.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


نظرات عالقة

عقيل العبود

الطفلة نظرت الى الطائرة، كانت عيناها تحلق بعيدا عبر هذا المد الفاصل بين السماء والأرض. 


الحركة الأفقية في الفضاء،  كأنما سمكة تعوم في محيط متماسك من الزرقة الخافتة.


الإسطوانة الحديدية المتحركة مثل طائر خرافي يبحث عن جزيرة تسعى لأن تلتحق بتلك النظرات. 


الزمن هو الخط العائم من الذرات المتدفقة، والتي تطفو عبر مدياتها المتشظية، لتتجاذب أصداؤها مع ذلك النوع من التصور.


المشاعر جزيئات غير منظورة لعالم متحرك بإتجاه حقيقة هذا النوع من الفيزياء، تلك البقع الكروية المنتشرة من الضوء.


هتفت منبهرة بيديها Look ..Look، رد عليها الجد الله الله، بينما عنقه هو الاخر راح يعاضد ذلك الخط العالق من الشعاع، حيث الاضواء التي بقيت تتألق  اطيافها عبر ممرات ذلك الإنتشار لتستأنف تصوراتها مع حركة اجنحة كتلة ممغنطة. 


حاول الرجل ان يدرك ما يدور بذهن الطفلة، الجسد العائم بقي يشق تلك الكثافة المشعة من الهواء الساكن، يتلوه صوت لم يصل الى ذلك المكان. 


النقطة تلك الممرات الشاحبة، عبرها تدفقت مشاعر الصغيرة، وهي تسافر مثل قطع ورقيّة تشققت بعض أجزائها، لتطوف بعيدا بعيدا صوب أروقة تم إنشائها  من الشمس لترتسم بقايا صورتها عند عالم تستغرقه الاسئلة. 




عقيل العبود


التعليقات




5000