..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ماذا عن الملعب السعودي الهدية؟ وما هي المواقع السيادية التي لايجوز ترك بصمات فيها لأطراف محددة؟

وفيق السامرائي

الصورة. في دمشق 1995 يوم كنا معارضين



صوت الشعب:
*درج فقرة صرف مكافأة نهاية الخدمة في الموازنات السنوية مقرونا بشرط توفر الوفرة المالية (ظلم سافر) لحقوق مئات آلاف المتقاعدين، ويشتد الظلم عندما تصرف لمن يحالون حديثا وهضم حقوق السابقين وهم من كل الشرائح ومعظمهم ليسوا بعثيين ولا عسكريين. ويرتقي الى مستوى الجرائم ضد الانسانية. ويمكن صرفها بدفعات شهرية منتظمة. أو تعديل الصرف وجعله حسب الأسبقيات بدء من (قرارات بريمر التي تسببت في ذلك وبعضها سيئ جدا وينم عن حقد بريمري وجهل واستبداد). 
.......
مهما قدم السعوديون من مبادرات على غرار (الملعب الهدية) ينبغي أن يؤخذ (إن قُبل) كنسبة ضئيلة جدا من (غرامات) أفعالهم، وألا يسجل بعناوين أسمائهم، بل مثلا أن يسمى: (ملعب الشهداء) أو (ملعب المتصدين) ..
إعادة الإعمار حتمية وتتوافر للعراق قدرات كبيرة يمكن تصويبها بشكل دقيق، والدول المعروفة من دول النفط التي كانت لها مواقف سلبية خلال حربي القاعدة وداعش ولم تساند العراق بأي شكل في حينها يفترض ان تحرم من ترك بصمة معنوية ورمزية لها في مرحلة الإعمار، ويجب التحسس (جدا) ورفض أي مبادرة وطلب لترك اصبع أو إسم لها في المواقع الأثرية والتاريخية والشعبية والمناطقية، فهذه مناطق سيادية لا يجوز ترك بصمات لأطراف معينة فيها. 
العراق ليس دولة فقيرة تحتاج إلى من يبن لها وعشرات أومئات الملايين أو حتى بضع مليارات الدولارات لا تعني له شيئا إذا علمنا أن صادراته النفطية كانت في الشهر الماضي نحو سبعة مليارات دولار. 
يجب تذكير الشعب على مر الأجيال بأنه هو من تصدى للحرب والإعمار، وأن تبقى رموزه الأثرية والتاريخية سيادية له، وألا تكون لأي دولة نشأت وانتشرت فيها مراكز التكفير واجهات قد تبقى متداولة عقودا متناسين مواقفهم السلبية. 
.....
.

وفيق السامرائي


التعليقات




5000