.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


موهبتان صغيرتان بالعمر... كبيرتان بالعطاء

تضامن عبد المحسن

نظمت لجنة النشاطات المدرسية، مؤخرا، وعلى حدائق الزوراء مهرجانا فنيا كبيرا، قدم خلاله طلبة المدارس نتاجاتهم الفنية والفكرية والادبية، ليسجلوا بذلك حضورا بهيا في مسار التقدم الذي يختطونه لأنفسهم، رغم عدم توفر الامكانات والدعم الحكومي.

وعكس الموهوبون المشاركون في المهرجان، ومن خلال ابداعاتهم، اصرارهم على العطاء، والتواصل مع الحياة في رسم الاجمل.

فكان لنا لقاء مع موهبتين فنيتين، سجلت خطاها الشذية في عالم الابداع من خلال فرشاة بريئة تحمل الوان قوس قزح تحلم بغد اكثر شذىً وامان.

 

بيكاسو الصغير..

كان لقاءنا الاول مع الطفل الموهوب موسى باسم/6 سنوات، وهو رسام فطري، بعد اهتمام ذويه بموهبته وتنميتها صار من حوله يلقبونه بيكاسو الصغير.

يقول بيكاسو (احب ان ارسم كل ما اشاهده في الطبيعة سواءً مشهد الغروب والاشجار وحتى القطع الآثارية، كما احب ان ارسم ابطال افلام الكارتون، انا ارسم كل شيء وفي كل وقت)، ويشير بيديه الى رسمة لنصب الحرية، يبدو ابهره النصب ليجعله من ضمن لوحاته.

بينما تقول والدته (اخذ موسى بالرسم وهو في سنيه الثلاث كل مايشاهده،  من جانبنا وفرنا له المستلزمات المطلوبة من الوان واوراق، بعد ذلك بدأ يطالبنا بأخذه الى المتنبي، ليقوم بالرسم وكذلك اختيار احتياجاته من الالوان بنفسه).

مشيرة الى انه بعد سنة من ذلك، وفي جولاته في المتنبي أخذت احدى المجاميع الكشفية المتواجدة في القشلة باحتضانه، بعد اطلاعهم على قدراته في الرسم اقاموا له معرضا تشجيعيا، ومن هناك أطلقوا عليه لقب بيكاسو الصغير. واستمرت مشاركاته في الورش التنموية التي تقيمها دار الكتب والوثائق من خلال الصحفية اسماء محمد مصطفى في مشروعها التطوعي "شبكة الحياة لوحة رسم" لدعم التفكير الإيجابي والطاقات والمواهب في الكتابة والفنون.

ثم تصل شهرته الى العاملين في قناة الMBC وقد اتصلوا بعائلته لإستضافته في بيروت لبرنامج (little kid star) الذي يعرض حاليا وهو الطفل الوحيد المشارك من العراق. قام البرنامج بطبع البوم من رسوماته، وكانت تلك الرحلة حافزا جديدا له ليبدع بشكل كبير.

 

حياة بلون الحب.. سما الامير

الفنانة الموهوبة سماء الامير، ابنة ال12 عاما، اقامت معرضها الخامس على حدائق الزوراء، منحته عنوان (حياة بلون الحب)، وضم 18 لوحة اشتغلتها سماء بالاكريليك على كانفاس، ولكل لوحة من لوحات المعرض فكرة ومغزى ورسالة اخلاقية ووجدانية تدعو الى بناء الحياة والوطن.

في لقاءنا مع سماء قالت (اشارك اليوم بهذا العنوان لأنقل رسالة للناس جميعا اننا اذا احببنا بعضنا وتعايشنا بسلام ولم نكذب على بعضنا، ستكون حياتنا بلون الحب) مشيرة وبثقة عالية باننا يمكننا جميعا ان نقدم للوطن ونبنيه يداً واحدة وقلبا واحداً، كما أن الفنانة الموهوبة عبرت عن دواخلها مشيرة الى أهمية الخروج من الحزن الى حياة جديدة تمثلت بألوان الفرح.

وتضيف الصحفية اسماء محمد مصطفى والدة الفنانة سماء اللامير (سماء من مواليد بغداد ـ العراق 12 آب 2003 . فتاة من ذوي الاحتياجات الخاصة، لكنها مليئة بالحيوية والتحدي، هدفها ليس أن تكون فنانة فقط، وإنما انسانة مهمة في الحياة تمنح الآخرين الامل، من خلال تحدي مرضها المزمن وتحويله الى حكاية نجاح).

كما تشير اسماء محمد الى ان ابنتها تعيد تدوير الأشياء وتصنع منها بعض النتاجات الفنية، فرفعت شعار ( سأعيد تدوير نفسي )، بمعنى أنها ستعمل على ان تكون شخصا جديدا ومهماً في الحياة.

ولأنّ سماء لم تقبل في المدرسة بسبب حالتها الصحية الحرجة فقد تولت والدتها تعليمها في البيت، وكانت عضوا مؤسسا وملهما للمشروع التطوعي الذي أسسته مع والدتها، "شبكة الحياة لوحة رسم life just like a palette لدعم التفكير الإيجابي والطاقات والمواهب في الكتابة والفنون وشحنها بالطاقة الايجابية وربط الاخلاق بالإبداع والتفكير.

سماء حازت على شهادات تقديرية عدة، منها شهادة تكريم (صانعة الامل) في العام 2018 ، من دار الكتب والوثائق الوطنية عن معارضها التي حملت فكرة تحدي الواقع المؤلم وصنع الامل، ولكونها اول طفل أقام معرضا للرسم والملصقات عن طريق مرسم مكتبة الأجيال في دار الكتب. كما ان لها خمسة معارض اخرى قبل ذلك، وتقوم بتصمم الأزياء والإكسسوارات والنتاجات اليدوية، لها موضوع بعنوان "الحب أفضل دواء للجسد والروح" ألقي كمحاضرة في ورشة من ورش شبكة الحياة لوحة رسم .نشرت سماء مجموعة من كتابات قصيرة هادفة تحت عنوان " أفكار ملونة كقوس قزح".

قدم هذان النموذجان الكثير من الابداع للناس والمجتمع.. فمن يمنحهم الدعم للتحفيز والمواصلة؟

تضامن عبد المحسن


التعليقات




5000