..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
إحسان جواد كاظم
.
.
د.عبد الجبار العبيدي
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


النصوص الفائزة بجائزة النور السابعة للابداع- القصة القصيرة \ الفائز الثالث

علاء سعيد حميد

حكاية مملكة

 

انك المذنب الوحيد ، الجمهور الذي طالما هتف لانتصاراتك المتتالية  اليوم يجدك انت المذنب ليس لأنك قد فعلت خطأ ما او لأنك تماديت كثيراً  على العكس من ذلك و لكن لان الجمهور قد سأم النظر اليك و اسقط عن ناظره الصورة التي ارتسمت من خلال الانطباع المتولد من التعاطف و عين الامل التي طالما تسمرت على شاشات العرض التي قدمت عليها  تفردك في  ابهارهم و مساندتهم و هذه هي النتيجة المتوقعة لهذا الجمهور الذي ينافس تقلبات الجو المفاجئة ، القرار الذي اتخذته اليوم هو كفيل بأن تكون في دائرة الاتهام و هو القشة التي هتكت بالبعير ، انها بداية الانقلاب و عزلك بات وشيكاً لذا عليك التنحي و ترك على الاقل الهالة التي احاطتك و انت تعمل لصالح الجمهور ربما يتذكرك من خلالها كواحدة من الحسنات التي لا تعريها رياح الزمن .

ما سبق يؤكد وبإصرار ان الناس لا تنظر بعين المستقبل و بعين الحرية العادلة التي تمتد الى حين يتنافس الطامعون في الزعامة و ان تتحرك القوى في بث ما يغير العقول و المفاهيم حتى تبلى تلك القديمة التي كانت العون في مواجهة التحديات لأنها قامت على اسس راسخة ذات اواصر متقاربة لا تنفذ من خلالها الترهات و الخرافات و لا تسري عليها القوانين الدخيلة بل تتعامل مع ما هو اصيل و متجذر لكن ما من رسوخ في المعتقد وهناك غزو متراشق ينهمر مدراراً و على فترات طويلة قال له ذات مرة حكيم من حكماء الحاشية ( اجعل مملكتك منغلقة تعيش و تكرر على ما الفنا علية اباؤنا ) لم تكن الفكرة محببة اليه ابدأً كيف اعيش على اطلال لا تواكب من يجاورنا و لا تتناسب مع الاجيال التي بدأت تنسلخ عن الماضي ..... لا ... علينا ان نتواصل مع من حولنا حتى حدود الاصالة و العراقة لكونها الخطوط الحمراء التي لن نتجاوزها بحكم النشأة الاولى و لها القيد المطلق في اعناقنا قال له احدهم (ارى ان التواصل على مصراعيه يجعل القيود تنكسر) قال (ربما تنكسر ان تركنا الاجيال دون رقيب منا سوف نعمل على التطوير و ليس على التغيير الجذري ما من تقدم علمي الا و انطلق منذ بدايته الاولى ما نحن علية الان من ترسانة متنوعة و متطورة كان اصلها حجر او مدر لذا اجد التطوير امتداد الماضي بقوانينه و اصلاحاته و تعديلاته ) , الاصرار منه جعل اصحاب القرار بالموافقة على مضض لما يرمي اليه ففي الغالب منهم يريد الوصول الى النتائج و من ثم يلقي اللوم كما يحب و متى يشاء بعد ان تفشل كل تلك التغييرات حتى و إن كانت مدروسة و وفق خطة محكمة و من السهولة القدح و التقريع بملء الفم , يبدو ان الملك موغل في الاصرار و التغيير قادم لا محالة و القوانين التي سارت عليها الاجيال حان لها ان تتجدد على غرار ما يجاورنا من مماليك لها باع طويل في التطوير الشامل و الانتقال الى راحة الجمهور و بتعبير تلك المماليك ( الشعب ) عليهم ان يتعلموا جميعهم و دحر التخلف ليكونا اداة فاعلة في رقي و ازدهار المملكة , اجاب احد الاعيان( الا تعتقد ان التعليم الالزامي يجعل من الجمهور مفكراً و مجادلاً و يترك التذلل و الاذعان و يكون حجر عثرة في طريق تجارتنا و اعمالنا لكونهم يريدون ان يشاركونا في أموالنا )قال آخر (هذا ما يسمونه اشتراكية  اليس كذلك) قال (اياً كانت التسمية انها تشكيل خطير للغاية ماذا نفعل للملك الذي يريد من الجمهور ان يكون في مرتبة توازي مراتبنا ) قال لهم موظف البلاط مطمئناً( لا تخافوا ابداً من الجمهور سوف يكون في غمرة التطور انتظروا حتى تروا ماذا تفعل التكنلوجيا في عقولهم بعد ان تنهمر عليهم و تتدفق كالطوفان الجارف و هذه الفرصة الكبيرة التي ينتظرها الكثيرون من المتصيدين ) قال صاحب المعطف المرصع ( آن للجمهور ان يجرب طعم دخان هذه السيجارة المشبعة بالكحول)  و دوت قهقهات تلك النخبة تزلزل المكان .

