.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الورشة الثالثة لـ (لكتابة من اجل الحياة ) في البصرة

سمرقند الجابري

  

أقام معهد غوته الألماني وعلى مدى خمسة أيام في البصرة ورشة للكتابة اعتبار من 14-18/5/2017، اعقبها مؤتمر استمر ليومين ضمت الورشة كاتبات أنطولوجيا (عيون اينانا) الكتاب الادبي الذي طبعه المعهد باللغة العربية والألمانية والفرنسية قبل ثلاثة أعوام ، ضمت ورشة الكتابة  20 شاعرة وكاتبة من مختلف انحاء العراق شاعرات وكاتبات من عدة أجيال ومحافظات عراقية حيث قام المعهد بعمل جولات قراءة لهذا المنجز الادبي  في بغداد ، البصرة، أربيل، المانيا، فرنسا

بدأ كتاب (عيون اينانا) قبل 3 سنوات ككتاب وتحول الى مشروع ثقافي ضم مسرحية ومؤتمر ومهرجان.

تم تنظيم ورشة العمل من قبل السيدة "بيرغيت سينفسون " و(معهد فيلسبيرغ -للتعليم والبحث الاكاديمي) وبدعم مادي من السفارة الألمانية في بغداد ، قامت بأعمال الترجمة الدكتورة " نجاة عيسى حسن " من قسم اللغة الألمانية -  جامعة بغداد ، والدكتورة تغريد عبد الزهرة من قسم اللغة الفرنسية - جامعة بغداد.

ضيفة المؤتمر الكاتبة الألمانية: هانا دوبغين من برلين:

 ولدت عام 1977، درست الفلسفة والادب والموسيقى في أكسفورد وباريس وبرلين، وعملت في المسرح والأوبرا وكتبت نصوص أغاني العديد من الاوبرا المشهورة عالميا (على سبيل المثال ماتسوكازو مع الملحن توشيو هوسوكاوا) نشرت أول رواية لها بعنوان (التيار) في العام 2013 من قبل دار نشر دتف والتي حصلت على جوائز عدة، ثم نشرت روايتها الثانية بعنوان ( عن بلد) في عام 2016 التي تتحدث عن اثار حضارة العراق.

الضيفة الثانية هي الروائية "اليزا فونتانيللي من باريس:

ولدت عام 1960 في نانسي، أرسلت روايتها الأولى (المطاط) عام 1996 الى الناشر المرموق غراسيتو الذي نشرها على الفور ومنذ ذلك الحين نشرت 33 كتابا نصفهم للأطفال أو الاحداث.

تبدأ الورشة من الساعة العاشرة صباحا لتنتهي في الخامسة او أحيانا السادسة مساءا .

محاور الورشة  : لماذا نكتب ، لمن نكتب ، كيف ننشر ، من يسوق للمنتج ، الفارق بين الكتابة النسوية في اوربا والعراق  ......

س/ هل يمكنك العيش من الكتابة ؟.

- تحدثت هانا عن ورش الكتابة في البيوت الثقافية واهميتها في توفير أرضية خصبة للكتابة بغض النظر عن عمر المشارك ، وتحدثت لنا عن وجود ( وكالات) يقوم الكاتب بارسال عمله مطبوعا لها وتأخذ تلك الوكالات على عاتقها التعامل مع دور نشر وعقد مسودة اتفاق بين المؤلف ودار النشر أو بين دار النشر والوكالة ويحصل المؤلف على مبلغ التأليف ونسبة مبيعات تصل الى 15 % أحيانا مع توفير حقوق قانونية لكلا الطرفين ، بعد النشر تروج الصحافة للمنتج وتقدم الكاتب للجمهور في معارض الكتب او جولات قراءة عبر البلاد في المكتبات والبيوت الثقافية او الجامعات والمعاهد في جلسات مسائية او صباحية ويحصل المؤلف في تلك الجلسات على أجر يتراوح من 200-500 يورو.

الاديبة  في العراق لا تعتاش على الكتابة سواء النشر في الصحف او الطباعة لانها تطبع على حسابها الخاص ولديها مورد وظيفي غالبا هو أساس معيشتها ،إضافة الى انها تحضر المهرجانات وتدير الجلسات الأدبية وتشارك فيها (مجانا) بل انها توزع منتجها الادبي المطبوع بلا مقابل في الغالب في حفل التوقيع وان عليها التضحية بمتطلباتها الشخصية لجمع مبلغ من المال تخصصه للطباعة ولا تملك أحقية في نسبة مبيعات كتابها مع دار النشر لان الاتفاق  يتم شفويا  بدون عقد قانوني بين الكاتب والناشر والموزع .

