.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالة تضامن عبد المحسن

تضامن عبد المحسن

(يوم فيلي) في دائرة العلاقات الثقافية العامة


شهد عبد الستار تصوير/ محمد حران برعاية دائرة العلاقات الثقافية العامة، اقام البيت الثقافي الفيلي وبالتعاون مع شعبة البيت الثقافي في بغداد الجديدة مهرجان بعنوان (يوم فيلي) على قاعة المتنبي يوم الخميس 14 /9/ 2017. حضر المهرجان مدير عام دائرة العلاقات الثقافية فلاح حسن شاكر مستضيفا عضو مجلس بغداد فؤاد علي اكبر، كما حضرها مدراء الاقسام في الدائرة وعدد من مدراء شعب البيوت الثقافية. بدأ المهرجان بافتتاح معرض للازياء الكوردية الفيلية ومعرض الرسم على الخزف للفنانة ايمان، فيما تضمن المنهاج عرض فيلم وثائقي تناول التراث الكوردي الفيلي. من جانبه قدم فؤاد علي اكبر ندوة تعريفية للهوية الفيلية، متناولا انحدار الكورد الفيلية وعاداتهم وانصهارهم مع العرب والكورد على حد سواء، كما تناول نضالاتهم الوطنية ضد الطاغية. تلا ذلك تقديم عزف على آلتي المزمار والطبل والدبكات الكوردية التي اشترك فيها بعض الموظفين الكورد تعبيرا عن فرحة المهرجان والتأخي العربي الكوردي. وبهذه المناسبة صرحت مديرة البيت الثقافي الفيلي فخرية جاسم محمد ان الغرض من هذا المهرجان هو التعريف بالتراث الكوردي الفيلي في اصبوحة فنية فلكلورية ثقافية. وفي ختام المهرجان قدم مدير عام دائرة العلاقات الثقافية العامة درع الابداع للاستاذ فؤاد علي اكبر تثمينا لدوره في تعزيز الهوية الفيلية العراقية. 
 

 

احتضنته حدائق مبنى القشلة التاريخي
انطلاق مهرجان السلام للقصائد المغناة احتفاءً ببغداد مدينة للابداع الادبي

قاسم صبار الفوادي 
تصوير : عادل جلال

نظمت اللجنة العليا لمشروع بغداد مدينة للابداع الادبي، وبالتعاون مع دائرة العلاقات الثقافية العامة في وزارة الثقافة وامانة بغداد ورابطة المجالس البغدادية وشبكة الاعلام العراقي، مهرجان السلام للقصائد المغناة على حدائق مبنى القشلة التاريخي، مساء يوم الاربعاء 13 / 9 / 2017، شارك فيه عدد كبيرمن الفنانين والفرق الموسيقية التراثية.
حضر المهرجان وكيل وزارة الثقافة فوزي الاتروشي والوكيل الاداري لامانة بغداد ومعاون قائد عمليات بغداد وجمع غفير من المثقفين والعوائل البغدادية التي عبرت عن سعادتها باقامة هذا الكرنفال الغنائي.
بدء المهرجان بعزف النشيد الوطني وقراءة سورة الفاتحة على ارواح شهداء العراق، تلاها عزف لمجموعة من الوصلات الغنائية لفرقة المتحف البغدادي للفنان سامر الاسمر وعزف موسيقي لفرقة الرافدين التابعة لدائرة الفنون الموسيقية واغنية موصلية ومجموعة من الاغاني لفرقة المربعات البغدادية.
ومن جانبه بين الاتروشي ان اقامة فعاليات الاحتفاء ببغداد ضمن شبكة المدن الابداعية في مبنى القشلة له الكثير من الدلالات التي تعكس الرغبة الكبيرة من قبل القائمين على الفعاليات الى اعادة الحياة الى هكذا اماكن تاريخية لاسيما وان عملية اختيار بغداد جاء نتيجة جهود كبيرة بذلت من قبل الوزارات والدوائر المختلفة ومنها وزارة الثقافة.

