.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


صدور الديوان الشعري الأول للشاعر السوري أحمد وليد تركماني : حبيبتي و الوطن

رحمة بن مدربل


في همساتٍ شِعرية رقيقة تبثُّ الحبَّ و الشوق و الحنين للحبيبة الوطن و الوطن الذي هو الحبيب الأول دائماً يبثُّنا الشَّاعر السوري "أحمد وليد تركماني" كلَّ مشاعرِه الراقية في قصائدٍ عميقةِ البوْح، تعبُقُ بالبساطة المُتفرِّدة و بالأسلُوبِ السهل المُمتنع الذي نشْتَمُ فيه عطوراً نزارية، نغوصُ و إيَّاه في مشاعرِ الإنسان الذي يُحاول بكلِّ طاقته أن يُوصل صوته و صوت العشاق و المظلومين و الحائرين ضمن اقدارهم المأساوية الانسانية الى العالم في لوحاتٍ مُلونة بشذى الياسمين السوري معبقة بعطر الحب الذي لا يخطئه القلب ...يسلط الضوءعلى قضايا الأمة و هموم الناس و الحب و المرأة ... ثائراً من غربته بجُرْحِ الحنين و الشوقُ الى الانتماء و الوطن الغالي الثمين الذي يصوِّره بشاعرية رومانسية طاغية معانقاً صدر الحبيبة متشبثاً بأصالة المعنى و رهافة المبنى  ، صدَرَ الديوان الشِّعري عن "دار الرحاب الحديثة" في لبنان و الذى يحتوي على حوالي 40 قصيدة , هذا بالإضافة لأعمالٍ شعريةٍ، مترجمة للغة الانكليزية وعدد صفحاته 178صفحة حيث قال الشاعر عن مولوده الأدبي الأول و باكورة أعماله : 

"صدر لي بعون الله تعالى أول ديوان شعري بعنوان حبيبتي والوطن عن مؤسسة الرحاب الحديثة للطباعة والنشر في لبنان،

وكان لخبر صدوره وقع إشعاع من نور الجمال في ليل الغربة الطويل .

 

يتناول العمل العديد من القضايا التي تسود عالمنا العربي .. فيه اسقاطات على حياتنا المعاشة بكل تفاصيلها يتناول الحب والمرأة وقضاياها والهم الإنساني ويزاوج بين فكرة الحب والوطن وينسج من جسد الحبيبة وطناً لبطله يعيش البطل في دائرة من الصراعات يختلجها الشوق وتبعثرها أمواج الأماني في الحنين إلى الوطن والشوق للحبيبة،    

العمل يحتوي قسمين باللغة العربية والإنجليزية

 

وسيكون العمل ضمن المعارض العربية للكتاب في الدول العربية والمكتبات المهتمة...

كل الشكر لمن ساهم وأسهم في الانجاز من تونس العزيزة في الترجمة وجزائر الحب ومصر الغالية في التدقيق وبيروت الشامخة في الاصدار والأخوة الداعمين من كل الدول العربية معنويا وفكريا" 

 

و أضاف كذلك :

((حبيبتي والوطن)) ، ليس مجرَّد عنوان من كلمتين، إنَّه صرخة في صميم الواقع العربي الغافل، انتفاضة ضدَّ الجهل، ضدَّ البيروقراطية والتخلّف إنَّه مزيج بين الحبيبة التي تسكنني كما يسكنني الوطن ومتى كانت الحبيبة غير الوطن ؟ ،كالمطر النقِّي يغدق بالحب منهمراً على أحباءه وأمته ووطنه ، إنساننا دوماً يعيش بعد كل حالةٍ من حالات ولادة الحياة ومخاضها العسير بداخله ، يعيشُ داخل أسر الذكرى التي تستبدُّ به و تجعله يعيشها حدَّ الموت، ثم تحييه مجددًا لآخر العمر، ويضمحلُ في أشواقٍ أزليةٍ إلى ما تحنُ إليه نفسه من محبَّة و احتواء وانتماء للوطن الحبيب والحبيب الوطن ،هذه النصوص تحكي عن نزيف الذكريات وجراحِ الأنين الصامتة، عن الوطن والحبِّ والمرأة والهمِّ الإنساني،هم الإنسان في أن يكون إنساناً بأتمّ معنى الكلمة، نسمع هاهنا الصرخة المقموعة، تحاكي الحنين والذكرى والحب العميق الذي يتخلد في نبضٍ متواصل لا ينقطع ، يشبه شتاءً باذخاً بالمطر الغزير الذي يُعطي الأرض بلا حدود أو حسابات ...

هي رحلة يبثُّ من خلالها، صرخةٌ في أذن الصامتين عساها تكون صوتهم في زمنٍ ساد به الضجيج وحسبي في كلامي ذا أن أنجو من اللوم" 


  

رحمة بن مدربل


التعليقات




5000