هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالة الحزب الشيوعي العراقي

الوفد المفاوض للحزب الديمقراطي الكردستاني لتشكيل الحكومة يزور مقر الحزب الشيوعي

زار يوم الخميس 24-5-2018 السيد فاضل ميراني سكرتير المكتب السياسي ورئيس الوفد المفاوض للحزب الديمقراطي الكردستاني لتشكيل الحكومة القادمة مقر الحزب الشيوعي العراقي ببغداد وكان في الاستقبال الرفيق مفيد الجزائري نائب السكرتير وعدد من الرفاق القياديين.

بعد الترحيب بالضيوف قدم السيد فاضل ميراني التهاني لفوز سائرون والحزب وأكد على العلاقات التاريخية النضالية بين الحزبين وكذلك تم تقديم التهنئة للفوز الذي حققه الحزب الديمقراطي الكردستاني من قبل الرفيق مفيد الجزائري.

واتفق الطرفان على اهمية الاهتمام  تشكيل حكومة اتحادية تعبر عن تطلعات المصوتين بتوفير الامن والأمان والخدمات وتطبيق البرامج التي يتم الاتفاق عليها وفق سياقات زمنية مع التأكيد على احترام مواد الدستور بخصوص الاليات والمدد الزمنية لتشكيل الرئاسات الثلاث.

وضم الوفد الزائر اضافة الى السيد فاضل ميراني السيد خسروك وران عضو قيادة الحزب واوميد صباح مستشار الرئيس مسعود البرزاني والسيد بنكن ريكاني ممثل مكتب العلاقات والسيد شوان محمد طه مسؤول الفرع الخامس في بغداد.

وشارك في اللقاء الى جانب الرفيق مفيد الجزائري الرفيقة شميران مروكل والدكتور صبحي الجميلي عضوا المكتب السياسي والدكتور علي مهدي عضو اللجنة المركزية.

 

 

سائرون" يصف الهجوم بـ "الغاشم" ويؤكد ان الانحياز للشعب خيار استراتيجي لا حياد عنه

 

الشيوعي العراقي يعتبر استهداف مقره "سياسيا": لن يثنينا عن طريق الاصلاح ورفض المحاصصة

 

 

وصف الحزب الشيوعي العراقي، الاعتداء على مقره، مساء الجمعة، بـ"الجبان" و"العمل الاجرامي الشنيع"، وفيما عزاه الى الدور الذي يقوم به الحزب على صعيد تشكيل الحكومة الاتحادية الجديدة، وفق برنامج سياسي وخدمي إصلاحي، بعيدا عن المحاصصة الطائفية والاثنية، اكد انه لن ينال من عزيمة الشيوعيين والديمقراطيين، الذين سيواصلون السير إلى الأمام مهما كانت التضحيات. وفي حين استنكر تحالف "سائرون" الاعتداء الذي ارجعه الى "السلوكيات المنحرفة بشدة "، شدد على انه ماض على منهج الاصلاح الشامل وان الاعتداءات لن تعرقل "خطاه الثابتة" نحو التصدي للفساد والنهوض ببرامج الاصلاح كخيار استراتيجي لا حياد عنه.

 

عدوان آثم

 

وقال المكتب السياسي للحزب الشيوعي العراقي، في بيان، تلقت "طريق الشعب" نسخة منه، "تعرض مقر حزبنا الشيوعي العراقي في ساحة الاندلس وسط بغداد، مساء الجمعة (25/5/2018) إلى عدوان آثم بعبوتين محلية الصنع ألقيت في حديقة المقر، من دون أن توقع خسائر بشرية."

 

هجوم جبان

 

واضاف "لا يخامرنا الشك في أن هذا الهجوم الجبان، إنما جاء رداً على الدور الذي يقوم به الحزب على صعيد تشكيل الحكومة الاتحادية الجديدة، وفق برنامج سياسي وخدمي إصلاحي، بعيد عن المحاصصة الطائفية والاثنية، بعدما حقق تحالف "سائرون" فوزا كبيراً في الانتخابات بحصوله على المرتبة الاولى بين القوائم المتنافسة، ما شكل صدمة للفاسدين والفاشلين المتشبثين بالسلطة إلى حد ارتكاب الجرائم البشعة، للنيل من عزيمة المطالبين بالإصلاح والتغيير".

 

عزيمة صلبة

 

واكد الحزب الشيوعي العراقي ان " لن ينال هذا العمل الاجرامي الشنيع ، ولا غيره من الاساليب الغادرة، من عزيمة الشيوعيين والديمقراطيين، الذين سيواصلون السير إلى الأمام مهما كانت التضحيات، لما هي في مصلحة الشعب، نحو بناء دولة المواطنة، الدولة المدنية الديمقراطية وتحقيق العدالة الاجتماعية"، خاتما بيانه بالقول "الخزي والعار لمنفذي هذا العمل الغادر ومن يقف وراءهم من المفلسين سياسيا واخلاقياً".

 

سلوك منحرف

 

من جهته، قال رئيس تحالف "سائرون"، الدكتور حسن العاقولي، في بيان، تلقت "طريق الشعب" نسخة منه، "تلقى تحالف سائرون بانزعاج شديد نبأ الاعتداء الغاشم على مقر الحزب الشيوعي العراقي احد الفصائل الاساسية في سائرون"، مضيفا "وفي الوقت الذي يدين فيه سائرون هذا الاعتداء الاجرامي الجبان على مقر الحزب الشيوعي يؤكد مجدداً ان مثل هذه السلوكيات المنحرفة لا يمكنها بأي حال من الاحوال ان تحرف التحالف عن منهج الاصلاح الشامل او تعرقل خطاه الثابتة والصلبة باتجاه التصدي للفساد والانحراف بأشكاله كافة".