س/ كيف يمكن ان تستمري بالنشر في اوربا ؟

- دور النشر أحيانا تتفق مع الكاتب ان يكون المنتج القادم لها وفق مبلغ يدفع أحيانا مقدمة، دور النشر تحصل على عائدات مالية وهناك أيضا (هيئة مؤلفين) وهي رابطة محلية وطنية وهناك أيضا (نادي القلم) يساند الكاتب محليا ودوليا ويعتبر شبكة اتصال في حالة تعرض الكاتب للخطر او السجن وهناك دعوة للتحرر من الرقابة ، وهناك منحة من الحكومة الألمانية بأن يقدم الكاتب اعماله عن طريق "الويب سايت" لتطبعها الحكومة  ،وتمنح أيضا إقامة لمدة خمسة سنوات لمن يكتب عملا ادبيا باللغة الألمانية.

س/ هل الثقافة صناعة ؟

- الثقافة يجب ان تدار من قبل مؤسسة ثقافية تخطط لإدارة العملية الثقافية في البلاد وترعى الادب وتدعمه ، نحتاج الى قاعات قراءة ، دور نشر ، جهات تدعم الكُتاب الجدد ، في فرنسا شبكات التواصل مهمة في ترويج الكتاب وإيجاد القراء ، ورغم تفضيل غالبية في اوربا الكتاب الالكتروني غير ان عددا جيدا من مقتني الكتاب المطبوع لا زالوا يفضلون المكتبات ، كما ان هناك تمييز بين أدب المتعة وادب الفائدة الاجتماعية .

س/ هل هناك تابو في اوربا حول مواضيع الدين السياسة الجنس ؟

- هناك توجس من الحديث في مواضيع تتحدث عن الإسلام وعن النزعات الفاشية في المانيا مثلا ، وهناك أيضا نفور من  مواضيع العنف الثقافي في اوربا ، المانيا مثلا بعد الحرب العالمية الثانية منعت الناس من قراءة أدب العدو .

كما تم الحديث عن (أدب الاستنساخ) الذي كان رائجا في العراق خلال الحرب في الثمانينات عندما وجه النظام بمنع طباعة الكتب إلا عن طريق الرقيب ومنع استيراد كتب معينة او مصادرتها وتعيين أحكام جنائية لمروجيها.

في المانيا هناك أكثر من 70 شبكة لطباعة ونشر وترويج الاعمال النسوية بدعم حكومي

الهام الزبيدي:  شاعرة وفنانة تشكيلية من البصرة لديها منظمة (لوتس ) تعنى بالمرأة :

- " نتعاون مع منظمات دولية اجنبية تدعو الى دعم المرأة المهجرة، المطلقة، النازحة كأولوية، ولم تدعم المرأة المثقفة فعندما نطلب دورات لتدريب مخرجات أفلام او مصورات لا تتم الموافقة عليها.

ايمان الوائلي: شاعرة وتشكيلية عراقية: لا توجد منظمات لحماية المرأة الكاتبة!

اليزا فونتانيللي: هناك مؤسسة (بيرزن فيراين - حل النزاعات) بين الكاتب ودور النشر لحماية حقوقه دورها اقتصادي لتصل الى اقصى فائدة مادية بعدالة بينهما ن وأن الحكومة الفرنسية أنشأت قرية للمطابع تجتمع فيها دور النشر وان هناك لكل دار مروج مقابل مبلغ مادي يقوم هو بالتعامل مع دور النشر لتوزيع الكتاب المطبوع ، ويتم الترويج للكتاب قبل نزوله بشكل نهائي للأسواق قبل 6 اشهر في كافة المكتبات والمؤسف في فرنسا اختفاء بعض المكتبات الصغيرة التي تديرها نساء بسبب الازمة  الاقتصادية ، هناك مكتبة صوتية تلتقي فيها شريحة شبابية ، والجميل في الامر ان الرئيس الجديد لفرنسا مع زوجته يروجون للقراءة ودعم الطباعة .

وأن في كل جريدة فرنسية هناك عمود نقدي يروج لآخر المطبوعات سواء يسارية لو يمينية وهناك دورات موسمية كبرنامج الخريف والربيع وهناك مسابقات للكتابة وجوائز تقييمية من قبل الحكومة.