شرع الملك في رسم خارطة الطريق في تجديد و تطوير المملكة لما يواكب العصر و كم من المماليك الاخرى ان تقدم لهم النصيحة و المشاركة , هنا يكون القصر و هناك تكون المزارع في هذا الجانب ننشئ منتجع و في ذلك المكان جسر يربط الجهتين مع بعضهما و اليوم بعد هذا الاجتماع سوف تتساءلون من اين نأتي بالأموال لإقامة مشاريع المملكة سوف اقول لكم  و اعلنها بفخر لقد اكتشفنا في المملكة توجد الكثير من مصادر الطاقة التي يتطلع اليها العالم برمته سوف تدر علينا اموال طائلة , بهت جميع الوزراء و الوجهاء و اعترتهم الغبطة حتى اخذتهم الآمال الى حد الانسلاخ من عالم العمل الى عالم الخيال الخصب حتى ثابوا الى رشدهم بعد اعلان الملك عن تولي الوزراء مهامهم الجديدة مع الكم الهائل من الاموال ليشرعوا بما يمليه عليهم الضمير .

الملك مؤمن بحاشيته فقد الفهم منذ عصور و يرى فيهم همة العمل الدؤوب و اعطائهم الثقة هو الجزاء الامثل لإخلاصهم المتفاني هم كذلك مثل ما توقعت جديرون بممارسة الفرد للكل و الكل للفرد سوف تكون المملكة في درجات العلا بعد ان تداركت الى هاوية الذل و الهوان و سوف يعفى الزمن على تلك الايام التي كنا نتداولها في ساحات الوغى و امام الاعداء حيث نتقاسم رغيف الصخر و نلوكة و نتطلع الى الغد الذي تأخر كثيراً , ها هو كبير الوزراء كان يتقاسم الخبز و التمر الذي بحوزته بينه و بين رفاقه في ساحات الوغى رغم اصراره بعدم مشاركة الاسير في الطعام الذي يمتلكه ربما كان يملك الحق بعدم اعطائه إنها الحرب , هذه الحالة المنفردة لا تساوي شيء لا يمكن ان نعتبرها دناءة او بخل لكونها الحرب .

سيداتي سادتي جمهور مملكتنا لكم التحية و السلام يا من تسكنون في مملكة السلام و الامان اليوم سوف تتفتح ورود العدالة و الطمأنينة و السلام الدائم اليوم سوف ننطلق في علياء الراحة و الرخاء , بادرة الارتقاء بجمهور المملكة الى الاصلاح الشامل لكل مرافق الحياة و اليوم سوف تتمتعون بعطاء الارض و السماء لكم بأبوابها الواسعة اليوم يوم العفو عند المقدرة و سوف نعفو عن الجميع لكي نبدأ صفحتنا الجديدة و خطواتنا الاولى على خارطة الطريق منهاجنا في الاصلاح هو الانسان و عيشه الكريم حيث قررنا بما هو آت اولاً على كل من يسكن المملكة يكون مواطناً من الدرجة الاولى له الحقوق و عليه الواجبات نحن نهتم بمعيشته و توفير الخدمات الاساسية لقضاء حاجاته الملحة من سكن و طعام و خدمات مع توفير العمل و القضاء على البطالة هذه من ناحيتنا أما من ناحية المواطن ليس عليه الا الولاء لهذه المملكة و على استعداد دائم للدفاع عنها بما يملك من روحه و ممتلكاته ثانياً التعليم ......... ثالثاً الخدمات الصحية .....رابعاً ... خامساً .... الخ .. الخ  , لقد صفق الجمهور كثيرا و اعلن موافقته بلا تردد  اثار فيهم الحماس و دبت الحياة اليهم بعد ان اصبحوا جذوع نخرة تهللت وجوههم و بعد الخطبة الرنانة مباشرة خلعوا اسمالهم و هموا بحرقها لكون الامل رسم لهم ملابس جديدة تتكلم معهم عن العزة و الكرامة ,(  لقد تمادى الحاكم كثيراً و جعل الجمهور يتأمل الغد بملمس من انامله الخشنة ذات اللحاء المتوحش من جراء المعاول و قرع السيوف فقد خاضوا بها الاهوال متقرحة متقيحة كيف لهم ان يتركوا ما اعتادوا عليه انها معادلة خاسرة ليس من الممكن صمود الرفاهية الوليدة الجديدة من رحم الزهور و الخيلاء بأنامل الشوك الجاف .... لا ... لا ... ابدأ انه الهذيان هذيان حمى الوعود النظرة و الآمال المتعثرة لقد عشت دهراً و تعلمت كثيراً على الحاكم العودة عن الجموح و الا سوف ينال منه الضياع و ينال من الجمهور ايضاً ) ( تكلم معه انت ايها الكبير حتماً سوف يسمعك من غير الممكن ان يتجاهل نصائحك لماذا تطرق برأسك الى الارض هلم بنا نذهب اليه ) ( اخشى ان لا يسمع اصواتنا الضعيفة المهلهلة مقابل الاصوات المحتشدة القادمة بثوبها الجديد حيث افتتن بها الملك تحت عنوان التطور و مواكبة المماليك الاخرى) ( ماذا علينا ان نفعل ) ( سوف ننتظر امر الله و هذا اضعف الايمان ) .

