..... 
.
......
.....
مواضيع تحتاج وقفة
 
 
......
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
   .......
  

   
.............

.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رحيق المسافات

خيره مباركي

يا لعيونك حين تتنّفسُني رحيقَ مسافاتٍ 

وأنتَ تُموْسقُني ابتسامَةَ فَجْرٍ قُرْمزِيٍّ ..

فأَبْحَثُ عنّي ..وأتيه في أحْداق النّورِ ،

فرجًا لأسارير طريقِكَ الطويلةِ ..

حين تغْزُوني ابتسامةَ صبحٍ ..أنتصبُ علامةَ استفهامٍ في استخارتي الأخيرة ..

يا أيُّها الإنْسيُّ ، من صبْوَتيْكَ السّادِرتيْن في فجري 

تُشْرق فراديسي 

وتخطُر في نشوة الضّياء ..

فأعزفُ حنيني ببراعة القحط حين لا تدركني مزنتُك العابرة بعساكر الشوق 

ويخضّبُني بمِحْنَة الرُّكُوعِ في 

تواضُع الحلم ..

وأنتَ تعْرُج لصَمْتي الأبدي .. تُحْيِيهِ

سيمْفُونيّةً عاصفةً لربيعٍ آيلٍ لسَكْرة

الفُصُولِ فَتَضِجُّ عُطُورُ الشّرْقِ وتغارُ منْ شَذاك 

المُتضوّع بأنفاس صباحِكَ

عزْفَ نايٍ بعيدٍ ، يُفيْرُزُنِي 

بقداسة المَوانِع ..

أجفانُك المُهلِّلة من بُسْتانك الأخْضرِ

المُخَطّط بانهِمارات الصَّبّ ، تُرْديني طريحَة

الذّكريات المأهولة بسنابلك ..

وحبابُ الهَوَى يُنَرجِسُني سُعْرات وسُعْرات ..

ياااااااا أنتَ .. البعِيد خلْفَ الخرائِط 

ارتسمتَ في مرآتي 

ملحمةَ شوقٍ عنيدةٍ تنُوخُ في بيادري أشرعةَ هوَى تسيلُ فيه الدُّنَى وتسجُدُ ..

ترتّلني لحْنا كلثوميا بصلاَة غائِب : 

"أغدا ألقااااااااااك .."

"يا لشَوْقي واحْتراقِي في انتِظارِ الموْعِدِ "

خيره مباركي


التعليقات




5000