عبد المهدي العامري: ضيف الجلسة من دار الغدير للطباعة في البصرة تلك الدار التي طبعت كتاب اينانا بمطبعة المانية المنشأ باللغة العربية والألمانية والفرنسية، أكد ان محافظة البصرة تدعم الكتب التي تتحدث عن تاريخ البصرة والموانئ وأكد ان هناك في عموم العراق ما يقارب ال 500 مكتبة وان المكاتب لديها مندوبي تسويق بالآجل وتحاسب كل ستة  اشهر ، وأكد على تقييد حرية المواضيع المطبوعة في زمن النظام وتم سن قانون لمنع تصدير الكتب بحجة الحفاظ على المخطوطات من السرقة، وتم التعاون مع وزير الثقافة سنة 2013 لرفع ذلك القانون الجائر وأشار الى انخفاض تكلفة طباعة الكتب في دول مجاورة مثل ايران ، سوريا ،لبنان ، سوريا ، الكويت وان دور النشر تدفع ضريبة ما تستورده من مواد أولية للطباعة وتدفع ضريبة كلفة الإنتاج لذلك يلجأ الاديب لطباعة كتبه خارج العراق لعدم وجد ضريبة على دخول الكتاب المطبوع الى العراق .

السيدة عالية طالب : نائب الأمين العام لاتحاد الكتاب والادباء أكدت ان بإمكان الاديب استحصال موافقة لتجهزه وزارة التجارة بالورق اللازم للطباعة باجور مخفضة وهذا الامر موجود من زمن النظام لكن الادباء لا يستغلون تلك الفرصة ولا يفعلون الامر .

اليوم الأول للمؤتمر :

الأربعاء 17 آيار في (متحف البصرة) الذي كان سابقا قصرا رئاسيا للطاغية يقع على ضفاف العشار .

إدارة الجلسة الروائي طالب عبد العزيز، والشاعرة منتهى عمران، شمل موضوع الجلسة الادب كأرضية مشتركة للثقافات المختلفة وقراءة لنصوص مختارة من العراق وألمانيا وفرنسا ، ومناقشات الطاولة المستديرة اعقبها الافتتاح الرسمي للمؤتمر

الافتتاح الرسمي :

- كلمة الترحيب للسيد قحطان العبيد :مدير متحف البصرة

- فرانز جوزيف كريمب : سفير جمهورية المانيا لدى العراق.

- مارك باريتي :سفير جمهورية فرنسا لدى العراق .

- كلمة محافظ البصرة : السيد ماجد النصراوي .

- عزف للفريق الموسيقي ( تركيب _ IN STYLE).

 

اليوم الثاني للمؤتمر الخميس 18 آيار :

الذي تزامن مع يوم المتاحف العالمي لذلك تم عقد المؤتمر تكريما لهذا اليوم في متحف البصرة الذي تم ترميمه على حساب الحكومة البريطانية حب قول مدير المتحف السيد "قحطان العبيد"، حيث تم وضع القطع الأثرية لحضارتنا في فاترينات زجاجية ضد الرطوبة والحرارة والكسر ولا زالت الاعمال جارية لإكمال هذا المشروع الذي فتح باب الزيارة امام مواطني البصرة كل يوم اعتبار من الساعة 9- 1 ظهرا عدا يومي  الجمعة والسبت.

- جلسة حوارية عن الادب والتحول ، قدرة الادب على اجتياز الحدود ادارتها هناء البياتي من جامعة البصرة .

الأفكار النمطية : كيف يفهم الادب العراقي في اوربا ، وكيف يفهم او يدرك الادب الأوربي في العراق ادارته الألمانية "بيرغيت سيفنسون" من معهد فيلسبيرغ .

- الكتابة في أماكن النزاعات : وما هو تأثير النزاعات العنيفة في عملية الكتابة الإبداعية .

الجلسة الختامية: تقديم نتاجات ورشة العمل بإدارة " توماس كوسـيلر" من معهد غوته وعرض لآراء تطوير الورشة والمؤتمر .

على هامش الورشة : تم عقد جلسة احتفاء بحضور الاديبات في الاتحاد العام للادباء والكتاب في البصرة بقراءات شعرية وتم تكريمهن بشهادات تقديرية .

كما قامت رابطة الشاعر (مصطفى جمال الدين )أيضا بعقد جلسة قراءات شعرية للشاعرات وسط حضور متميز من وجوه الادب والثقافة البصرية .

 

 

سمرقند الجابري


التعليقات




5000