..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


المربي أكرم زعبي.. رحيل فاجع غير عابئ بعبء حالنا

فيصل طه

أيها الحفل الكريم

في خضَّم لُجَّة الاحداث وازدحامها ينتصب  فجأة رحيل فاجع غير عابئ بعبء حالنا، رحيل رمز  العطاء وأكرمه، رحيل  مُحبِّ، مُربٍّ للأجيال،  الزميل الصديق الصادق الصدوق، مدرس الرياضيات المبدع والممتع،  المُحَدِّث اللّبِق صاحب الضحكة المجلجلة والقلب الطافح طيبةً،  المربي أكرم زعبي، فراقك ثقيل مُحاط  بروحٍ  أحمالها طيِّبة جميلة باسمة تنشر فينا طيب ذكراك.

امتد عطاء  المربي والزميل أكرم التربوي والتعليمي في مدرسة الجليل الثانوية البلدية- الناصرة، والتي تخرج منها طالباً  متفوقاً، امتد لعشرات السنين مُحدِثاً  حداثة تعليمية، اسلوباً ومضموناً،  كان عاشقاً للرياضيات ولطلابه، فرض هيبة  وجُرأة وحزماً مشوباً بالمرونة والعطف وقدرة فائقة على الإطراء والتقرُّب للطالب وجذبه وتشجيعه وتحبيبه للمادة التعليمية، مُثقِلاً  عليه بالواجبات التعليمية مُسَّهلاً شرحها مُبسِّطاً فهمها، تتسابق إليه الطلبة رغبةً بدروسه، يجول بينهم كالفراشة، مرِحاً سَمِحاً، يلامس الفكر والوجدان، غير مكترث بحدود الزمن، يجوب باسماً  وبرأفة ولُطفِ اليمام، متفقداً  واجباتهم الدراسية، وموجهاً حريصاً صائباً.

ترك زميلنا الراحل، أكرم زعبي ( أبو  يزيد) أثراً إنسانياً  ايجابيا عميقاً لدى جميع محبيه لسِعَة علمه وثقافته ولشمول رؤيته التقدمية، الإنسانية النيِّرة والوطنية على طلابه، وترك كذلك فيضاً من العطاء ومثلاً للقدوة الحسنة لزملائه المعلمين حتى يومنا هذا. لزوجته وابنائه رشا, يزيد ونسرين سلام عميق وصبر جميل.

 له الرحمة، طيَّبَ الله ثراه، وطيَّب أهلُه وطلابه وجميعُ أحبائه ذكراه وسيرته الثريّة والبهيّة. 


فيصل طه


التعليقات




5000