.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
.
عبدالجبارنوري
د.عبد الجبار العبيدي

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


التدريب على الأصغاء وكتابة القصة

د. طاهرة داخل

إن الأشخاص الذين يعانون من آثار العنف السلبية لا تظهربالضرورة عليهم بوادرها بوضوح من خلال سلوكياتهم  بالتعامل مع الناس لأنهم يحاولون إن يكونوا اسوياء قدر الأمكان وان يخفوا معاناتهم بسبب الخجل أو الخوف أو الكبت إلا إن ذلك لايمنع تمظهر تلك الأثار وبروزها في إحدى حالات الغضب أو الأنهيار أو الضعف الشديد الذي يؤدي إلى الأستسلام  والوقوع في أخطاء غير محسوبة أو عنيفة وخطيرة وممارسة احد اشكال العنف ضد انفسهم أو ضد الأخرين !

•·       اذن كيف ننقذ هؤلاء  الاشخاص من براثن آثار العنف ؟

•·  إن العمل على ترميم الثقة بالنفس لدى الشخص المعنف وا بعاده عن جو العنف وعن الشخص الذي مارس عليه العنف قضية مهمة  وخصوصا اذا كان هذا الشخص طفلا اذ  يتوجب علينا  اقناعه  عندئذ بحقيقة مهمة :

•·       بأنه لادخل له بالعنف الذي مورس ضده                                                                        

طريقة الاستماع إلى الشخص المعنَف  لجمع المعلومات في قصة مكتوبة  :

أن استمع إلى الطفل أو الشخص الذي مورس عليه العنف ويتطلب مني إن اكتب قصة علي اذن ملاحظة مايأتي:

1 -  الأستعداد الشخصي والنفسي لهذا العمل لكي تتحول عملية الأستماع إلى عملية اصغاء والاحساس بما يقوله الآخر .

2-  محاولة جعله مطمئنا من خلال احاطته بمكان مريح ومضيء وأليف .

3 - الذكاء والقابلية على الألتقاط  والقدرة على التمييز فيما اذا كان الحدث الذي يسرده الشخص أو الطفل حدثا مهما أو حشوا أو استرسالا يبتعد بالموضوع الرئيسي - موضوع العنف ونوعه ومسببه - إلى نواحٍ لاتصب في صلب  قضيته

•4     - القدرة على فرز الحدث المبالغ به أو المكرر والضعيف لغرض معالجته خلال توثيق القصة .

•5  - المحافظة على الأتزان وعدم الأنفعال  وتجنب التجاذب الانفعالي من خلال لعن أو شتم الشخص الذي مارس نوع العنف ضد الضحية وبوجه خاص اذا كان نوع العنف جنسيا .

•6   لاتحاول اكمال العبارات التي يتوقف عن اكمالها لأن هذا التوقف واحد من علامات ردود الأفعال النفسية  وانعكاساتها .بل حاول إن تشجعه حتى  يكمل جملتة  ولاتكملها بدلا عنه .

•7   إما اذا صمت فأتركه ليرتاح قليلا ولاتنشغل عنه بمغادرة المكان والابتعاد كثيرا أو المزاح مع اشخاص آخرين لانه سيشعر إن مااخبرك به لم يكن مهما  أولم يترك اثره لديك عندها سيفكر لااهمية لأكمال الحديث .

•8   حاول إن توفر بعض المشروبات أو الباردة أو الساخنة بحسب الطقس مع بعض البسكت  حتى تقدم له في الوقت التي تعتقد انه يحتاج اليها .

 

•·      ماذا نوثق من المعلومات حتى تصير عندنا قصة ؟؟

 

•·سيكون لدينا عدد من الحوادث و الشخصيات  والوصف لهما وعدد آخر من الصفات والالوان ولالفاظ  الاصوات والاشارات وايضا الانفعالات أو الدموع واحيانا الألم والصمت . ماذا نوثق اذن من كل هذا ؟؟

 

•·      علينا اذن اتباع الآتي :

1- التركيز على الشخصيات وفعلها وخاصة الشخصيات الرئيسة في الحدث (الضحية و الجاني ) .

•2  - متابعة الشخصية العنيفة و حركتها وفعلها ونوع عنفها تجاه الضحية  وعدد تكراره .

•3  - متابعة شخصية الضحية ونوع  واسلوب استجابتها للعنف أو رفضه وردود افعالها .

•4   - محاولة وصف شكل الشخصية  وزيّها وعمرها التقريبي ومهنتها  أو مرحلتها الدراسية  بحسب سرد الشخص .

•5   التركيز على تطور الحدث في القصة ويكون ذلك من خلال تكرار فعل العنف أو تطوره أو الحديث عن آثاره السلبية .

•6   ملاحظة طبيعة معالجة الضحية للعنف الموجه ضدها هل كان علاجا هروبيا أو علاجا دفاعيا من خلال مواجهة العنف بالعنف المقابل أو معالجة وقائية هي عدم المثول امام الشخص المسبب لحالة العنف .

•7  - التركيز على الاصوات وتفسير الاشارات التي تعد كلمات ايضا ولكن تعجز الضحية للتعبير عنها وتوثيقها.

•8  - محاولة التركيز على الالوان التي يؤكد عليها الشخص الضحية واظهار خوفه وحبه لبعض الالوان التي تترافق مع احداث قصته .

•9  - ملاحظة الشخصية الاقرب والاحب لشخص الضحية أو على العكس من ذلك .

10- ملاحظة الشخصية الداعمة له ونوع هذا الدعم نفسي مادي محاولة انقاذ أو مواجهة الشخصية التي مارست العنف مع الضحية ايا كان نوعه .

 

معلومات مهمة ينبغي جمعها  وتبويبها منفردة عن موضوع قصة المعنف

 

•·اولا :اسم وعمر المعنف وان كان يفضل اسما مستعارا  ام لا

•·ثانيا: عمره اثناء تعرضه للعنف

•·ثالثا : نوع العنف  ومكان حدوثه

•·رابعا : صلة قرابة الجاني بالضحية

•·خامسا : هل سبق وان اخبر احدا بالحادث او حاول ان يخبر احدا؟ متى وماذا كان رد الفعل ؟

•·سادسا :  استثمار مساحة مناسبة لبعض مشاعر المعنف اثناء سرده قصته

•·سابعا : يمكن ,عند الحاجة, إن يضع كاتب القصة هامشا في نهاية القصة يعطي انطباعه عن القصة والشخصية التي دون عنها  القصة ورأيه بجمل واضحة وبسيطة تمثل تصوره الذي بنبغي ان يكون مقتضبا وواقعيا في الوقت نفسه .

 

 

د. طاهرة داخل


التعليقات




5000