.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


هكذا تعلمنا من نهضة الامام الحسين عليه السلام

علي حسن الخفاجي

في اليوم الثامن من ايام عاشوراء كانت لي زيارة الى مركز الملتقى الثقافي في احد المدن السويدية التابعة الى مدينة يونشنبينك ويعتبر هذا الملتقى بمثابة مكان مخصص للاستراحة والمطالعة وطرح بعض المشاكل التي تواجه الاجئين القادمين الى السويد ومن جنسيات مختلفة ومنهم من أفغانستان وإيران والعراق و من إعمار دون الثمانية عشر وهم يتمتعون برعاية خاصة من قبل الدولة السويدية لحين   إصدار قرار بهم وعند تواجدي في هذا الملتقى لفت انتباهي  مجموعة من الشباب وهم يشربون الشاي والقهوة وعلى طريقتهم الخاصة وأشار احد هؤلاء الشباب ان اجلس معهم لشرب الشاي والقهوة وكذالك الكعك الإيراني وبعدها جلست وشربت الشاي معهم؟ فسألتهم لماذا اليوم الشاي والقهوة أجابني احدهم ويدعى جعفر من الجنسية الافغانية اليوم أنا وأصدقائي نحيي ذكرى عاشوراء وارى الدموع في عينيه     قائلا نحنو من المذهب الجعفري وكنا نحضر العزاء الحسيني مع اهلنا في أفغانستان اما اليوم نحنو هنا بدون الأهل ودمعت عيناه حزنا وندعو الله والامام الحسين وهذا يوم عاشوراء ان يجمعنا  بأهلنا ونحيي ايام أباً عبدالله :: وسألتهم لماذا لاتذهبون الى مدن اخرى للمشاركة في هذه الأيام الكريمة وهناك مجالس عزاء كثيرة في مالمو وينشونبينك  ويتبوري وإذا ذهبتم سوف تجدون كثير من الافغان والعراقيين والايرانيين وكثير من الشيعة أجابني الشاب جعفر قائلا نحنو لانتمكن من الذهاب بعيدا عن السكن المسؤلين يخافون علينا/اليوم تحدثنا مع المسؤول علينا لاحياء ايام عاشوراء بيننا ووافق  المسؤل بكل ترحيب ووفرنا مانحتاجه  وها نحنو مسرورين ولله الحمد وبعد فترة من الحديث جلس الى قربي  المسؤول  عليهم والذي  يعمل في الكنيسة السويدية في المنطقة وشرب القهوة معنا وهو يبتسم قائلا أستاذ علي اريد اسأل سوْال وأتمنى ان لايكون محرجا لكم قائلا هل انت من المذهب الشيعي الجواب نعم أنا من المذهب الجعفري او كما تعرفونه أنتم الشيعة /ثم قال أستاذ اريد اعرف الكثير عن الاسلام و الشيعة  وهل الاسلام نوعين أنا كنت اقرأ عن الاسلام ولاكن الذي شدني كثيرا عندخولي بعض الجوامع في محرم هنا في السويد ارى أشياء كثيرة ومن هذه الأمور البكاء على الحسين من قبل  النساء والرجال وحتى الصغار وكما اعرف أنتم  لم تشاهدو الحسين اريد اعرف منك أستاذ علي عن الشيعة وعن الحسين
الجواب شكرًا لك على هذا السؤال وهذا الموضوع
ياصديقي نحنو تعلمنا الكثير من الامام الحسين. الحسين أبنت رسول الله محمد و الرسالة التي تركها الرسول محمد الى العالم هذه رسالة المحبة بين الجميع الاسلام هو السلام والحسين تربى في حضن النبي محمد وتعلم الكثير لاكن الذي قتل الحسين وقتل أهله وشردهم بعد وفاة الرسول محمد .عادو اليوم من جديد وهم يحملون اسم الاسلام لاكن هم لا يعرفون الاسلام الحقيقي الذي يعرفه العالم كما نرى اليوم الذبح والقتل والتهجير من قبل عصابات مجرميه وكما يعرفه العالم (داعش)) الذي يفعله داعش ليس له صله بالإسلام  المحمدي الأصيل - نحنوا كنّا دين واحد وقرآن واحد واسلام واحد لا فرق  بين سني وشيعي وادينان اخرى في العراق كنّا نتعايش سويه اخوه لأكن دخول داعش جعل التفرقة بين الإخوة وعندما تسأل عن  سبب البكاء على الحسين لأننا تعلمنا الكثير من الحسين و تعلمنا الصدق والامان وحب الناس ومساعدة المحتاج وعدم التعدي على الغير هذا ماتعلمناه من ديننا الاسلام الحقيقي ومن الامام الحسين 
وعلى هذا الأساس خرج الحسين للإصلاح الدين الاسلامي الحقيقي آنذاك وهنا ضحى الامام الحسين واهله في يوم العاشر من محرم وأصبحت ذكرى الى يومنا هذا وهذا ماتعلمناه من الحسين عليه السلم  وفي نهاية الحديث اجاب المسؤل قائلا نتمنى ان يسير الجميع على نهج الحسين حتى لا يتشوه الاسلام من قبل المجرمين أمثال داعش ويبقى الاسلام دين التسامح والخير للجميع مع أبناء البشر وباقي الأديان الاخرى في العالم 

علي حسن الخفاجي


التعليقات




5000