هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


هي لم تقل !!

جواد عبد الكاظم محسن

نالت القصيدة على بساطتها إعجاب أستاذتي وزملائي مما شجعني على إرسالها لأحدى المجلات المحلية في بغداد ، فاخترت مجلة (المتفرج) البغدادية ، وكانت فيها صفحة أدبية مقروءة ينشر فيها شعراء معروفون وذو أسماء محترمة .

    بعد أسبوعين أو ثلاثة ظهرت القصيدة فيها ، فضج زملائي بالفرح ، وحمل أحدهم المجلة وجال   بها في المدينة ، وهو يعرضها على كل من يعرفني ، وكادت أن تسبب لي مشكلة ، إذ أن المدرسين المخبولين أصر على معرفة الفتاة التي كتبت لها القصيدة ، ولما أخبرته بعدم وجودها ، هددني بالرسوب في درسه ، فتجاهلته معتمدا على ذكائي وشطارتي وصلابتي في مواجهته !!  

   حملت القصيدة عنوان (لا تقولي) ، وقد نشرت في الصفحة الأدبية لمجلة (المتفرج) ، في العدد 386 في 2 تشرين الثاني 1972م ، وكانت أول نشر لي في الصحافة ، وجاء في نص القصيدة :

لا تقولي ذكرياتُ الأمسِ ولَّتْ ، ليس للأمسِ معادْ

أو تظنّي - يا حياتي - أن نارَ الشوقِ في قلبي رمادْ

لا تقولي ذكرياتُ الحبِّ تُطوى يومَ تَطويه البعادْ

أنتِ أنّى سِرتُ أبصرْ .. أنتِ طيفي في الرقادْ

يا طريقَ الأمسِ حدِّث عن هوانا أنت سلوانُ الفؤادْ

عن حكايا سوف تحيا - يا طريقَ الأمسِ - حدِّث باتئادْ

كمْ نثرنا فيكَ زهراً وارتشفنا منكَ نبعاً الودادْ

يا طريقاً أنت مَن أوحى إلينا : أن في الحبِّ جهادْ

لا تقولي ذكرياتُ الأمسِ ولَّتْ ، ليس للأمس معادْ

أو تظنّي - يا حياتي - أن نارَ الشوقِ في قلبي رمادْ


جواد عبد الكاظم محسن


التعليقات




5000