..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


قەرەلوس.. المنطقة والقبيلة؟

محمد مندلاوي

على سفح (چگا سوور= جبل حمرين) التي تفصل بين شرقي كوردستان وجنوبها, تقع مضارب قبيلة قەرەلوس الكوردية العريقة, التي تنتشر على رقعة واسعة من الأرض تحمل ذات الاسم "قەرەلوس = Qerelws" تابعة لـ(ناحية) مندلي, تلك المدينة الكوردستانية المستقطعة مع شقيقاتها, خانقين وكركوك وشنگال (سنجار) الخ, من قبل أصحاب القرار في حكومة بغداد. وفي الآونة الأخيرة  تطرق على مسامعنا بين فينة وأخرى إدعاءات بعض الطورانيون الأغراب, من الأتراك والتركمان, فرية مختلقة لا أساس لها من الصحة, مفادها, أن هؤلاء القوم - قەرەلوس- قد يكونون من مخلفات المغول أو العثمانيين, الذين كانوا صنف من أصناف الأتراك كما التركمان وغيرهم, من الجنس الذي يتضمن مجموعة لغوية كبيرة تنتشر في وطنها الأم في آسيا الوسطى بأسماء متباينة. لكن تاريخ وحقيقة وواقع هذه القبيلة الكوردية العريقة تقول غير ذلك. هناك عدة تفسيرات عن اسم قەرەلوس. حتى أن بعض الكورد قالوا: أن اسمها "قەڵالوس= Qelalus" أي: القلعة الملساء الخ. لكن دعونا نقبل بالتسمية التركية " قەرەلوس" ونتوسع فيه تحليلاً وتحقيقاً وتمحيصاً, حتى يتضح للقارئ الكريم في النهاية, هل هي قبيلة كوردية اسماً ومضموناً؟, أم أنها قبيلة تركية مغولية نازحة من بلاد يأجوج ومأجوج كما يريدها الطورانيون الأغراب؟.

