هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


قصة قصيرة // الكنز

نور اليمام

خرجتْ مسرعة من دارها منذ لحظات الفجر الأولى، مستلة فأسهاالحادة.. 

كانت وجهتها نحو الغابة القريبة لتحتطب ماتجده من أشجاريابسة   ، ثم تقطعه وتجمعه في سلتهاالبسيطةالتي حملتها فوق ظهرها..كان الجو ينذر باقتراب العاصفة كماحذر بالأمس مركز الأنواء، ومع ذلك لم تكترث للتحذير، لأنها تركت خلفها صغارها ينتظرون عود تها ومعهاالحطب الذي هو أثمن من الذهب  عندهم .  فهو المنجي والمخلص من هذا البرد الذي لايرحم أحدا . وحين وصلت لتلك الغابة المترامية الأطراف ، والتي تخلو من مظاهر الوجود البشري . كان الصمت مطبقآ والهدوء يخيم على المكان  .  وبعد قليل تنبه لوجودها بعض سكان تلك الغابة من الحيوانات والطيور،  فراحت تسمع أصوات طيور هنا ، وسناجب تعربد فوق أشجار البلوط هناك،، وكانت تقف على إحدى   أشجار الدلب بومة رصينة ترقبها من بعيد بسكون يشبه سكون الأموات . أنزلت السلة عن ظهرها ، وانطلقت تبحث عن ضالتها من الأشجاراليابسة والأغصان المتكسرة..  وهي تحدث نفسها: ترى هل أجد مبتغاي ، وأعود للبيت قبل هبوب العاصفة؟

استمرت في رحلةالبحث يمينآ وشمالآ طيلة النهار، حتى اهتدت أخيرآ لشجرة عظيمة من أشجارالحور اليابسة..  ركضت إليها فرحة غير مصدقة أنها وجدت مايسعد صغارها  ، فلقد وجدت أخيرآ ماهو أعز من الذهب؟!.

 

 

نور اليمام


التعليقات




5000