وقفت تتأمل الغد القادم عبر وعود الملك و الاحرى بها ان تعود الى مقاعد الدراسة بعد اليوم و تمارس احقيتها بالعيش من جديد بعد ان ماتت رمزاً و فكراً تقدمت نحو الحقيبة الحديدية و قد علاها الصدأ فتحتها برفق حتى لا تصرخ مفاصلها الصدئة  ثم بدأت تفرغ فحواها كتب العهد القديم و كراريس مثقلة بحروف و ارقام بالكاد تعلن عن تماسكها اخذت تقلبها برفق و أخيرا وجدت ضالتها تلك الرسالة التي اعلنت عن الرحيل و الغياب و افول نجمها حبيبها الشهيد حيث ترك لها كل احلامهما وكل تطلعاتهما في جعبة المستقبل الذي شوهته الحرب و ازاحة عنه اشراقة الربيع و النظارة البراقة نفخت بفمها رياح الحسرة محاولة منها لطرد الغبار الذي كسى تلك الامنيات عسى ان يعود لمعانها من جديد ( لقد تحقق بفضل الدماء التي ارقتها انت و اخوتك الحفاظ على مملكتنا من دنس الحاقدين و الدموع التي انهمرت من اجلكم سوف لن تذهب سدى لقد قال الملك انه يعزم على انتشال المملكة من الوحول الاسنة و ان يمزج تربتها بدماء الشهداء حتى تتفجر منا الرجولة و الشهامة و ان تطفوا عليها القدسية فتكون مباركة تستمد قوتها و صمودها بفضل قصص ابطالها الشهداء و تكلم عنك و عن رجولتك كثيراً يا حبيبي بعد الجفاء الذي نالك و نال اهلك و حبيبتك يعود الملك ليقول بثقة العاملين انه سوف يكرس اهتمامه لفئة الشهداء و عوائلهم انها بركات السماء التي تلهم الشرفاء)