من أجل إيضاح حقيقة هذا الأمر, يجب علينا الرجوع إلى السنوات العجاف, التي احتل فيها العثمانيون بلداناً كثيرة في ثلاث قارات, وهي أوروبا, وآسيا, وإفريقيا, وفرضت على شعوبها لغتها التركية السقيمة, ولا زالت آثارها السلبية ماثلة للعيان إلى الآن, وذلك من خلال أسماء الأشخاص, وأسماء المناطق, التي لا زالت تحمل طابعاً تركياً سمجاً, مثل: 1- آغجلر= الأشجار. 2- قوجلر= كبير السن. 3- قزلربات= بنات الغزل. 4- آق سو= النهر الأبيض, أو الماء الأبيض. 5- قشلة= ثكنة عسكرية الخ. بلا شك أن 99% من المناطق والمدن والقرى والأنهار التي شملها تغيير الأسماء من قبل السلطات العثمانية الغاشمة, كانت كوردية وتقع في كوردستان. لا ننسى, أن العرب القادمون من شبه جزيرتهم الجرداء, اتبعوا ذات السياسية العنصرية.. قبل وبعد العثمانيين الأوباش. دعني أضع أمامك عزيزي القارئ هذا القرار القرقوشي الصادر من النظام السوري العنصري كنموذج بتعريب مدن وقرى غربي كوردستان. قرار رقم /2123/ ن وزير الإدارة المحلية, بناءاً على قانون التنظيمات الإدارية رقم /496/ تاريخ 21 12 1957 وقانون الإدارة المحلية رقم 15 تاريخ 11 08 1971 والمتضمن إحداث وزارة الإدارة المحلية , وقرار المكتب التنفيذي لمجلس محافظة الحسكة رقم /36/ تاريخ 10 02 1998, وموافقة المديرية العامة للآثار والمتاحف بكتابها رقم /502/5/ص تاريخ 28 01 1998. يقرر ما يلي: مادة -1- تستبدل أسماء 97 سبعة وتسعون قرية في محافظة الحسكة بالأسماء الجديدة المناسبة وفق الآتي: من ضمنها القرى المعربة بموجب هذا القرار هي قرى ناحية تربة سبي المعربة إلى القحطانية وقبلها عربت إلى قبور البيض. وضمن هذه الأسماء المعربة گر شیروان استعربت إلى عدن!! وقرية مزگفت بمعنى المسجد باللغة الكوردية استعربت إلى وهران!!. دعني أقدم لك قانون قرقوشي آخر حتى تعرف جيداً أن هذه الأرض كوردية 100% تم اغتصابها عنوة بفوهات البنادق. يقول الكتاب الرسمي الصادر من النظام السوري العنصري, بناءاً على قانون التنظيمات الإدارية رقم /496/ تاريخ 21 12 1957 وتعديلاته, والمرسوم الجمهوري رقم 97 لسنة 1963, والمرسوم التشريعي رقم /36/ تاريخ 12 08 1971 المتضمن إحداث وزارة الإدارة المحلية, وقرار مجلس منطقة الباب رقم /9/ تاريخ 22 02 1977, وقرار مجلس منطقة عفرين رقم /63/ تاريخ 21 02 1977, وقرار مجلس منطقة عين العرب(كوباني) رقم /5/ تاريخ 14 03 1977, وقرار مجلس منطقة إعزاز رقم /107/, وقرار مجلس منطقة مركز محافظة حلب رقم /39/ تاريخ 14  04 1977, وقرار المكتب التنفيذي لمجلس محافظة حلب رقم /300/ تاريخ 23 03 1977. يقرر ما يلي: مادة 1- يستبدل أسماء القرى والمزارع التالية في محافظة حلب بالأسماء المدونة بجانب كل منها: أفرين استعربت إلى عفرين. جومكة استعربت إلى جميلة, الخ. وكذلك استعربت تل كوچر إلى اليعربية.وديريك إلى المالكية. وأزاز إلى إعزاز, الخ الخ الخ. أما في جنوبي كوردستان على سبيل المثال وليس الحصر,استعربت مدن وقرى كثيرة منذ أن وطأ حوافر خيول الغزاة أرض الرافدين وكوردستان. فعربوا اسم بلدة ورازەرو إلى بلدروز. وعربوا بلدة شهربان إلى المقدادية. وبلدة قەرەخان إلى سعدية. وناحية زرباتية ا هي الأخرى ستعربت إلى ناحية الذهب. وفي مندلي استعربت جميع أحيائها, كحي "قەڵا جميل بيگ" استعرب إلى حي البعث. وحي "قەڵابالي" استعرب إلى 14 رمضان. وحي "بازار گەورە" استعرب إلى 17 تموز. وحي بوياقي استعرب إلى الحرية. وحي النقيّب تحول إلى العروبة. وحي "قەڵام حاجي" استعرب إلى 7 نيسان. وقرية "کەپرات" استعرب إلى 14 تموز الخ الخ الخ. وكذلك الرومان قبل العرب أطلقوا أسماء الرومانية على المدن والقرى التي استحدثوها في سوريا ولبنان وشمال إفريقيا. كطرابلس وطرطوس وبانياس وطبرق ونابلس ومنستير الخ الخ الخ. وتوجد في بعض البلدان العربية أسماء كوردية أو فارسية تطلق على مناطق ومدن غير كوردية, هل يحق للكورد إدعاء ملكيتها, بالطبع لا, من هذه المناطق: قيروان في تونس, مأخوذة من اسم كاروان الكوردية بمعنى القافلة. وفي مغرب منطقة مطلة على مضيق بحري, بين مغرب وإسبانيا يحمل اسم طنجة منذ أيام الحكم الساساني, وهي "تنگە= Tange" بالكوردية بمعنى المضيق, بما أن العربية تفتقد إلى حرف الگاف غيره العرب إلى الجيم وبدلوا حرف التاء إلى الطاء للترخيم, فصار الاسم طنجة, وفقدت معناه بسبب تغيير حروفه العربية. أو اسم زمالك في مصر الذي يعنى نهر الملك بالكوردية. أو وادي الأكراد في الأردن الخ. يجب على المهوسين الطورانيون أن يعلموا, أن التاريخ ليس سوى تاريخ, يخبرنا عن ما مضى من الزمن, فلا  يحق للكورد أن يدعوا كوردية تلك المناطق التي اشرنا لها, ولا الرومان, ولا الأتراك, وقريباً سنرى ولا العرب يستطيعوا أن يدعوا ملكية تلك المناطق التي استعربوها وتحررت غالبيتها بسواعد بنات وأبناء الكورد البررة. على أية حال, دعونا نذهب إلى بيت القصيد في موضوعنا, ألا وهو  قەرەلوس, لنعرف كم "قەرە = Qere" ترك خلفه المحتل التركي الطوراني في كوردستان فقط؟.1- قەرەداغ= الجبل الإسود. 2- قەرەهەنجیر= أعتقد يعني التين الإسود.3- قەرەحەسەن= حسن الإسود. 4- قەرەسوو= النهر الإسود. 5- قەرەچووغ = لا أعرف معناه. 6- قەرەخان= الخان الإسود. 7- قەرەقوش= الطير الإسود. 8- قەرەتەپە= التلة السوداء. 9- قەرەغول= البحيرة السوداء الخ. هل رأيتم الآن, أن المحتل التركي أطلق اسم "قەرە= إسود" كسابقة على العديد من المناطق والعشائر الكوردية وليست على قەرەلوس لوحدها فقط؟ كان هدفهم الشيطاني منها تتريك الكورد أرضاً وشعباً. للعلم, إن الأتراك حاولوا تتريك الأسماء الرئيسية الكبيرة في وطننا كوردستان, وتركوا الأسماء الفرعية, مثال أفخاذ قبيلة قەرەلوس التي بقية كوردية خالصة 100% كـ: ١- گەچینە. 2- چەرمەوەندی. 3- قەیتول. ٤- نەفتچی. 5- سڵی. 6- پەتگەوکەر. لو كانت قەرەلوس قبيلة تركمانية طورانية أو ما شابه, لكانت أسماء أفخاذها أيضاً تركمانية وليست كوردية كما رأينا؟. أدناه خارطة وطن الأم التركماني (تركمانستان) في روسيا الاتحادية على بحر قزوين, بين إيران وأفغانستان وأوزبكستان وكازاخستان, تبعد عن كوردستان والعراق آلاف الكيلومترات؟:

