هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


كثرة الفجائع لم تُنسنا فاجعة البقيع

حيدر الفلوجي

على الرغم من كثرة الفجائع في العراق، الا انها لم تستطع ان تُنسنا فاجعة البقيع المؤلمة التي حدثت في التاريخ وما جرى من خلالها من قتل ونهب وفساد قامت بها الحركة الوهابية في التاريخ.

ما هو البقيع او ما يُعرف ببقيع الغرقد ؟ وأين يقع ؟

بقيع الغرقد هي المقبرة الرئيسة لأهل المدينة المنورة منذ عهد النبي محمد(ص) ومن أقرب الأماكن التاريخية إلى مبنى المسجد النبوي حالياً، ويقع في مواجهة القسم الجنوبي الشرقي من سورهِ

 البقيع يقصد به : الموضع الذي يُكثر فيه الشجر(لسان العراب)، وبقيع الغرقد المنسوب إلى شجر الغرقد، وكان يُكثر فيه شجر الغرقد، ولذلك تمّت التسمية به.

يضم بقيع الغرقد قبور الآلاف بل مئآت الالاف من أهل المدينة ومن توفي فيها من المجاورين والزائرين، أو من نقل جثمانهم على مدى العصور الماضية، وفي مقدمتهم الصحابة الكرام، ويروى أن عشرة آلاف صحابي دفنوا فيه، وزوجات النبي محمد(ص) عدا خديجة الكبرى، وميمونة، كما دفنت فيه الصديقة الطاهرة  فاطمة الزهراء(على رواية )، وإبراهيم ابن النبي، وعمه العباس، وعمته صفية، وزوجته عائشة،  والحسن بن علي وعلي بن الحسين ومحمد الباقر وجعفر الصادق( عليهم السلام) ودفن فيها اسماعيل بن الامام الصادق، وهناك المئات من شهداء واقعة الحرّة، وشهداء الوقائع التي حدثت في التاريخ .

البقيع في عهد النبي(ص)

عندما وصل النبي  (ص) إلى المدينة المنورة مهاجراً من مكة المكرمة في سبتمبر 622، كان البقيع أرض مغطاة بأشجار الغرقد .

وأثناء بناء المسجد النبوي  كان أسعد بن زرارة واحدا من صحابة النبي (ص) قد مات، وعندها اختار النبي(ص)  الموقع على الفور ليكون مقبرة، وكان أسعد أول صحابي  يدفن في البقيع من بين الأنصار.

وعندما كان النبي  خارج المدينة المنورة في غزوة بدر، توفيت السيدة رقية بنت النبي(ص)، في عام 624م ودفنت في البقيع، ثم توفي عثمان بن مظعون ودفن في البقيع ايضاً، وهو اول صحابي مهاجر دفن في البقيع .( الاصابة في معرفة الصحابة، صحيح مسلم، وغيرها من المصادر).

قال النبي (ص) في البقيع : فإن جبريل أتاني فأجبته. فقال: إن ربك يأمرك أن تأتي أهل البقيع فتستغفر لهم.(ابن ابي شيبة، ج1،ص90).

  

( آل سعود والوهابية) 

بدأت الحملة الاولى حينما تحالف محمد بن سعود، وكان اميراً للدرعية، تحالف مع محمد بن عبد الوهاب(مؤسس الحركة الوهابية بدعم بريطاني) وذلك في عام 1185 للهجرة، واتفقوا على العمل سويةً على توسعة بلادهم ونشر الفكر الوهابي بين الناس ومعاقبة كل من خالف ذلك.

وتمت سيطرتهم على القرى المجاورة وبعض المدن في الحجاز، وتمت سيطرتهم على مساحات واسعة من الحجاز ، ثم توجهوا الى كربلاء المقدسة وقاموا بنهب وقتل وتشريد الآلاف من اتباع اهل البيت (ع)، وهدموا قبة الامام الحسين واخيه ابي الفضل العباس(عليهما السلام)، ثم توجهوا الى النجف وحاولوا اقتحامها الا انهم فشلوا في ذلك، ثم عادوا الى مكة وهدموا جميع القباب ةالمقابر التي كانت قائمة انذاك، منها مقبر بني هاشم وجميع مقابر وقباب المسلمين والصحابة، وهدموا جميع اثار النبي(ص)، ثم توجهوا الى المدينة وانتهبوا النفائس التي كانت موجودة في قبره الشريف وقموا بتهديم جميع القبور والقباب التي في البقيع.( تاريخ نجد لابن غنام، ج 2، ص 174 ).

