.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


عصفورة الأيزيديين الى اسرائيل تحلق باسم السلام!

تضامن عبد المحسن

اليك سأكتب ياعصفورة الايزيديين، نادية مراد، ياطيرا حمل بين جناحيه المجروحين سلامَ قومه ينثره حبا على العالم، ليستفيق ويعترف ان الايزيديين شعب لهم دين وارض ومعبد.

  من اغتصب ارضك واغتصبك؟؟

انهم داعش، الذين يحملون هويات عربية مختلفة.. فالوطن العربي كله جرحك وحرق ارضك.. ولكن قبل هذا الجرم وفي عام 1947 كان هناك كيان صغير من عدة رجال اجتمعوا من دول من العالم، فعلوا بفلسطين ونسائها ورجالها وارضها مافعلت داعش اليوم، اسمه اسرائيل، هؤلاء اتكئوا على الديانة اليهودية ليعلنوا دولتهم على فلسطين، مثلما ارتكز اليوم ابو بكر البغدادي على الدين الاسلامي ليغتصب ثلث العراق ونساءه، واعترفت دول العالم باسرائيل سرا وعلنا حتى صار الامر أشبه باغتصاب العالم كله لفلسطين.

فتخيلي كم نادية مراد فلسطينية اليوم موجودة، ولكنها لم تحلق مثلك، ومع ذلك فان التاريخ يحمل في طياته قصصا وحكايا عن مضطهدين ومضطهدات في السجون وفي الاراضي الفلسطينية من قبل اسرائيل، ومع ذلك فالاعلام ينقل يوميا صور الآلات وهي تهدم بيوت الفلسطينيين على رؤوسهم لأن اسرائيل تريد ان تتوسع على حساب اراضيهم، ومع ذلك فصراخ الاطفال والامهات والشباب تملأ الفضاء وهم يولولون تحت بنادق الإسرائيليين وبساطيلهم التي تريد ان تسحق الكرامة الانسانية.

الى اي رجل دين يهودي ذهبتِ وبمن التقيتِ؟ كلهم متشابهون، الا من رحم ربي!

ابو بكر البغدادي في عرف الدواعش، هو ايضا مفتي ورجل دين بجلباب الاسلام، فلا يختلف عن رجال الدين اليهود في اسرائيل المحتلة، فهم يفتون لصالح كيانهم.

اي سلام يكون في اسرائيل ذهبتِ لتتحدثين عنه، وهم يغلقون المسجد الاقصى بوجه المصلين والزائرين.

 

ليتك رفضتِ طلب الامم المتحدة لزيارة اسرائيل، لأكبرنا فيك عناد المرأة الجريحة.

باختصار يانادية.. خذلتنا.. خذلتِ المرأة الجريحة فينا...

خذلت الشمس الأيزيدية التي هي اعمق تاريخا وابقى واشرق من نجمة وشمعدان ولدا في ظل الاحتلال، وتم سرقتهما من التاريخ.

لا تبرري زيارتك، ولا تسمها باسم السلام.. ولو نلتِ نوبل لن يكون للسلام، بل للخضوع..

تضامن عبد المحسن


التعليقات

الاسم: رياض الشمري
التاريخ: 30/07/2017 02:31:38
الأستاذة الفاضلة تضامن عبد المحسن مع التحية . أحييك بكل التقدير والأعتزاز مع فائق شكري وإمتناني لردك على تعليقي . إن طريق الوطنية واحد وواضح لايخضع مطلقا الى مشورة أحد كما إن رسول السلام يستطيع إعلان رسالته في أي مكان في العالم عدا إسرائيل التي يتفق عليها جميع أحرار وشرفاء العالم بأنها عدوة السلام وبدليل إغتصابها بغير حق مشروع أرض الفلسطينيين ثم أنت ياأستاذتي الفاضلة والقديرة قد أبدعت في إبراز روحك الوطنية العراقية الأصيلة وأنت تقولين(ليتك رفضت طلب الأمم المتحدة لزيارة اسرائيل لأكبرنا فيك عناد المرأة الجريحة. بإختصار يانادية..خذلتنا.. خذلت المرأة الجريحة فينا خذلت الشمس الأيزيدية...) فكل هذا يعني إن للروح الوطنية الأصيلة وجه واحد فقط لا وجهان . مع كل احترامي

الاسم: عباس الادريسي
التاريخ: 29/07/2017 18:18:28
اولا احييك على هذا المقال الرائع وثانيا هل سالت نفسها قبل ان تطأ اقدامها على ارض فلسطين كم ناديه قد قتلت وكم ناديه قد شردت وهجرت وكم ناديه قد اغتصبت هل كانت بعيدة عن احداث المجازر التي ارتكبتها تلك العصابة التي تسترت بالدِّين اليهودي ولماذا تذهب الى ارض فلسطين لكي تشكر من ؟هل ان الصهاينة من حرروا ارضها ؟أم ان أبناء بلدها هم من بذلوا الغالي والنفيس من اجل طرد داعش ربيبة الصهاينة وابنتهم المدلله لا اعرف كيف يحكمون ولماذا تزور ناديه ذلك الكيان الذي بني على جماجم الابرياء تبا لهذا الفكر الزائف الذي يحاول غسل الادمغة وتغيير القناعات وتزييف الحقائق.

الاسم: تضامن عبدالمحسن
التاريخ: 29/07/2017 14:56:37
الاستاذ القدير رياض الشمري.. لم اكن اقصد من عمودي هذا الاطاحة بنادية وتاريخها الجديد او ماتقوم به، نادية ليست صهيونية بل عراقية اصيلة، ومعناتها ليست قليلة، هي ذهبت باعتبارها رسولة سلام من الامم المتحدة، ولكن يبدو ان هناك من يشير عليها ماتفعل، وهذه المرة اخطأوا..
علينا ومن واجبنا ان نصحح المسار، ولكن بالكلام الهين اللين، وليس بالقذف والسب، فهذه رسالة وعلى الرسائل تقع في القلب قبل العين حتى تنجح

الاسم: رياض الشمري
التاريخ: 28/07/2017 21:05:38
الأستاذة الفاضلة تضامن عبد المحسن مع التحية . أحييك بكل الشكر والتقدير والأعتزاز أيتها الكاتبة العراقية الأصيلة والمبدعة على مقالتك الرائعة هذه التي تحمل معاني الروح الوطنية العراقية النبيلة . لم يكن الرحم الذي أنجب نادية مراد رحما عراقيا طاهرا بل هو أكيد رحم صهيوني وكل انسان يعمل بأصل رحمه فذهبت مخزية بعارها الى اسرائيل لتغمض عيونها عما فعله المجرمون الأسرائيليون عندما ذبحوا وبقروا بطون الفلسطينيات الحاملات في مجزرة دير ياسين الأجرامية . يجب شطب اسم نادية مراد من أسماء النساء العراقيات وسيبقى عارها يلاحقها دوما وهذا كل ماجنته من زيارتها العار الى اسرائيل . مع كل احترامي




5000