لقد جمعتكم مرة اخرى لكي نكتب منهاجنا القادم و اساس العلم و العمل من خلال قوانين تكفل العيش الرغيد لكل فرد من افراد المملكة و قد حكي في التاريخ القديم ان اجدادنا العظماء هم اول من سن القوانين و شرع المناهج و تكفل بحقوق الضعفاء قال و زير العدل ( يا مولاي الملك يجب ان نشدد بقوانيننا على الجمهور و نريهم صلابة الجلمود , اجدادنا وضعوا القوانين اضطرارا بسبب عدوانية الجمهور و لو كان الجمهور يتعايشون في سلام و وفاق و طمأنينة لما سن جدنا الاول قوانين تكفل حقوق المواطن أساس القوانين هي للعقاب و ليس للثواب لذلك سوف تتسم قوانيننا بالصرامة و الجزم ) اومأ رئيس الشرطة و الجيش بالموافقة و ومضت عيناه ببريق متعطش للبطش قال الملك ( الشر مكتسب يا سيد العدل و انت تعلم ان البشر يولدون ابرياء صفحات بيضاء غير ملطخة ) ( و ايضاً هناك من يولد ليكون شريراً فقد جاء في القصص ان طاغية ولد ليكون شريراً و ترعرع في كنف الشياطين ثم صار ملكاً يقتات على الظلم و يقتص من المظلومين يا مولاي كيف تفسر كمية الشر المطلقة في قلبه و في عقله يقضي الليل كيف يظلم و باي طريقة هل هناك متسع من الوقت حتى يكتسب ذلك الشر منذ ولادته الى عمره الذي انقضى بهلاكه و هو ظالم دون رجعة لا يوجد تفسير غير انه ولد منذ بذرته الاولى ثم نشأ الشر و تنامى ليكون طاغية ) ( ليس لدي تفسير لما ورد من حديثك و لكن اني مؤمن بأنه أُتيحت له فرصة العدول عن ظلمه مراراً لكن اهملها و على كل حال نحن لا نعمم الشر في قلوب الناس جميعاً و الاَ لشككت فيك انك شرير و ظالم )  سكت الوزير مضمراً ما في نفسه ضحكات الاستهزاء و الاستهجان مستذكراً ما دار قبل عام من حديث بينه و بين الحاشية ( يا سيادة العدل يبدوا ان مملكة الديمقراطية و الحرية التي اعطتك حقوق المواطنة فيها جردتك من ولائك لوطنك الام عندما جئت بعد استرداد هذه المملكة من ايد المغتصب الطاغية جئت لتشارك في بنائها و ارساء العدل فيها ابان انتهاء حرب الطحن الاخيرة , كيف تضع القوانين المتسلطة على رقاب الضعفاء و ترخيها على اعناق المتشدقين و المتسلقين الى السلطة اين العدل يا سيادة العدل ) ( عندما تتكلم معي ايها الاقتصاد انتبه لنفسك و انت تملك الجنسيات المتعددة كما هي صفقاتك المتعددة ) ( لا تكمل رجاءً و افعل ما بدا لك ) دوت قهقهات باقي الحاشية و كثر اللغط و الدوي ما بين تجاذب و تراخي حتى قال كبير البلاط (  بعد لملمة الشتات يريد الملك ان يقيم مملكة عادلة ذات سيادة و رفاهية و كما تعلمون نحن اقمنا اساساتنا التي ترسخت من اعماق مصالحنا فأصبحنا غيلان فائقة الجثة و الملك بهذه الاصلاحات يريد نسف كل ذلك علينا ان نعمل من اجل مصالحنا و ان نفوت الفرصة على الملك و على اصلاحاته ) قام رئيس مجموعة تتخذ الشمال متكأ لها و قال ( نأخذ نحن المجموعة على عاتقنا التمرد و نحاول ان نقتطع جزء من المملكة نتوطن فيه ليكون بادرة انقسام مستغلين حقيقة لغتنا و كتلتنا ) ( اعرف انك ماكر في هذا الامر كما اعلم من اين تحصل على الدعم و التشجيع ) ( لي اصدقائي من الملوك الكثير يحبون مملكتنا لأنها ارض موعودة بالنسبة لهم و يقدسون ارضها يقولون ان فيها كنوز عظمائهم الغابرين التي لو حصلوا عليها لكانت الارض تركع لهم بما فيها و انا لا يهمني ما يريدون من الارض و سوف استغل ذلك الامر في اعطائي الدعم في تنفيذ مشروعي و انتم تتمتعون بما يحلو لكم من الخيرات و ليحلم الملك بإصلاحاته الجديدة ) ( ما قولك سيدي الواعظ ) ( انا املك قوة الطاعة كما تعلمون فما بين الناس و بين الله هو انا و من خلالي يعرفون الله كما اصفه لهم لذلك يخشاني حتى الله نفسه و انا استطيع ان اغير كل خرائطكم في كل مرة لكون الجمهور تابع اعمى لي غير اني اخاف بعض الواعظين يحبون الله اكثر من انفسهم لذلك عملت على تكميم افواههم بمساعدة بعض الرجال من الحاشية الذين انشبوا بناب الاعتقال و الاغتيال و اليوم بات صوتهم ضعيف لأنني جعلت اللصوص و المنحرفين يدخلون باب الوعظ و قد طغى صوتهم على تلك الثلة فأصبح الجمهور تابع لتلاميذي من الطراز الاول كما ان الدعم من المماليك البقية لمشروعي في توسيع شرخ الماضي و الخلاف الازلي الديني بين الحكم و الغلبة لمن جعلني مؤقت لكل انفجار يدوي في ساحة مملكتنا العتيدة , اصدقائي المماليك وضعوا الخطط لمجابهة اصلاحات الملك القادمة لا تخافوا يا سادة هناك مجاميع تحمل انواع الرايات مستعدة للدخول الى معترك افشال الاصلاحات لكل ملك يريد النيل منا و من مصالحنا ) تبسم الجميع و شعروا بلذة الارتياح فقال صاحب المعطف المرصع ( لدي نفوذ في كل زاوية من زوايا الكوكب و انا مبعوث الشيطان لكل العالم كما تعلمون لولاي لما كنتم انتم الحاشية غير ان ملك هذه المملكة و اعترف صعب المراس و صعب الترويض و انا اراقبه عن كثب سوف يرهقنا كثيراً و اسيادي هناك قلقون لا يريدون ان يتركوا هذه المملكة لما لها من اهمية قصوى لهم لكونها سر الوجود و لا يمكنهم ان يأمروا بالقضاء عليه و تنصيب ملك مطيع لهم بسبب السراب الذي يحتمي فيه و يستمد قواه بواسطة خيال خصب تعشعش في عقول الجمهور و الطريقة المثلى لجعله مهزلة من مهازل التاريخ ان نحبط اعماله بواسطتنا نحن الحاشية  , اشاح برأسه نحو صاحب الامن , عليك ان ترهب الجمهور و ان تجعله لا يكف عن الرعب و البكاء و النوح اجعلهم يضجون حتى ينسون الامان في مضاجعهم و انت صاحب العافية اجعل من الاوبئة تهتك بأجساد الجماهير من خلال الغش في البلسم و اقم حضراً على المطببات لينقطع سبيل الشفاء و تتحول العلل الى مستعصيات لا يمكن حلها ابداً و انت صاحب الخزينة اجعل الاموال دولة بين افراد الحاشية و قَطِرها على الجمهور رذاذ متقطع لا سبيل لشراء الغذاء و الدواء الا بشق الانفس او ينخرطوا في دوامة السرقة و الحرام و انت صاحب الزراعة اقطع الحرث و النسل و عجل بظهور الفساد في البر و البحر , و انتم هالتنا الاعلامية نصراؤنا على مدى الدهر بثوا ما تعلمتم من التزييف و التزلف و التحريف الى حد غسل العقول , ايها الواعظ لا اريد ان ارشادك فأنت تعرف ماذا تفعل  ) اومأ الواعظ برأسه و هو يتنفس هواء المكر و الحيلة ) اَطلَ عبر النافذة و قال ( ايها الجمهور و انت لك الدور الاكبر في خراب المملكة عندما تتبع ملك الاصلاح و تتشبث ببصرك نحو فمه و ما يقول حتى تلتهم الوعود طعاماً و تشرب تنفيذها اجاجاً ) .