وذكرت الأسانيد التاريخية في قضية سيطرة آل سعود علی الحجاز أنّ هذه السيطرة کانت خطوة بعد خطوة. في عام 1215ه‍ توجهت القوات السعودية الي الاحساء وسيطروا عليها.

وفي أواخر سنة 1217للهجرة،  وصلوا الى الطائف وخرج إليهم الشريف غالب فهزموه فرجع الي الطائف واحرقت داره وهرب إلي مكة فحاربوا الطائف ثلاثة أيام حتي دخلوها وهدموا قبة ابن عباس.(اخبار الحجاز ونجد في تاريخ الجبرتي ص 93).

الهجوم الأول

يقول زيني دحلان: في أواخر ذي القعدة سنة 1220ه دخلوا(آل سعود) مكة وتملّكوا المدينة المنورة وانتهبوا الحجرة النبوية وأخذوا ما فيها من الأموال وجعلوا علي المدينة اميراً منهم يدعي «مبارك مزيان» واستمر حكمهم سبع سنين وصاروا يصنعون للكعبة ثوباً من العباء، وهدّموا القباب التي كانت علي قبور الأولياء مثل قبر عبد الله بن عبد المطلب أبو النبي محمد وحتی اعتزموا علی تدمير قبر النبي لکن خافوا من رد فعل المسلمين. وكانت الدولة العثمانية في تلك السنة في ارتباك كثير وشدة قتال مع النصاري وفي خلع السلاطين و قتلهم.(فتنة الوهابية ص 72).

بعد تلك المرحلة من التدمير تم بناء الضريح علی قبور أئمة البقيع مرة أخرى من قبل الشيعة وتم شحن ضريح فولاذي من أصفهان وأعيد بناء المبنی. ولکن في شوال 1344 هـ هجم قوات آل سعود إلی المدينة ثانيا( امين الريحاني: ملوك العرب).

الهجوم الثاني[عدل]

الهجوم الثاني حدث  علی مکة والمدينة في 8 شوال 1344 للهجرة، حيث سيطر آل سعود على مكة المكرمة  بقيادة عبد العزيز بن سعود والتف حول المدينة المنورة، وبعد معارك دامية، سيطروا عليها وأخرجوا عمّال العثمانيين وقاموا بهدم الأبنية والقباب في البقيع.

وکان من بينها قبر إبراهيم ابن النبي، وقبور نساء النبيّ وقبر ام البنين( عليهم السلام) وكافة مقابر العترة الطاهرة والصحابة والشهداء ..(  ذكر ذلك: أمين الريحاني في كتابه ( ملوك العرب).

في مثل هذا اليوم قامت الحركة الوهابية بتلك الجريمة النكراء، وربّ سائل يسأل ، لماذا تجددون احياء تلك الواقعة المؤلمة في تاريخ المسلمين؟ وهل الوقت مناسب في طرح مثل هكذا موضوعات ؟

الجواب:

ان الحركة الوهابية لازالت مستمرة في نهجها منذ قرون وما زالت تقوم بنفس الجرائم التي نشأت عليها، وما نشاهده اليوم من جرائم داعش في العراق وسوريا وشمال افريقيا وغيرها، ما هي إلّا  سيئة من سيئات تلك الحركة الارهابية، وهدفها تشويه الدين الحنيف ومحاربة جميع مآثر الاسلام، وقتل وتكفير كل من خالفها، وانها (الحركة الوهابية) سواء كانت متمثلة بآل سعود ( القيادة السياسية للحركة)، اوالقيادة الشرعية بما يسمى مفتي المملكة( الهالكة ان شاء الله)، فهم يقومون بنفس دورهم القديم ، وان شواهد تهديم اضرحة الانبياء في الموصل وفي سوريا وكل منطقة يسطرون عليها فهم يقوموا بنفس الدور الذي قامت به تلك الحركة المأجورة، وقد نجحت تلك الحركة بقيادة ال سعود في شراء ذمم الكثيرين من الحكّام والقيادات السياسية في العالم العربي والاسلامي، كما نجحت في شراء ذمم الكثيرين من سياسيي العراق الذين نجدهم يدافعون عن المملكة( الهالكة) سواء كان على الصعيد العملي من خلال الزيارات المتكررة لها ومن خلال التعاون وتسهيل العمليات الارهابية، او من خلال التصريحات التي يدلون بها، ولكن على حساب مَن يتاجر هؤلاء ؟

انهم يتاجروا على حساب ضحايا التفجيرات وضحايا المجاهدين الذين يقومون بتحرير المدن المحتلة من قبل تلك الحركة( داعش)، وداعش هي امتداد لنفس تلك الحركة الاجرامية التي قادت البلاد والعباد الى الهاوية.

 

 

 

حيدر الفلوجي


التعليقات




5000