..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


انفجار شريان الحياء ( حديث الكوستر)

د. قاسم بلشان التميمي

سائق الكوستر فرحان الغضبان قال لجميع الركاب ( اوصي نفسي واوصيكم بعدم التحدث عن السياسة) فقالوا له ( تأمر أمر فرحان الوردة) ،وتكلم احد الركاب ويدعى ابو جبار قائلا (هل تسمح لي يافرحان ان اتحدث عن موضوع طبي واخلاقي وو) فقاطعه فرحان الغضبان بالقول ( عمي أبو جبار احجي أي شي بس لا سياسة) فقال الراكب ابو جبار سوف اتكلم عن (شريان الحياء) ، واضاف ابو جبار( يقال ان احد الصالحين سأل ذات يوم مستعطي (متسول) قائلا له ،اريد ان تصف لي حالك في اول لحظة عندما أمددت يدك لسؤال الناس والتسول) ، فرد عليه المتسول بعد صمت طويل قائلا (ياسيدي صدقني لا استطيع ان اصف لك او انسى الشعور الذي انتابني عند ممارستي (مهنة !) التسول لأنه وفي لحظة مد يدي لسؤال الناس سمعت صوت دوي هائل في رأسي الامر الذي جعلني لا اشعر بالعالم من حولي انه صوت هائل لا استطيع وصفه ولكن بمرور الوقت اختفى هذا الصوت واصبحت أستنأنس بسؤال الناس والاسترزاق على حساب الغير) ، فأجابه الرجل الصالح (هل تعلم ما هذا الصوت)، فرد المتسول( لا أعلم) ،فقال الرجل الصالح (هذا صوت انفجار *شريان الحياء* ، لقد انفجر واحدث كل اصوات الضجيج في رأسك وبعد انفجاره وزواله من الوجود اصبحت لا تشعر بأي حياء او خجل).

وتكلم راكب ثاني يدعى ابو حقي وقال انا لدي تساؤلات بخصوص هذا الموضوع اود ان اطرحها بكل براءة وحسن نية بعيد عن النوايا (الخبيثة) ، فقال له الغضبان (تفضل ما هي تساؤلاتك) ، فقال الراكب ابو حقي (انا اريد ان اقول لبعض رجال وولاة امر (مجتمع ما) بربكم هل سمعتم صوت عالي وضجيج في رؤسكم ؟ ومتى كان هذا الصوت وهل اختفى؟ ثم اضاف ابو حقي الا يوجد في (مجتمع ما) رجل صالح يسأل هؤلاء (البعض)؟

فرد عليه فرحان الغضبان (عمي) اعتقد ان الرجل الصالح موجود وانا متأكد من وجوده ولكن هؤلاء (البعض) الولاة لايسمعون لهذا الرجل الصالح ، واكمل فرحان الغضبان قوله ( وصلنا نهاية خط الرحلة تفضلوا انزلوا) وانتهت حلقة جديدة من حلقات حديث الكوستر على امل اللقاء في حلقة جديدة، بعد ان يسمع ولاة امر شعب ما صوت شريان الحياء ،والحديث مو سياسي !.

د. قاسم بلشان التميمي


التعليقات




5000