..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


صبابة الروض

د. علي جبار الاسدي

لو كنا نعلم الغيب لوضعنا أيدينا على آذاننا ، وابتعدنا عن أكاذيب الدمى التي مثلت أشخاص الزعماء ، أنها كذبت العمر التي لا تنتهي ، دعونا نبتعد عن تلك المهزلة .

 

هيا يا صبابة 

الروض         

  من شكر إلى شكر

فلا نأتي إلى العتبى           

   ولا نمشي بأنفار

هيا يا صبابة

الروض           

 من ود إلى ورد

فلا نأتي إلى الحزن           

   ولا نعرض للنكد

فلا نشغل بأفكار                     

وفي أشياء لا تجدي

فشتان أن قلنا                   

  نظير الضد الضد

هيا يا صبابة الروض    

          رافقيني بأسفار

تعالي نعلو هناك        

     بعيدا عن النار

قربنا فرأينا أوحال          

  فبصرنا العدل أزهار

 

علمنا الشر لأشرار            

 ومحق الشر أبرار

فلا نسأم أذا قلنا                 

   جمال الليل أسحار

فررنا من القيد                    

   بهاتين في أقرار

عشقنا الصدق زيتونا              

   سلام يحرس دار

أردنا السلم طيارا                  

     لا قسوة  أنسار

أسينا على الورد                 

    جمال الكون سهار

ولدنا فكنا أحرارا          

  كالشد زان أطيارا

بغينا الحب سفاحا       

   كجيش كان جرارا

طلبنا النصر لواحا      

    كعصف سر أنظارا

أرقنا لكثر أحداث   

           كجائل باع أقذارا

 

زرعنا الأرض ريحانا   

    حصدنا أقسى أقدار

وهبنا الثراء مجانا        

    غرقنا لأجل محار

سكنا قصر سراب       

      حيينا حياة ثرثار

أدعينا جم حقوق        

    أينصف ساحت غدار

ابتغينا مالا يبتغى         

    فخسرنا الدار والجار

لوحنا ونحن غرقى          

 لإعلام تجوب أبحار

أنقذونا وكانوا جوعا        

         فأكلونا باقتدار

لو علمنا ما رجوناهم          

  عونا أين الفرار

ملكا خسرناه ثرا              

 من الجدود والجرار

فتوسمنا بالإملاق             

    فن علائم الأقدار

فرجونا ما ليس يرجى           

  فدهشنا لحومة أطيار

فعجبا لما رأينا           

     ظل غيب الأنوار

وداهية أعجزتنا  

   تسيد الفأر في أوكار

فكيف للغاب ترجو

 تسيد شرعة الأبرار

أنترك الغاب ترنو   

   لشرع أباح وكرار

يولد الحق ضعيفا  

    فيبيحه غدر ومكار

فلابد للحق من حاد    

   صوته كالمزمار

ولابد للبيت حارس    

  وطوق من أسوار

سهرنا الليل فكها  

       وكآبتنا في الحمار

وكنا في الأسحار صلدا  

  وهباء في النهار

منحنا العمر زهيدا   

    في كذبة الازدهار

فما جنينا ألا وحلا   

     بزهوة الاستعمار

فأصبحنا كالفأر        

   صنعة في اختبار

فما كسبنا كنزا     

      أو شيء من الإبهار

وقد أصبحنا جسرا       

   لكل سكران تتار

لم يدفعوا شيئا      

        بيعا كان أو أيجار

وقد أكلوا الوليمة       

        خفيا في إشهار

فلم يتركوا للطير        

      فتاتا من أشطار

وقد صمتنا قرنا     

   ونطقنا في اجترار

فقد كنا نبغي     

      وحدة دون أنفار

وقد جئنا بعصر    

    سلمنا النفط

وهو في  أعماق ألآبار

فوحدة العرب       

   سارت إلى انتحار

فالسودان شعب     

     جزء جزئين إلى شنار

 وفي العراق نجوى    

 مكر في إصرار

فما رأينا نشوى    

    أو أفق جمع في أفكار

 

د. علي جبار الاسدي


التعليقات




5000