..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ميزان الخط العربي

كريم نصيف الجميلي

الخط فن يستقيم مع الابداع وينمو بازدهار الحرية في تكويناته , لكن مع ذلك اذا دققنا في الخط العربي فاننا نرى ان ثمة مقاييس يمكن استخلاصها لتحقيق سلامة الخط العربي الاصل اذن ان يقوم الخطاط مثل الخطاط ابن مقلة او ابن البواب بابداع هذا الخط الذي يصبح اسلوبا راسخا يعزز قاعدة ثم يأتي تلاميذ هؤلاء لكي يطبقوا هذه الخطوط ويكون مقاسهم في قاعدة الخط العربي , صحيح ان  تطبيق المقياس في الخط قد يجعل منه عملا تطبيقيا ولكن هذا التطبيق نفسه يتطلب تفوقا ومهارة ويفسح المجال الى ابداع جديد فهناك طلاب لابن البواب قلدوا خطوطه  واجادوها باتقان رغم هذا التقليد الا انهم التزموا بقواعد الخط العربي كما التزم فيها ابن البواب , والالف عند الخطاطين العرب هي الحرف الذي اصبح مقياس التناسب لباقي الحروف الجميلة في جميع انماط الخط العربي , اما اسباب اختيار الالف لكي يكون مقياسا فهي اولا شكل الالف الممتد وقيمة هذا الحرف القدسية لانه الحرف الذي يبتدئ به اسم الله تعالى  , وطول الالف يختلف عليه الخطاطين وهو يقاس عادة بنقاط معينة اي بنقطة القصبة التي تكون قطتها كقطة الالف نفسها ولكن في بعض الخطوط كالطومار تكون فيه قطة القصبة ثابتة وعرضها كما يقول القلقشندي اربعة وعشرون شعرة , اما في باقي الخطوط فان لكل خطاط ان يقط قصبته حسب ماعتاد عليها وحسب نوع النص , وهكذا فان اسلوب الكتابة يخضع في الواقع الى نوع القصبة وعرض القطة ففي خط الثلث نرى ان عرض قطة القلم يعادل ثلث عرض قطة الطومار وان ارتفاع الالف من ثلاث نقاط الى اثني عشر نقطة وعرض الالف يبقى بعرض النقطة في جميع الخطوط واختيار ارتفاع الالف في نص من النصوص يقيد الخطاط في تحديد مقياس الالف في النص كله , وتستعمل الالف ايضا كقطر لدائرة موهومة نستطيع فيها ان نكتب جميع الاحرف وهكذا فان الخطاط عندما يكتب احرفه يقسها في الواقع بواسطة ثلاثة مقاييس هي عرض الحرف وقطة القصبة وقطر الدائرة وهذا المقاييس الثلاثة يتم اختيارها من قبل الخطاط حصرا لتكون اساس النسبة و التناسب في خطه

كريم نصيف الجميلي


التعليقات




5000