.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
.
عبدالجبارنوري
د.عبد الجبار العبيدي

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ذات الرداء الابيض

ضياء محسن الاسدي

 بانت كفراشة بيضاء خارجة من شرنقتها بردائها الابيض الصباحي الفضفاض وهي تتمايل بجسمها الممشوق مع كل هبة من عبق نسيم الصباح العليل الممزوج بعطر الزهور الزكية التي تحيط بشرفتها ترسل من عينيها الحوراء الناعسة والجفون التي اتعبتها الاحلام الجميلة نور الفجر الجميل حيث الشعر الكستنائي المسترسل على كتفها مشكلا امواجا متكسرة عليه وهي تمد عنقها الابيض البراق كالفضة يعكس اشعة الشمس الصفراء الصباحية لترسم بريشة اشعتها اجمل وارق لوحة رسمها فنان بأحلى اللمسات . راحت العصافير تحيط بها من كل جانب وهي ترفرف بأجنحتها لتلثم وترتشف رضاب فمها المعسول وقطرات الندى تتجمع بعضها مع البعض لتزين وجنتها المحمرة بجمال الاهي وهي تمسحها بأناملها البيضاء كما تمسح الغيوم وجه القمر من نداه .راحت تمد جسمها الممشوق لاستنشاق عبير الزهور والشمس تلفها من كل جانب . زدت حيرة على حيرتي متسائلا الشمس وجهها أم وجهها الشمس ؟ حتى أخذت حينها تلملم شعرها وهي تضعه على جيدها تاركة المكان وعطر بدنها ينثر كحبات الطلع في كل أرجاء الحديقة . 

ضياء محسن الاسدي


التعليقات




5000