 

الانحياز الشعب

 

واردف العاقولي، ان "تحالف سائرون اختار طريق الانحياز للشعب والعمل الجاد على طريق الاصلاح ورفع مظاهر الظلم الفادح الذي الحقته السنوات العجاف بشعبنا المظلوم ونحن اليوم اكثر تصميماً على السير في هذا الطريق مستمدين من ثقة شعبنا الغالية عنصر مؤازرة وعزيمة مضافة نشد بها ازرنا في مهمة التصدي وفي مسؤولية النهوض ببرامج الاصلاح كخيار استراتيجي لا حياد عنه مهما بلغت التضحيات".

 

خط المضحين البناة

 

وتابع "ونؤكد في هذه المناسبة ان خط سائرون هو خط المضحين البناة واننا لا يمكن ان نحيد عن طريق التصدي انصياعاً لحادثة جبانة ينفذها نفر ضال من خفافيش الليل، سائرون بثقة الشعب اقوى من ان تهزها جريمة جبانة وعلى الدولة بأجهزتها الامنية توفير الحماية اللازمة للمقرات الحزبية ولسائر ابناء شعبنا، كما ان الاجهزة المختصة مطالبة بالكشف عن الجناة وتقديمهم للعدالة ونعاهد شعبنا الكريم على البقاء جنوداً امناء حتى تحقيق اهداف الاصلاح وبما يضمن العدل والانصاف والرفاه لشعبنا".

 

السفير الفلسطيني يتضامن مع الشيوعي العراقي

استقبل الرفيق عزت ابو التمن عضو المكتب السياسي للحزب الشيوعي العراقي في مقر اللجنة المركزية للحزب في الاندلس صباح أمس، الدكتور احمد عقل سفير دولة فلسطين في بغداد حيث عبر سعادته عن تضامنه مع الحزب الشيوعي وشجبه الاعتداء الغاشم على مقر الحزب.

رحب الرفيق ابو التمن بالضيف مقدماً الشكر للسيد السفير.

في اللقاء جرى التطرق الى اهم الاحداث على الساحتين العراقية والفلسطينية وخاصة الانتخابات البرلمانية العراقية ونتائجها وآفاق تشكيل الحكومة المقبلة، وكذلك تطورات القضية الفلسطينية بعد نقل السفارة الامريكية الى القدس وتداعياتها والنضال الذي يخوضه الشعب الفلسطيني في مواجهة ذلك، والتضحيات الجسام التي يقدمها في مواجهة عدوان اسرائيل وغطرستها.

وعبر الرفيق ابو التمن عن تضامن الحزب الحار والثابت مع الشعب الفلسطيني ونضاله المشروع.

حضر اللقاء الى جانب الرفيق عزت ابو التمن الرفاق: فاروق فياض وجهاد جليل ووسام الخزعلي اعضاء اللجنة المركزية للحزب، وراهي مهاجر وعلي صبري عضوا لجنة العلاقات الوطنية المركزية 

 

رائد فهمي: أستهداف للمشروع الوطني العابر للطائفية


كتب الرفيق رائد فهمي سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي بشأن الاعتداء الغادر على مقر الحزب ببغداد، على صفحته في" فيسبوك" ما نصه:

استهداف مقر الحزب الشيوعي، وهو حزب مجاز قانونيا، حزب وطني عريق مشهود له بدفاعه عن حقوق الشعب والوطن في الحرية والديمقراطية والتقدم والازدهار والجماهير الكادحة، هو استهداف للديمقراطية وللحريات، وللمشروع الوطني العابر للطائفية والنابذ للمحاصصة، لمشروع دولة المواطنة والعدالة الاجتماعية.

لعل العناصر الحاقدة التي اثار نجاح تحالف سائرون الانتخابي ضغينتهم، وباتت تقض مضاجعهم هبوب رياح التغيير المنعشة، لا تدرك تماما بأنهم بمثل هذه الاعتداءات والأعمال الاجرامية سوف لن يزيدوا الشيوعيين والمدنيين الديمقراطيين وأطراف تحالف سائرون الا اصرارا.

للمضي قدما بعزيمة ثابتة من اجل بناء دولة المواطنة والعدالة الاجتماعية، النابذة للطائفية والمحاصصة والمتصدية بحزم للفساد والساعية الى تأمين الخدمات وتوفير العيش الكريم لجميع المواطنين . 

 

القضاء دعاها الى قبول شكاوى المعترضين على نتائج الانتخابات

المفوضية: لا خروق إلا في الخارج والتصويت المشروط ومطابقة النتائج اكتملت باستثناء كركوك

اصدرت مفوضية الانتخابات، امس الاحد، بيانا بشأن التوجيهات الحكومية وتحرك نواب حول نتائج الانتخابات، وفيما دعت جميع الذين لديهم اعتراضات على نتائج الانتخابات اتباع السياقات القانونية والدستورية من خلال تقديم الطعون للهيئة القضائية للانتخابات، بينت أن الخروق حصلت فقط بنتائج الخارج والتصويت المشروط.

في حين ابلغ مجلس القضاء الأعلى، المفوضية العليا المستقلة للانتخابات قبول الشكاوى المقدمة من المعترضين على نتائج الانتخابات ليتسنى للمتضررين الطعن لدى الهيئة القضائية.

 

استعداد لتقديم الوثائق

وقال مجلس المفوضين في المفوضية في بيان، اطلعت عليه "طريق الشعب"، انه "نظرا لصدور توجيهات حكومية من خلال الجلسة الاستثنائية ل‍مجلس الوزراء وتحرك بعض أعضاء مجلس النواب بخصوص نتائج انتخابات مجلس النواب والتي اجريت مؤخرا، تحرص المفوضية على إظهار الحقائق الى الجهات الرسمية واطراف المجتمع المحلي والدولي والرأي العام"، مبينا ان "تجهيزات المعدات والبرامجيات والاجهزة الالكترونية التي تم استخدامها قد نص عليها قانون انتخابات مجلس النواب رقم (45) لسنة 2013 المعدل، وتحتم على المفوضية استكمال العمل بها وإجراء الانتخابات بها وهي نجحت بشكل كامل، وإذا ما اريد عرض اي ملفات للتحقيق نؤكد ان المفوضية على استعداد الى تقديم كل الأوليات والوثائق المتعلقة بهذه العقود، علماً ان جميع هذه العقود دققت من قبل ديوان الرقابة المالية ولا توجد اي ملاحظات عليها".