اما مدير عام دائرة العلاقات الثقافية فلاح حسن شاكر فقد اكد (اننا في لجنة بغداد خططنا لتقديم عدة فعاليات مسائية نعيد خلالها اماسي بغداد الفنية، وتجمعات العوائل الترفيهية، وهذه ليست المرة الاولى التي نقيم فيها امسية في القشلة، فقد سبق ذلك ان قدمت اللجنة المشرفة على فعاليات بغداد مدينة الابداع الادبي في اليونسكو وبالتعاون مع دائرة العلاقات التي تعتبر عضو فاعل في اللجنة امسية فنية في العبارة انطلاقا من مرسى المتنبي لتسير في دجلة وهي تحمل العوائل على انغام الموسيقى والقراءات الشعرية). 
وعلى الصعيد نفسه اشار رئيس رابطة المجالس البغدادية صادق الربيعي ان اقامة هذا المهرجان في مبنى القشلة الهدف منه اعادة الحياة لهذا المعلم التاريخي في قلب العاصمة بغداد مشيرا الى ان هناك مهرجانات قادمة وفي اماكن ثقافية وحضارية عديدة ولن تقتصر في مكان معين.
كما واشار الباحث التاريخي عادل العرادي الى الكيفية التي جرى من خلالها اختيار بغداد ضمن شبكة المدن الابداعية من قبل المنظمة العالمية اليونسكو عام 2015 والتي من خلالها انبثقت اللجنة العليا للابداع الادبي، والدوائر التي مثلتها اللجنة، كما بين ابرز المحاور التي عملت عليها اللجنة العليا لتتوافق مع المعايير التي تعمل عليها المنظمة العالمية.


 

 

الاتحاد العام للأدباء والكتاب يحتفي بالشاعر الفريد سمعان

ودائرة العلاقات الثقافية العامة تكرمه

 

الحسن طارق

تصوير: محمد حران

 

احتفى الاتحاد العام للادباء والكتاب في العراق، اليوم الاربعاء 13/9/2017 بالشاعر الفريد سمعان تثمينا لجهوده الثقافية ومنجزاته الادبية وقيادته الفذه للأتحاد في اصعب فترة حرجة بتاريخ العراق، فيما قدم الجلسة الشاعر مروان عادل.

وبدأت الجلسة بافتتاح مكتبة حملت اسم "مكتبة الشاعر الفريد سمعان"، وسط بهجة كبيرة وحضور نخبة من المثقفين والادباء والصحفيين، ثم قدم عدد من الحضور شهادات حية عن حياة الشاعر الثقافية والسياسية والشخصية كان من بينهم رئيس الاتحاد العام ناجح المعموري قائلا: " نحن سعداء لأننا تعلمنا من الفريد سمعان الكثير رغم اننا اختلفنا كثيرا لكن هذه الاختلافات كانت درس يكفي لنتعلم فيها النبل والوطنية والمحبة والتسامح، لأنه رجل حريص استفدنا من قيادته للاتحاد الكثير في بعض الجوانب المعرفية التي كنا نحلم بها ولم تتحقق مالم يكن فيها الفريد امينا للاتحاد".

واضاف المعموري" سعادتي الاكبر ان نحتفي بشخصية سياسية علمتنا كيف نحتفظ بالذاكرة الشخصية والذاكرة النفعية وعلمتنا كيف نتعامل معها في الايام العصيبة، لهذا الرجل فضل ليس على الثقافة العراقية فحسب بل على العلاقات الاجتماعية الواسعة لدوره الكبير والمميز ايضا".

واختتم، ان " مجيء الفريد سمعان الى الاتحاد فعل هذه الشخصية السياسية ودفع بها الى ممارسة العديد من الكتابات الادبية عندما كانت مكتفية بالشعر فذهبت الى المسرح والسينما والرواية، فكان الاتحاد الفضاء الافضل في وجود الفريد سمعان فلن ينسى الاتحاد الفريد بقيادته وشخصيته وحنكته".

من جهته اثنى وزير الثقافة الاسبق مفيد الجزائري الاتحاد العام لإقامة هذا الحفل لرمز من رموز الثقافة العراقية، والتي تمثلت بالعطاء السخي والنضال الشعبي والوطني، مضيفا "اذ ونحن نتحلق اليوم متحدثين عن الشاعر الفريد سمعان والمناضل والانسان فاننا نحتفي بانسانٍ له مسيرة حافلة تعود بدايتها الى ما قبل السبعين ونيف الى الزمن الذي وضعت الحرب العالمية الثانية اوزارها بانتصار الشعوب على الفاشية، والتي شهد فيها العراق ظهور مرحلة النهوض الوطنية والثقافية والاجتماعية والسياسية، في التحرر والتقدم كان الفريد سمعان ابرز هذه الشخصيات التي صنعت فارقا كبيرا في تاريخ العراق الحديث".

