخاطب فيها لائمية  مطلعها 

ويك عني لا تلمني فأنا     اللوم غريمي وغريمي بأسي

فالغوا تاريخ واغتالوا امة لذا عده البعض شاعر علماني كنزار قباني بل للشاعرين انتمائين ولا ضير 

بات الى احمد مطر تاريخ لوحده ونقد الحكام الذين حكموا باسم الاسلام ابناء جيله الذي ينتمي له منها هذه لافته 

كان قديما يدعى فساد 

تركوه حتى كبر فساد 

وهذه القصيدة بعنوان الاصلاح من الداخل

أَسْدَلَ الليلَ وأغْفى

وَدَعاني أن أُصحّيهِ

إذا الصُّبْحُ صَحا.

عِندما أيقظتُهُ

قامَ بإطفاءِ الضُّحَى!

**

هُوَ كي يَغدو قَويّاً

يَدفَعُ التَّبريحَ عَنّي

إن زماني بَرَّحا..

أَكلَ القَمحَ

وألقى فَوقَ أكتافي الرَّحَى.

شَرِبَ الماءَ

وألقى في يَدَيَّ القَدَحا.

ثُمّ لمَّا جِئتُهُ مُستنجداً

مِن زَمَني

لَمْ ألقَ إلاّ شَبَحا!

**

قُلتُ: أصلِحْ.

إنّ أوزارَك طالَتْ

ومَحُيَّاكَ، مِنَ الظلّم، امّحى.

رَفَعَ الثّوبَ إلى بُلْعومهِ..

ثُمَّ التَحى!

**

يَومَ ميلادي.. عَوَى

في يَوم عُرسي.. نَبَحا.

يَومَ مَوتي

قَرَّر التّكفيرَ عمَّا قد بَدا مِنْهُ

فغَنّى فَرَحا!

**

لمْ يَدَعْ مِن بَسْمةٍ

تَسلو عَن الدَّمعِ

وَلا مِن ثَغرةٍ

تَخلو مِن الشّمْعِ

وَلا مِن نأمَة

تَعلو على القَمْعِ

ولَمْ يترُكْ سَواداً فاتِحا!

أَفسَد الدُّنيا على أكملِ وَجْهٍ

آهِ..

كَم كانَ فَساداً صالِحا! 


صبري طالب الفرحان


التعليقات




5000