 

"باستثناء محافظة كركوك"

واضاف انه "تم التأكد من نقل البيانات بشكل امن ومشفر مع تقديم تقارير فنية اظهرت ان الوسط الناقل والسيرفرات مؤمنة بشكل كامل وغير ممكن اختراقها"، مشيرة الى ان "المفوضية لم تكتف بهذه الاجراءات وانما عملت على تجهيز خوادم بيانات (سيرفرات) جديدة لا ترتبط باي شبكة داخلية او خارجية ويتم نقل بيانات الاقتراع من خلال عصا الذاكرة الخارجية (يو اس بي فلاش) المرتبطة بجهاز تسريع اعلان النتائج بعد انتهاء عملية الاقتراع ، والتي تحتوي على جميع بيانات الاقتراع وصور أوراق الاقتراع والتقارير الاخرى والتي كانت مشفرة أيضا، حيث تم نقل وتحميل هذه البيانات على السيرفرات المنفصلة وبعد ذلك تمت عملية المطابقة ما بين البيانات الواردة عبر الوسط الناقل بعيد انتهاء الاقتراع مع البيانات الواردة عن طريق عصا الذاكرة وكانت المطابقة 100في المائة ولَم يظهر لدينا اي اختلاف بين النتائج مطلقاً، وان العملية اجريت في جميع المحافظات باستثناء محافظة كركوك والتي تعذر استلام عصا الذاكرة بسبب سيطرة جماهير بعض الأحزاب على مخازن ومراكز الاقتراع التابعة للمفوضية".

 

انتخابات الخارج والتصويت المشروط

واكد المجلس ان في  "انتخابات الخارج ومحطات التصويت المشروط لمخيمات النازحين و عددها لا يمثل سوى 2في المائة من عدد محطات الاقتراع ، وقد ظهر لدينا بعض الخروق مما اضطرنا الى إلغاء إعداد كبيرة من هذه المحطات بعد التحقق من قبل اللجان الفنية المشكلة في المكتب الوطني، او بسبب الشكاوى الحمراء الواردة عليها لمنع محاولات التلاعب بالنتائج ، مع العرض ان بيانات مخيمات النزوح وردتنا من وزارة الهجرة وموثق لدينا بشكل رسمي وكذلك من المحافظات وان هذه المخيمات اما تابعة لوزارة الهجرة او لمنظمات دولية ، وكذلك بخصوص إعداد العراقيين في الخارج والتي وردت من وزارتي الخارجية والهجرة والمهجرين وبناءً على تلك الاحصائيات فقد تم افتتاح مراكز ومحطات الاقتراع وفقا لما نص عليه قانون انتخاب مجلس النواب".

 

"سيرفرات المفوضية"

ولفت المجلس الى ان "جميع الخطوات أعلاه تمت بعلم مجلس الوزراء والامم المتحدة وشركاء العملية الانتخابية ولَم يكن هنالك اي شيء تخفيه المفوضية"، موضحا انه "نظرًا لتصريح احد مبرمجي فريق (الأمن السبرالي) التابع الى مستشارية الأمن الوطني بإمكانية اختراق سيرفرات المفوضية والتلاعب بنتائج الاقتراع ، نؤكد الى شركاء العملية الانتخابية واطراف المجتمع العراقي والدولي والحكومة العراقية ان هذا التصريح عارٍ عن الصحة وغير دقيق، حيث ان سيرفرات المفوضية تم فصلها عن الشبكات الخارجية قبل اعلان النتائج وليس هناك قدرة لأي جهة للوصول اليها، مع العرض ان الخطة الأمنية التي أعدتها اللجنة الأمنية العليا للانتخابات قبل موعد الانتخابات تضمنت طلباً من الأجهزة الأمنية والاستخباراتية متابعة حماية نقل البيانات وعدم اعتراضها من الهكرز، ولَم يتقدم الفريق الأمني السبرالي بأي عرض او اي مقترح لحماية الوسط الناقل، وكانت وزارة الدفاع/ مديرية الاستخبارات قد أرسلت وفدا رفيع المستوى للاطلاع على عمل المفوضية بهذا الخصوص".

لجان مشتركة

وبين المجلس ان "المفوضية على استعداد لتشكيل لجان مشتركة فنية للبحث والبت في موضوع الوسط الناقل وإمكانية التلاعب بالنتائج مع اي جهة داخلية او خارجية، وفِي الختام تحتفظ المفوضية العليا المستقلة للانتخابات بحقها القانوني في مقاضاة اي جهة او أشخاص يتهمون المفوضية بعدم الاستقلالية ويعرضون حياديتها و مهنيتها للشكوك او اتهامها بالتزوير لكون المفوضية هي جهة مساهمة في ارساء الديمقراطية وأمن البلد القومي".

ودعا "الجميع الذين لديهم اعتراضات على نتائج الانتخابات اتباع السياقات القانونية والدستورية من خلال تقديم الطعون الى الهيئة القضائية للانتخابات والتي ستستمر لغاية نهاية الدوام الرسمي ليوم الخميس الموافق الـ31 من ايار الحالي".