وتابع الجزائري، ان " الفريد سمعان كان اول الوطنيين الذين اشهروا السلاح ضد النظام البعثي الدكتاتوري من اجل العدالة الاجتماعية ونظام سياسي حر، تعرضوا وعرضوا انفسهم للموت كما يذكرها في ديوانه قطار الموت".

من جهة اخرى اكد الامين العام للأتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق ابراهيم الخياط شهادته قائلا: "ألفريد.. ليس شاعر القطار فحسب بل راكبه"

وتابع "في المقطع الرابع من قصيدته الهادرة "القطار" يقول شاعرنا ألفريد سمعان:

(ترتفع الانفاس

ينساب صرير العجلات

وتحمل الأشياء ظل بعضها

وتكتم الأوهام أنغام الرجاء

ماذا يقولون غداً لأهلنا)

وهنا نعرف ان الشاعر هو أحد ركاب القطار، ولا يحتاج هذا القطار لصفة، فليس في تاريخ العراق قطار أشهر من قطار الموت، كيف لا وقد أشرف (عبد السلام عارف، طاهر يحيى، رشيد مصلح، ومصطفى الفكيكي) بانفسهم على حركته من محطة بغداد، وهم من أسدى النصيحة الصارمة لسائقه (عبد عباس المفرجي) ان قطارك يحمل "بضاعة خاصة" فعليك السير ببطء تام، وحافظ عليها.

بدأت رحلة الموت صباح الرابع من تموز عام 1963، حاملا أكثر من 500 سجين سياسي من الضباط والمدنيين في عرباته المقفلة وكان شاعرنا سمعان أحد هؤلاء الأبطال.

وفي إحدى المحطات يصعد شاب الى كابينة السائق، ويخبره ان حمولته ليست "بضاعة" بل بشر من خيرة أبناء العراق، فتنزل المفاجأة كالصاعقة على رأس السائق الشريف، فالقطار كان يحمل كل ابناء العراق وكل تاريخ العراق، فاتخذ قراره أن يسرع، حتى لا يشترك في الجريمة، لاسيما بعد ان رأى الناس يرشقون عربات القطار بالجرادل المملوءة بالماء. فاطلق (عبد عباس المفرجي)، والد الزميل الاستاذ (علاء المفرجي) سكرتير تحرير جريدة "المدى" الاثيرة، صافرة قطار العراق، وانطلق باقصى سرعة يستطيعها، مستثمراً خبرته في التلاعب بمؤشر قياس السرعة، للتمويه على رجل الحرس القومي (سيء الصيت) المرافق له. أخذ قطار الموت ينهب الأرض نهباً، وكما يصفه شاعرنا سمعان في قصيدته. واخيرا وصل القطار الى محطته الاخيرة (السماوة) قبل الموعد المحدد من قبل جلادي 8 شباط الاسود بأربع ساعات.

وصدقت نبوءة شاعرنا ألفريد سمعان:

(قولوا...

لمن يتوعدون،

لن ينطفي فجر الحقيقة)

اما مدير العام دائرة العلاقات الثاقفية العامة فلاح شاكر حسن قال ان، "الفريد سمعان قامة ادبية وثقافية كبيرة يستحق كل التقدير، وشخصية بهذا العمر تستحق التوقف عندها للأستفادة من تجربتها الادبية والقيادية في الشؤون الثقافية".

وقدم المدير العام هدية رمزية للشاعر تثمينا ومحبة له، شاكر الاتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق جهوده المتواصلة في اشاعة الثقافة والاهتمام بالكتاب والادباء العراقيين".

وفي الختام قدم مفيد الجزائري باقة ورد مهداة من الحزب الشيوعي العراقي، فيما دعا الشاعر عمر السراي جميع الحاضرين لتقديم درع الجواهري للشاعر الفريد سمعان والتقاط صورة تذكارية وسط بهجة كبيرة على محيا الحاضرين.

