..... 
....
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


حروب وصراعات ما بعد داعش في العراق وسوريا.. ماذا وإلى أين؟

وفيق السامرائي

نكتب لكم من خلال المتابعة وسيل المعلومات والأخبار الذي يتدفق تلقائيا إلينا، وقراءة الاحتمالات، وكأن أيام الاستخبارات (الخارجية) عادت بثوب أكثر تطورا.
والاستخبارات الخارجية النشطة والذكية تمثل عيون وفكر الشعوب والأمم والدول وليس كما يصورها الجاهلون والمغرضون والمتخلفون من المفلسين.
الوضع والأهداف والتدخلات في سوريا والعراق تختلف جذريا من ناحية سير النشاطات والأحداث، وإن كانت الأطماع والطموحات متشابهة وربما مطابقة أحيانا في البلدين، لأن هامش الكشف عن النيات والأهداف الحقيقية صعب جدا. 
في العراق؛ لم يعدأحد قادرا على التدخل علنا في شؤونه، لغياب غطاء التدخل الأممي، فلا أقليات تقمع، ولا وجود لأرض محتلة، ولا أزمة قومية وطائفية سافرة، ولا برامج لأسلحة ممنوعة.. 
التهديدات والصراعات العراقية تشمل:
1. حرب استخبارات وأمن سرية على نشاطات داعش التي ستعود إلى ثوبها القديم (القاعدة) بعمليات فردية، بعد أن انتهى وهم الدولة، وهذا يتطلب نشاطات واستراتيجية واعية ودقيقة لادارة الصراع تستند إلى دراسات علمية ونفسية وليس جانبا استخباراتيا/ أمنيا فقط. 
2. السيطرة على الوضع في مناطق التصادم العشائري في بعض مناطق الجنوب وخصوصا شمال البصرة وميسان وإعادة روح التآخي. 
3. فرض السيطرة على كل المنافذ الحدودية العراقية من دون استثناء وأهمها وأخطرها بالطبع الشمالية. 
4. الحرب على الفساد ومجابهة الحيتان الداخلية أولا وتحرير ممتلكات وعقارات الدولة التي استحوذ عليها حتى على مستوى أفراد منتفعين من مراحل الفوضى المالية بداية التغيير. 
5. الانتقال بالنظام الى جعل مدد ولايات الحكومة والبرلمان ورئاسة الجمهورية محدودة جدا وهذه من أهم الخطوات التي تلي ضرورة الحكم الرئاسي لمنع مساومات تعرقل ضرب الفساد.
6. مراقبة واحباط أهداف وتحركات استخبارات إقليمية متشابكة. 
أما في سوريا؛ فالوضع أكثر خطورة، فالدول تتدخل علنا تحت واجهات معلومة، لكن سوريا لن تكون مثلا أفغانيا كما حدث في الثمانينات ويمتد إلى عشرات السنين مستقبلا بعد أن انتشرت جذور الإرهاب كانتشار جذور المخدرات. 
في سوريا الوضع الدولي والإقليمي مختلف تماما، ووضع سوريا مختلف تماما عن الفوضى والقبلية الأفغانية قبل أربعة عقود، لكن المجابهة ستزداد ضراوة وسيكون الوضع الكردي أكبر المتضررين بحكم التصادم الشديد في المصالح، فلا تكرار لنزول واسع لقوات أميركية على غرار قوات المطرقة شمال دهوك 1991. وإيران وتركيا وروسيا وأميركا ولبنان وقوى عراقية موجودة بثقل والتفرد الأميركي بات مستحيلا لأنه بلا غطاء تنفيذي دولي وبلا إرادة واستعداد لصرف مفتوح.
لا يزال المشوار طويلا، و(جيب ليل وخذ عتابة). 
ونبقى معكم فوق السياسة.

 

وفيق السامرائي


التعليقات

الاسم: الضفادع المغلية
التاريخ: 10/02/2018 18:48:05
التغييرات التدريجية السلبية تؤمن بقاء الضفادع لتسلقهم جميعهم من غير ان يقفز احدهم




5000