 

قبول شكاوى المعترضين

في غضون ذلك، قال المتحدث الرسمي باسم مجلس القضاء الأعلى، عبد الستار بيرقدار، في بيان، اطلعت عليه "طريق الشعب"، إن "مجلس القضاء الأعلى خاطب المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في كتاب رسمي أصدره (امس)، نص على ضرورة قبول الشكاوى المقدمة من المعترضين على نتائج الانتخابات بموجب أحكام المادة (8) من قانون رقم (11) لسنة 2007 من أجل البت بها ونشر القرارات الصادرة بخصوصها". واضاف ان "ذلك جاء لكي يتسنى للمتضرر الطعن بها لدى الهيئة القضائية للانتخابات المشكلة في محكمة التمييز الاتحادية". وأعلنت مفوضية الانتخابات، في 24 ايار 2018، ان موعد انتهاء مدة تسلم الطعون بالانتخابات التشريعية سيكون بنهاية الدوام الرسمي ليوم الخميس المقبل.

*************

عمليات نينوى تسمح للأهالي بنقل الاثاث دون مراجعات "مرهقة"

اعلنت قيادة عمليات نينوى، امس الاحد، اجراءات جديدة للتخفيف عن كاهل المواطن الموصلي، مشيرة الى استقرار الوضع الامني في المدينة.

وقال قائد العمليات اللواء نجم الجبوري لوكالة "الغد برس"، انه "تم الغاء كتب تسهيل نقل الاثاث بالموصل والسماح للأهالي بنقلها بشكل طبيعي".

واضاف ان "القيادة اصدرت اوامر بمنع حمل العسكر مرتدي الزي المدني للسلاح بشكل ظاهري"، مبينا ان "الامر يأتي للتخفيف عن كاهل المواطن الموصلي خصوصا خلال شهر رمضان". واشار الى ان "الوضع في الموصل مستقر ولم تشهد الايام الاولى من رمضان اي مشكلات امنية".

*********

نتائج عمليات تعقب داعش في مناطق بين ديالى وصلاح الدين

أعلن قائد شرطة محافظة ديالى اللواء فيصل كاظم العبادي، أمس، عن نتائج عمليات تعقب داعش في ثلاث مناطق على الحدود مع صلاح الدين، فيما اشار الى ضبط منصتين لصواريخ الكاتيوشا.  وقال العبادي في بيان تلقت "طريق الشعب" نسخة منه، إن "قواتنا الامنية من مديرية شؤون الافواج وفوج طوارئ ديالى الاول وسرية سوات الاولى ومكافحة المتفجرات ماتزال مستمرة في تنفيذ واجبها الامني في مناطق قرية حمد العلي وجامع رامي وعيثة الوليد على الحدود مع صلاح الدين".

واضاف العبادي، ان "نتائج تعقب داعش هي تدمير ست مضافات لعناصر عصابات داعش الارهابية كانت احداها تحتوي على خمسة عبوات ناسفة ومواد متفجرة وتم تفكيك ستة عبوات ناسفة اخرى وضبط مولد كهرباء ومنصتين لاطلاق صواريخ الكاتيوشا".

وتشن عمليات ديالى عملية عسكرية واسعة لتعقب داعش مع صلاح الدين من محاور عدة كان لشرطة ديالى دور اساسي فيها.

**********

الصدر يدين الاعتداء "الجبان"

على مقر الشيوعي العراقي

تلقت قيادة الحزب الشيوعي العراقي اتصالاً هاتفياً من سماحة السيد مقتدى الصدر، عبر فيه عن تضامنه ودعمه، واستنكاره وادانته الاعتداء الجبان الذي تعرض اليه مقر الحزب في الاندلس ببغداد.  وشدد السيد الصدر على المضي قدماً في المشروع الاصلاحي بما يضمن حياة افضل لجميع العراقيين.

***********

العبادي : تكريم مفرزة الاستخبارات التي تصدت لانتحاري الشعلة

بغداد – طريق الشعب

اعلن مركز الاعلام الامني، امس الاحد، ان القائد العام للقوات المسلحة، حيدر العبادي، امر بتكريم مفرزة الاستخبارات التي تصدت لانتحاري الشعلة برتبة اعلى.

وذكر بيان للإعلام الامني، اطلعت عليه "طريق الشعب"، ان "القائد العام للقوات المسلحة، حيدر العبادي، امر بتكريم مفرزة الاستخبارات المكونة من (ملازم أول رامي ظاهر فليح و المفوض هشام عيدان حسن ون ع حسين جاسم حميد) التي تصدت لإرهابي انتحاري يرتدي حزاما ناسفا وانقذت حياة الكثير من المواطنين في متنزه الشعلة شمالي العاصمة بغداد برتبة اعلى".

يشار الى ان انتحاريا يرتدي حزاما ناسفا فجر نفسه، الخميس الماضي، في متنزه منطقة الشعلة شمالي العاصمة بغداد.

********

ماراثو ن" الكتلة الأكبر" يتواصل

رائد فهمي: "سائرون" لن يكون جزءا من حكومة

تقوم على المحاصصة

شدد سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي، والقيادي في تحالف "سائرون"، الرفيق رائد فهمي، ان تحالف "سائرون" لن يكون جزاء في حكومة تقوم على اساس المحاصصة، بل سيختار المعارضة لتحقيق برنامجه الاصلاحي، مؤكدا ان "سائرون" اصبح رقماً سياسياً صعبا لا يمكن تجاهله في المرحلة المقبلة.

المعارضة بدلا عن المحاصصة

وقال الرفيق فهمي لوكالة "بغداد اليوم"، ان تحالف "سائرون" لن يشترك في اي حكومة تقوم على اساس المحاصصة، نظير ما حل في الحكومات السابقة، مبينا ان تحالف "سائرون" سيختار دور المعارضة في البرلمان اذا ما حصل ذلك.

وبين ان معارضة تحالف "سائرون" ستكون بناءه، وغايته تحقيق الاهداف التي وضعها في برنامجه الحكومي، مستدركا "لكن هناك املا كبيرا بأن يتم تشكيل حكومة تختلف عن الحكومات السابقة، ويكون تحالف سائرون جزءاً رئيساً منها، ما دامت بعيدة عن المحاصصة.

