..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


سيناريو إعلامي لإخراج الأمريكان من العراق .!

رائد عمر العيدروسي

منذ الآن والى مطلع الإسبوع القادم تبتدئ عملية شدّ الأعصاب وكأنها تمهيدٌ لحرب اعصاب لدى المراقبين والمتابعين إنْ لمْ نقل غالبية الشعب العراقي , وبجانب الرأي العام العربي ايضاً وذلك للموعد المحدد للشروع بإقرار قانون يدعو لإخراج القوات العسكرية الأجنبية " الأمريكية " من العراق او بالحد في تنظيم وجودها بموجب اطار قانوني , < والى الآن فنحن لم نبدأ فحوى ومغزى الحديث او المقال ولا بحرفٍ واحدٍ منه بعد .! > .


   من الطريف الساخر الذي يخلو من اية طرافة أنْ تنقل وتتناقل ميديا السوشيال ميديا " فيما بينها " خبراً او اخباراً تخصّ الداخل العراقي بالدرجة الأولى ونقلاً عن صحيفةٍ غيرعراقية , ونرثي هنا لمن يستسلمون للأخبار دون تمعّنٍ بمصادرها واغراضها .!


والى ذلك , وبصلةٍ لما في اعلاه , فقد ذكرت واضافت صحيفة " الأخبار " اللبنانية التابعة لحزب الله اللبناني بأنّ قوى البيت الشيعي العراقي وعلى اختلاف توجهاتها , والى جانب " سُنّة البناء " تجمع على تمرير القانون القانون المقترح من قبل تحالف " سائرون والفتح " , بينما ما برحت حالة التردد مهيمنة على " سُنّة الإصلاح " وقوى البيت الكردي .!


< نشير هنا الى أنّ لا تنظيم او حزب او حركة تمثّل سنّة العراق على الإطلاق , ولا توجد ايّ مرجعية دينية تمثّل سنّة العراق " ولا يعترفون بها اذا ما وُجدت او جيء بها من هناك وهنا " ! , كما نشير كذلك أنّ الصحيفة اللبنانية اختزلت اقليم كردستان والأحزاب الكردية المختلفة سياسياً وبأنواعها وتوجهاتها العلمانية والدينية بعبارة " البيت الكردي ! " > , ونقول لهيئة تحرير الصحيفة اللبنانية المذكورة : رأفةً بالقرّاء العراقيين على الأقل .!


تقتضينا المهنية والأمانة الصحفية أن ننقل هنا نصّاً الى ما اضافته هذه الجريدة بهذا الصدد , حيث ذكرتْ : < أنّ القنصلية الأمريكية في اربيل قامت بتهديد الكرد برفع الحماية عنهم ومغادرة القوات الأمريكية لقواعدها في كردستان اذا ما صوّتت القوى الكردية لصالح إخراج القوات الأجنبية , وستترك امريكا الكرد معرّضين للهجمات الأرهابية > .!


    لا ريب أنّ هنالك إجماعٌ على مستوى الأحزاب الشيعية لإخراج القوات الأمريكية من العراق بقرارٍ او بقانونٍ برلماني , ويقابله رفضٌ من بعض القوى التي تسمى " سنيّة " , وهنالك رفضٌ آخرٌ من تنظيمات سياسيةٍ غير محسوبةٍ على الشيعة والسنّة , أمّا على صعيد الأحزاب الكردية في الأقليم فيمكن الأفتراض بالقول بأستحالة رفض " الحزب الديمقراطي الكردستاني – مركز الثقل في الأقليم " لأخراج الأمريكان من الأقليم ومن العراق .! , وبالنسبة للأتحاد الوطني الكردستاني فلعلّه من السابق لأوانه الأفتراض المسبق بموقفه بهذا الشأن بالرغم من علاقته الوثيقة بطهران وتأثيراتها على قياداته , ولا حسابَ يمكن حسابه للأحزاب الكردية الأخرى بهذا الصدد ازاء وزنها النوعي والكمّي وعدم توحيد صفوفها .


   لا شكّ ايضاً أنّ مداخلاتٍ ما تصطدم بأقرار القانون المقترح , ولعلّ تأثيراتٍ ومتغيراتٍ ما قد تحدث في الأيام المقبلة التي تسبق مناقشة القانون , وانّ الحكومة العراقية تواجه موقفاً صعباً مهما كانت توجهاتها الذاتية وغير الذاتية , بجانب انهماكها في استيراد او استلام اعداداً كبيرة من الدواعش وعائلاتهم وما يمكن أن تحمله من اسرارٍ أمنيّةٍ في ثناياهم .


ثمّ , ولترطيب الأجواء " بصورةٍ مؤقتة " , فنوجه كلامنا لصحيفة " الأخبار " اللبنانية ومن زاويةٍ إعلاميةٍ مجرّدة بأنّ التأثير على القيادات الكردية وتهديدها لا يكون عبر قنصلية ! وهنالك وسائل اتصالٍ وتواصلٍ كثيرة سواءً مشفّرة او سواها .


    هنالك ايضاً انطباع سائد او شبه سائد في الشارع العراقي او بعضه بأستحالة رضوخ الأمريكان لقانونٍ من البرلمان العراقي بأخراج القوات الأمريكية من الأراضي والسيطرة على الأجواء العراقية , حتى لو صدر القانون بالإجماع .! , ومن دون الجزم المسبق بصحة او صواب هذا الأنطباع , فهل أنّ الولايات المتحدة ستتخلى وتتنازل عن التكاليف الباهظة التي انفقتها على قواعدها في غرب العراق وفي كردستان مقابل قانونٍ من مجلس النواب العراقي , ولا زالت المواقف النيابية غير متآلفة بشأنه .!


وتقتضي الإشارة ايضاً الى أنّ ما ذكرناه عن " السيناريو الإعلامي " المرتبط بجريدةٍ لبنانية , فأنّه لا ينفي وجود محاولاتٍ وتوجّهاتٍ جادّة لدى اركان السلطة واحزابها لإخراج الأمريكان من العراق , وأنّ الجمهور العراقي في حالةِ ترقّبٍ لأية تطوراتٍ محتملة الحدوث .!


     

رائد عمر العيدروسي


التعليقات




5000