 


الرمز واثره في الشخصية الاجتماعية في ندوة لبيت الحكمة

  


امير ابراهيم اقام قسم الدراسات الاجتماعية في بيت الحكمة بالتعاون مع مركز البحوث والدراسات التربوية في وزارة التربية، صباح يوم الاربعاء 13/9/2017، ندوة علمية بعنوان (الرمز وتأثيره في شخصية الفرد العراقي)، ورأسها الاستاذ الدكتور خليل ابراهيم ومقررها المدرس المساعد محمد عبد الحسن. وحضر الندوة رئيس مجلس امناء بيت الحكمة الدكتور احسان الامين وعدد كبير من المهتمين بمواضيع البحوث التي تم تناولها من جوانبها الاجتماعية والنفسية والدينية والثقافية والاعلامية لمجموعة من الباحثين . الدكتور محمد جميل قدم بحثا بعنوان (الرمزية الثقافية للدين وتاثيرها في الشخصية العراقية) بين : ان الشخصية تتأثر بعوامل عدة ومنها الدين، ولذلك فان كثير من الرمزيات الثقافية في الدين تؤثر في شخصياتنا، والمجتمع العراقي هو في جذوره الاصلية مجتمع متدين، وبالتالي اصبحت الشخصية العراقية متأثرة بهذا السلوك بصورة او باخرى وهناك عوامل كثيرة مؤثرة في شخصياتنا كرمزية بعض الشخصيات الدينية والقادة والموجهين والمصلحين من خلال الانتماءات والولاءات. كما تناول موضوع رمزية الكتب الدينية وتأثيرها فينا، وكذلك مؤثرات رمزية المناسبات الدينية وانعكاسها على السلوك الانساني ومنها المناسبات المفرحة والمحزنة. من جانبه رئيس ابحاث اقدم قاسم عبود الدباغ اشار في بحثه (التماهي مع الرمز .. الديانة الطوطمية مثالا) : ان الانسان منذ تكوينه اتخذ الرمز باختياره، ولايوجد انسان يستطيع ان يتخلى عن الرمز، وبدون وعي يتقمص بعض الرموز ويتأثر بها في حياته وتحدد مسيرته وتعطيه الجانب السلوكي الذي يسير عليه وذاهبا الى ان الرموز عادة ما تتواجد في المجتمعات البدائية اكثر مما تتواجد في المجتمعات المتقدمة، ولهذا فان الفرد البدائي يتمسك بالرموز بصورة اكثر من الفرد من الطبقة المثقفة لانه يرى في الرمز بانه يحقق ما يريد. اما الاستاذة المساعدة الدكتورة ايسر خليل ابراهيم فالقت بحثا بعنوان (شخصنة الرمز المجتمعي اعلاميا) لتؤكد :ان شخصنة الرمز المجتمعي تبدأ من وهم بكون الرمز نقي خالي من العيوب والمشاكل وبالتالي تبنى حوله مجموعة من الاصطفافات الذاتية غير المنطقية، وبسبب التطورات الاعلامية دخل ما يسمى بثقافة التفاصيل، بمعنى ان وسائل الاعلام اليوم بكافة تفاصيلها وانواعها ومسمياتها وانتماءاتها حولت كل ما هو يومي الى عام، وكل حدث بسيط الى كبير تدور حوله النقاشات والاحداديث والموضوع والافكار والتخيلات، وان قيمة الرمز بتاثير من وسائل الاعلام، وهناك تفاوت بهذا التأثير بمستوى الدول وتطورها، وتطور وسائل الاعلام، اصبحت قيمة الرمز هي التي تكسب الفكرة القيمة وليس العكس، والاعلام اليوم بسبب خلوه من الضوابط والقوانين والمحكمات الاجتماعية ادى الى بروز الكثير من المظاهر المرتبطة بالرمز وتحول الفكرة والنقاش الى عملية شخصنة في كل شيء. وتاثير وسائل الاعلام اصبح اقوى من اي وقت اخر ولهذا صناعة الرمز اهم الصناعات من اية مؤسسة اخرى كونها تستطيع ان تصنع الرمز الديني والسياسي والمجتمعي اعلاميا وينتهي اعلاميا ايضا. المدرس المساعد حسن حمدان طرح بحث بعنوان (الاصنام الاجتماعية..دراسة سوسيولوجية) مؤكدا ان المواد التي يخلق منها الصنم ليست مادية، فهي ببساطة عادات وقيم اجتماعية متواشجة مع واقع اقتصادي ونفسي مهيئ ضمن شخصية اساسية، كما يقول الانثربولوجيون وهذه الشخصية بتضافر العوامل مجتمعة تبني لها صنما خالصا، اما المساهمون في صناعته هم الذي لا يقرأون الموضوع بابعاده المتعددة، وهؤلاء يعطون هالة كبيرة للصنم ويطرحون افكارا عنه، وهي ليست منه وهو لا يدعيها.
كما كانت هناك مداخلات ووجهات نظر اضافت للندوة جوانب وافكار جديدة .

تضامن عبد المحسن


التعليقات




5000