 

رقم سياسي صعب

ونبه القيادي في تحالف "سائرون"، الى ان هناك جهات تريد ابعاد تحالف "سائرون" عن الحكومة المقبلة، لغرض تشكيل حكومة محاصصة، لكن استبعد ذلك، لأن التحالف اصبح رقماً سياسياً صعباً، الآن وخلال المرحلة المقبلة ايضاً.

 

تهنئة بفوز "سائرون"

وفي سياق متصل، قال المكتب الخاص، لزعيم التيار الصدري، السيد مقتدى الصدر، في بيان، اطلعت عليه "طريق الشعب"، ان “السيد مقتدى الصدر تلقى اتصالاً هاتفياً من سمو الامير علي بن الحسين بن طلال، مقدماً التهنئة بمناسبة شهر رمضان المبارك وكذلك بمناسبة فوز تحالف سائرون في الانتخابات البرلمانية لعام ٢٠١٨، وحصولها على المرتبة الاولى"، معرباً عن "وقوفه مع العراق في مواجهة التحديات ودعم استقراره”.

واضاف، ان “الصدر قدم شكره لسمو الامير على التهنئة، مؤكداً حرصه الشديد على توطيد العلاقات الاخوية بين العراق ودول الجوار ولاسيما المملكة الاردنية الهاشمية بما يخدم مصالح الشعبين الشقيقين”.

 

من العموميات الى الجزئيات

في الاثناء، ذكرت صحيفة "العربي الجديد"، ان الحوارات بين ائتلاف "النصر" وتحالف "سائرون" وصلت الى مراحل متقدمة، مبينة ان الحديث انتقل من العموميات الى الجزئيات.

ونقلت الصحيفة عن عضو في ائتلاف "النصر"، لم تذكر اسمه، قوله، ان "الحوارات بين ائتلاف النصر، وتحالف سائرون، وصلت إلى مراحل متقدمة".

واضاف ان "هناك تقدما كبيرا في المفاوضات الجارية مع سائرون من أجل تشكيل الكتلة الكبرى في البرلمان، تمهيداً لترشيح رئيس الوزراء الجديد"، لافتا الى ان "الحديث انتقل من العموميات إلى الجزئيات المتعلقة بتركيبة الحكومة المقبلة".

وتابع أن "تحالف سائرون ركز على أمور عدة كالقضاء على الفساد، وإنهاء عهد المحاصصة، وتشكيل حكومة أبوية تضم الجميع".

واكد ان "اتصالات تحالف النصر لم تقتصر على سائرون"، مشيرًا إلى "وجود تحركات جدية باتجاه تحالف الحكمة برئاسة عمار الحكيم، والوطنية برئاسة إياد علاوي، والقرار برئاسة أسامة النجيفي".

وبين ان "المفاوضات مع الأحزاب الكردية سارت بشكل طبيعي من دون تقاطعات، إلا أنها لم تصل إلى شكلها النهائي".

********* 

بدء تسجيل الكيانات السياسية لانتخابات برلمان إقليم كردستان

 

أعلنت مفوضية الانتخابات في إقليم كردستان، امس الأحد، بدء تسجيل الكيانات السياسية المشاركة في انتخابات برلمان الإقليم المقرر إجراؤها في الـ30 من شهر أيلول المقبل.

وقال مدير عام العلاقات والإعلام للمفوضية شورش حسن في مؤتمر صحفي، "بدأنا بتسجيل الكيانات السياسية"، موضحا "بخصوص مرحله تحديث سجل الناخبين (ستبدأ) في الأول من شهر تموز ولغاية نهاية الشهر".

وأضاف حسن، "نحن جاهزون للانتخابات المقبلة"، مشيراً إلى أن "عملية العد والفرز للانتخابات ستكون يدوية وليست الكترونية ما سيسهل العملية الانتخابية وعمليه إجرائها في موعدها".

يذكر أن رئيس حكومة إقليم كردستان نيجيرفان البارزاني حدد يوم 30 أيلول المقبل موعدا لإجراء إنتخابات برلمان إقليم كردستان.

 

***********

المحكمة الاتحادية ترد دعوى إلزامها بعدم المصادقة على نتائج الانتخابات

البرلمان لا يمتلك صلاحية الغاء او تعديل نتائج الانتخابات

وتحذير من "عواقب كارثية"

طالب التيار الصدري، بالنظر بـ"جدية" وعدالة في طلبات الكتل السياسية المعترضة على نتائج الانتخابات، وفيما اكد أنه ليس من صلاحيات مجلس النواب إلغاء أو تعديل نتائج الانتخابات، حذر الحزب الديمقراطي الكردستاني من "عواقب كارثية" قد تقود العراق الى "الهاوية" اذا حاول النواب الخاسرون ابطال نتائج الانتخابات البرلمانية.

الغاء او تعديل

قال جعفر الموسوي، المتحدث باسم زعيم التيار الصدري، السيد مقتدى الصدر، في بيان، اطلعت عليه "طريق الشعب"، إنه "ليس من صلاحيات مجلس النواب إلغاء أو تعديل نتائج الانتخابات ولو كان من خلال تشريع قانون"، مستدركاً "لأننا سنكون هنا أمام مهام بعيدة عن مفهوم التشريعات وقريبة من التأسيس إلى الفوضى".

وأوضح الموسوي، أن "قانون مفوضية الانتخابات رسم طرف الطعن والشكاوى والآلية التي يجب اتباعها عند ظهور النتائج"، مبيناً أنه "تضمن تخصيص هيئة قضائية من محكمة تمييز العراق للنظر بالطعون وفقاً للقانون".

