..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


أطفالُ العالم

د. عدنان الظاهر

أيلول 2017

 

غامَرْنا ...

هاجَرْنا الوطنَ المُضنى للأرضِ الأخرى

كِدْنا أنْ نغرقَ في أكثرَ مِنْ ماءِ

وغدونا أشباحاً أشباها

الصفحةُ في الغُربةٍ فاحمةٌ سوداءُ

قاتمةٌ جِدّاً جِدّا

والحربُ الحربُ هناكَ تدورُ

آلاتٍ وقنابلَ تمطرُ فسفوراً عُنقوديّا

يا أطفالَ العالمِ شَرْقاً غربا

غادرتمْ غَرَقاً في بحرٍأو قَصْفا

قتلى تحتَ حديدِ الأنقاضِ

لا دفترَ ميلادٍ لا رقمٌ يتدلّى في الصدرِ

لا شاهدَ قبرٍ يطفو فوقَ الموجةِ حِبْراً أو صخرا

البحرُ المتأرجحُ مَهدُ

والبحرُ الساكنُ لَحدُ

أُمميّونَ حياتا

أُمميّون مماتا

هل خالفنا شرطَ العقدِ

فلماذا فرّطتمْ ضقتمْ ذَرْعا

غبتمْ طوعاً يا أطفالُ ؟

ماذا أبقيتمْ للظُلمةِ في عَرضِ البحرِ :

رِمماً تطفو أشلاءَ

طُعْماً للمِبْردِ في مِنْشارِ لسانِ القِرْشِ الوحشي

جُرْحاً يتقمّصُنا يتقضّانا نَزْفا

نتساقطُ أوراقاً صُفْرا

موتى نتنفّسُ أحياءَ

يا أطفالَ العالمِ عينوني

عَهْدٌ أسوأُ من عهدِ

أعياني ممشى ظلّي خلفي

غبتمْ أطفأتمْ ناري

جُرّوني حَبْلاً

للأثرِ الباقي من جَمْرِ الفِرنِ الشمسي

دفّوني من بردِ المِفصلِ في عظمي

فكّوا عُقدةَ مجرى النَسَغِ الصاعدِ للصدرِ

يضربُ طَبْلاً في تاجِ القلبِ المعطوبِ  

كنتم " أكباداً تمشي " كُنّا أندادا

فلماذا خالفتمْ أفما كُنّا أصحابا ؟

د. عدنان الظاهر


التعليقات

الاسم: سعيد الوائلي
التاريخ: 12/04/2018 00:35:22
تحيات تترى بعد طول فراق كنت مجبرا عليه شاعرنا الذي ما زال ينبض شعرا ونثرا زاخرا بالحيوية والنشاط استاذنا الظاهر ابا امثل كم انا مشتاق اليك لك كل التحيات بجميع اللغات

سعيد الوائلي
الكوفه 11 - 4 - 2018




5000