..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
د.عبد الجبار العبيدي
.
رفيف الفارس
امجد الدهامات
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


أبعاد لحديث وزير خارجية العراق .!

رائد عمر العيدروسي

منْ زواياً حادّة ومنفرجة ايضاً , ومن زواياً متقابلة او متضادة كذلك , لفت نظرنا , ولابدّ أن لفت انظار جموعٍ غفيرةٍ اخرى , ما صرّح به السيد انتفاض قنبر الذي لمع نجمه في اولى سنوات الأحتلال , واحتلّ في حينها منصب معاون الملحق العسكري العراقي في واشنطن الى أمدٍ محدودٍ او محدد , والذي غدت مواقفه في السنوات الأخيرة تلتقي " مصادفةً " مع مواقف قوى جماهيرية وطنية .! وهو المقيم في الولايات المتحدة , وهو ادرى من غيره بدواخل السياسة الأمريكية الخارجية " على الأقل " , حيث صرّح بالأمس أنّ السيد محمد الحكيم – وزير خارجية العراق " الذي يحمل الجنسية الأمريكية " قد يُعاقب بتهمة الخيانة العظمى بموجب القانون الأمريكي , وذلك لوقوفه بالضد من العقوبات الأمريكية على ايران حسب تصريحه الأخير مع جواد ظريف وزير الخارجية الأيراني , عبر وعن معارضته الأجراءات الأمريكية الأحادية الجانب  ووقوف العراق الى جانب وبصف الجمهورية الأسلامية بالكامل , وتساءل السيد انتفاض قنبر عمّا اذا كانت تصريحات الوزير العراقي نتيجة غباءٍ وسذاجة او هي سكرة المنصب وامتيازاته  .!


ونقول : - رغم أنّ الولايات المتحدة ودول أخرى تتيح وتسمح لمسؤولين عراقيين " من حمَلة جنسياتها " لنقد سياسات تلك الدول " في الإعلام ! " تماشياً مع متطلبات المصالح , ومع أنّ السيد قنبر كان حريصاً على إدخال < قد > قبل إدراجه لعبارة " يعاقب بتهمة الخيانة العظمى ! " , وحيث أنّ < قد > تعني " ربما " اذا سبقت الفعل المضارع , وتعني " التأكيد اذا سبقت الفعل الماضي " .! , فنرى – فيما نرى – أنّ لا شيء سوف يتغيّر وفق الثوابت المتغيرة في الألوان والتكتيك .! 

رائد عمر العيدروسي


التعليقات




5000