.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
.
عبدالجبارنوري
د.عبد الجبار العبيدي

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مراثي الغياب

عامر الفرحان

طوى الشوق أزمنتي

بين ورق الحكايات

وبين الضلوع ألم

بين ماض جميل

 وعتاب طويل

بين أغلال سجني

وانعتاقي صمت ود خجول

بين شيب وفجاج الأرض

لحن شاعر كسير

محنة الحب ،قصة الحرب

بها ظلم وجناية

نصر وخسارة

نريد أو تريد

تحكمنا واياك

سيوف بواتر فرسانها خفاء

نحسهم بالضمير

نخشى اللقاء بهم

فدروبهم غيث من حريق

"وما اضعف القادميّن"

مراثي الغياب

بحجم الأرض عتاب

تطوف بي كما الأرض تدور

كما الليل والنهار

كتعاقب الفصول

كما السنوات على سنابك الخيول

ريح تصفع الصحراء بكف أحمق

وبركان يفلق الأرض انتحار وتمرد

لا شىء بين يدي

سوى دسومة ورق محتال

في مأمن من العقوبة

وأنا بين أمرين

أما ان أكون من الجماد

أو بشر حي في عداد الموتى

مراثي الغياب

أنين في أبط السحاب

يمطرني بشوك من عذاب

يحز جنبات خاصرتي

بطوق من جنون

وسخرية من ضحك أسود

وحلول كسيحة

مستاءة جبانة

أوهام تعصرني

على بابك الموصد

منذ يوم الولادة

حتى المخاض الأخير

نكبات صدّك المحتوم

تقتلني،تستبيح دمي

فهلا لجذع النخل

تساقط من جديد

أم ان مراثي الغياب

فجيعة وطن

في درك الحب مذاب

/مهداة الى صديقي الذي لم أره من عقدين(؟)

 

 

 

عامر الفرحان


التعليقات

الاسم: alaa al azawy
التاريخ: 06/08/2017 09:30:18
مؤلم ذلك البوح بالغياب اخي الكبير .. لكل منا ما يرثيه .. ويبقى الوطن فجيعتنا الكبرى .. اتمنى ان تشرق شمس الحضور لتحيل كفيك الى مرج اخضر .. دمت باتفاؤل




5000