..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


حليمة

رائد عمر العيدروسي

آنساتي .. سيداتي .. سادتي : -

حيّاكم الله يا جماعة الخير

    في مقالي اليومي المنشور في يوم 16 \ 7 لهذا الشهر , كنتُ قد اضطررتُ وعلى مضضٍ للإستشهاد بالمثل القائل < عادت حليمة الى عادتها القديمة > , ووعدتُ حينها بنصفِ وعدٍ او اقل أنْ اتعرّض وبأيجازٍ مختصر عن خلفية هذا المثل المضروب .


فيا معشر القوم : اُشير اولاً الى أنّ المصريين قد غيروا او حرّفوا نصّ هذا المثل الى : " عادت ريمة الى عاتها القديمة " , وقد يعتبر البعض أنّ هذا التغيير يعتبر تحديثاً للمثل ! لكن ذلك يجرّده ويسلخه عن تراثه وقصته الواقعية ...


   الستّ حليمة هي زوجة حاتم الطائي المعروف والشهير في كرمه بما يتجاوز الكرم التقليدي , وقد تبنّى حاتم هذا النهج ربما ورائياً عن أمه " عتبة بنت عفيف "  في الإفراط والإسراف في الكرم , بينما على النقيض من ذلك , كانت حليمة شديدة البخل وبما يفوق التصّور , حتى أنّ يدها كانت ترتجف حين تضع ملعقة السمن في " الطنجرة " خشيةَ أن تنزل كمية السمن بكثرة .!


وكان ذلك يغيظ زوجها حاتم رغم ادراكه المسبق أنّ عادتها هذه متأصّلة فيها ولا تستطيع تغييرها , فأراد حاتم أن يغيّر من طباعها هذه بطريقة ذكية ! فقال لحليمة أنّ القدماء ووجهاءهم كانوا يؤكدون أنْ كلما زادت وأضافت المرأة ملعقةً من السمن في طبخها فأنّ ذلك يزيد من عمرها يوماً اضافياً .! , أخذت ست حليمة بكلام زوجها على محمل الجدّ وراحت تزيد من كميات السمن حتى امسى طعامها شهياً ولذيذاً .


فجأةً وبصورةٍ مفاجئة مات ابنها الوحيد " عدي " الذي تحبه اكثر من نفسها , وصدمها ذلك ايّما صدمة , وغدت تمقت الحياة من دونه وتتمنى الموت على عجلٍ , فتخلّت عن إضافة كمية السمنة في الطبخ وصارت تنقصها على أمل أن تنقص سنين عمرها وتموت .!


ومن خلال ذلك انبثق المثل < عادت حليمة الى عادتها القديمة > .! , وسلام الله عليكم سادتي

رائد عمر العيدروسي


التعليقات




5000