..... 
.
......
.....
مواضيع تحتاج وقفة
.
زكي رضا

 

ــــــــــــــــــــــــــــــــــ

استمارة
تسجيل الناخبين
في خارج العراق

......
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
   .......
  
   
 ..............

.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


أنثى بطعم النبيذ

رياض المعموري

صراع العادات والتقاليد والراوي المحايد

لكل رحلة للإنسان على متن الحياة صندوق أسود يحكي قصته بحيادية تامة كي يفسر بعض الجوانب المخفية منها أو حتى المعلنة وهذا ما سنجده في قراءة لرواية ( أنثى بطعم النبيذ ) للكاتبة السورية هند زيتوني الصادرة عن دار النخبة المصرية 2017 ...

هناك مستويان لقراءة / كتابة الرواية

أفقي - سفر / حب / زواج / ولادة / فقدان .... الخ

عامودي - صراع حضارات / أديان / جنس / لون / تاريخ / جغرافية ... الخ

الرواية تحكي قصة شاب أسمه ( محمود / مايك ) هاربا من وطنه / الأم ( سوريا ) بسبب الحرب وكذلك حاجة عائلته للمال أستقر بعد جهد ومعاناة السفر/ الهجرة في الولايات المتحدة الأمريكية ليجد نفسه يعمل في حانة يقدم المشروبات الكحولية وهو الشاب المتدين الذي لم يذق طعم الكحول مطلقا يا للمفارقة الغريبة والعجيبة التي وضعته الأقدار / الحياة فيها ...

يستمر السرد من قبل الراوي المحايد / الصندوق الأسود / الكاتبة هند زيتوني بطريقة ممتعة وسلسلة وبسيطة تجبر القاري على الاستمرار بالقراءة والتمتع بمزيج من الأفكار التي تبث على صفحات الرواية البالغة عددها ( 344) صفحة توزعت على ثمانية عشر فصلا عبر الأحداث الواقعية / السردية التي تتشكل من صراعات داخلية / جنسنفسية وخارجية / تاريخية - جغرافية - حضارية ... ولا ننسى اللغة والعرق والجنس والمزيج العرقي داخل الحانة / المدينة التي سكنها أشخاص الرواية / الواقع ( محمود - كرستين / زاك - روزان / سام - مرجانه - عبد الرحيم / ديفيد - راشيل والدا روزان / كيم والدة كرستين / بهاء الدين - مرجانة ... الخ من الشخصيات التي تدور حولهما الأحداث على شكل متوالية هندسية تبدأ من حيث تنتهي كل قصة في الواقع المعاش / السردي - الخيالي / الافتراضي ...

يتعرف محمود على كريستين صديقة روزان حبيبة زاك صديقته وزوجته المستقبلية ، تعجب كرستين بمحمود من اللحظة الأولى خصوصا أنها تحب العرب وليست عنصرية تجاههم كذلك أنها غير متدينة مثل أمها كيم بل متحررة وتحب التسامح والمساواة ، وهكذا يشتعل بريق العشق بينهما حتى يتكلل بالزواج وإنجاب زهرتهما الأولى ( ليلى ) التي يريدها محمود أن تكون مسلمة وكيم والدة كرستين تعمدها في الكنيسة وهذا الصراع الديني هو برأيي بؤرة التوتر بمجمل الرواية فهو صراع تاريخي حضاري من جهة وصراع سياسي اقتصادي كهيمنة ونفوذ مغلف بغلاف ديني يسوق بمهارة وحرفية إلى الكثير من الجهلة في مضمون الدين من مختلف الديانات لخلق التعصب والتطرف ومن ثم الاقتتال لمحو الجنس البشري بعيدا عن معرفة الله المحبة والسلام الذي تدعوا إليه جميع الأديان السماوية وغيرها وهنا المفارقة العجيبة والغريبة بين النص الديني والممارسة / الظاهرة الدينية التي تسلط الرواية الضوء الساطع عليها وبقوة وجراءة ووعي ...

الحب يصنع المعجزات لا يفرق بين لون أو جنس أو عرق أو دين أو عمر... أحدى رسائل أو مواقف الرواية / الراوي المحايد / الكاتبة هند زيتوني وهي من أنبل وأصدق الدعوات لتوحيد الإنسان في أرض الله الواسعة ( الأرض تسع للجميع بالمحبة - نلسن مانديلا ) ....

رواية ( أنثى بطعم النبيذ ) للكاتبة السورية هند زيتوني رواية تكشف النقاب عن مشاكل بنيوية يجب أن تطرح للنقاش والبحث بقوة وجدية مثلما فعلت الرواية ... يجب أن تترجم إلى جميع اللغات لأنها من الروايات الإنسانية تؤرخ وتؤرشف لمعاناة الإنسان في كل مكان وزمان ، أنها ترتقي لمصاف الأدب العالمي ...

تحية حب وتقدير واعتزاز للكاتبة السورية هند زيتوني ودار النخبة المصرية لأغناء مكتبتنا العربية بمثل تلك الأعمال ومزيدا من التألق والنجاح ....

رياض المعموري


التعليقات




5000