لنترك الحاشية و البلاط و لنلقي نظرة الى المملكة و سكانها الى ماضيها الجميل و حاضرها المتهالك الى اباطرتها و الى مشرديها الى خلاياها و الى كتلها الى وجهائها و الى عوامها و الى طبقاتها و الى سراديبها هي عبارة عن حياة بلا   


علاء سعيد حميد


التعليقات

الاسم: علاء سعيد حميد
التاريخ: 16/06/2019 20:26:40
شكراً من القلب د . هناء القاضي الشاعرة الغريدة التوفيق للجميع
مع ارق التحايا و السلام

الاسم: د هناء القاضي
التاريخ: 13/06/2019 10:18:49
مبارك لك هذا الفوز وتمنياتي لك بدوام التألق والابداع
تحياتي ودمت بخير

الاسم: علاء سعيد حميد
التاريخ: 08/06/2019 08:27:24
كل الشكر و التقدير لك شاعرنا المبدع الحاج عطا الحاج يوسف منصور مع خالص الامنيات للجميع اشكرك من القلب لهذه التهنئة ان شاء الله اذا كان مقدراً ان اشارك
خالص الود و المحبة

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 08/06/2019 00:06:06
مبروك شاعري بحيازتك لجائزة النور
عن قصتك القصيرة ارجو لك السبق
في العام القابل .

محبتي مع التحيات

الحاج عطا




5000