..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
د.عبد الجبار العبيدي
.
رفيف الفارس
امجد الدهامات
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


كتابة عن الكتابة .!

رائد عمر العيدروسي

بعد تحريّاتٍ قمتُ بها , وبعد تحليلاتٍ " غير مختبريةٍ " اجريتها , وارفقتُ ذلك بمسوحاتٍ ليست جيولوجية لكنها ذي صلةِ قرابةٍ شديدةٍ بالجيوبوليتيك , وقد إستغرقتْ اجراءاتي هذه نحو ساعة " نوعيةٍ " ونيف من الوقت , فقد بانَ واتّضحَ أنّ فيروس سياسي – مخابراتي من احدى دول الجوار , اخترق الحدود " التي كأنها بلا حدود " . وقدّ صبَّ وقذفَ هذا الفيروس جام غضبه ومركّباته العضوية " وبكرمٍ يدنو من الكرم الحاتمي " فأصاب بأصابةٍ مباشرةٍ كتاباتي الصحفية والأدبية لهذه الليلة بشللٍ نصفيّ .!


ثُمّ لم يكتفِ هذا الفيروس ولم يرتوِ بفعلته الفعلاء هذه , فعززها بتعريض كتاباتي الى صداعٍ نصفيّ .!


فلأجلِ وقف حدٍّ لأنتشار حمّى وعدوى هذا الفيروس الخارجي , فكان لابدّ من إتخاذ الأجراءات الوقائية الأولية اللائي  تبتدئ بأستراحة المحارب " تزامناً وتناغماً مع حلول منتصف الليل " , ولمنح الفرصة للكريات البيضاء والحمراء من اعادة التنظيم , وتمكينها من صدّ العدوان وثمّ الشروع  بالهجوم المضاد , وتطهير وتعقيم اجواء وفضاءات منطقة كتاباتي من أيّة الغامٍ وآثارٍ غير مرئيّة من الجنرال – فيروس


    والى ذلك , وفي سياقٍ متّصل وملتصق , فلا استبعد تأخيرَ ظهور كتاباتي على خشبة المسرح الصحفي والأدبي عن موعدها اليومي المعتاد .. لكنّ المهم عندي وعند غيري هو وقف العدوان عند حده , وصد هذا العدوان وطرده الى خارج حدودنا الوطنية . واليس الصبحُ بقريبٍ مهما تأخّر شروق الشمس .!

رائد عمر العيدروسي


التعليقات




5000