وأضاف الموسوي، أن "هذه الهيئة القضائية ينحصر دورها في النظر الى ما هو معروض عليها ولا تتعدى ذلك"، مشيراً إلى أن "ما يقوم به مجلس النواب أو ما يريد الشروع به هو زحف على صلاحية السلطات الأخرى".

 

مساءلة فقط

وتابع الموسوي، "إذا كان هناك تقصير في عمل المفوضية فلمجلس النواب مساءلتها وفقاً للقانون ومحاسبتها متى ما توفرت الأدلة والقناعة لأعضاء مجلس النواب"، لافتاً إلى أنه "لا يجوز للمحكمة الاتحادية العليا الخوض بصحة أو عدم صحة نتائج الانتخابات".

وبين الموسوي، أن "دور المحكمة الاتحادية يقتصر بموجب المادة 93 / س سابعاً من الدستور بالمصادقة على نتائج الانتخابات"، منوهاً إلى "أنها متى ما امتنعت عن ذلك فإنه يعد خرقاً للدستور".

واكد الموسوي، "نحن مع أتباع الطرق القانونية السلمية للنظر في الشكاوى والخروقات التي رافقت العملية الانتخابية"، مطالباً المفوضية العليا المستقلة للانتخابات والهيئة القضائية المختصة بالنظر بجدية وعدالة بتلك الطلبات وسرعة حسمها وفق القوانين المرعية".

 

عواقب خطيرة

من جهته، قال القيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني هوشيار زيباري، في تصريح صحفي، "تجري حاليا محاولات خطيرة لالغاء وابطال نتائج انتخابات 2018 من قبل بعض السياسيين والبرلمانيين الخاسرين في الانتخابات مما قد يسبب عواقب كارثية لأمن واستقرار العراق".

وشدد على ضرورة وقف هذه المحاولات ومنعهم من دفع العراق نحو الهاوية والفوضى العارمة.

واكد زيباري الذي سبق له ان شغل حقيبتين وزاريتين في العراق ان المفوضية العليا المستقلة للانتخابات العراقية والبعثة الاممية في العراق (يونامي) الداعمة فنيا للعملية الانتخابية والقضاء مطالبة بزرع واعادة الثقة بعملية انتخابات العراق 2018 ومعالجة الشكاوى والطعون وفق السياقات القانونية وليس عبر تجاهلها وانكارها لان العراق في مفترق طرق فاما الاستقرار او الفوضى.

وتأتي هذه التحذيرات في وقت يحاول فيه نواب خاسرون واخرون لعقد جلسة برلمانية في لبحث نزاهة الانتخابات، إلا ان هذه الجلسة تعثرت ثلاث مرات.

ويقول كثير من المرشحين الخاسرين ان الانتخابات شابها تزوير وتلاعب وخروق خلال التصويت الذي اعتمد للمرة الاولى نظاما الكترونيا للاقتراع.

 

المصادقة على الانتخابات

في غضون ذلك، قال المتحدث باسم المحكمة الاتحادية العليا إياس الساموك، في بيان، اطلعت عليه "طريق الشعب"، إن "المحكمة الاتحادية العليا عقدت جلستها اليوم ونظرت دعوى انصبت على الخروق الانتخابية التي رافقت عملية انتخابات عضوية مجلس النواب التي جرت يوم 12/ 5/ 2018، حيث طلب المدعي إلزام المدعي عليه رئيس المحكمة الاتحادية العليا/ إضافة لوظيفته، بعدم التصديق على نتائج تلك الانتخابات وفق نص المادة (93/ سابعاً) من الدستور".

وأضاف، أن "المحكمة أكدت أن القضاء لا يخاصم ولا يعد خصماً في وقائع ينسب صدورها إلى الغير أشخاصاً أو جهات، حيث أن الموضوع يخص المفوضية العليا المستقلة للانتخابات وهي صاحبة الشأن في قبول الشكاوى والاعتراضات على الخروق المدعى بها، والتي تحدث خلال العملية الانتخابية، وأن قرارتها تخضع للطعن أمام جهة قضائية، وهي الهيئة القضائية في محكمة التمييز الاتحادية".

وتابع، أن "المحكمة أوضحت أن المادة 4 من قانون المرافعات المدنية رقم 83 لسنة 1969 اشترطت أن يكون المدعي عليه في الدعوى خصماً يترتب على إقراره بالوقائع موضوع المنازعة صدور حكم في تلك الوقائع لصالح المدعين، وحيث أن المدعي عليه لا يملك حق الاقرار في حصول الوقائع الواردة في الدعوى من عدمه لأنها لم تصدر هذه الوقائع عنه في حال ثبوتها، انما ينسب صدورها إلى من نسبت اليه".

وأشار المتحدث باسم المحكمة الاتحادية العليا، إلى أن "المحكمة وبناء عليه قررت رد الدعوى كون الخصومة غير موجهة إلى المدعي عليه/ اضافة لوظيفته، استناداً إلى احكام المادتين (4 و80/ 1) من قانون المرافعات المدنية المذكور انفاً".

 

************

السجن مدى الحياة للعقل المدبر

لمقتل عز الدين سليم

أعلنت المحكمة الجنائية المركزية، الاحد، عن اصدار حكم بالسجن مدى الحياة في حق "إرهابي" ادين بتفجير سيارة مفخخة على موكب عضو مجلس الحكم الراحل عز الدين سليم في العام 2004.

وقال المتحدث الرسمي ل‍مجلس القضاء الأعلى القاضي عبد الستار بيرقدار، في بيان، اطلعت عليه "طريق الشعب"، إن "الهيئة الأولى في المحكمة الجنائية المركزية في الرصافة نظرت قضية احد الإرهابيين المنتمي إلى ما يسمى تنظيم التوحيد والجهاد منذ عام 2003".

