هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مهرجان مونودراما الطفل انطلاقة عالمية موفقة

عدي المختار

بقلم - رسل الزبيدي

ما لا شك فيه ان من دعائم البناء المجتمعي الصحيح واعمدته الاساسية هو الفن , وان اب كل هذه الفنون جميعا هو (المسرح) ولعل ابلغ ماقيل عنه ( اعطني خبزاً ومسرحاً اعطك شعبا مثقفاً), فهو قاسم حضاري جوهره ومنبعه الانسان, ومن خلاله تظهر الوظيفه والقيم الانسانيه والاجتماعية الموجودة والمفقودة في المجتمع .

اما علاقة المسرح بالطفل في مجتمعنا العربي والعراقي بالتحديد فهي اقل ما يقال عنها بانهما لا يلتقيان الا نادراً بحكم ظروف اجتماعية وبيئية وسياسية وللاوضاع التي عاشها الفرد العراقي في العقدين الاخيرين والتي واجهتهه لا ارادياً بعيداً عن الفن وشم رحيق الحياة وعبقها ,وها هو الاب يعود بكرنفال في عمارة الفن والابداع ميسان التي مرت عليها الدنيا وماذوت ودجت عليها الليالي وهي مقمرة بمبدعيها.

وانطلاقا من مبدأ نهضوي تبناه محترف ميسان المسرحي لتوطيد علاقه الجيل الجديد وتعريفه بعالم المسرح واللباسه الهوية الفنية وتعريفه بهذا العالم الشاسع الجميل, سينطلق بعد رمضان المبارك باكورة هذا المشروع والمتمثل بمهرجان مسرحي لمونودراما الطفل .

ان لهذا المهرجان اهمية كبرى في ولادة مهرجان جديد عالمياص والتهيئة لمسرح جديد يعتمد او يهدف الى اعداد ممثل ومخرج ومؤلف محلي منذ الصغر ..

التوفيق والنجاح لكل الفرق المشاركة ولنجومها الصغار باعمارهم الكبار بما سيقدمونه حتما ..

بورك جهدكم يامحترف ميسان المسرحي المبادرين الاوائل لكل ابداع متجدد في المحافظة.

  

ميسان رائدة مسرح مونودراما الطفل

  

بقلم- نصير هاني الجشعمي

من بيننا مبدعين لا يكلون ولا يملون ولا يتوقفون عن ديمومة العمل الابداعي بكل الوانه فتجدهم مبتكرون وخلاقون لاعمال اقل ما يقال عنها متفردة بالتميز وتمتلك التاسيس والاصالة..

ففي عراقنا طاقات خلاقه, تتحدى التهميش وتتجاوز الاهمال وتقدم الاجمل رغم عسر الحال وتنصل المسؤول عن الدعم والمساندة ماديا واعلاميا ومعنويا .

ها هو الاستاذ المسرحي عدي المختار ..بما يمتلك من مواهب متعدده فهو مثقف وفنان واعلامي وناقد وكاتب شامل بكل ما يحمل معنى الشمولية من مفارقات قد لا تتوفر الا في قلة من الموهوبين في العالم يواصل مسيرته الابداعية رغم كل المعوقات .

اليوم ..ونحن في اوج اخبار وظروف اقل ما يقال عنها عصيبة وخطيرة ..يقف الاخ المختار على هرم مشروع لم ينال الاهتمام الكافي في الاضاءة والتوجه نحوه سابقا واعني بذلك الطفل ..حيث عمد على اقامة مهرجان لمونودراما الطفل ضمن فعاليات محترف ميسان المسرح الذي يحرص على ان يكون اللبنة الاولى لمسرح واعي يحاكي لغة الطفل والفتيان

وهو لعمري عمل جبار ينهض به المختار ليقدمه للعراق وللتاريخ وللاجيال ليكون اضافة نوعيه في اعمال فنية يجب ان يكون ابطالها ابناؤنا .

مرحى للمختار اخا متالقا وطوبى لمن نال شرف المشاركة. ومد يد العون والمساعده والمسانده ليكون المهرجان دوليا يترجم حالة شعب لا يستكين مهما تكالبت عليه الظروف ,شكرا لمن فتح باب الابداع في ميسان الحب والامن والامان.

  

  

  

نحرر الارض ونحرر الانسان بمونودراما الطفل

  

بقلم- عبد الناصر عبد الامير

تزامنا مع أفراح شعبنا بتحرير الفلوجة سيكون الرائد المسرحي الراحل قاسم مشكل عنوانا لمهرجان مونودراما الطفل الذي ستحتضنه ميسان بعد عطلة عيد الفطر المبارك .

فبعد عطلة عيد الفطر المبارك وتزامنا مع افراح شعبنا بتحرير الفلوجة والمضي نحو الحدباء موصلنا ، العمارة ستكون مع موعد عراقي جديد بأدق تفاصيله .

نعم .. العمارة العامرة بالتاريخ والادب والفنون تكشف النقاب عن التجربة المسرحية البكر في العراق ( مونودراما الطفل ) .. مهرجان أبحر له الزميل عدي المختار ، وينوي الوصول به الى مرسى الافتتاح والنجاح .

ومع الايذان بانطلاق دورة الفنان المسرحي الراحل قاسم مشكل ستعلن ميسان عن وفائها للراحلين اولا ، وانها الحاضنة الاولى لهذا الفن في البلاد .

ولعل الثيمة الحقيقية التي ارادها صناع هذا المهرجان تتلخص بممثل صغير السن يدرك مايحيط به باكرا ليتدارك مشاكله لاحقا .

مدن عراقية ستكون بضيافة محترف ميسان لمشاركتنا التجربة البكر ( الوليد البكر ) الذي نأمل ان يخرج سالما معافى .

  

 

عدي المختار


التعليقات




5000