.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
.
عبدالجبارنوري
د.عبد الجبار العبيدي

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مغارةُ الفرحِ .. ميلادُ العيدِ

مرام عطية

يانبعَ الجودِ، مرَّ بأوطاننا اسكب طيبكَ على جراحها ، و اسقِ نفوسنا العطشى ، امنحها السَّكينةَ ، ليلنا الطويلُ غزاهُ الصقيعُ، نهاراتنا الغنيةُ  تقوَّست، لفحها القحطُ ، لامطرَ يروي عطشها ، والفجرُ بين راحتيكَ يولدُ، والخصبُ من لدنكَ ينثالُ، نهركَ أناشيدُ ، وأوتاري غادرتها العصافيرُ ، فغدت مواويلَ نايٍ حزينٍ .

ياطفلَ العيدِ ، وجهكَ السَّماوي نورٌ وإلهامُ ، و تراتيلكَ تسابيحُ و سلامٌ ، وحقولي شاحبةٌ صفراءُ ،كشيخٍ عجوزٍ يتوكأُ على عصاه ، دروبكَ نجومٌ وإيمانٌ ،و دروبي انتظارٌ وظلامُ ، سريركَ الفقيرُ علياءٌ ومسرةٌ للعالمين ، وسريرُ العالمِ الوثيرُ أشواكٌ و ألغامٌ ، أينَ غيومكَ اللاذورديةُ ليشرقَ الأملُ في قلبي ، و تعشبَ قفارُ روحي ؟ كم أتلهَّف لإطلالتكَ السنيةَ ، و أحتاجُ رحمتكَ العليةَ ! ياشمسَ الحياةِ ، هطولُ يديكَ شفاءٌ لأسقامي ، و يواقيتُ التفاتتكَ تزرعُ السنابلَ في يبابِ أحلامي ، تطوي سنينَ الأسى بلمسةٍ ، تحرثُ ترهلَ أيامي ، تمشَّطُ سهولي ، فيخضرُ  صنوبرها و تتدلَّى كرومها ، ضمَّنا إليكَ أيها العيدُ البهيُّ لعلنا نولدُ أطفالاً في مغارةِ الفرحِ .


مرام عطية


التعليقات




5000