وأضاف بيرقدار أن "المتهم كان قد اعترف بتنفيذه عمليات إرهابية عدة وكان مسؤول المفرزة التي قامت بتنفيذ عملية تفجير سيارة وانتحاري في منطقة الحارثية في بغداد على موكب عضو مجلس الحكم الراحل عز الدين سليم في عام 2004".

وتابع إن "المتهم اعترف أيضا بقيامه بعدد من العمليات الإرهابية"، لافتا إلى أنه "قام بتوجيه مفرزته لمتابعة وسائل الإعلام المرئية ومراقبة مداخل ومخارج المنطقة الخضراء لمعرفة أوقات انعقاد جلسات مجلس الحكم العراقي ووقت خروج ودخول المجنى عليه".

وأضاف بيرقدار أن "المتهم استحصل موافقة ما يسمى بأمير بغداد المدعو (أبو محمد اللبناني) ووجه بتجهيز سيارة مفخخة مع انتحاري عربي الجنسية لتنفيذ العملية وبالفعل قام بالتوجه إلى ساحة اللقاء في منطقة المنصور واستلم العجلة المفخخة والإرهابي العربي ليتوجه بعدها الى احد مضافات التنظيم الإرهابي في منطقة اليرموك وفي صباح اليوم التالي قام بتفجير العجلة في المكان المحدد من قبله".

وتابع بيرقدار أن "المحكمة أصدرت قرارها وفقا لأحكام المادة 194 /1 من قانون العقوبات كون الحادث وقع قبل صدور قانون مكافحة الإرهاب رقم (13) لسنة 2005 وان الحكم خاضع للطعن والتمييز الوجوبي".

 

************

مجلس الوزراء يصدر قراراً بمعالجة تكدس البضائع في ميناء ام قصر

أصدر مجلس الوزراء، امس الأحد، قرارا بشأن تكدّس الحاويات في ميناء ام قصر الشمالي وتم اتخاذ عدد من الاجراءات بخصوصها.

وقالت الامانة العامة للمجلس في بيان، اطلعت عليه "طريق الشعب"، إن "الاجراءات نصت بموجب القرار على تقديم تأمينات مقدارها (٥٠٠) ألف دينار عن عدم تصديق شهادة المنشأ والقوائم التجارية(الفاتورة) ويتم اطلاقها بعد تقديم الشهادات والقوائم المذكورة".

واضافت انه "جاء في الاجراءات ايضا سحب عينات من البضاعة التي لم يقدم مالكوها او مخولوهم شهادة المطابقة، ويتم فحصها في مختبرات الوزارات المختصة، وان تقوم الشركة العامة للمعارض والخدمات التجارية بالإسراع في اصدار اجازات الاستيراد الخاصة للبضائع التي لم يقدم مالكوها اجازات استيراد".

وتابعت ان "الإجراءات قضت بقيام الجهات كافة المتواجدة في ميناء ام قصر الالتزام بالواجبات والمهام المحددة لها قانوناً، وعدم التدخل بالمهمات المناطة بالإدارة الكمركية، فضلا عن تقديم الدعم والاسناد لتمكين المراكز الكمركية من اداء عملها".

وأشارت الى ان "الاجراءات تضمنت اختصار عملية الترسيم والكشف والتخمين للإسراع بإخراج البضائع بحسب الاتي: الترسيم يكون مبلغاً مقطوعاً (حاوية 20 قدم) الرسم الكمركي مليونا دينار فقط، فيما تم تحديد الرسم الكمركي للحاوية (٤٠ قدما) بثلاثة ملايين دينار فقط".واوضحت ان "الشحن المجزء لأقل من حاوية يتم ترسيمه بالطرق الاعتيادية".

 

**********

 

إيضاح من المرشحة الفائزة بعضوية مجلس النواب هيفاء الامين

اصدرت العضو البارز في الحزب الشيوعي العراقي والفائزة في الانتخابات الاخيرة عن تحالف "سائرون" في محافظة ذي قار، هيفاء الامين، توضيحا عن تصريحات ادلت بها عن دول اقليمية ومجاورة للعراق ومدى تدخلها في الشأن الداخلي.

وكانت المرشحة عن قائمة "سائرون"، هيفاء الأمين، قد حصلت على أكثر من 12 ألف صوت، فحلت في المركز الثالث في محافظة ذي قار التي فاز عنها 19 نائباً.

وقالت الامين في بيان، تلقت "طريق الشعب" نسخة منه، "اثار ما قلته اخيرا في لقاء مع قناة "الحرة عراق" ردود فعل عدة. وبغض النظر عن اُسلوب بعضها غير الحضاري، فقد اتاحت لي فرصة للمراجعة والتدقيق، من منطلق القبول بالرأي والرأي الآخر".

واضافت "بهذا الصدد أشير الى أني انتخبت ضمن قائمة تحالف "سائرون"، الذي له برنامجه الواضح في القضايا الاساسية ومنها ما يتعلق بعلاقات العراق الخارجية. كما اني من كوادر الحزب الشيوعي العراقي، وبرنامجه هو برنامجي. وقد يكون حصل في اللقاء المذكور لَبْس أو سوء فهم لما قصدته وأردت تأشيره، وهو ما اود ان أوضحه باختصار في الآتي:

"نحن ندعو الى إقامة علاقات طبيعية سلمية متوازنة مع الدول الإقليمية، وعلى أساس المصالح المشتركة واحترام إرادة شعوب المنطقة وعدم التدخل في الشأن الداخلي الخاص. وسنسعى الى تعزيز هذه العلاقات في المستقبل، مع التشديد على احترام سيادة واستقلال بلدنا، وقراره الوطني المستقل في كل ما يتعلق بشؤونه الداخلية، ومنها الانتخابات ومسألة تشكيل الحكومة القادمة. وينطبق هذا كذلك على العلاقات مع الدول الاخرى ومنها أمريكا".

