..... 
مقداد مسعود 
.
......
.....
مواضيع الساعة

ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
......
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
   .......
  
   
 ..............

.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الاهوار بين مستقبلين

علي الكندي

بعد الفرحة الكبيرة التي ملات قلوب العراقيين بضم اليونسكو للأهوار كمعلم من المعالم الحضارية بعد صراع مع بعض الدول الرافضة لهذا القرار ويترتب على هذا القرار جملة من الاجراءات التي تتحمل مسؤوليتها الحكومة العراقية وبالتالي سيتحقق المنطقة بشكل مباشر الكثير من الدعم الاقتصادي والاعلامي، وهذا هو السير الطبيعي للأحداث كما هو مفترض  ومأمول ومطلوب من الجماهير هو التفاعل الكبير لإنجاح هذا المشروع فبدلا من التنظير الفيسبوكي والاعلامي نتحمل جميعا مسؤولية المساهمة قفي انجاح مشروع ضم الاهوار  وبعض المواقع الاثرية لكن يبقى الكلام ليس هنا وانما في نقاط مهمة نختار منها 
اولاً: على  الحكومة ان تقوم بدورها في توفير البيئة اللازمة والمناسبة لانجاح هذا المشروع،  لكن القضية لا تقف عند هذا الحد فالمفروض والمتعين ان تتحرك الحكومة بعد تخطيط  وتنسيق جهود لانجاح هذا المشروع من خلال توفير كل فرص التطوير وتطويع كل الامكانات، المواد الاولية والايدي العاملة وتسهيل التواصل مع الاستثمار ضمن شروط ومواصفات عالية ، لذلك والحكومة مدعوة كما هو الحال مع كل مؤسساتنا الدينية السياسية والاجتماعية  ان تساهم في ذلك .
ثانيا: الحرص كل الحرص على عدم التلاعب بهذه القيمة البيئية والحضارية بإستغلالها وجعلها فرصة لملا الجيوب ودعم المؤسسات الخاصة دون ان تكون لمصلحة العامة، ولقد جربنا اكثر من غيرنا كيف استهلكت موارد الدولة لخدمة البعض هنا او هناك حتى احيلت اموال الشعب الى حسابات خاصة ولم يقبض الشعب منها لا قليل ولا كثير
وهي دعوة ايضا الى كل المنظمات ان تلعب دورا كبيرا في تفعيل هذا المنفذ المهم باتجاه والحرص عليه وتقويمه وجعله فرصة للتلاقي مع ثقافات العالم الاخرى .

علي الكندي


التعليقات




5000