..... 
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.....
 ÙˆØ§Ø«Ù‚ الجابري
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
  
.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


(أرباض ) جديد الأديب البصري مقداد مسعود

شاكر فريد حسن

" أرباض " هو عنوان الكتاب الجديد للشاعر والناقد العراقي، ابن البصرة، مقداد مسعود، الصادر عن دار " ضفاف " للنشر - بغداد- الشارقة.

وقد جاء الكتاب في ٩٣ صفحة من الحجم المتوسط، ويندرج تحت اجناسية " وحدات شعرية ".

وجاء على الغلاف الأخير للكتاب: " يمارس مقداد مسعود شغفه باللغة ويمارس معها لعبة غواية المتلقي واستدراجه لينصت له وحين تسترخي وأنت تقرأ نصوص مقداد تجده يستفزك بمفردة لم تالفها وهنا يمنحك لذة موسيقى المفردة الممزوجة بالمعنى العميق، لذا أسماها " وحدات شعرية " وهي حقا كذلك ".

يذكر أن مقداد مسعود هو شاعر وناقد من مواليد البصرة في العراق العام ١٩٥٤، يمتهن الكتابة والحلم، بدأ ينشر تجاربه الشعرية واضاءاته النقدية في منتصف السبعينات بالصحف والمجلات العراقية والعربية كطريق الشعب والأقلام والأديب العراقي وآفاق عربية والقدس وغيرها.

وصدر له في الشعر: الزجاج وما يدور في فلكه، المغيب المضيء، زهرة الرمان .

وفي الجانر النقدي صدر له كتاب " الأذن العصية واللسان المقطوع "، وهو قراءة اتصالية في السرد والشعر.

وفي مجمل قصائده يتناول مقداد مسعود قضايا تتصل بالوضع السياسي العراقي والعربي، انطلاقًا من رؤية نقدية وموقع نضالي بالنسبة للتخلف والقهر الاجتماعي، وشعره المطبوع بطوابع رصانة رفيعة، غني بالصور الحسية والعاطفة واللغة الباذخة. وهو غريزة شعرية لا تعرف التعثر، مكنته من الحفاظ على رؤيته الشفافة المميزة الخاصة به منذ سبعينات القرن الماضي.


شاكر فريد حسن


التعليقات




5000