..... 
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.....
 ÙˆØ§Ø«Ù‚ الجابري
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
  
.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


كل الذين أحبُّهمْ

عبد الفتاح المطلبي

  كُلُّ الذينَ أُحبُـّــــــــهمْ عَبروا

وبقيتُ عنـــــــد البابِ أنتظرُ

عبروا إلـى اللاأين و ابتعدوا

ذهبوا فلا أثــــــــرٌ ولا خبرُ

بيني وبينهمو النــوى نزلتْ

فإذا بنا شطريـــــــنِ ننشطرُ

آهٍ فتلكَ البـــــــــابُ معضلةٌ

غُلِقَت إلــــى أن يأذن السَفَرُ

لمّا ذكـرتُهمـــــو وتُقتُ لهم

وطرَقتُ طرقَ متيّمٍ حضَروا

بزغوا كما الأقمارفي خلَدي

فنسيتُ ما أثِموا و ما وزِروا

أجرَامُهمْ غابتْ وقـد حضرتْ

أرواحُهم قربي فهل شــعروا

طافتْ عليَّ مخايـــــلٌ ودنتْ

مني بكلّ بهائـِــــــها الصـوَرُ

حضروا وقلبي كـانَ محفلهم

وأنا وليـــل الصبّ* والسمرُ

وشممتُ ضوعاً كنتُ أعرفهُ

فلعلّهُ مـــــــــــن عطرِهمْ أثرُ

كادتْ تطيرُ الروحُ من ولهٍ

وتأملتْ أن يُنصِــــــفَ القدَرُ

وأفاقتِ الدنيـــــــا  كما دأبتْ

وإذا بضوء الصــــبحِ ينفجرُ

وإذا بأحلام الكــرى انسربت

لمْ يُثنها  سَـــــــهَرٌ ولا حذرُ

ركبوا خيولَ النأي وامتشقوا

سيفَ الفـراق عليَ وانتصروا

وغفرتُ كل جنايةٍ صدرتْ

منهم إلى روحي وما غفروا

حكموا بإحضـــاري لغيبتهم

جسدي هنــــــا وهناك أنحدرُ

والوجدُ ريحٌ والجـوى سُحُبٍ

فَهَمى الحنيـــــــنُ كأنهُ مطرُ

قيثارةٌ قلبـــــــــــــي وأغنيةٌ

ذكراهمو وتَلَهُـــــــــفي وترُ

ناحتْ على السَـعَفاتِ هادلةٌ

من وجدها وتمـــايلَ الشجرُ

وإذا الجــوى ودَقتْ سحابتهُ

فجرى من الأشواقِ بي نهَرُ

قالوا أما تنســـى فقلتُ لهم

لحمٌ بهذا الصـــدرِ لا حجرُ

يا عاذلي لــو ذقتَ خمرتهُ

لعذرتَ من بغرامهِ سكروا

وعذرتَهمْ لو صـارَ كعبتهم

ولحجّ أكفرُهمْ ولاعتــمروا

مَدٌّ على شطآنـــــهم  لهفي

حتى إذا ما مسّــهمْ جزروا

أكثرتُ من شوقي لهم يقظاً

لكنهمْ فـــي الحلمِ قد نزروا

وودتُ أني مــــا عرفتهمو

يوما ولا في خاطري عبروا

أنا لم أزل في البابِ منتظراً

فاشهد عـلي بذاك يــــا قمرُ

 

عبد الفتاح المطلبي


التعليقات

الاسم: عبد الفتاح المطلبي
التاريخ: 10/07/2017 16:55:27
شكري لأخي الشاعر الكبير عبد الوهاب المطلبي على تفضله بقراءة قصيدتي
أتمنى أن يكون بخير دائما وأن يمن عليه الله بالصحة والعافية، دام لطفك وكرمك .

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 10/07/2017 12:19:57
أرق التحايا
قصيدة صادقة لشاعر رحماك مما اعاني
وقدرقت مشاعره
محبتي وتقدري

الاسم: عبد الفتاح المطلبي
التاريخ: 09/07/2017 21:32:11
تحية وشكر لصحيفة النور على نشرها نتاج قرائها وشكرا للسيدة رفيف الفارس على لطف تعاونها مع كتاب هذه الصحيفة الجميلة ، دمتم جميعا بخير.




5000