الشيء الآخر, أتحدى جميع الطورانيين إذا يعثروا على شخصاً واحداً لا أكثر من قبيلة قەرەلوس يجيد اللغة التركية أو التركمانية؟. أنهم لا يجيدون غير اللغة الكوردية. وكذلك زيهم, نفس زي أهل مندلي الكوردي, عبارة عن ثوب طويل أو سروال واسع ولفة الرأس على الطريقة الكوردية, التي هي عبارة عن غترة وغطاء للرأس. الشيء الآخر, يعرف القاصي والداني في بداية قرن العشرين, بعد خط الحدود المصطنعة بين إيران والدولة العثمانية, أصبح قسم من الكورد في الجانب الإيراني وهو شرق كوردستان, والقسم الآخر في الجانب العراقي وهو جنوب كوردستان, بسبب هذا التقسيم القسري لكوردستان أرضاً وشعباً قسمت العائلة والقبيلة والعشيرة الكوردية إلى قسمين, قسم في شرقي كوردستان (إيران) وصار قسم في جنوبي كوردستان (العراق) والعلاقة لم تنقطع بين الأقارب على جانبي الحدود المصطنعة إلى الآن, وبعد تحرير العراق وفتح الحدود بين البلدين صارت العوائل الكوردية تتزاور بعضها بعضاً, ومن ضمنهم العوائل القرەلوسية تزور أقاربها في شرقي كوردستان وبالعكس, ألم يفكر ذلك التركماني..؟ الذي يزعم أن هؤلاء تركمان, كيف أنهم تركمان وعندهم عمام وخوال وإخوة وأخوات كورد في الجانب الآخر من الحدود؟؟. ثم أن سحنتهم سحنة كوردية خالصة. لو كان هؤلاء تركماناً, يجب أن يوجد في سحنتهم شيئاً من ملامح وصفات الجسدية التركمانية..؟؟. عزيزي القارئ الكريم, لم يكتف هؤلاء الطورانيون بهذا الهراء البعيد عن المنطق فقط. لقد انبرى أحدهم وادعى دون أي خجل وحياء:" أن مندلي تركمانية". ونحن نسأل من هذا الطوراني.. إن كانت تركمانية, يا ترى ما هو معنى اسم مندلي في لغتك التركمانية أو التركية؟؟ مما لا شك فيه توجد في مندية مئات الأسماء الكوردية أطلقت على الأحياء والأزقة والقرى والبساتين والمزارع والأنهار الخ, هل يستطيع أي تركماني, أن يعد لي خمسة أسماء تركمانية في مندلى, على عدد الأصابع في اليد الواحدة؟؟. انتبهوا, سيبقى سؤالي هذا بشقيه قائماً حتى تجيبوا عليه. ثم, ألم يعرف هذا الأمي الساذج, أن اسم مندلي بصيغ متقاربة موجود في بواطن كتب التاريخ قبل مجيء الأتراك والتركمان من آسيا الوسطى إلى العراق وكوردستان؟. أدناه صورة رجل تركماني في وطنه الأم, في آسيا الوسطى بزيه القومي, السؤال هنا, هل رأى أحد شخصاً من هؤلاء التركمان في العراق وكوردستان وهو يرتدي يوماً ما زياً مثل هذا الزي التركماني؟؟:

 

ثم أن أسماء جميع أهل قەرەلوس كوردية أو عربية إسلامية, لا يوجد عندهم اسم واحد تركي أو تركماني ؟. أضف أنه, ليست لهم أية علاقة أو ارتباط مع ما يسمون الأقلية التركمانية في العراق أو كوردستان؟. لا بل حتى لا يعرفوا أحد من العوائل التركمانية داخل مدينة مندلي, والتي لا تتعدى عددهم على أصابع اليدين إلا قليلاً؟ ولم يبقى من تركمان مندلي سوى اسمهم, الذي يردده عدة من الأحزاب العنصرية, التي تسمي نفسها بالأحزاب التركمانية, ولها علاقات.. بالكيان التركي اللوزاني. ثم أن مشاركة أبناء قبيلة  قەرەلوس في الحركة التحررية الكوردية كشريحة كوردية معروفة للجميع, لقد ضحوا بالغالي والنفيس من أجل قضيتهم الكوردية, الكوردستانية, وعلى رأسهم شيخهم الشخصية المعروفة (سایەمیر بەگ= Sayemir Beg) وبعده جاء الشيخ الشهم والكوردي الغيور (حەمید شەفیHamid Shafi =) واليوم يرأس القبيلة أحد أنجال المرحوم (حميد شفي).  

25 05 2017

  

 "من السهل أن تطير الدجاجة قبل أن يتعلم التركي المحبة"

    (مثل عربي)   

  

  

محمد مندلاوي


التعليقات




5000