وتابعت "اننا ننطلق في كل هذه العلاقات من مصلحة وطننا وشعبنا اولا وأخيرا، ونرحب بالدعم الدولي على وفق ما تمت الإشارة اليه أعلاه".

 

***********

مواطنون في صلاح الدين يشكون من ارتفاع اسعار المواد الغذائية

في رمضان

تكريت - عبد اللطيف عبد الرحمن

مع اقتراب شهر رمضان، سجلت اسعار المواد الغذائية في اسواق تكريت ارتفاعاً واضحاً وذلك بسبب ارتفاع الطلب عليها والسبب الحقيقي هو جشع بعض التجار واحتكارهم للمواد ذلك من اجل تحقيق الارباح حتى لو كان ذلك على حساب كاهل المواطن, فلا توجد أي أسباب اقتصادية لارتفاع أسعار المواد الغذائية في شهر رمضان .

اكثر المواد ارتفع سعرها، هي مادة الطحين، بسبب عدم استلام الحصة من الوكلاء لمدة ثلاثة اشهر، حيث كان سعر كيس الطحين قبل شهر رمضان 15 الف دينار والان وصل سعر الكيس الى 25 الف دينار .

اما بالنسبة للمواد الاخرى كالسكر والزيوت النباتية والرز والعدس والدجاج والبقوليات فأيضا سببها ارتفاع الطلب على هذه المواد .

وعن ارتفاع اسعار الفواكه والخضر فأصحاب المحلات يشكون من العلاوي بارتفاع الاسعار، وسبب ارتفاعها كثرة وقوف الشاحنات المحملة بهذه المواد وتأخيرها في السيطرات .

المواطن احمد خطاب يقول لـ"طريق الشعب"، شهر رمضان فقد بريقه وأصبح فرصة للربح والجشع بالنسبة لارباب السوق الذين لا يعبؤون بالفقراء.

اما المواطن ياسين محمد فهو ليس افضل حالا من مواطنه خطاب، انه مهموم بالتفكير في زيادة مصاريف العائلة كونه المعيل لعائلته لان والده مريض ولا يقوى على العمل، موضحا الاسعار اشتعلت ولا مجال لمجاراتها .

أما المتسوق ابراهيم احمد، فشكا من غلاء الاسعار، وأوضح رغم غلاء اسعار المواد قبل أيام من حلول الشهر المبارك، الا اننا قمنا بشراء المواد الغذائية الضرورية.

 

**********

النفط تعلن تأهيل وتشغيل مصفى "الكسك" في نينوى

اعلن وزير النفط جبار اللعيبي، امس الاحد، اعادة اعمار وتأهيل مصفى نفطي في محافظة نينوى بطاقة 10 الاف برميل يومياً.

وقال اللعيبي في بيان، اطلعت عليه "طريق الشعب"، ان "الملاكات الوطنية في شركة مصافي الشمال، تمكنت من اعادة اعمار وتشغيل مصفى (الكسك) في محافظة نينوى بطاقة (10) الاف برميل باليوم".

وتابع أن "العمل يتواصل لانجاز المراحل النهائية للوحدة الثانية في المصفى ايضا بطاقة (10) الاف برميل يوميا، والتي كانت بالأمس القريب مدمرة وخارج نطاق العمل والانتاج".

واشار البيان الى أن "ما تحقق يعد انجازا من الإنجازات المتميزة للجهد الوطني على صعيد قطاع التصفية، وصورة ناصعة عن حرص العاملين في القطاع النفطي على مواجهة التحديات بصلابة وشجاعة وتفان وحرص وتضحيات جسيمة".

كما أكد ان "الجهد الوطني تمكن من اعادة اعمار وتأهيل وتشغيل المصفى رغم التحديات الاقتصادية والمالية والامنية، وبوقت وزمن قياسي ووفق الخطط والبرامج العاجلة بالامكانيات المالية المحدودة، وهذا ما يسهم في توفير جزء مهم من المشتقات النفطية للمحافظة وللمدن المتضررة".

وختم اللعيبي بالقول ان "اعمال التأهيل شملت اعادة اعمار المصافي والمنشآت والانابيب والمستودعات والخزانات النفطية المتضررة والمدمرة في محافظات نينوى، صلاح الدين، كركوك، الأنبار".

 

************

البصرة: وقفة احتجاجية لمقاولين ضد تأخر صرف مستحقاتهم

أعلن اتحاد المقاولين العراقيين في محافظة البصرة، امس الأحد، تنظيم وقفة احتجاجية لمطالبة الحكومة بصرف مستحقات المقاولين المتأخرة منذ أعوام، ولوحوا بتنظيم تظاهرة بعد أيام في حال عدم الاستجابة لمطلبهم.

وقال المسؤول في الاتحاد أحمد الحمد في تصريح صحفي، إن "عشرات المقاولين شاركوا في وقفة في ساحة عبد الكريم قاسم المجاورة لديوان محافظة البصرة لمطالبة الحكومة بصرف مستحقاتهم المالية التي تكتسب صيغة أمانات وسندات تتعلق بمشاريع تم تنفيذها قبل أعوام بالتعاقد مع الحكومة المحلية"، مبيناً أن "المقاولين بصدد تنظيم تظاهرة في حال عدم الاستجابة لمطلبهم وصرف مستحقاتهم المالية المتأخرة التي تصل بمجملها الى 400 مليار دينار".

ولفت الحمد الى أن "الحكومة ليس لديها أي عذر تبرر به عدم صرف مستحقات المقاولين، خاصة بعد ارتفاع أسعار النفط في الأسواق العالمية وانتهاء الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي"، مضيفاً أن "أكثر المقاولين يواجهون ظروفاً صعبة للغاية بسبب عدم صرف أموالهم، والكثير منهم يواجهون مشاكل قانونية وعشائرية".

  

رسالة الحزب الشيوعي العراقي


التعليقات




5000